المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ذكرى استشهاد فاطمة الزهراء(ع) -7ربيع الثاني(رواية) و13جمادى أول و3جمادى الاخرة(رواية)


عاشقة أهل البيت
06-19-2005, 04:20 PM
تقطع قلبي وأنهارت دموعي **** عندما علمت بمصابك يازهراء

ولم لا؟وأنت نعم المرأة *** لك روحي الفداء

سيدة نساء العالمين أنت *** رحلت وأنت أم الأوصياء

نجتمع في ذكراك *** ونقيم لك العزاء

صبرت في نشر دين الله *** فأنت قدوة النساء

فندعو الله أن نكون *** معك في جنة خضراء

تأليف: عاشقة أهل البيت


عظم الله أجركم بوفاة سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء عليها السلام

ايمان
06-19-2005, 05:05 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين

إلم تكوني يا سقيفة ظالمة ..........فأين روضة
الهدى وأين قبر فاطمة؟!


أحسنت أختي عاشقة أهل البيت
مثابه ان شاء الله على أبياتك
وجعلها الله في ميزان حسناتك
ونتظر جديدك..

http://www.binkhamis.org/cards/w/alzahraa-w2.jpg

"عظم الله لكم الأجر شيعة موالين"


تحياتي

عاشقة الزهراء
06-19-2005, 05:05 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل وسلم على محمد و آله الطيبين الطاهرين


http://www.yazahra.net/ara/image/center/besm.gif


السلامُ على رسولِ اللهِ، السلامُ على خيرةِ اللهِ، السلامُ عليكَ يا رسولَ اللهِ. السلامُ عليكِ يا بضعةَ رسولِ اللهِ، السلامُ عليكِ يا حبيبةَ حبيبِ اللهِ، السلامُ عليكِ يا ممتحنةَ اللهِ الصابرة، السلامُ عليكِ أيَّتُها الصدِّيقةُ الطاهرةُ، السلامُ عليكِ أيَّتُها الصفيّةُ الباهرةُ، السلامُ عليكِ يا طيِّبةَ النِّجارِ، السلامُ عليكِ يا سليلةَ النبيِّ المختارِ، السلامُ عليكِ يا اُمَّ السادةِ الأطهارِ، السلامُ عليكِ يا حليفةَ الأرزاءِ لفقدِ خاتمِ الأنبياءِ، السلامُ عليكِ يا باكيةَ العينينِ على ولدِها الحُسينِ، السلامُ عليكِ يا حليلةَ المرتضى، السلامُ عليكِ يا فاطمةَ مُحبِّيها مِنْ لَظَى، السلامُ عليكِ يا مَنْ باهى اللهُ بها ملائكةَ السماءِ، السلامُ عليكِ أيَّتُها الرضيّةُ المرضيّةُ، السلامُ عليكِ أيّتُها العليمةُ الزكيّةُ، السلامُ عليكِ أيَّتُها الحوراءُ الأُنسيّةُ، السلامُ عليكِ أيَّتُها المحدَّثةُ العليمةُ، السلامُ عليكِ أيَّتُها النقيّةُ الحكيمةُ، السلامُ عليكِ أيَّتُها العالمةُ الحليمةُ، السلامُ عليكِ يا أمَّ السبطينِ، السلامُ عليكِ يا اُمَّ الأئمّةِ الطيّبينَ، السلامُ عليكِ يا اُمَّ المُحسنِ الجنينِ، السلامُ على سفينةِ النجاحِ، السلامُ عليكِ يا بابَ الفلاح، السلامُ عليكِ يا مباركةَ المساءِ والصباحِ، السلامُ عليكِ يا بنتَ الرسولِ المختارِ، السلامُ عليكِ يا أُمَّ السادةِ الأطهارِ، السلامُ عليكِ يا مخلِّصةَ محبِّيها عن النارِ، السلامُ عليكِ يامشفَّعةُ، السلامُ عليكِ يا مَنْ محبَّتُها لأوليائِها نافعةٌ، السلامُ عليكِ يا مَنْ لها فرضُ الولاءِ، السلامُ عليكِ يا مَنِ الله لرضاها يرضى.


نرفع من مقامنا هذا أحر التعازي والمواساة إلى الحبيب الطصطفى والوصي المرتضى و الحسن المجتبى والحسين الشهيد بكربلاء و التسعة المعصومين من بنية خاصة الإمام المهدي عجل الله فرجه وسهل الله مخرجه و أوسع منهجه بوفاة الصديقة الطاهر سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء عليها السلام .

مأجورين يا شيعة بهذا المصاب الجلل.

الحر
06-19-2005, 10:36 PM
السلام عليكم ورحمة الله
عظم الله أجورنا وأجوركم

عشق الولاية
06-19-2005, 11:58 PM
يازهراء عن نهجك والله شبرا لا نحيد
عظم الله أجورنا وأجوركم
http://images.google.com.sa/images?q=tbn:ys38vgIbUL4J:www.imamalinet.net/zahra/far/fhba/Pic10.jpg

بنت الزهراء
06-20-2005, 02:28 AM
سلام الله عليها الزهراء أم الحسنين عليهم السلام

عظم الله أجرك يامولانا ياصاحب الزمان

وعظم الله أجورنا وأجوركم

ولاء
06-20-2005, 07:26 AM
السلام عليكم

نعزي الامام المغيب والرسول الممجد و الامام علي عليه السلام

ومراجعنا الكرام والشيعه الذين في مشارق الارض ومغاربها

واعضاء المنتدى

بذكرى وفاه السيده الزهراء عليها السلام

FATTACK_313
06-20-2005, 10:52 AM
سلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وال محمد
(يا زهراء ثورة نحن من الاضلاع)

عظم الله اجورنا واجوركم في هذا اليوم


تحياتي

عاشق الحب
06-20-2005, 01:48 PM
السلام عليكم ورحمة الله
عظم الله أجورنا وأجوركم

عاشقة أهل البيت
06-20-2005, 05:55 PM
مشكورين جميعكم على الدخول وعظم الله أجوركم جميعا

HodHod
06-23-2005, 02:31 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

عظم الله اجورنا و اجوركم جميعا

عاشقة أهل البيت
06-06-2006, 04:25 PM
عضم الله أجوركم مقدما لذكرى وفاتها عليها السلام...بعد سنه من كتابه الموضوع

عاشقة ال محمد
06-07-2006, 01:31 PM
السلم عيكم ورحمة الله وبركاته
السلام عليك ياابنت المصطفى ياسيدة نساء العالمين وزوجة وصي الله وام الائمة الاثنى عشر عليهم السلام
عظم الله اجوركم واجورنا ياشيعة بمصاب سيدتن ومولاتن فاطمة الزهراء عليها السلام

ملاذالطير
06-08-2006, 02:54 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على اشرف الخلق محمد وال بيته الطيبين الطاهرين وصحبه الاخيار المنتجبين
السلام على سيدتي الزهراء المظلومة المقهورة المسلوب حقها وارثها ولعنة الله على ظالميها
من الاولين والآخرين..
بدموع الأسى ,, وجرح المصيبة نرفع أسمى آيات التعازي والمواساة لمقام ولي الله
الأعظم الإمام المنتظر ، وإلى نوابه المراجع العظام
الأعلام، وإلى عموم المؤمنين والمؤمنات، بمناسبة
حلول ذكرى وفاة سيدتي ومولاتي فاطمة الزهراء عليه السلام وأعظم الله لنا أجرنا بمصابنا
به واحسن الله إلى الحجة المنتظر العزاء
تحياتي

Asheeq
06-08-2006, 11:05 PM
السلام على فاطمة الزهراءِ وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها

لعن الله غاصبيها وقاتليها ومؤخذي إرثها من أبيها

**********
عظم الله أجرك يارسول الله ..

عظم الله أجرك يا ولي الله ..

عظم الله أجركما ياسبطا رسول الله ..

عظم الله أجرك ياصاحب العصر والزمان ..

عظم الله أجورنا وأجوركم بهذا المصاب الجلل ..

علي السليمان
06-09-2006, 01:11 AM
عظم الله اجري واجركم بوفاة سيدتنا ومولاتنا سيده نساء العالمين من الاولين والاخرين
ونرفع احر التعازي للرسول محمد والامام علي والحسن والحسين والتسعه المعصومين
من ذرية الحسين عليهم السلام جميعا
وبالخصوص صاحب العصر والزمان ارواحنا له الفداء

ابو فاضل
06-09-2006, 01:32 AM
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن واهلك اعدائهم من الاولين الاخرين الى قيام يوم الدين

السلام عليكم

بما اني سمعت بوفاة فاطمة الزهراء عليها السلام حبيت االف خاطرة عليها ...الفت لكم خاطرة بسيطة بشكل مبتدئ وان شاء الله تعجبكم

فاطمة ترفع رايات الفواطم
الليلة...الليلة يعزي كل شيعي في المواتم

فاطمة..لوبديّ أزورج الليلة وماني نادم
اعزي أم السبطين ولفقدها ماني قادر

هزت قلوب الشيعة مصيبتها بكل الاماكن
رافضية...رافضية وفاطمية جيت اعزي فاطم

جيت اتعنى اقصد قبرج
ولو بديّ كل يوم ازورج

فاطمة...فاطمة اسم على الراس رغم كل المصايب
منقول

بنت ادم
06-09-2006, 07:47 AM
فاطميه رافضيه

هذا هو فخري

عظم الله اجورنا واجوركم احبائي


تشكر اخي ابو فاضل على هذه الخاطره الجميله
تحياتي

سلمان الشيخ
06-09-2006, 11:31 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

houda10
06-09-2006, 01:25 PM
السلام عليكم ورحمة الله
عظم الله أجورنا وأجوركم

ابو علي
06-09-2006, 02:36 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد و عجل فرجهم
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
.
.
نقدم أحر التعازي إلى مولانا صاحب الأمر و الزمان عجل الله فرجه الشريف و سهل مخرجه و إلى الأمة جمعاء بوفاة الصديقة الشهيدة بضعة النبي المختار و زوجة حجة الله الكرار و أم الأطهار عليهم أجمعين أفضل الصلاة و السلام
.

soper_5
06-09-2006, 02:54 PM
عظم الله لنا ولكم الأجر بهذا المصاب الجلل

شاكو
06-09-2006, 04:01 PM
وفقتم بحق باء البسملة

(كف فكك و فك كفك)

فاطمية
06-09-2006, 05:39 PM
السلام عليكم والرحمة
اللهم صل على محمد وآل محمد
مقامها عليها السلام عند الله تعالى ~

إنّ من المقامات التي خصت بها فاطمة الزهراء عليها السلام هو " مقام الرضا " أي ان الله يرضى لرضاها ويغضب لغضبها، حيث جاءت الكثير من الروايات الشريفة المأثورة عن الرسول وأهل بيته عليهم السلام لتؤكد هذه المنقبة العظيمة للصديقة الشهيدة.

وهذا مما يدل على كونها ذو مقام عالي وشريف سامي لها عند الله تعالى : إذ لا معنى ان يرضى الله لشخص من دون أن يكون له عند الله منزلةً وكرامةً عليه، وهذا مما يساعد عليه العرف العقلائي إضافة إلى الشواهد القرآنية الكثيرة على هذه المسألة ، فنحن نجد من خلال الممارسات الحياتية ان الكثير من الأصدقاء مثلاً يرضون لرضا شخص معين بالحق ويقبلون شفاعته وتوسطه أو رضاه عن شخص معين لحل مشكلة ما ، وكذلك الحال في الغضب ، وعلى هذا الأساس تكون فاطمة كريمة عند الله تعالى لعلو شأنها ومنزلتها عنده لذلك يرضى لرضاها ويغضب لغضبها.

عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال : « يا فاطمة ان الله ليغضب لغضبك ويرضى لرضاك "

وكذلك ما ورد عنه صلى الله عليه وآله وسلم انه قال : « يا فاطمة أبشري فلك عند الله مقامٌ محمودٌ تشفعين فيه لمحبيك وشيعتك فتُشفعين "

ويظهر أيضاً مقامها عند الباري عز وجل من خلال الحديث الطويل الذي يروى عن أهل بيت العصمة عن الله تعالى حيث يقول الباري عز وجل : " يا فاطمة وعزتي وجلالي وارتفاع مكاني لقد آليت على نفسي من قبل أن أخلق السموات والأرض بألفي عام أن لا أعذب محبيك ومحبي عترتك بالنار ".

فأي منزلة ومقام لها عند الله تعالى بحيث يقسم الله تعالى بعزته وجلاله أن لا يعذب بالنار شيعة الزهراء ومحبيها ، وهذا الحديث له مقام عالي يثبته حديث آخر

ورد في شفاعة الزهراء عليها السلام في يوم القيامة واعطاء الكرامة العظمى لها آنذاك.
ومن المقامات الأخرى لها عليها السلام هو علة الايجاد أي أنها كانت علة الموجودات التي خلقها الباري عز وجل وكما ورد في الحديث الذي يقول فيه الباري عز وجل : « يا أحمد ! لولاك لما خلقت الأفلاك ، ولولا علي لما خلقتك ولولا فاطمة لما خلقتكم"
:

فاطمية
06-09-2006, 05:39 PM
التشييع والدفن ~

ارتفعت أصوات البكاء من بيت الإمام علي عليه السلام فصاح أهل المدينة صيحة واحدة ، واجتمعت نساء بني هاشم في دارها ، فصرخن صرخة واحدة كادت المدينة تتزعزع لها ، وأقبل الناس مثل عرف الفرس إلى علي عليه السلام ، وهو جالس ، والحسن والحسين بين يديه يبكيان ، وخرجت ام كلثوم ، وهي تقول : " يا أبتاه يا رسول الله ، الآن فقدناك حقا لا لقاء بعده ابدا ".
واجتمع الناس فجلسوا وهم يضجون ، وينتظرون خارج الجنازة ليصلوا عليها ، وخرج أبو ذر ، وقال : انصرفوا فان ابنة رسول الله قد أخر اخرابها في العشية.
وأقبل أبوبكر وعمر يعزيان عليا عليه السلام ، ويقولان له : يا أبا الحسن لا تسبقنا بالصلاة على ابنة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم .
ولكن عليا غسلها وكفنها هو وأسماء في تلك الليلة ثم نادى : يا أم كلثوم ، يا زينب يا حسن ، يا حسين ، هلموا تزودوا من أمكم فهذا الفراق واللقاء والجنة ، وبعد قليل نحاههم أمير المؤمنين عليه السلام عنها .
ثم صلى علي على الجنازة ، وشيعها والحسن والحسين وعقيل وسلمان وأبوذر والمقداد وعمار وبريدة والعباس وابنة الفضل .
فلما هدأت الاصوات ونامت العيون ومضى شطر من الليل أخرجها أمير المؤمنين عليه السلام ودفنها سرا وأهال عليها التراب ، والمشيعون من حوله يترقبون لئلا يعرف القوم ، ويمنعهم المنافقون ، فدفنوها وعفوا تراب قبرها .
:




((منقول ))

medmac
06-09-2006, 06:22 PM
عظم الله اجركم بمصاب ووفاة سيدة نساء العالمين

يتيمة الرضا
06-09-2006, 09:14 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

السلام على الأم الحنون و القلب الرؤوم و الرحمة الواسعة و التي من صداقها شفاعة المذنبين من أمة أبيها
يا زهراء

الأميرة
06-09-2006, 11:41 PM
عظم الله لكم الاجر بمصاب مكسورة الاضلاع
ومسلوبة الميراث
سيدة نساء العالمين عليها السلام

الحاج حسين محمد
06-09-2006, 11:47 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل وسلم على محمد و آله الطيبين الطاهرين





السلامُ على رسولِ اللهِ، السلامُ على خيرةِ اللهِ، السلامُ عليكَ يا رسولَ اللهِ. السلامُ عليكِ يا بضعةَ رسولِ اللهِ، السلامُ عليكِ يا حبيبةَ حبيبِ اللهِ، السلامُ عليكِ يا ممتحنةَ اللهِ الصابرة، السلامُ عليكِ أيَّتُها الصدِّيقةُ الطاهرةُ، السلامُ عليكِ أيَّتُها الصفيّةُ الباهرةُ، السلامُ عليكِ يا طيِّبةَ النِّجارِ، السلامُ عليكِ يا سليلةَ النبيِّ المختارِ، السلامُ عليكِ يا اُمَّ السادةِ الأطهارِ، السلامُ عليكِ يا حليفةَ الأرزاءِ لفقدِ خاتمِ الأنبياءِ، السلامُ عليكِ يا باكيةَ العينينِ على ولدِها الحُسينِ، السلامُ عليكِ يا حليلةَ المرتضى، السلامُ عليكِ يا فاطمةَ مُحبِّيها مِنْ لَظَى، السلامُ عليكِ يا مَنْ باهى اللهُ بها ملائكةَ السماءِ، السلامُ عليكِ أيَّتُها الرضيّةُ المرضيّةُ، السلامُ عليكِ أيّتُها العليمةُ الزكيّةُ، السلامُ عليكِ أيَّتُها الحوراءُ الأُنسيّةُ، السلامُ عليكِ أيَّتُها المحدَّثةُ العليمةُ، السلامُ عليكِ أيَّتُها النقيّةُ الحكيمةُ، السلامُ عليكِ أيَّتُها العالمةُ الحليمةُ، السلامُ عليكِ يا أمَّ السبطينِ، السلامُ عليكِ يا اُمَّ الأئمّةِ الطيّبينَ، السلامُ عليكِ يا اُمَّ المُحسنِ الجنينِ، السلامُ على سفينةِ النجاحِ، السلامُ عليكِ يا بابَ الفلاح، السلامُ عليكِ يا مباركةَ المساءِ والصباحِ، السلامُ عليكِ يا بنتَ الرسولِ المختارِ، السلامُ عليكِ يا أُمَّ السادةِ الأطهارِ، السلامُ عليكِ يا مخلِّصةَ محبِّيها عن النارِ، السلامُ عليكِ يامشفَّعةُ، السلامُ عليكِ يا مَنْ محبَّتُها لأوليائِها نافعةٌ، السلامُ عليكِ يا مَنْ لها فرضُ الولاءِ، السلامُ عليكِ يا مَنِ الله لرضاها يرضى.


نرفع من مقامنا هذا أحر التعازي والمواساة إلى الحبيب الطصطفى والوصي المرتضى و الحسن المجتبى والحسين الشهيد بكربلاء و التسعة المعصومين من بنية خاصة الإمام المهدي عجل الله فرجه وسهل الله مخرجه و أوسع منهجه بوفاة الصديقة الطاهر سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء عليها السلام .

مأجورين يا شيعة بهذا المصاب الجلل

سلمان الشيخ
06-10-2006, 01:07 AM
http://www.geocities.com/Sajedz/basmala1.gif

http://www.ro-7.com/vb/attachment.php?attachmentid=245&stc=1&d=1149890132

فاطم الزهرا ياخلق فوق لفراش امدده = اتعانى مصايب مع محن صبت عليها من العدى‎

فوق الفرش فاطم تون والدمع منها منسجم= لظلاع منها امكسّرة والخد منها‎ ‎منلطم‎
والعين حمرة من اللطم والحمل منها ماسلم = ابصاير الباب اتسقّطت ياريت روحى‎ ‎الها فدى‎

واقبل علي المرتضى وشاف البتولة فى حزن= قلبه انعصر بسما سمع فاطم تجر‎ ‎ونّة وتحن‎
قلها يبنت المصطفى واميمة احسين وحسن‏= قلبى انشعب من هالحزن والجبد‎ ‎منى امرده‎

قالت يحيدر ياعلي تدرى ابكل اللى جرى= عينى انعمت خدى انلطم وجبدى‎ ‎تراهى امرمره‎
حملى ترى منى سقط قلبى بعد منى انفرى= وانته شفت يامرتضى باقى الجرى‎ ‎من هالعدى‎

ايقلها ينور اعيونى ياعزيزة حبيبى المصطفى= يعزز عليه اللى جرى وانا‎ ‎ايدينى امكتفه‎
لوصية الهادى النبى لابد أكن رمز الوفا ‏= لنها وحى من الله الذى‎ ‎لملاك كلها تعبده‏‎

قالت أجل منى استمع هذى الوصية يا علي= لامن دنا منى الامر‎ ‎وروحى غدت يم العلى‎
غسّل الجسمى وكفنه لنك ترى منى الولى= اُبس‎ ‎الله الله بالحسن‎ ‎وحسين يا بحر الهدى‎

وامّا الدفن يا مرتضى وقته ترى عند الفجر‏= واللى علي صبوا‎ ‎أذى ليكون احد منهم يمر‎
أبدا فلا يقرب أحد منهم ولاياخذ خبر= بسما سمع منها الوصى‎ ‎جبده غدت متمرده‎

قلها الولى يعزيزتى هذى الوصية ماجرت = ابكل الخلق أبدا ولا‎ ‎ابعمرى ابد كله اسمعت‎
اجنازة يبنت المصطفى أبدا ولاعينى رأت = بالسر يواريها الولى‎ ‎وماحدّ يمّه ايساعده‎

ساعة ولن فاطم تصيح اوداعة الله ياأهل = فى امعسلامه ياعلي‎ ‎أمر القضا منى وصل‎
والعين منها غمضّت والدمع من حيدر همل = وفارقت روح الطاهرة‎ ‎والحزن بالدنيا بدى

بيان
06-10-2006, 10:05 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد و عجل فرجهم


نقدم أحر التعازي إلى مولانا صاحب الأمر و الزمان عجل الله فرجه الشريف و سهل مخرجه و إلى الأمة جمعاء بوفاة الصديقة الشهيدة بضعة النبي المختار و زوجة حجة الله الكرار و أم الأطهار عليهم أجمعين أفضل الصلاة و السلام

aefswm
06-10-2006, 03:53 PM
عظم الله أجورنا وأجوركم بمصاب الزهراء أم الحسنين عليها السلام (وا فااااطماااه)

الحزينه
06-11-2006, 02:36 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عظم الله اجورناواجوركم بوفاة الصديقه الطاهره فاطمه الزهراء عليها السلام

اللهم صلي على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين

يتيمة الرضا
06-26-2006, 01:39 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


وا فاطمتاه
:229:


السلام عليك يا مولاتي و لعن الله ظالميك
عظم الله لكم الأجر

FOTO
06-29-2006, 01:28 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد و عجل فرجهم
عظم الله أجورنا وأجوركم

ببالغ الحزن والأسى .. نرفع أحر التعازي القلبية إلى مولانا وسيدنا صاحب العصر والزمان روحي فداه (عج) وإلى نوابه المراجع العظام والعلماء الأعلام والى جميع المحبين الموالين لأهل البيت (ع) بمناسبة استشهاد الصديقة فاطمة الزهراء عليها السلام
وافاطمتاااااااااهيا فاطمة الزهراء يا بنت محمد يا قرة عين الرسول
يا سيدتنا ومولاتنا إنا توجهنا واستشفعنا وتوسلنا بك إلى الله وقدمناك بين يدي حاجاتنا يا وجيهة عند الله إشفعي لنا عند الله..
اللهم بحق المظلومة فك كل أسير اللهم فرج عن كل مكروب اللهم أشف كل مريض اللهم أصلح كل فاسد من أمور المسلمين اللهم اقض حوائجنا وحوائج المؤمنين وارزقنا زيارتهم في الدنيا وشفاعتهم في الآخرة
نسألكم الدعاء

الحر
06-29-2006, 01:46 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
في رحاب شهادة السيدة فاطمة الزهــــراء عليها السلام

ضرورة الاهتمام بإحياء ذكرى شهادة الزهراء
في الفاطمية الثانية
لذكرى شهادة فاطمة الزهراء عليها السلام روايتين مختلفتين ، الأولى تقول بأنها أستشهدت بعد وفاة أبيها الرسول المصطفى محمد صلى الله عليه وآله وسلم بخمسة وثلاثين يوما أو أربعون يوما ، والرواية الثانية تقول بأنها قد أستشهدت بعد خمسة وسبعون يوما وهو الأشهر أو خمسة وتسعون يوما وهو الأقوى كما جاء في كتب الحديث.
ويقيم الشيعة وأتباع أهل أئمة أهل البيت المعصومين مجالس العزاء لشهادة فاطمة الزهراء في كلا الروايتين تخليدا لذكرى شهادتها ومظلوميتها. وتسمى ذكرى شهادتها في الرواية الأولى بالفاطمية الأولى وتسمى ذكرى شهادتها في الرواية الثانية بالفاطمية الثانية.
وجاء في كتاب العلامة الخطيب المرحوم السيد محمد كاظم القزويني رضوان الله تعالى عليه
"فاطمة من المهد الى اللحد" ، في باب"تاريخ وفاتها" عليها السلام:((ليس من العجيب أن يختلف المؤرخون في تاريخ وفاتها ومقدار عمرها كما إختلفوا في تاريخ ولادتها قبل البعثة أو بعدها ، وهكذا الإختلاف في مقدار مكثها في الحياة بعد وفاة أبيها الرسول"صلى الله عليه وآله". فاليعقوبي يروي أنها عاشت بعد أبيها ثلاثين أو خمسة وثلاثين يوما وهذا أقل ما قيل في مدة بقائها بعد الرسول. وقول آخر: أربعون يوما وقول ثالث: خمسة وسبعون وهو الأشهر ورابع: خسمة وتسعون يوما وهو الأقوى.
وهناك أقوال لا يعبأ بها كالقول بأنها عاشت بعد أبيها ستة أشهر أو ثمانية أشهر وهذا أكثر ما قيل في مكثها بعد أبيها "صلى الله عليه وآله وسلم".
وهناك أحاديث واردة عن أئمة أهل البيت "عليهم السلام" كانت ولا تزال مورد الاعتبار والاعتماد. ففي كتاب "دلائل الإمامة" للطبري الإمامي بإسناده عن الإمام الصادق "عليه السلام":أنها قبضت في جمادى الآخر يوم الثلاثاء لثلاث خلون منه ، سنة إحدى عشر من الهجرة. وفي العاشر من البحار عن جابر بن عبد الله: وقبض النبي ولها يومئذ ثماني عشرة سنة وسبعة أشهر. وروى الكليني هذا القول في الكافي.
وعلى أي تقدير فإن عشرات الآلاف من المجالس والمآتم تقام في البلاد الشيعية بمناسبة وفاة السيدة فاطمة الزهراء "عليها السلام" في المساجد والبيوت والمجامع ، ويطعمون الطعام في يوم وفاتها بكل سخاء ، وتسمى تلك الأيام بـ(الفاطمية) فيرقى الخطباء المنابر ويتحدثون عن السيدة فاطمة الزهراء "عليها السلام" وعن حياتها الزاخرة بالفضائل والمناقب والمواقف المشرفة ، ويختمون كلامهم بذكر بعض مصائبها وآلامها)).
وفي الدول العربية الخليجية مثل الكويت والسعودية في القطيف والإحساء والمدينة المنورة وقطر والإمارات العربية المتحدة وعمان وخصوصا في بلاد البحرين التي تتمتع بأكثرية شيعية من أتباع مذهب أهل البيت عليهم السلام ، فإنهم يأخذون ويعملون بالرواية الإولى ويقيمون مجالس العزاء لشهادة فاطمة الزهراء عليها السلام في الفاطمية الأولى ، ويخرج أتباع أهل البيت في البحرين في العاصمة المنامة ومدينة المحرق وسائر المدن والقرى والأرياف الى الشوارع في مواكب عزائية كبيرة ومتميزة ويخرجون بجنازة رمزية للشهيدة المظلومة البتول السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام ، ويقيمون المسرحيات بمناسبة حرق باب فاطمة ودارها وكسر اضلاعها ونبوت المسمار في صدرها وإسقاط محسنها عليها السلام.
الا أننا نتمنى على الشيعة في بلدان العالم العربي هذه أن يأخذوا بتلك الروايتين ويحيوا مناسبة الفاطمية الأولى ومناسبة الفاطمية الثانية ، والاستكثار من الخير خير ، كما يقوم سائر الشيعة وأتباع أهل البيت في إيران وسائر بلدان العالم.
ومنذ القدم وشيعة البحرين والكويت والقطيف والإحساء والمدينة وسائر البلدان يأخذون ويعملون بالرواية الأولى لشهادة الزهراء التي يرى الكثير من العلماء والمراجع والحوزات العلمية في النجف الأشرف وكربلاء المقدسة والكاظمية وخصوصا في إيران حيث يرى العلماء والفقهاء والخطباء أنها أقوى من الرواية الأولى حيث قامت الجمهورية الاسلامية وبعد إنتصار الثورة الاسلامية بإعلان عطلة رسمية في ذكرى شهادة السيدة فاطمة الزهراء في الفاطمية الثانية طبقا للرواية الأقوى والأشهر.
ويحيي الشيعة في إيران ذكرى شهادة فاطمة الزهراء وفقا للروايتين ، وقد شهدت إيران إهتماما كبيرا وواسعا بذكرى شهادة الزهراء بعد إعلان العطلة الرسمية حيث تخرج المواكب في الشوارع وتخرج النساء في مواكب في الشوارع وتخرج النساء في مواكب عزائية حاملات أغصان الورود لاطمات الصدور إحياءا لذكرى مظلومية وشهادة الزهراء عليها السلام.ويحي الشعب الإيراني المسلم ذكرى شهادة الزهراء البتول حيث يأخذون عشرة أيام تسمى بالفاطمية الأولى والفاطمية الثانية يتخللها يوم شهادتها عليها السلام ويطعمون الطعام في الحسينيات والمآتم والمساجد والبيوت على محبة الزهراء عليها السلام.
ومن الملفت للنظر أن الشيعة في البلدان الخليجية وخصوصا في البحرين لهذا العام وفي ذكرى شهادة الزهراء عليها السلام والذي يصادف غدا الخميس سيقومون بحفلات الزواج حيث ستقام الأفراح في كل مكان بينما نرى في إيران الاسلام وسائر الدول الاسلامية والعالمية ومنها العراق سيقيم الشيعة ومحبي أهل البيت عليهم أفضل الصلاة والسلام مجالس العزاء والحزن في ذكرى شهادة فاطمة الزهراء في الفاطمية الثانية وقد أعلنت الجمهورية الاسلامية في إيران وكالأعوام السابقة غدا الخميس عطلة رسمية ، حيث أحيا الشيعة في إيران بشكل كبير وعظيم ذكرى الفاطمية الأولى وهذه الأيام يحيون ذكرى الفاطمية الثانية تخليدا لمظلومية وشهادة أم الأئمة وأم أبيها السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام.
كما أن العلماء والمراجع والحوزات العلمية في قم المشرفة ومشهد المقدسة والنجف الأشرف وكربلاء المقدسة والكاظمية أقامت ولا تزال تقيم مجالس العزاء بهذه المناسبة الأليمة ، كما كانت تحييها منذ القدم والى يومنا هذا ، فهل نستطيع أن نحي هذه السنة ذكرى شهادة الزهراء في البلدان الخليجية خصوصا في البحرين والكويت والقطيف والإحساء والعمل بالرواية الثانية لذكرى شهادتها عليها السلام كما هو المعمول به في إيران والعراق وسائر دول العالم؟؟!!
إننا نرى ضرورة القيام بحملة تثقيف للناس وأتباع أهل البيت عليهم السلام وإشاعة الثقافة الفاطمية لذكرى شهادة السيدة فاطمة الزهراء في الفاطمية الأولى والفاطمية الثانية ، خصوصا العمل بالرواية الثانية ، وهذه مسؤولية العلماء والخطباء والحوزات والمدارس العلمية في الكويت والبحرين والقطيف والإحساء والمدينة المنورة أسوة بسائر الشيعة وأتباع أهل البيت عليهم السلام في إيران والعراق وسائر دول العالم.
نتمنى أن نرى في الأعوام القادمة أن يقوم الشيعة في هذه البلدان وهذه المناطق بإحياء الفاطمية الثانية وفقا للرواية الثانية التي يرى العلماء والمراجع والحوزات العلمية بأنها أقوى وأشهر الروايات حيث طالبوا في إيران بعطلة رسمية كما طالبوا بإعلان العطلة الرسمية في ذكرى شهادة رئيس المذهب الجعفري الإمام جعفر الصادق عليه السلام.
نسأل الله سبحانه وتعالى أن يوفق الجميع لإحياء ذكرى شهادة السيدة فاطمة الزهراء بنت الرسول وأم أبيها وأم الأئمة وشفيعتنا في يوم المحشر.
كما نسأله سبحانه وتعالى أن يوفق الجميع للسير على نهجها وخطها الرسالي الرباني وأن تكون قدوة وأسوة لنا وللرساليات والفاطميات والزينبيات المجاهدات اللاتي يسرن على منهج الخط والفكر الرسالي الإلهي للأنبياء والرسل ويتبعون آيات الذكر الحكيم ونهج الأئمة المعصومين عليهم أفضل الصلاة والسلام.
والله ولي التوفيق
28/6/2006م
2 جمادى الثانية 1427هجري

tooot
06-29-2006, 02:00 AM
يازهراء عن نهجك والله شبرا لا نحيد
عظم الله أجورنا وأجوركم

الاديب
06-29-2006, 02:30 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل وسلم على محمد و آله الطيبين الطاهرين





السلامُ على رسولِ اللهِ، السلامُ على خيرةِ اللهِ، السلامُ عليكَ يا رسولَ اللهِ. السلامُ عليكِ يا بضعةَ رسولِ اللهِ، السلامُ عليكِ يا حبيبةَ حبيبِ اللهِ، السلامُ عليكِ يا ممتحنةَ اللهِ الصابرة، السلامُ عليكِ أيَّتُها الصدِّيقةُ الطاهرةُ، السلامُ عليكِ أيَّتُها الصفيّةُ الباهرةُ، السلامُ عليكِ يا طيِّبةَ النِّجارِ، السلامُ عليكِ يا سليلةَ النبيِّ المختارِ، السلامُ عليكِ يا اُمَّ السادةِ الأطهارِ، السلامُ عليكِ يا حليفةَ الأرزاءِ لفقدِ خاتمِ الأنبياءِ، السلامُ عليكِ يا باكيةَ العينينِ على ولدِها الحُسينِ، السلامُ عليكِ يا حليلةَ المرتضى، السلامُ عليكِ يا فاطمةَ مُحبِّيها مِنْ لَظَى، السلامُ عليكِ يا مَنْ باهى اللهُ بها ملائكةَ السماءِ، السلامُ عليكِ أيَّتُها الرضيّةُ المرضيّةُ، السلامُ عليكِ أيّتُها العليمةُ الزكيّةُ، السلامُ عليكِ أيَّتُها الحوراءُ الأُنسيّةُ، السلامُ عليكِ أيَّتُها المحدَّثةُ العليمةُ، السلامُ عليكِ أيَّتُها النقيّةُ الحكيمةُ، السلامُ عليكِ أيَّتُها العالمةُ الحليمةُ، السلامُ عليكِ يا أمَّ السبطينِ، السلامُ عليكِ يا اُمَّ الأئمّةِ الطيّبينَ، السلامُ عليكِ يا اُمَّ المُحسنِ الجنينِ، السلامُ على سفينةِ النجاحِ، السلامُ عليكِ يا بابَ الفلاح، السلامُ عليكِ يا مباركةَ المساءِ والصباحِ، السلامُ عليكِ يا بنتَ الرسولِ المختارِ، السلامُ عليكِ يا أُمَّ السادةِ الأطهارِ، السلامُ عليكِ يا مخلِّصةَ محبِّيها عن النارِ، السلامُ عليكِ يامشفَّعةُ، السلامُ عليكِ يا مَنْ محبَّتُها لأوليائِها نافعةٌ، السلامُ عليكِ يا مَنْ لها فرضُ الولاءِ، السلامُ عليكِ يا مَنِ الله لرضاها يرضى.


نرفع من مقامنا هذا أحر التعازي والمواساة إلى الحبيب الطصطفى والوصي المرتضى و الحسن المجتبى والحسين الشهيد بكربلاء و التسعة المعصومين من بنية خاصة الإمام المهدي عجل الله فرجه وسهل الله مخرجه و أوسع منهجه بوفاة الصديقة الطاهر سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء عليها السلام .

مأجورين يا شيعة بهذا المصاب الجلل.

nooraynyali
06-29-2006, 03:33 AM
قصيدة ( أفاطم لو خلت الحسين )

دعبل بن علي الخزاعي


أفاطم لو خلت الحسين مجدلا* وقد مات عطشانا بشط فرات

إذا للطمت الخد فاطم عنده* وأجريت دمع العين في الوجنات

أفاطم قومي يا ابنة الخير واندبي* نجوم سماوات بأرض فلات

قبور بكوفان واخرى بطيبة* واخرى بفخ نالها صلواتي

واخرى بأرض الجوزجان محلها* وقبر ببا خمرى لدى الغربات

وقبر ببغداد لنفس زكية* تضمنها الرحمن في الغرفات

وقبر بطوس يا لها من مصيبة* ألحت على الاحشاء بالزفرات

إلى الحشر حتى يبعث الله قائما* يفرج عنا الغم والكربات

علي بن موسى أرشد الله أمره* وصلى عليه أفضل الصلوات

فأما الممضات التي لست بالغا* مبالغها منى بكنه صفات

قبور ببطن النهر من جنب كربلا* معرسهم منها بشط فرات

توفوا عطاشا بالفرات فليتني* توفيت فيهم قبل حين وفاتي

إلى الله أشكو لوعة عند ذكرهم* سقتني بكأس الثكل والفظعات

أخاف بأن ازدارهم فتشوقني* مصارعهم بالجزع فالنخلات

تغشاهم ريب المنون فما ترى* لهم عقرة مغشية الحجرات

خلا أن منهم بالمدينة عصبة* مدينين أنضاء من اللزبات


التوقيع :
أختكم نور عيني علي...........

سلمان الشيخ
06-29-2006, 03:41 AM
مأجورين بوفاة البضعة الطاهرة

من جملة روايات وفاتها عليها السلام

أنها توفيت فى اليوم الثالث من هذا الشهر

( جمادى الثانى )

* * *

عشق عاشوراء
06-29-2006, 04:12 AM
السلام عليكم ورحمة الله
عظم الله أجورنا وأجوركم

أم الأ يمه فاطمه ابجاه الحسين ومأتمه
مولا تي أنخاج مولا تي أنخاج
*****
مولا تي غيثينا ابعجل من كبل مايلفي الأجل
هالشده خلتنا ابوجل
اترد ينا حاشاج مولاتي أنخاج
*****
يالحبج اعلينا انفرض اسمج يشا في كل مر ض
المشلو ل متعا في نهض
يوم اللي نا داج مولاتي أنخاج
********
اليعتصم بيكم ماخسر يم الحسن مسنا الضرر
ما ظل بعد عد ناصبر
باالله او بحماج مولاتي أنخاج




عظم الله أجركم بوفاة سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء عليها السلام
http://

عشق عاشوراء
06-29-2006, 04:22 AM
:bsmal: :214: :229:
مشكررررررررررررررررررررررررررررررن

انت فخرنا حسين
06-29-2006, 05:35 AM
عظم الله اجورنا واجوركم في مصابنا لفاطمة الزهراء سلام الله عليها

ريحانة المصطفى
06-29-2006, 06:00 AM
عظم الله لك الأجر يارسول الله
عظم الله لك الأجر ياأمير المؤمنين
عظم الله لك الأجر ياصتحب الزمان
عظم الله لنا ولكم الأجر بمصاب سيدة نساء العالمين

ابو طارق
06-29-2006, 08:40 AM
اللهم صل على محمد وآل محمد .. عظم الله اجورنا واجوركم .. السلام عليك يا بضعة المصطفى .. السلام عليك يا نقطة اللقاء بين النبوة والامامة .. السلام عليك يا وعاء الامامة .. السلام عليك يوم ولدت ويوم مت ويوم تبعثين حية .. ياسيدة نساء الجنة والعالمين الاولين والآخرين

أحمد
06-29-2006, 09:02 AM
عظم الله أجورنا وأجوركم

ameana
06-29-2006, 10:02 AM
عظم الله أجوركم

بنت المدينه المنورة

الأنباري
06-29-2006, 10:15 AM
أتقدم بأحر التعازي وأعلى السلون لإمام زماننا وعلمائنا وكل المؤمنين طاليبين على المصاب الجلل الذي حلت ذكراه في هذا اليوم الذي أقرح جفون الموالين وعظم الله أجوركم وإنا لله وإنا إليه راجعون
السلام عليك يا فاطمة الزهراء ورحمة الله وبركاته وجعلنا الله معك وآلك الكرام وعلى ولايتكم في الدنيا والآخرة
وأقدم لكم أخوتي الكرام مشاركة متواضعة من صحيفة فاطمة الزهراء عليها السلام فيها مراتب نورها العشرة في الملكوت الأعلى ومعارف اسمها وأحاديث تخصها من موقع موسوعة صحف الطيبين ولكم الشكر (http://www.mowswoat-suhofe-alltyybeyyn.org/0003alzhra.html)

دموع الحسين
06-29-2006, 10:22 AM
السلام على الزهراء وعلى ابيها
وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها
لعن الله ظالميها وغاصبيها

اتقدم باحر التعازي الى صاحب العصر والزمان عجل الله فرجه الشريف
والى جميع الامه الاسلامية لهذا المصاب الجلل

أمين شاكر
06-29-2006, 10:45 AM
سلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وال محمد

شكراً على هذا الموضوع الحلو والسلام

ابو فاضل
06-29-2006, 12:23 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآل محمد
الصّلاة على سيّدة النّساء فاطمة (عليها السلام)
اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلَى الصِّدّيقَةِ فاطِمَةَ الزَّكِيَّةِ حَبيبَةِ حَبيبِكَ وَنَبِيِّكَ، وَاُمِّ اَحِبّائِكَ وَاَصْفِيائِكَ، الَّتِى انْتَجَبْتَها وَفَضَّلْتَها وَاخْتَرْتَها عَلى نِساءِ الْعالَمينَ، اَللّـهُمَّ كُنِ الطّالِبَ لَها مِمَّنْ ظَلَمَها وَاسْتَخَفَّ بِحَقِّها، وَكُنِ الثّائِرَ اَللّـهُمَّ بِدَمِ اَوْلادِها، اَللّـهُمَّ وَكَما جَعَلْتَها اُمَّ اَئِمَّةِ الْهُدى، وَحَليلَةَ صاحِبِ اللِّواءِ، وَالْكَريمَةَ عِنْدَ الْمَلاَءِ الاَْعْلى، فَصَلِّ عَلَيْها وَعَلى اُمِّها صَلاةً تُكْرِمُ بِها وَجْهَ أبيها مُحَمَّد صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ، وَتُقِرُّ بِها اَعْيُنَ ذُرِّيَّتِها، وَاَبْلِغْهُمْ عَنّى فى هذِهِ السّاعَةِ اَفْضَلَ التَّحِيَّةِ وَالسَّلامِ .

ابو فاضل
06-29-2006, 12:29 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآل محمد
قال المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم : « يا فاطمة أبشري فلك عند الله مقامٌ محمودٌ تشفعين فيه لمحبيك وشيعتك فتُشفعين
اللهم ثبتنا على ولايتهم . مأجورين . نسألكم الدعاء.

ابو فاضل
06-29-2006, 12:36 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآل محمد
.....................
قال الله عز وجل
يا فاطمة وعزتي وجلالي وارتفاع مكاني لقد آليت على نفسي من قبل أن أخلق السموات والأرض بألفي عام أن لا أعذب محبيك ومحبي عترتك بالنار سفينة البحار : 2 | 375

noor aliraq
06-29-2006, 12:38 PM
لِكُلِّ اجتِمَاعٍ مِن خَلِيلَيْنِ فِرقَةٌ*وَكُلُّ الَّذي دُونَ الفِرَاقِ قَليلُ
وَإِنَّ افتِقَادِي فَاطماً بَعدَ أَحمَد*دَلِيلٌ عَلى أَنْ لا يَدُومَ خَلِيل

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على سيدي محمد وعلى آله الأطهار وعجّل فرجهم الشريف
السلام على أم أبيها ،، أم الريحانتين ،، زوج الكرار ،،

"السلام عليك يا ممتحنة ،، امتحنك الذي خلقك فوجدك لما امتحنك صابرة ،، أنا لك مصدق صابر على ما أتى به أبوك ووصيه صلوات الله عليهما ،، وأنا أسألك إن كنت صدقتك إلا ألحقتيني بتصديقي لهما لتسر نفسي ،، فاشهدي أني ظاهر/طاهر بولايتكِ وولاية آل بيتك صلوات الله عليهم أجمعين"

عظم الله لك الأجر سيدي ومولاي يا صاحب الزمان ،،

مأجورين ،،
وفقنا الله لمرضاته بحق الشهيدة الصديقة ،،

wetwet
06-29-2006, 01:34 PM
أقدم أحر التعازي وأصدقها الى سيدي ومولاي الحجة ابن الحسن (روحي وأرواح العلمين له الفداء) صلوات الله وسلامه عليه وعلى آبائه الطاهرين بمناسبة الذكرى الأليمة لاءستشهاد البضعة الطاهرة الزكية الرضية المرضية فاطمة الزهراء عليها وعلى أبيها وبعلها وبنيها أفضل الصلاة وأزكى التسليم كما أقدم أحر التعازي الى مراجعنا الكرام واليكم والى اخواني المؤمنين والمؤمنات والصلاة والسلام على رسوله وآله الطيبين الطاهرين

راؤول
06-29-2006, 02:21 PM
السلام عليك يارسول الله وعلى بضعتك الصديقة الزهراء المظلومة
مولاي وسيدي يا ساحة القداسه يا قطب الوجود يا صاحب العصر والزمان يا أرأف وأعطف قلب على وجه الارض

...كم هو عِظَمَ الالم والحزن على قلبك ....

تمر في الثالث من جمادي الثانى الذكرى الفاطمية الثالثة ..لاستشهاد جدتك مولاتنا الصديقة المظلومة المغصوبة

سيدتنا فاطمة الزهراء ...

نرفع أحر التعازي لمقام رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وإلى مقام أمير المؤمنين والإمامين الحسين والحسين عليهما السلام
والأئمة المعصومين من ذرية الحسين وإلى مقام صاحب العصر والزمان أرواحنا لمقدمه الفداء بذكرى استشهاد سيدة نساء العالمين
وابنة رسول رب العالمين وزوجة ولي الله الأمين وأم سيدي شباب أهل الجنة الحسن والحسين فاطمة بنت رسول الله عليهم سلام الله
كما نعزي بهذه الفاجعة الأليمة مراجعنا العظام وعلماؤنا الأعلام والأمة الإسلامية كافة وأعضاءمنتدى نور العترة خاصة
فعظم الله لنا ولكم الأجر
سائلين الله العلي القدير أن يرزقنا في الدنيا زيارتها وفي الآخرة شفاعتها .

نسألكم الدعاء

غريب طوس
06-29-2006, 03:47 PM
http://vb.noaim.net/showthread.php?t=6901:152: عظم الله أجركم بوفاة فاطمة الزهراء عليها السلام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
لعن الله من كسرَ ضلوع الزهراء ( ع).
http://www.al-mahdi.org/

أبوسيد
06-29-2006, 04:00 PM
--------------------------------------------------------------------------------

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين

إلم تكوني يا سقيفة ظالمة ..........فأين روضة
الهدى وأين قبر فاطمة؟!

الحاج حسين محمد
06-29-2006, 04:44 PM
لِكُلِّ اجتِمَاعٍ مِن خَلِيلَيْنِ فِرقَةٌ*وَكُلُّ الَّذي دُونَ الفِرَاقِ قَليلُ
وَإِنَّ افتِقَادِي فَاطماً بَعدَ أَحمَد*دَلِيلٌ عَلى أَنْ لا يَدُومَ خَلِيل

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على سيدي محمد وعلى آله الأطهار وعجّل فرجهم الشريف
السلام على أم أبيها ،، أم الريحانتين ،، زوج الكرار ،،

"السلام عليك يا ممتحنة ،، امتحنك الذي خلقك فوجدك لما امتحنك صابرة ،، أنا لك مصدق صابر على ما أتى به أبوك ووصيه صلوات الله عليهما ،، وأنا أسألك إن كنت صدقتك إلا ألحقتيني بتصديقي لهما لتسر نفسي ،، فاشهدي أني ظاهر/طاهر بولايتكِ وولاية آل بيتك صلوات الله عليهم أجمعين"

عظم الله لك الأجر سيدي ومولاي يا صاحب الزمان ،،

مأجورين ،،
وفقنا الله لمرضاته بحق الشهيدة الصديقة ،،

الحاج
06-29-2006, 06:21 PM
اللهم صلي على محمد واله
عضم الله اجركم جميعا

ياغريب الغرباء
06-29-2006, 07:10 PM
عظم الله اجورانا واجوركم بمصاب فاطمة الزهراء عليه السلام

أبوفاطمه
06-29-2006, 07:23 PM
السلام عليكم ورحمة الله
عظم الله أجورنا وأجوركم

almoshahd
06-29-2006, 09:59 PM
احسن الله لكم العزاء بشهادة الصديقة الطاهرة ع

الأميرة
06-30-2006, 12:34 AM
نعزي صاحب العصر والزمان بذكرى استشهاد سيدتي ومولاتي فاطمة الزهراء عليها السلام


مأجورين

sad778
06-30-2006, 04:11 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

ازف الى سيدي ومولاي واميري الامام المهدي (عج) والى العلماء المسلمين في مشارق الارض ومغاربها والى كافه الامه الاسلامه مراسم اسمى ايات الحزن لوفاة البضعه الطاهره

كما اقدم لكم بهذه المناسبه هذا التصميم المتواضع

http://www.imageswebhost.com/store01/2ef9537e13.jpg (http://www.lwone.net/vb)

واسال الله لي ولكم ان يجعلنا من خدامهم في الدنيا وشفعائهم في الاخره

اخوكم في الله
sad778

عاشقة العباس
06-30-2006, 02:45 PM
نعزي الامام المغيب والرسول و الامام علي عليه السلام واولادها

ومراجعنا الكرام والشيعه

بذكرى وفاه السيده الزهراء عليها السلام

نصير العراقي
06-30-2006, 07:50 PM
لكل اجتماع ن خليلين فرقة
عظم الله اجورنا واجوركم بمصاب الزهراء عليها السلام حجة الله على خلقه وعلى العصومين واخص بالعزاء بقية الله في الارض الحجه المنتظر
والمراجع العظام والايات الكرام والقادة الاسلاميين جميعا والمؤمنين والسلا م عليكم ورحمة الله وبركاته

غازى الحربى
07-01-2006, 11:32 AM
روحى فداها سيدة نساء العالمين ام الحسنين اللهم صلى على محمد وال محمد
عظم الله اجورنا واجوركم باستشهاد السيدة فاطمة الزهراء روحى لها فداء

الزينبيات
07-01-2006, 09:07 PM
السلام عليكم ورحمة الله
عظم الله أجورنا وأجوركم

هشام
07-02-2006, 09:58 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

ظلامة الزهراء

وما أصابـها من المصــاب
مفتاح بابـــه حديث الباب

إن حديث الباب ذو شجـــون
بمــا جنت به يد الخــؤن

أيهجم العدا على بيت الهــدى
ومهبط الوحي ومنتدى الندى

أيضرم النار بباب دارهـــا
وآية النور على منارهـــا


مقتطفات من أبيات للعلامة الأصفهاني(قدس سره)

سلام الله عليكي يا زهراء

دموع الزهراء
07-07-2006, 05:33 PM
اللهم صلي على محمد وآل محمد

تسلم اخوي الغالي

بارك الله فيك

دموع الزهراء
07-07-2006, 05:35 PM
اللهم صلي على محمد وآل محمد

يعطيك الف عااافيه اخوي الغالي

اللهم بلغنا شفاعة الزهراء عليها السلام

دموع الزهراء
07-07-2006, 05:36 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآل محمد
الصّلاة على سيّدة النّساء فاطمة (عليها السلام)
اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلَى الصِّدّيقَةِ فاطِمَةَ الزَّكِيَّةِ حَبيبَةِ حَبيبِكَ وَنَبِيِّكَ، وَاُمِّ اَحِبّائِكَ وَاَصْفِيائِكَ، الَّتِى انْتَجَبْتَها وَفَضَّلْتَها وَاخْتَرْتَها عَلى نِساءِ الْعالَمينَ، اَللّـهُمَّ كُنِ الطّالِبَ لَها مِمَّنْ ظَلَمَها وَاسْتَخَفَّ بِحَقِّها، وَكُنِ الثّائِرَ اَللّـهُمَّ بِدَمِ اَوْلادِها، اَللّـهُمَّ وَكَما جَعَلْتَها اُمَّ اَئِمَّةِ الْهُدى، وَحَليلَةَ صاحِبِ اللِّواءِ، وَالْكَريمَةَ عِنْدَ الْمَلاَءِ الاَْعْلى، فَصَلِّ عَلَيْها وَعَلى اُمِّها صَلاةً تُكْرِمُ بِها وَجْهَ أبيها مُحَمَّد صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ، وَتُقِرُّ بِها اَعْيُنَ ذُرِّيَّتِها، وَاَبْلِغْهُمْ عَنّى فى هذِهِ السّاعَةِ اَفْضَلَ التَّحِيَّةِ وَالسَّلامِ .

أمين شاكر
07-14-2006, 05:46 PM
السلام عليكم ورحمة الله
عظم الله أجورنا وأجوركم

الرادود الحسيني
04-26-2007, 02:54 PM
:206:
اعزي صاحب العصر والزمان على مصاب جدتة فاطمة الزهراء (س) لشهادت سيدة نساء العالمين
سلام الله عليها (على رواية 40 يوم )
:229:

زينبية
04-28-2007, 10:26 AM
مأجورين اخي رادود حسيني واسمح لي بهذه الاضافه

محاضرات بمناسبة ذكرى أستشهاد الصديقة الشهيدة فاطمة الزهراء

--------------------------------------------------------------------------------



ينتهي موسم محرم وصفر بموسم حزن آخر يمتد من وفاة المصطفى ويستمر إلى 40 يوماً بحسب الرواية الأولى حول تاريخ شهادة الزهراء عليها السلام، ثم يتواصل موسم الحزن المضي إلى تمام 75 يوماً بعد وفاة المصطفى أي إلى 13 جمادى الأولى تاريخ شهادة الصديقة بحسب الرواية الثانية، ثم يتواصل موسم الحزن والفجيعة إلى 3 جمادى الثانية تاريخ شهادتها عليها السلام بحسب الرواية الثالثة. كل حديث عن الصديقة حديث عن بقاء الإسلام، ولعل هذا هو السبب في عدم تحديد تاريخ شهادتها عليها السلام. تماماً كما لم يعرف قبرها عليها السلام لمصلحة، لم يعرف تاريخ شهادتها كذلك لمصلحة. لا تلبي هذه المصلحة إلا بالحديث عنها عليها السلام طيلة هذه الفترة من وفاة المصطفى وإلى 3 جمادى الثانية
أي حزن يعصف بالمولى صاحب الزمان في مثل هذه الليالي والأيام؟ نقص الأرض من أطرافها بموت العالم، فكيف هي آثار فقد الصديقة الكبرى على هذا الوجود؟ تديننا مرتبط بمدى نبض القلب وخفقه بالتفاعل مع ذكرى الصديقة في هذه الأيام. فجيعة المولى أمير المؤمنين بالصديقة الشهيدة


المربي سماحة العلامة الشيخ حسين كوراني حفظه الله ورعاه


محاضرات لسماحة العلامة المربي الشيخ حسين كوراني حفظه الله ورعاه عن الصديقة الشهيدة فاطمة الزهراء
للأستماع او التحميل
17 محاضرة وهي كالتالي :
1-
http://www.saraer.org/audio/details.php?linkid=477
2-
http://www.saraer.org/audio/details.php?linkid=475
3-
http://www.saraer.org/audio/details.php?linkid=476
4-
http://www.saraer.org/audio/details.php?linkid=478
5-
http://www.saraer.org/audio/details.php?linkid=479
6-
http://www.saraer.org/audio/details.php?linkid=480
7-
http://www.saraer.org/audio/details.php?linkid=482
8-
http://www.saraer.org/audio/details.php?linkid=483
9-
http://www.saraer.org/audio/details.php?linkid=484
10-
http://www.saraer.org/audio/details.php?linkid=485
11-
http://www.saraer.org/audio/details.php?linkid=486
12-
http://www.saraer.org/audio/details.php?linkid=489
13-
http://www.saraer.org/audio/details.php?linkid=487
14-
http://www.saraer.org/audio/details.php?linkid=491
15-
http://www.saraer.org/audio/details.php?linkid=492
16-
http://www.saraer.org/audio/details.php?linkid=495
17-
http://www.saraer.org/audio/details.php?linkid=494

يتيمة الرضا
04-30-2007, 08:45 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

تعازينا الحارة لمولانا أمير المؤمنين و الأئمة الأطهار عليهم السلام و بالأخص صاحب العصر و الزمان عجل الله فرجه الشريف

يتيمة الرضا
05-25-2007, 10:03 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

نعزي المولى أمير المؤمنين عليه السلام و الإمامان الهمامان الحسن و الحسين عليهما السلام و العقيلة زينب و أم كلثوم عليهما السلام

تعازينا الحارة لمولانا صاحب العصر و الزمان عجل الله فرجه الشريف

:65: :65: :65: :65:
:219: :219: :219:
:229: :229: :229:
:229: :229: :229:

العشق الحسيني
05-26-2007, 07:35 AM
نعزي جميع الاعضاء بوفاة فاطمية الزهراء (ع)

زينبية
05-29-2007, 05:56 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد


أعظم الله أُجورنا وأُجوركم بذكرى مصاب بضعة الرسول(صلى الله عليه وآله)


فاطمة الزهراء (عليها السلام)

تمرّ علينا هذه الأيام ذكرى استشهاد سيدة النساء فاطمة الزهراء(عليها السلام) على الرواية الثانية

وإنا إذ نقدّم تعازينا لولدها الامام المهدي المنتظر(عجلّ الله فرجه) وللمراجع العظام والعلماء الأعلام ولجميع الأخوة المؤمنين والاخوات المؤمنات في بقاع المعمورة

كافة وأعضاء منتديات نور العترة
بهذه المناسبة الحزينة ندعو الباري سبحانه وتعالى أن يعجل لوليه الفرج، ويجعلنا ممن يأخذ معه بثار جدته الزهراء(ع).. وأن يوفق الجميع لانتهاج خطى أهل البيت والتمسك بحبلهم

والله يعظم أجوركم

ملاك الربيع
05-30-2007, 03:19 AM
نعزي صاحب العصر والزمان عجل الله فرجه وسهل مخرجه

ونعزي رسول الرحمة محمد صلى الله عليه وآله وسلم

ووصيه عليا عليه السلام

والحسن والحسين والائمة المعصومين من ولد الحسين عليهم السلام

بذكرى استشهاد الصديقة الطاهرة فاطمة الزهراء عليها السلام

أنوار فاطمة
05-30-2007, 03:21 AM
نعزي الامة الاسلامية وصاحب العصر والزمان (عجل) والمراجع العظام بذكرى وفاة واستشهاد البضعة فاطمة عليها السلام..

زينبية
05-30-2007, 05:03 AM
اهلا وسهلا بالانوار الجديدة
نور الربيع
و
انوار فاطمة
ماجورين بهذا المصاب الاليم

يوزرسيف
05-30-2007, 08:52 AM
بسمه تعالى السلام عليكم نعزي صاحب العصر والزمان الأمام القائم عجل الله تعالى فرجه الشريف ونائبه بالحق ولي أمر المسلمين السيد القائد الخامنائي وسيد المقاومة السيد حسن نصرالله وجميع المجاهدين وعوائل الشهداء والجرحى والأسرى في سجون الأحتلال الأسرائيلي وكل الأحرار في العالم واعضاء منتديات نور العترة الكرام بمناسبة ذكرى إستشهاد السيدة العظيمة فاطمة الزهراء عليها السلام وشكرا

فاطمية
05-31-2007, 02:46 PM
نعزي جميع الأعضاء بهذا المصاب العظيم

alhassanain
06-09-2007, 10:13 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
من سير الأطهار
فاطمة الزهراء (عليها السلام) قبسات من حياتها وسيرتها النورانية
علياء صادق الحسن
حياتها الشريفة
اختلف المؤرخون في ولادة سيدة نساء العالمين وكريمة الرسول محمّد (صلّى الله عليه وآله)، فاطمة الزهراء (عليها السلام)، فقيل وُلدت قبل البعثة بخمس سنين، وقيل ولدت بعد البعثة بسنة واحدة، وقيل بسنتين، وقيل بخمس سنين، واختلف المؤرخون في تاريخ وفاتها (عليها السلام) أيضاً، فقيل توفيت بعد رسول الله (صلّى الله عليه وآله) بخمسة وسبعين يوماً، وقيل بثلاثة أشهر، وقيل بخمسة أشهر، وقيل بستة أشهر(1).
وبسبب هذا الاختلاف اختلف أيضاً في عمرها الشريف حين الزواج وعمرها حين الوفاة، ولعلّ القدر المتيقن من الروايات أنها وُلدت بعد البعثة بسنة واحدة، وتوفيت بعد رسول الله (صلّى الله عليه وآله) بثلاثة أشهر، والله العالم بذلك.
بعض الآيات النازلة بحقها (عليها السلام)

لقراءة التتمة انقر الرابط التالي
http://www.alhassanain.com/arabic/all/maghalat/ahl-al-bayt/fatema-zahra.htm

يوزرسيف
06-17-2007, 10:12 PM
بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صلي على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف السلام عليكم هذه بعض الروايات الواردة في كتب العامة حول وفاة السيدة فاطمة الزهراء (ع) وهو منقول بتصرف مني :
وفاة الزهراء لم تكن حياة الزهراء هنية بعد انتقال أبيها رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الرفيق الاعلى ، ذلك انها فجعت بوفاة أبيها صلى الله عليه وسلم ، وفوجئت بمنع الصديق رضي الله عنه إياها حقها في فدك ، فتأثرت لذلك أشد الأثر وأعظمه فغدت شاكية لا ترى الا هي معصوبة الرأس ، وطبقا لنبوءة النبي صلى الله عليه وسلم ، الصادقة فسرعان ما لحقت به ، فكانت أسرع أهله لحوقا به ، وقد اختلف العلماء في مدة بقائها بعد أبيها صلى الله عليه وسلم ، فقيل أربعون يوما ، وقيل خمسة وأربعون ، وربما كان ذلك اشتباها بمدة مرضها ، وروى الحاكم بسنده عن عائشة انها شهران ، وروى ابن عبد البر في الاستيعاب انها سبعون يوما ، وذهب أبو الفرج الأصفهاني إلى أنها ثلاثة أشهر ، لكن المشهور ان الزهراء عليها السلام ، ماتت بعد النبي صلى الله عليه وسلم بستة أشهر ، وطبقا لرواية الإمام الباقر وعروة بن الزبير ، وان وفاتها كانت ليلة الثلاثاء لثلاث خلون من شهر رمضان سنة إحدى عشرة للهجرة ( 20 نوفمبر 632 م ) وبوليدها الحسن والحسين سيدي شباب أهل الجنة ، حفظت العترة المحمدية وروي عن الإمام جعفر الصادق رضي الله عنه قال : لما قبض رسول الله صلى الله عليه وسلم ما ترك الا الثقلين ، كتاب الله عز وجل ، وعترته أهل بيته ، وكان قد أسر إلى فاطمة رضي الله عنها ، انها لاحقة به ، وانها أول أهل بيته لحوقا به ، فقالت رضي الله عنها ( بينما انا نائمة بعد وفاة أبي بأيام ، إذ رأيت كان أبي رسول الله صلى الله عليه وسلم قد أشرف علي ، فلما رايته لم أملك نفسي ان ناديت : يا أبتاه ، انقطع عنا خبر السماء فبينما انا كذلك إذ أتتني الملائكة صفوفا يقدمها ملكان حتى اخذا بي فصعدا بي إلى السماء ، فرفعت رأسي ، فإذا انا بقصور مشيدة وبساتين وأنهار ، تطرد قصرا بعد قصر وبستانا بعد بستان ، وإذا قد طلع علي من تلك القصور جوار كأنهن الدمى مستبشرات يضحكن إلي ويقلن : مرحبا بمن خلقت لها الجنة ، وخلقنا نحن من اجل أبيها ، ولم تزل الملائكة تصعد بي حتى أدخلوني إلى دار فيها قصور ، وفي كل قصر بيوت فيها ما لا عين رأت ولا اذن سمعت ولا خطر على قلب بشر ، وفيها من السندس والاستبرق ، وعلى الأسرة الكثير منها ، وعليها الا لحفة من الحرير والديباج بألوان شتى ، ومن أواني الذهب والفضة ما يأخذ بالابصار ، وعليها ألوان الطعام ، وفي تلك الجنان نهرا شد بياضا من اللبن ، وأحلى مذاقا من العسل ، وأطيب رائحة من المسك ، فقلت لمن هذه الدار ، وما هذه الأنهار ، فقالوا هذه الدار هي الفردوس الاعلى الذي ليس بعده جنة ، وهي دار أبيك ومن معه من النبيين صلوات الله عليهم أجمعين ، ومن أحب الله عز وجل من الشهداء والصديقين ، وهذا هو نهر الكوثر الذي وعد الله تبارك وتعالى أباك صلى الله عليه وسلم ان يعطيه إياه ، قلت : فأين أبي ، قالوا : الساعة يدخل عليك ، فبينما انا كذلك إذ برزت لي قصور أشد بياضا من تلك القصور ، وفرش هي أحسن من تلك الفرش ، وإذا انا بفرش مرتفعة على أسرة ، وإذا أبي جالس على تلك الفرش ومعه جماعة ، فأخذني وضمني وقبل ما بين عيني ، وقال : مرحبا بابنتي ، وأقعدني في حجره ، ثم قال : يا حبيبتي ، اما ترين ما أعد الله لك وما تقدمين عليه ، وأراني قصورا مشرفات فيها ألوان الطرائف والحلي والحلل ، وقال : هذا مسكنك ومسكن زوجك وولديك ومن أحبك وأحبهم ، فطيبي نفسا ، فإنك قادمة علي بعد أيام ، قالت : فطار قلبي ، واشتد شوقي ، فانتهبت مرعوبة ) . واخرج ابن سعد في الطبقات والهيثمي في مجمع الزوائد والإمام أحمد في المسند والفضائل عن عبد الله بن أبي رافع عن أبيه عن أمه سلمى قالت : اشتكت فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم فمرضتها فأصبحت يوما كأمثل ما كانت ، فخرج علي بن أبي طالب ، فقالت يا أمتاه ، اسكني لي ماء غسلا ، فسكبت لها فقامت فاغتسلت كأحسن ما كانت تغتسل ، ثم قالت هاتي ثيابي الجدد فأعطيتها فلبستها ثم جاءت إلى البيت الذي كانت فيه فقالت : قدمي الفراش إلى وسط البيت ، فقدمته فاضطجعت واستقبلت القبلة فقالت : يا أمتاه : اني مقبوضة الان ، واني قد اغتسلت فلا يكشفني أحد وقبضت ، فجاء علي بن أبي طالب فأخبرته فقال : ( والله لا يكشفها أحد ، ثم حملها بغسلها ذلك فدفنها ) وفي رواية الإمام أحمد بن حنبل في المسند عن أم سلمى قالت : اشتكت فاطمة سلام الله عليها شكواها التي قبضت فيه فكنت أمرضها ، فأصبحت يوما كأمثل ما رايتها في شكواها تلك ، قالت : وخرج علي عليه السلام لبعض حاجته ، فقالت : يا أمة اسكبي لي غسلا فسكبت لها غسلا فاغتسلت كأحسن ما رايتها تغسل ثم قالت : يا أمة اعطني ثيابي الجدد فأعطيتها فلبستها ، ثم قالت : يا أمة قدمي لي فراشي وسط البيت ، ففعلت واضطجعت واستقبلت القبلة ، وجعلت يدها تحت خدها ، ثم قالت : يا أمة اني مقبوضة الان ، وقد تطهرت ، فلا يكشفني أحد ، فقبضت مكانها ، قالت : فجاء علي فأخبرته ) . على أن هناك من يثير جدلا حول هذا الحديث ، فيقول الدارقطني بعد اخراجه : وكيف يكون صحيحا ، والغسل انما شرع لحدث الموت ، فكيف يقع مثله ولو قدرنا حقا هذا عن فاطمة ، أفكان يخفي على علي عليه السلام ، ثم إن احمد والشافعي يحتجان في غسل الزوج زوجته ان عليا غسل فاطمة عليها السلام ، فلقد روى ابن سعد في الطبقات عن محمد بن موسى ان علي بن أبي طالب غسل فاطمة كما أن هناك رواية عن أسماء بنت عميس قالت فيها : غسلت انا وعلي ابن أبي طالب بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي رواية أخرى ان ذلك كان بوصية من الزهراء نفسها ان تغسلها أسماء وعلي ، فغسلاها . وهناك رواية تذهب إلى أن أعرابيا جاء من الشام ، وابن عباس كان في المسجد الحرام يفتي الناس ، فسأله عن أبناء رسول الله صلى الله عليه وسلم وبناته ، فأخبره ان أبناءه كانوا خمسة : القاسم والطاهر والمطهر والطيب ، وهم من خديجة ، رضي الله عنها ، وإبراهيم من مارية ، وبناته كن أربعا : زينب ورقية وأم كلثوم وفاطمة ، وكن أيضا من خديجة وكلهم مات في حياته صلوات الله عليه ، الا فاطمة فإنها بقيت أربعين يوما بعده ، ولما جاء اجل فاطمة لم تحم ولم تصدع ، ولكن اخذت بيد الحسن والحسين فذهب بهما إلى قبر النبي صلى الله عليه وسلم فأجلستهما عنده ثم وقفت ، فصلت بين المنبر والقبر ركعتين ثم ضمتهما إلى صدرها والتزمتهما ، وقالت يا ولدي اجلسا عند أبيكما ساعته ، والإمام علي ، عليه السلام ، يصلي في المسجد ، ثم رجعت نحو المنزل فحملت ما فضل من حنوط النبي صلى الله عليه وسلم فاغتسلت به ولبست فضل كفنه ثم نادت يا أسماء فقالت لها : لبيك يا بنت رسول الله ، فقالت تعاهديني ، فاني ادخل هذا البيت فأضع جنبي ساعة فإذا مضت ساعة ولم اخرج فناديني ثلاثا فان أجبتك ، والا فاعلمي اني لحقت برسول الله صلى الله عليه وسلم ثم قامت مقام الرسول صلى الله عليه وسلم في بيتها ، فصلت ركعتين ، ثم جللت وجهها بطرف ردائها وقصت نجبها ، وقيل بل ماتت في سجدتها . فلما مضت ساعة أقبلت اسما فنادت يا فاطمة الزهراء ، يا أم الحسن والحسين ، يا بنت رسول الله ، يا سيدة نساء العالمين ، فلم تجب فدخلت فإذا هي ميتة ، فقال الأعرابي : كيف علمت وقت وفاتها يا ابن عباس ، قال : أعلمها أبوها ، ثم شقت أسماء جيبها ، وقالت كيف اجترئ فأخبر ابني رسول الله بوفاتك ، ثم خرجت فتلقاها الحسن والحسين فقالا : أين امنا فسكتت فدخلا البيت فإذا هي ممتدة فحركها الحسين فإذا هي ميتة فقال : يا آخاه آجرك الله في امنا ، وصاح أهل المدينة لما علموا بخبر وفاتها واجتمعت نساء بني هاشم في دارها فصرخن صرخة واحدة كادت المدينة تتزعزع منها وهن يقلن : يا سيدتاه ، يا حبيبتاه ، يا بنت رسول الله ، وأقبل الناس إلى علي وهو جالس ، والحسن والحسين ، رضي الله عنهم أجمعين بين يديه يبكيان فبكى لبكائهما ، واجتمع الناس فجلسوا وهم يسترجعون وينتظرون ان تخرج الجنازة فيصلوا عليها ، فخرج أبو ذر الغفاري وقال : انصرفوا فان ابنة رسول الله صلى الله عليه وسلم قد أخر اخراجها هذه العشية فقام الناس وانصرفوا . هذا وهناك ما يشير إلى أن الزهراء قد أوصت الامام بثلاث : أولها : ان يتزوج بأمامة بنت أختها زينب من أبي العاص بن الربيع ، وذلك لأنها كما قالت الزهراء : انها بنت أختي وتحنوا على ولدي ( أو ) انها في حنوي ورومتي وثانيها : ان يتخذ لها نعشا وصفته له وعن ابن عباس : ان فاطمة أول من جعل لها النعش عملته لها أسماء بنت عميس ، وكانت قد رأته بأرض الحبشة ( وذلك بان دعت بسرير فأكبته لوجهه ثم دعت بجرائد فشدتها على قوائمه وجعلت عليه نعشا ثم جللته ثوبا ، فقالت فاطمة رضي الله عنها اصنعي لي مثله ، استريني سترك الله ، ) وثالثها : ( الا يشهد أحد جنازتها ممن كانت غاضبة عليهم وان تدفن ليلا وان تحنط بفاضل حنوط رسول الله صلى الله عليه وسلم وان يغسلها في قميصه ولا يكشف عنها ) ، وهكذا تنفيذا لوصية الزهراء دفنت ليلا وصلى عليها الإمام علي ونزل في قبرها ، ولم يكن معه سوى بنو هاشم والصفوة من أصحابه تنفيذا لوصيتها روى ابن سعد عن الإمام علي زين العابدين بن الإمام الحسين قال : سالت ابن عباس ، متى دفنتم فاطمة ، فقال دفناها بليل بعد هداة ، قال قلت : فمن صلى عليها قال : علي ، وعن الزهري وعروة بن الزبير أن عليا صلى على فاطمة ، ودفنها ليلا . وروى السمهودي في وفاء الوفا عن جعفر الصادق عن أبيه ان عليا دفن فاطمة عليها السلام ليلا في منزلها الذي دخل في المسجد ، فقبرها عند باب المسجد ، المواجه دار أسماء بنت حسين بن عبد الله ( في وقته ) وهو الباب الذي كان في شامي باب النساء في المشرق وهناك رواية أخرى ان الزهراء دفنت في البقيع وسوى علي حول قبرها قبورا مزورة حتى لا يعرف أحد موضعه ( ولست أدري لماذا ، ومن ثم فهو رأي غير مقبول ) ويستدلون على ذلك بان الإمام الحسين قال ( ادفنوني في المقبرة إلى جنب أمي ) ، على أن هناك رواية تؤكد ان الزهراء دفنت في بيتها الذي أدخله عمر بن عبد العزيز في المسجد ، وان عبد العزيز بن مروان كان يقول إنها دفنت في بيتها ، وصنع بها ما صنع برسول الله صلى الله عليه وسلم وانها دفنت في موضع فراشها ويحتج بأنها دفنت ليلا ، ولم يعرف بها كثير من الناس ( وهذا ما أحسن انا شخصيا به زياراتي التي أشرف بالمثول فيها امام سيدي ومولاي وجدي رسول الله صلى الله عليه وسلم وتكاد رجلاي تقف هناك عند المكان الذي قيل لي انه بيت الزهراء ) هذا وقد حزن الإمام علي أشد الحزن وأقساه على زوجه الزهراء البتول وتذكر قول الرسول صلى الله عليه وسلم له ، فيما روى الإمام أحمد عن جابر بن عبد الله الأنصار ي قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لعلي بن أبي طالب ( سلام عليك أبا الريحانتين من الدنيا ، فعن قليل يذهب ركناك ، والله خليفتي عليك ، فلما قبض النبي صلى الله عليه وسلم قال علي : هذا أحد الركنين الذي قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما ماتت فاطمة ، قال هو الركن الاخر ، الذي قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ومضى إلى قبر النبي صلى الله عليه وسلم فقال ( السلام عليك يا رسول الله عني وعن ابنتك وزائرتك ، والمختار لها سرعة اللحاق بك قل يا رسول الله عن صفيتك صبري ، وقل عنها تجلدي ، الا ان لي التأسي بسنتك وفي فرقتك موضع تعز ، وانا لله وانا إليه راجعون ، قد استرجعت الوديعة واخذت الرهينة فما أقبح الخضراء والغبراء يا رسول الله اما حزني فسرمد واما ليلي فمسهد ولا يبرح ذلك من قلبي حتى يختار الله لي دارك أنت بها مقيم ، كمد مبرح وهم مهيج ، سرعان ما فرق بيتنا يا رسول الله فبعين الله تدفن ابنتك سرا ، ويهتضم حقها قهرا ، ويمنع ارثها جهرا ، ولم يطل منك العهد ، ولم يخلق منك الذكر ، فإلى الله المشتكى ، وفيك أجمل العزاء ، وصلوات الله عليك وعليها ورحمة الله وبركاته ) . هذا وقد روي أن الامام كان يزور قبر الزهراء كل يوم . وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين

زينبية
06-18-2007, 04:10 PM
بعض الروايات الصحيحه من كتب القوم عن حرق بيت فاطمة الزهراء عليها السلام مع ذكر صحة هذه الروايات برجال السند حتى لايقولو اننا نضع قصص مخترعه من عندنا.


الرواية ( صحيحة السند )

إبن أبي شيبة الكوفي - المصنف - كتاب المغازي - ما جاء في خلافة أبي بكر وسيرته - الجزء : ( 8 ) - رقم الصفحة : ( 572 )

36383 - حدثنا محمد بن بشر , نا عبيد الله بن عمر , حدثنا زيد بن أسلم , عن أبيه أسلم أنه حين بويع لأبي بكر بعد رسول الله (ص) كان علي والزبير يدخلان على فاطمة بنت رسول الله (ص) فيشاورونها ويرتجعون في أمرهم , فلما بلغ ذلك عمر بن الخطاب خرج حتى دخل على فاطمة فقال : يا بنت رسول الله (ص) , والله ما من أحد أحب إلينا من أبيك , وما من أحد أحب إلينا بعد أبيك منك , وايم الله ما ذاك بمانعي إن اجتمع هؤلاء النفر عندك ، أن أمرتهم أن يحرق عليهم البيت , قال : فلما خرج عمر جاءوها فقالت : تعلمون أن عمر قد جاءني وقد حلف بالله لئن عدتم ليحرقن عليكم البيت وايم الله ليمضين لما حلف عليه , فانصرفوا راشدين , فروا رأيكم ولا ترجعوا إلي , فانصرفوا عنها فلم يرجعوا إليها حتى بايعوا لأبي بكر.


إبن أبي شيبة الكوفي

- أما إبن أبي شيبة ، فكفى في وثاقته ما ذكره الذهبي في (ميزان الاعتدال ) حيث قال:

عبد اللّه بن محمد بن أبي شيبة الحافظ الكبير ، الحجة ، أبو بكر. حدث عنه أحمد بن حنبل ، والبخاري، وأبو القاسم البغوي ، والناس ووثقه جماعة.

- ثم قال: أبو بكر ( يريد به أبو شيبة)، ممن قفز القنطرة، وإليه المنتهى في الثقة، مات في أول سنة 235 .

المصدر : الذهبي - ميزان الإعتدال - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 490 ) - الرقم : ( 4549 ). هذا حال المؤلف.

تعريف رجال السند

محمد بن بشر

الرازي - الجرح والتعديل - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 673 )

- ( 460 ) محمد بن بشر بن الفرافصة العبدي أبو عبد الله العبدي الكوفي أخرج البخاري في الفتن ومناقب عمر وغير موضع عن علي بن المديني وإبن راهويه وإبن نمير وغيرهم عنه عن إسماعيل بن أبي خالد ومسعر وغيرهما مات سنة ثلاث ومائتين.

- قال النسائي هو ثقة .

- وقال بن الجنيد سمعت بن معين سئل عنه فقال لم يكن به بأس .

الرازي - الجرح والتعديل - الجزء : ( 7 ) - رقم الصفحة : ( 210 )

1167 - قال سألت يحيى بن معين عن محمد بن بشر فقال ثقة .

إبن سعد - الطبقات الكبرى - الجزء : ( 6 ) - رقم الصفحة : ( 394 )

- ويكنى أبا عبد الله توفي بالكوفة في جمادي الاولى سنة ثلاث ومائتين في خلافة المأمون وكان ثقة كثير الحديث .

العجلي - معرفة الثقات - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 233 )

- ( 1574 ) محمد بن بشر العبدي كوفى ثقة يكنى أبا عبد الله .

الذهبي - تذكرة الحفاظ - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 322 )

302 - 71 / 6 ع - محمد بن بشر الحافظ الثقة أبو عبد الله العبدي الكوفي .

- قال أبو عبيد الآجري : سألت ابا داود عن سماع محمد بن بشر من

إبن أبي عروبة فقال : هو احفظ من كان بالكوفة .

- وقال يحيى إبن معين : ثقة .

الذهبي - تذكرة سير أعلام النبلاء - الجزء : ( 9 ) - رقم الصفحة : ( 265 )

74 - محمد بن بشر ( ع ) إبن الفرافصة ، بن المختار ، بن رديح ، الحافظ الامام الثبت ، أبو عبدالله العبدي الكوفي .

- وثقه يحيى بن معين وغيره .

- قال أبو عبيد الآجري : سألت أبا داود عن سماع محمد بن بشر من إبن أبي عروبة ، فقال : هو أحفظ من كان بالكوفة .

الذهبي - من له رواية في كتب الستة - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 159 )


( 4742 ) محمد بن بشر العبدي أبو عبد الله الكوفي الثبت سمع هشام بن عروة وخلقا وعنه عبد وإبن الفرات قال أبو داود هو أحفظ من كان بالكوفة مات 203 ع .

إبن حجر - تهذيب التهذيب - الجزء : ( 9 ) - رقم الصفحة : ( 64 )

90 - ع ( الستة ) محمد بن بشر بن الفرافصة بن المختار الحافظ العبدي أبو عبد الله الكوفي .

- قال عثمان الدارمي عن إبن معين ثقة .

- وقال الآجري عن أبي داود هو أحفظ من كان بالكوفة .

- قال البخاري وإبن حبان مات سنة ثلاث ومائتين . قلت : كذا قاله إبن حبان في الثقات وفيها أرخه يعقوب بن شيبة ومحمد بن سعد وزاد في جمادى الاولى وقالا وكان ثقة كثير الحديث .

- وقال النسائي وإبن قانع ثقة .

- وقال إبن الجنيد عن إبن معين لم يكن به بأس .

- وقال إبن شاهين في الثقات قال عثمان بن أبي شيبة محمد بن بشر ثقة ثبت إذا حدث من كتابه .

إبن حجر - تقريب التهذيب - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 58 )

- محمد بن بشر العبدي أبو عبد الله الكوفي ثقة حافظ من التاسعة مات سنة ثلاث ومائتين ع .

إسطوانه موسوعة الحديث الشريف لشركة صخر - الإصدار الأول : ( 2 / 1 )

وهو من رواة البخاري ومسلم ووثقه كل من :

يحيى بن معين - أبو داود السجستاني - محمد بن سعد - النسائي - عثمان بن أبي شيب - إبن حبان

عبيد اللّه بن عمر

إبن حجر - تهذيب التهذيب - الجزء : ( 7 ) - رقم الصفحة : ( 35 / 36 ) - رقم الترجمة : ( 71 )

- عبيدالله بن عمر بن حفص بن عاصم بن عمر بن الخطاب العدوي العمي المدني أبو عثمان أحد الفقهاء السبعة .

- قال عمرو بن علي ذكرت ليحيى بن سعيد قول إبن مهدي أن مالكا أثبت في نافع عن عبدالله فغضب وقال قال أبو حاتم عن أحمد عبيدالله أثبتهم وأحفظهم وأكثرهم رواية .

- وقال عبدالله بن أحمد عن إبن معين عبيدالله بن عمر من الثقات .

- وقال النسائي ثقة ثبت .

- وقال أبو زرعة وأبو حاتم ثقة .

- وقال إبن منجويه كان من سادات أهل المدينة وأشراف قريش فضلا وعلما وعبادة وشرفا وحفظا وإتقانا .

- ذكر إبن سعد في الطبقة الخامسة . قال ولما خرج محمد بن عبدالله بن الحسن على المنصور لزم عبيدالله ضيعته واعتزل فلما قتل محمد رجع عبيدالله إلى المدينة فمات بها سنة ( 47 ) وكان ثقة كثير الحديث حجة .

- وقال أحمد بن صالح ثقة ثبت مأمون ليس أحد أثبت في حديث نافع منه .

- وقال إبن معين لم يسمع من إبن عمر وقال ثقة حافظ متفق عليه .

إسطوانه موسوعة الحديث الشريف لشركة صخر - الإصدار الأول : ( 2 / 1 )

وهو من رواة البخاري ومسلم ووثقه كل من :

يحيى بن معين - النسائي - أبو زرعة الرازي - أبو حاتم الرازي - محمد بن سعد - أحمد بن صالح المصري
زيد بن أسلم العدوي

الذهبي - سير أعلام النبلاء - الجزء : ( 5 ) - رقم الصفحة : ( 316 )

153 - زيد بن أسلم * ( ع ) الامام الحجة القدوة أبو عبد الله العدوي العمري المدني الفقيه . حدث عن والده أسلم مولى عمر .
قال أبو حازم الاعرج : لقد رأيتنا في مجلس زيد بن أسلم أربعين فقيها أدنى خصلة فينا التواسي بما في أيدينا ، وما رأيت في مجلسه متماريين ولا متنازعين في حديث لا ينفعنا .
- وكان أبو حازم ، يقول : لا أراني الله يوم زيد بن أسلم ، إنه لم يبق أحد أرضى لديني ونفسي منه .

إبن حجر - تهذيب التهذيب - الجزء : ( 3 ) - رقم الصفحة : ( 341 / 342 ) - رقم الترجمة : ( 728 )

- 728 - ع ( الستة ) زيد بن أسلم العدوى أبو أسامة ويقال أبو عبد الله المدني الفقيه مولى عمر .

- وقال مالك عن إبن عجلان ماهبت أحدا قط هيبتي زيد بن أسلم .

- وقال أحمد وأبو زرعة وأبو حاتم ومحمد بن سعد والنسائي وإبن خراش ثقة .

- وقال يعقوب إبن شيبة ثقة من أهل الفقه والعلم وكان عالما بتفسير القرآن .

- وقال حماد بن زيد عن عبيد الله بن عمر لا أعلم به بأسا إلا أنه يفسر برأيه القرآن ويكثر منه .

- وقال الساجي ثنا أحمد بن محمد المعيطى قال قال إبن عيينة كان زيد بن أسلم رجلا صالحا وكان في حفظه شئ .
- وقال أبو حاتم زيد عن أبي سعيد مرسل وذكره إبن حبان في الثقات .

إبن حجر - تقريب التهذيب - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 326 )

2123 - زيد بن أسلم العدوي مولى عمر أبو عبد الله وأبو أسامة المدني ثقة عالم وكان يرسل من الثالثة مات سنة ست وثلاثين ع .

إسطوانه موسوعة الحديث الشريف لشركة صخر - الإصدار الأول : ( 2 / 1 )

وهو من رواة البخاري ومسلم ووثقه كل من :

أحمد بن حنبل - محمد بن سعد - أبو زرعة الرازي - أبو حاتم الرازي - يعقوب بن شيبة - النسائي.

أسلم العدوي

إبن حجر - تهذيب التهذيب - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 233 ) - رقم الترجمة ( 501 )

- أسلم العدوي مولاهم أبو خالد ويقال أبو زيد . قيل أنه حبشي وقيل من سبي عين التمر أدرك زمن النبي (ص) وروى عن أبي بكر ومولاه عمر وعثمان وإبن عمر ومعاذ بن جبل وأبي عبيد وحفصة ( ر ) وغيرهم .
- وعنه ابنه زيد والقاسم بن محمد ونافع مولى إبن عمر وغيرهم قال إبن اسحاق بعث أبو بكر عمر سنة ( 11 ) فأقام للناس الحج وابتاع فيها أسلم مولاه .

- وقال العجلي مدني ثقة من كبار التابعين .

- وقال أبو زرعة ثقة وقال أبو عبيد توفي سنة ( 80 ) وقال غيره وهو إبن ( 114 ) سنة .

- قلت : هذا حكاه البخاري والفسوي في تاريخيهما عن إبراهيم بن المنذر عن زيد إبن عبدالرحمن بن زيد بن أسلم وزاد وصلى عليه مروان وهو يقتضى انه مات قبل سنة ( 80 ) بل قبل سنة ( 70 ) ويدل له ان البخاري ذكر ذلك في التاريخ الاوسط في فضل من مات بين الستين والسبعين ومراون مات سنة ( 64 ) ونفي من المدينة في أوائلها .

- وروى إبن مندة وأبو نعيم في معرفة الصحابة باسناد ضعيف ان أسلم سافر مع النبي (ص) . لكن يحتمل لو صح السند ان يكون أسلم آخر غير مولى عمر وقد أوضحت ذلك في معرفة الصحابة .

- وقال يعقوب بن شيبة كان ثقة وهو من جلة موالي عمر وكان يقدمه وفي تاريخ إبن عساكر كان أسود مشروطا .
إبن حجر - تقريب التهذيب - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 89 ) - رقم الترجمة ( 406 )

- أسلم العدوي مولى عمر ثقة مخضرم مات سنة ثمانين وقيل بعد سنة ستين وهو بن أربع عشرة ومائة سنة ع.
الرابط:

http://www.al-eman.com/Islamlib/view...D=4&SW=406#SR1

إبن حجر - الإصابة - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 215 ) - رقم الترجمة : ( 131 ) - أسلم مولى عمر

- روى بن منده من طريق عبد المنعم بن بشير عن عبد الرحمن بن زيد بن أسلم عن أبيه عن جده أنه سافر مع النبي (ص) سفرتين والمعروف أن عمر اشترى أسلم بعد وفاة النبي (ص) كذلك ذكره بن إسحاق وغيره كما سنورده في القسم الثالث إن شاء الله تعالى‏.


الرابط:
http://www.al-eman.com/Islamlib/view...D=3&SW=131#SR1

إبن حجر - الإصابة - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 338 ) - رقم الترجمة : ( 449 ) - أسلم مولى عمر

- تقدم ذكره في الأول قال زيد بن أسلم مات وهو بن أربع عشرة ومائة سنة وصلى عليه مروان بن الحكم

إبن الأثير - أسد الغابة - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 77 )

- ( د ع * أسلم ) مولى عمر بن الخطاب من سبى اليمن أدرك النبي (ص) .
- قال محمد بن اسحاق بعث أبو بكر الصديق عمر بن الخطاب ( ر ) سنة احدى عشرة فأقام للناس الحج وابتاع فيها أسلم قال انه ادرك النبي (ص) ولم يره وهو من الحبشة قال عبد الرحمن بن زيد بن أسلم عن أبيه ان أباه أسلم.

- روى عبد المنعم بن بشير بن عبد الرحمن بن زيد بن أسلم عن أبيه عن جده انه سافر مع النبي (ص) سفرتين وعبد المنعم لا يعرف .

الرابط:

http://www.al-eman.com/Islamlib/view...D=4&SW=سبي#SR1

إسطوانه موسوعة الحديث الشريف لشركة صخر - الإصدار الأول : ( 2 / 1 )

وهو من رواة البخاري ومسلم ووثقه كل من :

العجلي - النسائي - أبو زرعة الرازي - يعقوب بن شيبة - إبن حبان

وبكذا تكون هذه الروايه صحيحه 100 % ولا يستطيع احد من الوهابيه انكارها او تكذيبها لأن جميع الرواة ثقه وهم من رواة البخاري ومسلم.

ملاك الأرض
06-18-2007, 04:10 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد و آل محمد وعجل فرجهم والعن اعدائهم
اعزي رسول (صلى الله عليه وآله وسلم )و اهل البيت سلام الله عليهم واعزي صاحب الزمان عجل الله فرجه الشريف لاستشهاد السيدة المظلومة المغصوبة الحق الزهراء سلام الله عليها و لعن الله ظالميها
اللهم عجل لوليك الفرج ليأخذ بثار امه الزهراء سلام الله عليها و نحن معه
مع تحياتي :220: :21: :220:

زينبية
06-19-2007, 05:40 AM
عظم الله اجوركم بمصابنا بذكرى شهادة سيدة نساء العالمين عليها السلام
زيارة السيدة الزهراء (ع) :

http://shiavoice.com/play.php?linkid=12833


**أيها القلم ألك أن تخبرني لماذا سميت السيدة فاطمة (ع) بهذا الأسم؟
القلم:- لأن الله فطمها وفطم محبيها عن النار.‏ قال رسول الله (ص)
قال النبي :"إنما سميت ابنتي فاطمة لأن الله فطمها وفطم محبيها عن النار "(1)
** هي البتول...
القلم:- لانقطاعها عن ‏نساء أهل زمانها ونساء الأمة عفافاً وفضلاً وديناً وحسباً، وقيل لانقطاعها عن الدنيا إلى الله ‏عز وجل.‏
عن رسول الله (صلى الله عليه وآله: "وإنما سميت فاطمة البتول، لأنها تبتّلت من الحيض والنفاس، لأن ذلك عيب في بنات الأنبياء، أو قال: نقصان " (2)
** هي الصديقة....
القلم:- كانت كثيرة التصديق لما جاء به أبوها وكانت صادقة في جميع أقوالها، مصدقة أقوالها‏بأفعالها.‏
عن النبي في حديث طويل :" يا علي ، إني قد أوصيت ابنتي فاطمة بأشياء وأمرتها أن‏تلقيها إليك ، فأنفذها ، فهي الصادقة الصدوقة " (3)
** الزهراء....
القلم:- وسُئل الإمام الصادق عليه السلام عن فاطمة عليها السلام لِمَ سمّيت الزهراء؟ فقال عليه السلام : « لاَنّها كانت إذا قامت في محرابها زهر نورها لاَهل السماء ، كما يزهر نور الكواكب لاَهل الأرض » (4)


** الراضية....
القلم:- إن فاطمة الزهراء كانت راضية بما قدر لها من مرارة الدنيا ومشقاتها ومصائبها‏ونوائبها. إن رضاها كان من الله تعالى فيما أعطاها من القرب والمنزلة والطهارةوغير ذلك ‏من المراتب العالية في الدنيا والآخرة ، وأيضاً لجعل الشفاعة الكبرىبيدها من الانتقام من ‏قتلة ولدها في الدنيا والآخرة .
** المرضية ماسبب تسميتها به؟؟
القلم:- لأن جميع أعمالها وأفعالها مرضية عند الله وعند رسوله ، "فرضي الله ‏عنهم ورضوا عنه " ، آية في شأنها.
** الطاهرة...لماذا؟؟
القلم:- لطهارتها ‏من كل دنس ، وطهارتها من كل رفث ، وما رأت قط يوماً حمرة ولانفاساً.‏
عن الصادق قال: "إن الله حرم النساء على علي ما دامت فاطمة حيّة لأنهاطاهرة لا ‏تحيض".(5)
** المحدثة....
القلم:- قال أبا عبد الله الحسين ابن علي عليهما السلام : "إنما سمّيت فاطمة محدثة لأنالملائكة كانت ‏تهبط من السماء فتناديها كما تنادي مريم بنت عمران فتقول : يا فاطمة، إن الله اصطفاك ‏وطهرك واصطفاك على نساء العالمين . يا فاطمة ، اقنتي لربك واسجديواركعي مع ‏الراكعين . فتحدثهم ويحدثوها ، فقالت لهم ذات ليلة : أليست المفضلة علىنساء العالمين مريم ‏بنت عمران ؟ فقالوا : إن مريم كانت سيدة نساء عالمها ، وأنالله جعلك سيدة نساء عالمك ‏وعالمها وسيدة نساء الأولين والآخرين."‏ (6)
** إنها المباركة...
القلم:- إن فاطمة وسيلة لكثرة أولاده وبقاء نسله وأن ذريتها ذريته وأولادها أولاده ، وهذامن ‏أعظم بركاتها سلام الله عليها المباركة .‏
قال رسول الله : يا فاطمة ، ما بعث الله نبيا إلا جعل له ذرية من صلبه ، وجعل ذريتي‏من صلب عليّ ." (7)‏
** هي الحوراء...
القلم:- قال الرسول صلى الله عليه وآله وسلم:{ إن فاطمة خلقت حورية في صورة إنسية{. (8)
** العذراء...
القلم:- الرسول صلى الله عليه وآله وسلم: { أعطاني الله فاطمة العذراء، ترجع كل ليلة بكراً،ولم يُعطَ ذلك أحد من النبيين،{.
** الزكية
القلم:-لأنها كانت أزكى أنثى عرفتها البشرية .
** الحانية...
القلم:- الحــانيــة عليها السلام : لأنها كانت تحن حنان الأم على أبيها النبي وبعلهاوأولادها عليهم السلام والأيتاموالمساكين
** الكوثر...
القلم:- سماها الله جل وعلا في القرآن في سورة الكوثر .
فاطمة الزهراء عليها السلام الحوراء الأنسية
مظلومية الزهراء (عليها السلام)


******
(1) 3/110، عنه البحار: 43/16 ضمن ح14. ورواه في الفردوس: 1/426 ح1395، عنه ينابيع المودة: 240 عن سلمان، وإسعاف الراغبين: 118، والصواعق المحرقة: 230، ومشارق الأنوار للحمزاوي: 107، وبشارة المصطفى: 131، عنه البحار: 68/133 ح16، ومقتل الحسين: 1/51، وفرائد السمطين: 2/57 ح384، والتحذير: 32، بأسانيدهم عن علي (عليه السلام). وأورده في ينابيع المودة: 259، ومودة القربى: 101، وأخرجه في آل محمد: 150 ح681 وح682 وفيه: «لأن ا لله فطمها ونجّاها وذريتها عن النار»، وإرشاد القلوب: 232؛
ورواه المغازلي في مناقبه: 65 ح62 عن الحسين بن علي (عليه السلام).
(2) 360، مودة القربى: 103، عنهما الإحقاق: 10/25.
(3) بحار الأنوار 22 : 491 عن كتاب الطرف للسيد ابن طاووس .

(4) معاني الأخبار | الشيخ الصدوق : 64 | 15 . وعلل الشرائع | الشيخ الصدوق 1 : 181 | 3 .
ودلائل الإمامة : 149 | 59 . وبحار الانوار 43 : 12 | 6 .

(5) الماقب : 3 | 110 . التهذيب : 7 | 475 . بشارة المصطفى : 306 .

(6) علل الشرائع 1 : 182 | 1 . ودلائل الإمامة : 80 | 20 . وبحار الأنوار 43 : 78 | 65

(7) البحار : 43 | 101 .

(8) بحار الانوار : 43

زينبية
06-19-2007, 05:43 AM
سيرة سيدة النساء فاطمة الزهراء (ع)



بطاقة الهوية:

الأسم: فاطمة الزهراء (ع)

اللقب: الزهراء

الكنية: أم الأئمة

اسم الأب: محمد بن عبد الله (ص)

اسم الأم: خديجة بنت خويلد

الولادة: 20 جمادى الاخرة عام 5 بعد البعثة

الشهادة: 3 جمادى الاخرة عام 11 ه

مكان الدفن: مجهول عند الناس



حياة السيدة الزهراء (ع):

ولدت السيدة فاطمة الزهراء (ع) بعد مبعث الرسول (ص) بخمس سنين في بيت الطهارة والإيمان لتكون رمز المرأة المسلمة وسيدة نساء العالمين وأم الأئمة حيث كانت القطب الجامع بين النبوة والامامة. فاطمة وأبوها وبعلها وبنوها.



طفولة فاطمة (ع):

نشأت فاطمة الزهراء (ع) في بيت النبوة ومهبط الرسالة فكان أبوها رسول الله (ص) يزقها العلوم الالهية ويفيض عليها من معارفه الربانية.

وشاءت حكمة الله تعالى أن تعاني هذه الأبنة الطاهرة ما كان يعانيه أبوها من أذى المشركين فيما كان يدعوهم الى عبادة الإله الواحد. ولم تكد تبلغ الخامسة من عمرها حتى توفيت أمها خديجة فكانت تلوذ بأبيها رسول الله (ص) الذي بات سلوتها الوحيدة فوجدت عنده كل ما تحتاجه من العطف والحنان والحب والاحترام. ووجد فيها قرة عينه وسلوة أحزانه فكانت في حنانها عليه واهتمامه به كالأم الحنون حتى قال عنها: "فاطمة أم أبيها".

هجرة فاطمة (ع):

بعد أن غادر النبي (ص) مكة متوجهاً الى المدينة لحق الامام علي (ع) به ومعه الفواطم، ومنهم فاطمة الزهراء (ع)، وكان عمرها انذاك سبع سنوات، فلحقوا جميعاً بالنبي (ص) الذي كان بانتظارهم ودخلوا المدينة معاً.



زواج فاطمة (ع) من علي (ع):

ما بلغت فاطمة الزهراء (ع) التاسعة من العمر حتى بدا عليها كل ملامح النضوج الفكري والرشد العقلي فتقدم سادات المهاجرين والأنصار لخطبتها طمعاً بمصاهرة النبي (ص) ولكنه كان يردهم بلطف معتذراً بأن أمرها الى ربها.

وخطبها علي (ع) فوافق النبي (ص) ووافقت فاطمة وتمّ الزواج على مهر قدره خمسمائة درهم، فباع علي درعه لتأمين هذا المهر ولتأثيث البيت الذي سيضمهما فكان أن بسط أرض الحجرة بالرمل ونصب عوداً لتُعلق به القربة واشترى جرةً وكوزاً، وبسط فوق الرمل جلد كبش ومخدة من ليف.

لقد كان هذا البيت المتواضع غنياً بما فيه من القيم والأخلاق والروح الايمانية العالية فبات صاحباه زوجين سعيدين يعيشان الألفة والوئام والحب والاحترام حتى قال علي (ع) يصف حياتهما معاً.

فوالله ما أغضبتها ولا أكرهتها على أمرٍ حتى قبضها الله عزّ وجلّ، ولا أغضبتني ولا عصت لي أمراً. لقد كنت أنظر إليها فتنكشف عني الهموم والأحزان.

وقد كانا قد تقاسما العمل، فلها ما هو داخل عتبة البيت وله ما هو خارجها. وقد أثمر هذا الزواج ثماراً طيبة، الحسن والحسين وزينب وأم كلثوم.

تعلق رسول الله (ص) بإبنته فاطمة (ع) تعلقاً خاصاً لما كان يراه فيها من وعي وتقوى واخلاص فأحبها حباً شديداً الى درجة أنه كان لا يصبر على البعد عنها، فقد كان إذا أراد السفر جعلها اخر من يودع وإذا قدم من السفر جعلها أول من يلقى.

وكان إذا دخلت عليه وقف لها إجلالاً وقبلها بل ربما قبل يدها. وكان (ص) يقول: "فاطمة بضعة مني من اذاها فقد اذاني ومن اذاني فقد اذى الله".

ومع ذلك فقد جاءته يوماً تشكو إليه ضعفها وتعبها في القيام بعمل المنزل وتربية الأولاد وتطلب منه أن يهب لها جارية تخدمها. ولكنه قال لها: أعطيك ما هو خيرٌ من ذلك، وعلمها تسبيحة خاصة تستحب بعد كل صلاة وهي التكبير أربعاً وثلاثين مرة والتحميد ثلاثاً وثلاثين مرة والتسبيح ثلاثاً وثلاثين مرة وهذه التسبيحة عرفت فيما بعد بتسبيحة الزهراء.

هكذا يكون البيت النبوي، لا يقيم للأمور المادية وزناً، ويبقى تعلقه قوياً بالأمور المعنوية ذات البعد الروحي والأخروي.



فاطمة العالمة العابدة:

لقد تميزت السيدة الزهراء بمستواها العلمي العميق من خلال اهتمامها بجمع القرآن وتفسيره والتعليق بخطها على هامش اياته المباركة حتى صار عندها مصحف عُرف بمصحف فاطمة (ع). وقد برزت علومها الالهية في الخطبة الشهيرة التي ألقتها في مسجد النبي (ص) بحضور المهاجرين والأنصار مطالبة بحقها في فدك حيث ظن بعض من سمعها أن رسول الله‏(ص) بعث من جديد لبلاغتها وفصاحتها وبعد مراميها وعمق فهمها للاسلام وأحكامه.

كل ذلك دعاها لتكون العابدة المتهجدة الناسكة الزاهدة الورعة حيث كانت تقوم في الليل حتى تتورّم قدماها ثم تدعو لجيرانها ثم لعموم المؤمنين قبل أن تدعو لنفسها حتى عُرف عنها أنها "محدَّثة" أي كانت تأتيها الملائكة فتحدثها.



فاطمة بعد النبي (ص):

عندما حضرت رسول الله (ص) الوفاة أسرَّ إليها بكلمة فبكت، ثم أسرّ إليها بكلمة فضحكت فسألها البعض عن ذلك بعد وفاة النبي (ص) فقالت: أخبرني أنه راحل عن قريب فبكيت ثم أخبرني إني أول الناس لحوقاً به فضحكت.

ولم يكد جثمان رسول الله (ص) يغيب في الثرى حتى بدأت مظلومية الزهراء تتعاظم فقد اغتصب حق بعلها بالخلافة ثم اغتصب حقها في فدك، وهي قرية كان النبي (ص) قد وهبها لها في حياته. ولم يراعِ القومُ في ذلك مقامها ومنزلتها عند النبي ولم يحفظوا فيها وصيته فاشتد حزنها على فراق أبيها ومظلومية بعلها فكثر بكاؤها حتى ماتت حزناً وكمداً بعد خمسٍ وسبعين يوماً من وفاة والدها (ص) فدفنها علي (ع) سراً كي لا يعلم القوم بقبرها، وذلك بوصية خاصة منها (ع) للتعبير عن سخطها على ظالميها.

الهاشمي
06-25-2007, 01:05 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف
بوركت يا اخية على هذه الرشحات العبقة عن سيدة النساء العالمين
رزقنا واياكم وجميع المحبين شفاعتها في الاخرة

زينبية
06-25-2007, 06:34 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف
بوركت يا اخية على هذه الرشحات العبقة عن سيدة النساء العالمين
رزقنا واياكم وجميع المحبين شفاعتها في الاخرة

رزقك الله شفاعتها بجاه محمد وال محمد
اهلا وسهلا بك :smile12:

أنوار الزهراء
05-17-2008, 09:36 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



http://www.almujtaba.com/ecard/images/fatimah/ahzan/11.gif


~*¤§()§¤*~ عظم الله لكم الأجر ~*¤§()§¤*~


بقلب مشتت ونفس حزينة أتقدم بخالص التعازي

إلى الإمام القائم المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف

وإلى جميع الأمة الإسلامية في

وفاة سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء عليها السلام

سائلين المولى عز وجل أن يعجل لوليه الفرج

ويجعلنا ممن يأخذ معه بثار جدته الزهراء(ع)

وعظم الله أجورنا وأجوركم

السلام على البتول الشهيدة

السلام عليك يا فاطمة الزهراء(ع)

السلام عليك ايتها المظلومة الصابرة

لعن الله من منعك حقك ودفعك عن إرثك

ولعن الله من ظلمك وأعنتك

ولعن الله من رضي بذلك

وشايع فيه واختاره .. وأعان عليه

وألحقهم بدرك الجحيم

اللهم انتقم لها وخذ لها بحقها



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-17-2008, 09:47 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://www.aljamri.org/Cards/w-fatema(a)-1424.jpg


شذرات من حياة السيده فاطمة الزهراء عليها السلام

عندما نريد الانفتاح على آفاق الزهراء(ع)، وعلى الرحاب الواسعة التي كانت تعيش فيها، فإننا لا نستطيع أن نتابع هذا المدى الواسع الذي تتمثل فيه هذه الآفاق، لأن ما فكّرت فيه الزهراء(ع)، وما عاشته وتحسّسته وتطلّعت إليه، لم يحدثنا التاريخ عن كثير منه، وربما لم تتحدث الزهراء(ع) عنه بشكل واسع، لأن ما يعيشه الإنسان الرسالي مع الله لا يستطيع أحد أن يعبّر عنه، وربما لا يستطيع الشخص نفسه أن يعبِّر عما يعيشه في روحيته مع الله، لأنّ كثيراً من القضايا تُحَس ولا يمكن أن تحدَّد.. فنحن عندما نتطلّع إلى الطبيعة في أعلى صور جمالاتها، أو عندما نشمّ الوردة في عطرها حين تتفتح في شباب الورود على العطر؛ فإننا نتحسّس من خلال نظرتنا للجمال بعض المشاعر والأحاسيس الفياضة بالفرح والانفتاح على الجمال، لا نستطيع أن نعبر عنها. وهكذا عندما نشمّ الوردة، فإننا لا نستطيع أن نتحدّث عن العطر الذي شممناه بشكل دقيق، لأن هناك أشياء تُحسّ ولا يمكن التعبير عنها


وهكذا شأن الرساليين عندما يعيشون مع الله، وعندما ينفتحون عليه، وعندما يتحسّسون حبّه، وعندما يُطلقون طاقاتهم في سبيل رضاه، فإنهم قد لا يملكون الكلمات التي يمكن أن تعبِّر عن ذلك كلّه. لذلك ما يأتينا من العظماء ومن الرساليين من كلمات لا تمثِّل كل أفكارهم وكل تطلّعاتهم، لأن هناك أشياء تُعاش من دون أن تُحدّد أو يعبّر عنها

الزهراء الطفله الرساليه :

وعندما ندرس الزهراء(ع)، فلا نجد في حياتها أنها عاشت طفولة الأطفال الذين يلهون ويعبثون ويلعبون؛ كانت طفولتها لا تحمل أية فرصة للّعب وللعبث وللّهو كما يلعب أو يعبث أو يلهو الأطفال... فتحت عينيها على الحياة، وإذا بأبيها رسول الله(ص) يأتي بين وقت وآخر مثقلاً بكل ما يلقيه عليه المشركون من ضغوط ومن أعباء ومن مشاكل، وحتى من الأقذار التي كانت تلقى على ظهره وهو يصلّي.. فنقرأ في تاريخ الزهراء(ع) أنها رأت أباها(ص) وهو قادم من المسجد الحرام، والمشركون قد وضعوا الأوساخ على ظهره، فلم تملك إلا أن تعبِّر عن حزنها ومواساتها لأبيها(ص) بالبكاء

أم أبيها :

وهكذا رأينا أن أمومتها لأبيها التي عبّر عنها رسول الله(ص) وهو يتحدث عنها أنها "أم أبيها"، كانت أمومة تُثقل هذه الطفولة، وتحمّلها مسؤولية إن الأمومة تمثل بالنسبة إلى الأم الحقيقية مسؤولية كبرى تملأ فكر الأم وتثقل مشاعرها وأحاسيسها وتُتعب جسدها وفكرها، لأنّ الإنسانة عندما تكون أماً فإنّ الولد يتحول إلى أن يكون محور حياتها. ولهذا نجد أن بعض الأزواج يغارون من أطفالهم عندما تنشغل زوجاتهم عنهم بالأطفال، لأن الولد يمثل المحور الذي تدور عليه آفاق الأم غالباً، فكيف إذا كان شخصية في مستوى رسول الله(ص)؟ ليس ولداً بالجسد، ولكنه ولد بالحنان وولد بالروح، إنها كانت تتحسّس ـ في ما نستوحيه من هذا التعبير ـ علاقتها برسول الله(ص) الذي ربّما كان يحدّثها أنه فقدَ أمه وهو طفل كما فقد أباه وهو حمل، وأنّه لم يستطع أن يحصل على هذه الطاقة الروحية العاطفية من الحنان الذي يملأ قلب الطفل من خلال احتضان أمه، ومن خلال رعاية أمه ومن خلال إحساس أمه به، ولذا بقي في حالة فراغ عاطفي في شخصيته. والإنسان، حتى لو كان نبياً، بشرٌ، والبشركما لا يستطيع أن يعيش بدون طعام وشراب فيما هو الطعام المادي والشراب المادي، فإنه لا يستطيع أن يعيش بدون طعام روحي. ولذلك لم تستطع هذه الطفلة الرسالية الرائعة، أن تعوّضه عن دور الأب، ولكنّها عوّضته عن دور الأم باعترافه(ص). ونحن نعرف كم هو الثقل الذي تشعر به هذه الطفلة التي كانت تماماً كالبرعم الذي لم يتفتح، فكم تحتاج أن تبذل من الجهد ومن الطاقة الشعورية ومن الروح العميقة الممتدة ومن الأفق الواسع ومن كل ما يحتاجه الإنسان في كل خفقات القلب ونبضات الشعور حتى تكون أماً لأبيها، لذلك لم يتحدث إلينا التاريخ عن كثير من التفاصيل، ولكن هذه الكلمة، وهي كلمة الإنسان الذي

{وما ينطق عن الهوى* إن هو إلاّ وحيٌ يوحى}

(النجم:3ـ4)

الإنسان الجاد في كل كلماته كما كان الإنسان الجاد في كل حياته، لا يتكلم عن هوى ولا يتكلم عن عاطفة غير مسؤولة، ولكنه كان يتكلم عن حقيقة؛ إنّ هذه الكلمة تختصر كل مرحلة الزهراء(ع) في ذلك الوقت، وكل تأثيراتها الروحية في تخفيف الآلام التي كان يعيشها مما تفرضه عليه أعباء الرسالة وأثقالها، حتى إذا فقد زوجه المخلصة أمّ الزهراء(ع)، وفقدت الزهراء(ع) أمّها، لم يشغلها ذلك عن رعايتها لأبيها، بل إنها رأت أن المسؤولية مضاعفة، لأن عليها أن تعطيه عاطفة البنت وعاطفة الأم ورعاية الزوجة، ولهذا اندمجت حياتها بحياة رسول الله(ص).

الزهراء عليها السلام البيت والرحمه :

ونقرأ في تاريخ رسول الله(ص) أنّ بيت فاطمة، حتى بعد أن تزوّجت، كان بيته المميّز في الوقت الذي كان يملك عدّة بيوت بعدد زوجاته، لأنه لم يجد عند أيّة واحدة منهنّ ما وجده عند ابنته الزهراء(ع). والقضية ليست قضية عاطفة يتحسّسها رسول الله(ص) في عاطفة ابنته، ولكنه رأى فيها الإنسانة التي عاشت معه في انفتاحه على الله، فكانت تعيش مع الله بكلّها كما كان يعيش هو مع الله بكلّه، وكانت تتحسّس رسالية الإسلام في حياتها كما كان يتحسّس ذلك. نشأت الزهراء رسالية، ولذلك لم يذكر التاريخ أبداً أن الزهراء(ع) أخطأت في كلمة أو أخطأت في فعل أو أخطأت في علاقة. كانت المعصومة في سلوكها قبل أن تنـزل آية العصمة في أهل البيت(ع):

{إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهِّركم تطهيراً}

(الأحزاب:33)

كانت عصمتها إرادية انطلقت من أنها لم يدخل في حياتها إلا توحيد الله و الإيمان به، فالله كرّم وجهها عن السجود للصنم، كما كرّم وجه أبيها(ص) قبل الرسالة عن السجود للصنم، وكما كرّم وجه زوجها علي(ع) قبل رسالة النبي(ص) عن السجود للصنم، فنحن نستطيع أن نقول عنها كرّم الله وجهها كما نقول عن عليّ كرّم الله وجهه، لأن غيرها من النساء كنّ ممن سجدنَ للصنم قبل الإسلام، ولكن الزهراء(ع) عندما عرفت السجود كان أول سجودها لله، وعندما عرفت الركوع كان أول ركوعها لله، وعندما عرفت القيام كان قيامها تسليماً لله، كان قيامها لله في ذلك كله

ولذلك جاءت آية التطهير لتؤكد عصمتها التي تحرّكت في الواقع، وتُسجّل عصمة تتحرك في القرآن، تماماً كما هي عصمة علي(ع) وعصمة النبي(ص) قبل ذلك وعصمة ولديها الحسن والحسين(ع)

الزهراء (ع) الكاتبه والمعلمه :

وعلى صعيد آخر، هناك نقطة مهمة جداً، قد لا ينتبه إليها الكثيرون، وهي أنّ فاطمة الزهراء(ع) كانت أول مَن ألّف كتاباً في الإسلام، ولم يُنقل أنّ رجلاً أو امرأةً ألّف كتاباً في ذلك الوقت. "مصحف الزهراء" هو كتاب الزهراء(ع)، كان اهتمامها بالعلم وبحديث رسول الله(ص) وبأحكام الإسلام، بحيث كانت تسجِّل ما تسمعه من رسول الله(ص) مباشرة أو من علي(ع) عن رسول الله(ص) أو من ولدها الإمام الحسن(ع) ـ كما يُذكر عن رسول الله(ص) ـ وكتبت هذا الكتاب الذي تناقله الأئمة(ع)، حتى أنّ الصادق(ع) كان ينقل عنه بعض الأحكام الشرعية، فيسأله الناس ما ذلك؟ فيقول: هذا من مصحف جدّتنا فاطمة الزهراء(ع). وربما انطلق بعض الناس الذين يحقدون على خط أهل البيت(ع) ليتحدثوا أنّ للشيعة مصحفاً غير هذا المصحف، ولهم قرآن غير هذا القرآن، وهو مصحف الزهراء(ع)، ويقولون إنّ الصادق(ع) كان يتحدث فيقول: "إن حجمه هو أكثر من حجم مصحفكم هذا ـ أي القرآن ـ بثلاث مرّات"، ولكن ما ورد في الحديث عن هذا المصحف انطلق ليتحدث عن أنّ فيه كثيراً من الأحكام الشرعية.

هناك رواية وردت أنّ هناك ملكاً كان يحدثها عن أخبار الأولين بعد وفاة رسول الله(ص)، لا على أساس أنّه وحي ليُقال إنّ فاطمة يوحى إليها لتكون رسولاً، وبعض التعبيرات تقول: كانت مُحدّثة، وكانت تكتب ذلك. لكن الشيء الذي عرفناه عن الإمام الصادق(ع) مما ثبت، أن الكتاب يشتمل على مفردات الأحكام الشرعية والثقافة الإسلامية. وكلمة مصحف لا ترادف كلمة القرآن، فالمصحف من الصحف، وإنما سمّي القرآن مصحفاً لأنه يشتمل على صفحات، فليس معنى مصحف الزهراء(ع) أنه قرآن الزهراء(ع)، وإطلاق كلمة المصحف على القرآن هذا إطلاق مستحدث، وإلا فإنه يُقال عن كل كتاب إنه مصحف، باعتبار الصحف والصفحات. وهذا الكتاب ليس موجوداً عند أحد، وهو موجود عند الإمام الحجة(عج) مما ورثه من كتاب علي(ع) وكتاب الزهراء(ع)، ولذا كنا نقول لكثير من علماء المسلمين من أهل السنّة، قوموا بجولة على كل مواقع الشيعة في العالم وعلى كل بيوتات الشيعة في العالم، فإنكم لا تجدون إلا هذا القرآن الذي هو لا يختلف بكلمة ولا بحرف ولا بشيء عن القرآن الذي بين أيدي المسلمين. والجدير بالذكر انها عندما كتبت الكتاب كانت في سن اليابعة عشرة او الثامنة عشرة على أساس الروايه التي تقول انها ولدت قبل البعثه بخمس سنوات

دور الزهراء عليها السلام السياسي :

كانت الزهراء قوية الشخصية، واستطاعت أن تعبّر عن معارضتها بخطبتها التي تمثل وثيقة حيّة في الفكر الإسلامي، وفي التشريع الإسلامي، وفي المفردات السياسية،كما أنها أكملت احتجاجها بعد موتها عندما أوصت علياً(ع) أن يدفنها ليلاً وأن لا يحضر جنازتها الذين ظلموها حقها واضطهدوها. إنها أرادت أن تعبّر عن معارضتها واحتجاجها وغضبها بعد الموت، كما عبّرت عن ذلك قبل الموت، ليتساءل الناس: لماذا أوصت أن تُدفن ليلاً؟ وما هي القضية؟ هذا أمر لم يسبق له مثيل في الواقع الإسلامي، الجميع كانوا ينتظرون أن يشاركوا في تشييع الزهراء(ع)، ولكنّها دُفنت ليلاً وقيل لهم: إنها أوصت بذلك، وبدأ التساؤل بين المسلمين: لماذا ولماذا؟! وكانت تريد أن تثير التساؤل حتى يتحرك الجواب، وحتى يعرف الناس طبيعة المسألة بطريقة وبأخرى

السلام عليكِ يامكسورة الأضلاع


لكنها لاذت وراء الباب

رعايةً لِلستر وَالحِجاب

فمذ رَأوْها عصَروها عصْرة

كادت بنفسي أن تموتَ حسْرة

نادتْ أيا فِضة أسنِديني

فقد ورَبي أسقطواiجنيني

فأسقطتْ بنت الـهُدى وا حزنا

جنينَها ذاكَ الـمُسمّى مُحسِنا



إزداد ألمي بذكراكِ يافاطمه
دمتم وأنوار أل محمد تضللكم





نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-17-2008, 09:51 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://www.aljamri.org/Cards/w-fatema-1425.jpg

سر فاطمة الزهراء

بمناسبة قرب ذكرى وفاة فاطمة الزهراء (ع) تعالوا اخواني واخواتي نتعرف على السر الذي استودعه الله في فاطمة (ع)



1-امراة استثنائيه

بالقطع واليقين فإن فاطمة الزهراء (عليها السلام) ليست امرأة عادية، بل هي استثنائية في جوهر تكوينها كما هي استثنائية في موقفها، وجهادها، وعبادتها، وإيمانها، وطاعتها أيضاً.

فقد جرت سنة الله تعالى على أن يخلق من الرجال من هم استثنائيون كالأنبياء، حيث يخلقهم بشكل مختلف كما فعل بالنسبة إلى آدم، وعيسى بن مريم، أو يتدخل في شؤونهم، ويحافظ على وجودهم مثل موسى بن عمران

وكما في الرجال كذلك في النساء، فقد اختار الله مريم لتكون سيدة نساء زمانها، فكان رب العباد يطعمها كما يقول القرآن الكريم: (كلما دخل عليها زكريا المحراب وجد عندها رزقاً قال أنى لك هذا قالت هو من عند الله).

وإذا كان الله تعالى (يتقبّل) مريم وينبتها نباتاً حسناً وهي سيدة نساء زمانها، فكيف بمن أرادها الله تعالى لتكون سيدة نساء العالمين؟

لقد خلق الله فاطمة لتؤدي دوراً إلهياً... وتكون سيدة النساء، ونموذجاً للمؤمنين والمؤمنات في الحياة الدنيا

ولولا أن فاطمة (امرأة استثنائية) لما جعل الله رضاه معلقاً على رضا فاطمة، وغضبه كذلك معلقاً على غضب فاطمة.

يقول رسول الله (صلى الله عليه وآله):

(رضا الله من رضا فاطمة وغضبه من غضبها)

ويقول:

(من أرضاها فقد أرضى الله، ومن أغضبها فقد أغضب الله)

ولو أن رسول الله (صلى الله عليه وآله) كان يقول:

(رضا فاطمة من رضا الله، وغضبها من غضبه)

لكان أمراً مهماً، حيث كان يعني التزام فاطمة برضا الله

ولكن النبي (صلى الله عليه وآله) قال العكس، فعلق رضا الله على رضا فاطمة، وغضب الله على غضبها. فقال: رضا الله من رضا فاطمة وغضبه من غضبها... وكأن الله تعالى (فوّض) إلى فاطمة رضاه كما فوض إلى رسول الله دينه...

وذلك أمر استثنائي... لامرأة استثنائية




2-ام النبوة



من الأحاديث النبوية التي أجمع المسلمون على صحتها قول رسول الله (صلى الله عليه وآله) في حق فاطمة:

(فاطمة أم أبيها)

ترى كيف تكون (البنت) أمّاً لوالدها؟ وماذا تعني هذه الكلمة؟ في تاريخ الإسلام هنالك (أمومة) اعتبارية كان لها أهميتها في حياة المسلمين وهي أمومة نساء النبي (صلى الله عليه وآله) للمؤمنين، (ونساؤه أمهاتهم).

وفي تلك الأمومة امتياز لرسول الله وكرامة لنسائه

إلاّ أن (أمومة) فاطمة لأبيها ليست امتيازاً وكرامة لفاطمة فحسب بل فيها ضمانة لاستقامة الأمة. وميزاناً لمعرفة الحق من الباطل والخير من الشر.

كما أن (أمومة) فاطمة كانت ميزاناً لأمومة نساء النبي للمؤمنين

فإذا كنا نرى أن إحدى زوجات النبي (صلى الله عليه وآله) تخرج على الإمام علي (عليه السلام) وهي التي أمرها الله تعالى بأن لا تفعل قائلاً: (وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى) ولكن مع ذلك وجدت من يقف معها. ويموت من أجلها لأنها واحدة من أمهات المؤمنين مع أن هذه الأمومة كانت (عامة) بينما أمومة فاطمة خاصة بها دون غيرها

لقد كان رسول الله يريد بإعلان هذه الأمومة الاعتبارية أن يصون (النبوة) في (الولاية) ويكشف الحق عن الباطل، ويجد الصراط المستقيم عن المتاهة، والخير عن الشرّ

إن أمومة فاطمة التي تمثلت في موقفها الحازم بعد وفاة رسول الله دفاعاً عن الولاية هي بحق موقف رسول الله لو كان حياً، ومخالفتها كانت مخالفة لرسول الله

وإذا كان البعض قد استغلّ أمومة نساء النبي (صلى الله عليه وآله) للمؤمنين، فإن أمومة فاطمة تكشف عن بطلانها

فأين أم النبي من أمّ المؤمنين؟

وأين فاطمة من بقية النساء؟



3-فداء لفاطمة



لا يُفدى الغالي إلا للأغلى

فحتى في المجاملات فإنك لا تقول لولدك: (فداك أبي) ولكنك تقول لأبيك: (فداك أولادي).

إن المؤمنين يقولون لرسول الله (صلى الله عليه وآله):

(بأبي أنت وأمي)

لأن النبي (صلى الله عليه وآله) أولى بالمؤمنين من أنفسهم.

ولكن رسول الله (صلى الله عليه وآله) يقول عن فاطمة:

(فداها... أبوها)

ومع الأخذ بعين الاعتبار أن النبي (صلى الله عليه وآله) لا ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى، فإن لهذه الكلمة تكون ضلالاً بحجم الكون، وثقلاً بحجم الرسالة.

***

وهكذا

فإن في فاطمة سرّاً عظيماً. لن يكشف لأحد

ألا نقرأ في الدعاء المأثور: اللهم بحق فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها صلّ على محمد وآل محمد بعدد ما أحصاه علمك





نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-17-2008, 09:55 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://ar8.jeeran.com/fatema.jpg

لنقتدي بأخلاق الزهراء(ع) من أيام ذكراها



1- مكارم أخلاقها :

كانت فاطمة(ع): «كريمة الخليقة، شريفة الملكة، نبيلة النفس، جليلة الحس، سريعة الفهم، مرهفة الذهن، جزلة المروءة، غرّاء المكارم، فيّاحة نفّاحة، جريئة الصدر، رابطة الجأش، حميّة الأنف، نائية عن مذاهب العجب، لا يحدّدها ماديّ الخيلاء، ولا يثني أعطافها الزهوو الكبرياء».
لقد كانت سبطة الخليقة في سماحة وهوادة إلى رحابة صدر وسعة أناة في وقار وسكينة ورفق ورزانة وركانة ورصانة وعفة وصيانة

عاشت قبل وفاة أبيها متهلّلة العزة وضّاحة المحيّا حسنة البشر باسمة الثغر، ولم تغرب بسمتها إلاّ منذ وفاة أبيها (ص)

كانت لا يجري لسانها بغير الحقّ ولا تنطق إلاّ بالصدق، لا تذكر أحداً بسوء، فلا غيبة ولا نميمة، ولا همز ولا لمز، تحفظ السرّ وتفي بالوعد، وتصدق النصح وتقبل العذر وتتجاوز عن الإساءة، فكثيراً ما أقالت العثرة وتلقّت الإساءة بالحلم والصفح

لقد كانت عزوفة عن الشرّ، ميّالة إلى الخير، أمينة، صدوقة في قولها، صادقة في نيّتها ووفائها، وكانت في الذروة العالية من العفاف، طاهرة الذيل عفيفة الطرف، لا يميل بها هواها، إذ هي من آل بيت النبيّ الذين أذهب الله عنهم الرجس وطهّرهم تطهيراً

وكانت إذا ما كلّمت إنساناً أو خطبت في الرجال يكون بينها وبينهم ستر يحجبها عنهم عفةً وصيانة.
ومن عجيب صونها أنّها استقبحت بعد الوفاة ما يصنع بالنساء من أن يطرح على المرأة الثوب فيصفها

وكانت الزهراء(ع) زاهدةً قنوعة، موقنة بأنّ الحرص يفرّق القلب ويشتّت الأمر، مستمسكة بما قاله لها أبوها: «يا فاطمة! اصبري على مرارة الدنيا لتفوزي بنعيم الأبد» فكانت راضية باليسير من العيش، صابرة على شظف الحياة، قانعة بالقليل من الحلال، راضيةً مرضيّة، لا تطمح إلى ما لغيرها، ولا تستشرف ببصرها إلى ما ليس من حقّها، وما كانت تتنزّل إلى سؤال غير الله تعالى، فهي رمز لغنى النفس ، كما قال أبوها(ص):

«إنّما الغنى غنى النفس»

إنّها السيّدة البتول التي انقطعت إلى الله تعالى عن دنياها وعزفت عن زخارفها وصدفت عن غرورها وعرفت آفاتها، وصبرت على أداء مسؤولياتها وهي تعاني شظف العيش ولسانها رطب بذكر مولاها.
لقد كان همّ الزهراء(ع) الآخرة، فلم تحفل بمباهج الدنيا وهي ترى إعراض أبيها(ص) عن الدنيا وما فيها من متع ولذائذ وشهوات

وعرف عنها صبرها على البلاء وشكرها عند الرخاء ورضاها بواقع القضاء، وقد روت عن أبيها(ص):

«إنّ الله إذا أحبّ عبداً ابتلاه، فإن صبر اجتباه وإن رضي اصطفاه»

2- حنُوّها وشفقتها :

« لمست الزهراء(ع) من أبيها حبّه ومودّته وحنوّه وشفقته فكانت نعم البرّة به(ص) ، أخلصت له في حبّها وولائها وحنوّها ووفائها له ، فآثرته على نفسها ، وكانت تتولّى تدبير بيت أبيها(ص) وتقوم بإدارته ، فتنجز ما يصلحه وتبعث فيه الهدوء والراحة له ، وكانت تسارع إلى كلّ ما يرضي أباها رسول الله(ص)، تسكب له الماء ليغتسل وتهيّئ له طعامه وتغسل ثيابه ، فضلاً عن اشتراكها مع النساء في الغزو لحمل الطعام والشراب وسقاية الجرحى ومداواتهم، وفي غزوة اُحد هي التي داوت جراح أبيها حينما رأت أنّ الدم لا ينقطع، فأخذت قطعة حصير فأحرقته حتى صار رماداً ثم ذرّته على الجرح فاستمسك الدم .. وجاءته في حفر الخندق بكسرة من خبز فرفعتها اليه فقال: ما هذه يا فاطمة ؟ قالت : من قرص اختبزته لابنيّ جئتك منه بهذه الكسرة ، فقال:

«يا بُنيّة : أما إنّها لأوّل طعام دخل فم أبيك منذ ثلاثة أيّام »

وقد استطاعت الزهراء(ع) أن تسدّ الفراغ العاطفي الذي كان يعيشه الرسول(ص) بعد أن فقد أبويه في أول حياته وفقد زوجته الكريمة خديجة الكبرى في أقسى ظروف الدعوة والجهاد في سبيل الله .
إنّ مواقف الاُمومة التي صدرت عن الزهراء(ع) بالنسبة لأبيها وحدّثنا التاريخ عن نتف منها تؤكّد نجاح فاطمة(ع) في هذه المحاولة التي أعادت إلى النبي (ص) المصدر العاطفي الذي ساعده دون شك في تحمّل الأعباء الرسالية الكبرى ، ومن هنا قد نفهم السرّ في ما تكرّر على لسانه(ص) من أنّ

« فاطمة اُم أبيها »

إذ نرى أنّه كان يعاملها معاملة الاُم فيقبّل يدها ، ويبدأ بزيارتها عند عودته إلى المدينة ، كما يودّعها وينطلق من عندها في كلّ رحلاته وغزواته، كان يتزوّد من هذا المنبع الصافي عاطفةً لسفره ورحلته ، كما نلاحظ في سيرته(ص) كثرة دخوله عليها في حالات تعبه وآلامه أو حال جوعه أو حال دخول ضيف عليه ، ثم تقابله فاطمة(ع) كما تقابل الاُم ولدها فترعاه وتحتضنه وتخفّف آلامه كما تخدمه وتطيعه



المصدر: كتاب (سيدة النساء فاطمة الزهراء عليها السلام )

إعداد المجمع العالمي لأهل البيت(ع)




نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-17-2008, 09:57 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://www.x66x.com/download/4407482dd6ca5dcaa.jpg


1ـ فاطمة (عليها السلام):

سمّاها الله بذلك. روي أنها سميت بذلك لأن الله قد فطم من أحبّها من النار. وقيل لأنها فطمت من الشر.وقيل لأنها فطمت بالعلم

2ـ منصورة (عليها السلام):

سمّاها رسول الله (صلى الله عليه وآله) بذلك أولاً

3ـ الزهراء (عليها السلام):

سمّيت بذلك لأن نورها زهر لأهل السماء وفي المحراب

4ـ الصديقة (عليها السلام):

لأنها لم تكذب قط

5ـ المباركة (عليها السلام):

لظهور بركاتها

6ـ الطاهرة (عليها السلام):

لشمولها آية التطهير

7ـ الزكيّة (عليها السلام):

لأنها كانت أزكى أنثى عرفتها البشرية

8ـ الراضية (عليها السلام):

لرضاها بقضاء الله وقدره

9ـ المرضيّة (عليها السلام):

لأن الله سيرضيها بمنحها حق الشفاعة

10- المحدّثة (عليها السلام):

لأن الملائكة كانت تحدثها

* روي أن الملائكة كانت تحدث مريم بنت عمران و (فاطمة) أفضل من مريم لأنها سيدة نساء العالمين كما في الحديث، وقال أحدهم: لا أعدل ببضعة النبي شيئاً

* الله عز وجل أوحى إلى أم موسى وإلى الحواريين فما المانع أنه تعالى أوحى إلى (فاطمة)

* وقد روي أن مصحف (فاطمة) جمع فيه كلام الملائكة التي كانت تحدث فاطمة

* عن الإمام الصادق (عليه السلام) قال: مصحف (فاطمة) فيه مثل قرآنكم هذا ثلاث مرات (أي من ناحية الحجم)... إلى أن قال: ولكن فيه علم ما يكون


11ـ البتول (عليها السلام):

لأنها تبتلت عن دماء النساء

12ـ أم أبيها (عليها السلام):

كناها بذلك رسول الله (صلى الله عليه وآله)

13ـ أم الأئمة (عليها السلام):

لأنها والدة الأئمة الأحد عشر

14ـ الحانية (عليها السلام):

لأنها كانت تحن حنان الأم على أبيها النبي وبعلها علي وأولادها (عليهم السلام) والأيتام والمساكين

15ـ كوثر (عليها السلام):

كما سماها الله جل وعلا في القرآن في سورة الكوثر

16ـ الحوراء (عليها السلام):

لأن النبي (صلى الله عليه وآله) قال هي الحوراء الإنسية، (ولأن نطفتها تكونت من ثمار الجنة

17ـ بضعة النبي:

لأن النبي (صلى الله عليه وآله) وصفها بذلك

18ـ سيدة النساء:

لأن النبي (صلى الله عليه وآله) وصفها بذلك






نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-17-2008, 10:01 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://media.al-khoei.org/catalog/images/haidar22.jpg



السلام عليك يا سيدة نساء العالمين من الأولين والآخرين

السلام عليك يا زوجة ولي الله وخير الخلق بعد رسول الله

السلام عليك يا أم الحسن والحسين سيدي شباب أهل الجنة

السلام عليك أيتها الصديقة الشهيدة

السلام عليك أيتها الرضية المرضية

السلام عليك أيتها الفاضلة الزكية

السلام عليك أيتها الحوراء الإنسية



http://www.fadak.org/ahal/zahra1.gif

http://www.fadak.org/ahal/zahra2.gif

http://www.fadak.org/ahal/zahra3.gif

http://www.fadak.org/ahal/zahra4.gif






نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-17-2008, 10:05 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



http://www.palintefada.com/upload/pic/5496~1.JPG



السلام على فاطمه وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها


مَرثية... للجوهرة القُدسية


جوهرة القدس من الكنز الخَفي بَدت، فأبدَتْ عالياتِ الأحـرُفِ

وقد تجلّى في سـماءِ العَظَـمة في عالَم الأسماء أسـمى كلمه

تمثّلـت رقـيـقـةَ الـوجـودِ لطيفـةً جلَّـت عـن الشـهودِ

«صدّيقـة» لامثلهـا صـدّيقـه تُفرغ بالصدق عن الـحقـيقـه

هي البتول الطُّهـر والعـذراءُ كمـريم الطـهـر، ولاسـواءُ

فانّـهـا « سيّـدة الـنسـاءِ » و مريـم الكبـرى بلا خفـاءِ



* * *



تَبتَّلـتْ عن دَنـَس الطـبيعـه فيالَهـا مِن رُتـبـةٍ رفيـعـه

مرفـوعة الهمّة والـعـزيمه عن نشـأة الزخارف الذمـيمه

في أُفُق المجـد هي الزهـراءُ للشمس مِن زهرتها الضيــاءُ

مفطومـةٌ عن زلـل الأهـواءِ معصومة عن وصـمة الخَطاءِ

«راضية» بكلّ ما قضى القضا بما يضـيق عنه واسـع الفضا

و بابهـا الرفيـع باب الرحمه و مسـتجـار كـلّ ذِي مُلِمـّه

و مركز الخمسة أصحاب العَبا و محور السـَّبع عُلـوّاً وإبـا



* * *


لَهفـي لها، لقد أُضيعَ قَدرُهـا حتّى توارى بالحجاب بدرُهـا

تَجرّعَتْ من غُصَص الزمـانِ ما جـاوَزَ الحـدَّ من البيـانِ

ما سمـعَ السامعُ فيما سمعـا مجهولةً بالقـَدر والقبـر معا



(الشيخ محمّد حسين الغروي الكمباني)



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-17-2008, 10:09 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



http://farm1.static.flickr.com/64/179729740_b9b2172269.jpg



وَديعةٌ يا رسولَ الله!



كـيف يـدنو إلى حَشايَ الداءُ وبـقلبي الـصِّدّيقةُ الـزهراءُ

مَـن أبـوها، وبـعلُها، وبَنُوها صـفـوةٌ مـا لِـمِثْلِهم قُـرَناءُ

أُفُـقٌ يـنتمي إلـى أُفُقِ الله.. ونـاهِـيكَ ذلــك الإنـتماءُ

وكـيـانٌ بَـناهُ أحـمدُ خُـلْقاً ورعَـتْـهُ خـديـجةُ الـغَرّاءُ

وعـلـيٌّ قـرينُه يـا لَـروح صـنَـعَتْه وبـاركته الـسماءُ

أيّ دهماءَ جَلَّلـتْ أُفُـقَ الإسـلام حتّـى تنكّـر الخُلَصـاءُ ؟!

أطـعموكِ الـهوانَ مِن بعد عِزٍّ وعـن الـحبِّ نابَتِ البغضاءُ

أأُضِـيـعتْ آلاءُ أحـمدَ فـيهم وضَــلالٌ أن تُـجحَدَ الآلاءُ!

أوَ لم يعلموا بأنّكِ حِـبُّ المصطفـى حيـن تُحفَـظُ الآبـاءُ ؟!

أفَـأجرُ الـرسولِ هـذا، وهذا لـمزيدٍ مِـن العطاء الجزاءُ ؟!

أيُّـها الـمُوسِعُ الـبتولةَ هضماً وَيْـكَ مـا هكذا يكونُ الوفاءُ!

بُلْغةٌ خَصَّها النبيُّ لـذي القُربـى، كمـا صَـرَّحـت بـه الأنبـاءُ

لا تُساوي جُـزءاً لمـا فـي سبيـل الله أعطَتْـهُ أُمُّـكِ السَّمْحـاءُ

ثمّ فيها إلـى مَـوَدّة ذي القـُربـى سبيـلٌ.. يمشـي بـه الأتقيـاءُ

لو بها أكرمـوكِ سُـرَّ رسولُ الله، يـا وَيْـحَ مَـن إليـه أسـاؤوا!

أيُذادُ السِّبطانِ عن بُلْغـةِ العَيـشِ، ويُعطـى تُـراثَهُ البُعَـداءُ ؟!

وتَـبيتُ الزهراءُ غَرْثى ويُغذى مِن جَناها مَروانُ والبُغَضاءُ!

نَهنِهي يا آبنةَ النبيِّ عن الوجدِ.. فـلا بَـرَّحَتْ بكِ البُرَحاءُ

وأريـحي عـيناً وإن أذَبَـلَتْها دمـعةٌ عـندَ جَـفْنِها خَـرْساءُ

وانـطوي فوقَ أضلْعٍ كَسَّروها فهي مِن بعدِ كسرِهم أنضاءُ

وتَـناسَي ذاك الـجنينَ المُدمّى وإنِ آسـتَوحَشَت لـه الأحشاءُ

وجبيـنٌ.. مـحـمّـدٌ كـان يـرتـاح إلـيـه، مبـاركٌ وَضّـاءُ

لَطَمَتهُ كفٌّ عـن المجـدِ والنَّخْـوةِ فيهـا ـ عَهِدْتُهـا ـ شَـلاّءُ

وسِوارٌ على ذِراعَيـكِ مِن سَـوطٍ تَمَطَّـت بضـربِـهِ اللُّـؤمـاءُ

في حشايا الظَّلام، فـي مَخـدعِ الزهراء.. آهٌ، ولـوعةٌ، وبكـاءُ

وهي فوق الفِراش نِضْوٌ من الأسقام، كالغُصنِ جَـفّ عنـه المـاءُ

الـرزايا الـسوداءُ لم تُبقِ منها غـيرَ رُوحٍ ألـوى بها الإعياءُ

ومُـسجّىً مِـن جسمِها وَسَمَتْهُ بالنُّدُوبِ السياطُ كيف تشاءُ!

وكـسيرٌ مِـن الضلوع تَحامَتْ أن يَـراه آبـنُ عمِّها فيُساءُ

فاستجارَت بالموت، والموتُ للروحِ التي آدَهـا العذابُ.. شِفـاءُ

وبِـجَفنِ الـزهراءِ طَيفٌ تَبدّى فـيه وجـهُ الـحبيبِ والسِّيماءُ

وذِراعـا خـديجـةٍ وابتهـالُ الأمّ تـشتـاقُ فَرْخَـهـا، ودعـاءُ

فـتَـمَشَّت بـجسمِها خَـلَجاتٌ ومـشى فـي جـفونها إغماءُ

وبـدَتْ فـي شِفاهِها هَمْهماتٌ لِـعليٍّ في بعضها إيصاءُ

بِيتيمَيـنِ وآبنتَيـن.. ويـا لَـلأُمِّ نـبـضٌ بـقـلبِهـا الأبـنـاءُ

ووصايا نَمَّت عن الهضمِ والعَتْب.. رَوَتها مِن بعدِهـا أسمـاءُ

ثمّ ماتت وَلْهى.. فما أقبـحَ الخضـراءَ ممّـا جَنَـوهُ، والغَبْـراءُ

سُـجِّيتْ فـي فـراشِها، وعليٌّ وبَـنُوهُ عـلى الـفراشِ آنْحِناءُ

وتـلاقَت دمـوعُهم فوقَ صدرٍ كـان لـلمصطفى عليهِ آرتماءُ

وعلـيٌّ بمَدمَـعٍ يَقتَضيـهِ الحـزنُ سَكْبـاً، وتَـمنَـعُ الـكِبْريـاءُ

فـاحتوى فـاطماً إليه ونادى: عَـزَّ يـا بَـضعةَ النبيِّ العَزاءُ

وتَولّـى تجهيزَهـا مِثلَمـا أوصَتْـهُ مِـن حيـنَ مُـدَّتِ الظَّلْمـاءُ

وعـلى القبر ذاب حزناً ونَدَّت دمـعـةٌ مِـن عـيونهِ وَكْـفاءُ

ثـمّ نـادى: وديـعـةٌ يا رسـول الله، رُدَّت.. وعينُهـا حمـراءُ!



للشيخ أحمد الوائليّ


نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

نور الهداية
05-17-2008, 10:13 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صلي على محمد و آل محمد الطيبين الطاهرين و عجل فرجهم
بكلّ الحزن والأسى نتقدم إلى الساحة المقدّسة لمولانا صاحب الزمان أرواحنا لتراب مقدمه الفداء وإلى مراجع الدين العظام وإلى جميع المسلمين في شرق الارض وغربها سيما اتباع اهل البيت عليهم السلام ولجميع الأداريين والمراقبين و أعضاء منتديات نور لعترة الكرام
بحلول المناسبة الحزينة لذكرى استشهاد الطاهرة المظلومة فاطمة الزهراء عليها السلام سائلين الله أن يجعلنا من المتمسكين بولايتها والمدافعين عن مظلوميتها والسائرين على نهجها الطاهر ورزقنا شفاعتها
عظم الله اجورنا وأجوركم بهذا المصاب الجلل
http://sayedp.jeeran.com/fdk3.jpg

أنوار الزهراء
05-17-2008, 10:13 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://www.dubaidesigns.com/images/miscimages/fatimadoor.jpg


شهادة الزهراء ع وممرضتها


بسم الله وصلى الله على رسوله الأمين وآله الأطهار الميامين
السلام على سيدة النساء فاطمة الزهراء ورحمة الله وبركاته واللعنة الدائمة على هاتكي حرمتها وقاتليها

يــــازهـــــــــــــراء !

الإسم: فاطمة بنت محمد (صلوات لله عليهما)

العمر: 18 عام


اسم الزوج : علي بن ابي طالب (صلوات الله عليه)

مكان الوفاة : البيت - مهبط الوحي.

السبب المباشر للوفاة : توقف القلب المفاجيء.


سبب الوفاة : نزف شديد ناتج عن شدة خارجية سببت جرح طعني في جانب الصدر الأيمن وكسر أحد الأضلاع وإسقاط

اسم الممرضة : مريم بنت عمران (عليهما السلام)

قال النبي (صلى الله عليه وآله): وأما ابنتي فاطمة فإنها سيدة نساء العالمين ، من الأولين والآخرين وهي بضعة مني ، وهي نور عيني ، وهي ثمرة فؤداي ، وهي روحي التي بين جنبيّ ، وهي الحوراء الإنسية ، متى قامت في محرابها بين يدي ربها جل جلاله ، زهر نورها لملائكة السماء كما يزهر نور الكواكب لأهل الأرض ، ويقول الله عز وجل لملائكته :

يا ملائكتي انظروا إلى أَمتي فاطمة سيدة إمائي ، قائمة بين يديّ ، ترتعد فرائصها من خيفتي ، وقد أقبلتْ بقلبها على عبادتي ، أُشهدكم أني قد أمنت شيعتها من النار

وإني لما رأيتُها ذكرت ما يُصنع بها بعدي ، كأني بها وقد دخل الذل بيتها ، وانتهكت حرمتها ، وغُصبت حقها ، ومُنعت إرثها ، وكُسر جنبها ، وأسقطت جنينها ، وهي تنادي : يا محمداه !.. فلا تجُاب ، وتستغيث فلا تُغاث ، فلا تزال بعدي محزونة ، مكروبة ، باكية ، تتذكر انقطاع الوحي عن بيتها مرة ، وتتذكر فراقي أخرى ، وتستوحش إذا جنّها الليل لفقد صوتي الذي كانت تستمع إليه إذا تهجدت بالقرآن ، ثم ترى نفسها ذليلة بعد أن كانت في أيام أبيها عزيزة

فعند ذلك يؤنسها الله تعالى ذكره بالملائكة ، فنادتها بما نادت به مريم بنت عمران فتقول :

يا فاطمة !

{إن الله اصطفيك وطهرك و اصطفيك على نساء العالمين }

، يا فاطمة !

{ اقنتي لربك واسجدي واركعي مع الراكعين }

ثم يبتدي بها الوجع فتمرض ، فيبعث الله عز وجل إليها مريم بنت عمران تمرّضها وتؤنسها في علتها ، فتقول عند ذلك :

يارب !

إني قد سئمت الحياة ، وتبرمت بأهل الدنيا ، فألحقني بأبي ، فيلحقها الله عز وجل بي ، فتكون أول من يلحقني من أهل بيتي ، فتقدم عليَّ محزونة ، مكروبة ، مغمومة ، مغصوبة ، مقتولة .. فأقول عند ذلك :

اللهم !

العن من ظلمها ، وعاقب من غصبها ، وذلّل من أذلّها ، وخلّد في نارك من ضرب جنبيها حتى ألقت ولدها ، فتقول الملائكة عند ذلك : آمين


المصدر: امالي الطوسي ص173



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-17-2008, 10:25 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://alsalihi1.alkadr.com/IOS/Users/alsalihi1.alkadr.com/PagesImg/2121.gif


مدرسة الزهراء

ان الدين الإسلامي يتضمن سعادة الدنيا والآخرة، كما في القرآن الحكيم:

(فَمِنْ النَّاسِ مَنْ يَقُولُ رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا وَمَا لَهُ فِي الآخِرَةِ مِنْ خَلاقٍ، وَمِنْهُمْ مَنْ يَقُولُ رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ، أُوْلَئِكَ لَهُمْ نَصِيبٌ مِمَّا كَسَبُوا)


وفي آية أخرى:

(وابتغ فيما آتاك الله الدّار الآخرة ولا تنس نصيبك من الدنيا وأحسن كما أحسن الله إليك ولا تبغ الفساد في الأرض إن الله لا يحب المفسدين)

وفي رواية عن الإمام الحسن (ع) ـ وربما نسبت إلى الرسول(صلى الله عليه وآله)، ولعلها كلام الرسول (صلى الله عليه وآله) ذكرها الإمام الحسن (عليه السلام)

(اعمل لدنياك كأنك تعيش أبداً واعمل لآخرتك كأنك تموت غدا)

وفي رواية أخرى عن الأئمة الطاهرين (عليهم الصلاة والسلام):

(ليس منا من ترك آخرته لدنياه، وليس منّا من ترك دنياه لآخرته)

خدمتها (عليها السلام) في البيت

ومن هذا المنطلق كانت (عليها الصلاة والسلام) تعمل في دارها وتتحمل صعوبة العمل مساعدة لزوجها أمير المؤمنين (ع) ، ولأبيها رسول الله (صلى الله عليه وآله) في بعض الأحيان

قال سلمان (رضي الله عنه): (كانت فاطمة جالسة وقدامها رحى تطحن بها الشعير، وعلى عمود الرحى دم سائل، والحسين في ناحية الدار يبكي، فقلت: يا بنت رسول الله دبرت كفاك وهذه فضة

فقالت: أوصاني رسول الله (صلى الله عليه وآله) أن تكون الخدمة لها يوماً ولي يوماً، فكان أمس يوم خدمتها

قال سلمان: أما أن أطحن الشعير أو أسكت لك الحسين

فقالت: أنا بتسكيته أرفق

قال سلمان: فطحنت شيئاً من الشعير فإذا أنا بالاقامة فمضيت وصليت مع رسول الله (صلى الله عليه وآله) فلما فرغت قلت لعلي (ع) ما رأيت فبكى وخرج، ثم عاد يبتسم، فسأله عن ذلك رسول الله (صلى الله عليه وآله)، فقال: دخلت على فاطمة وهي مستلقية لقفاها والحسين نائم على صدرها وقدامها الرحى تدور من غير يد!

فتبسم رسول الله (صلى الله عليه وآله) وقال:

يا علي أما علمت أن لله ملائكة سيارة في الأرض يخدمون محمداً وآل محمد إلى أن تقوم الساعة

وورد في شأن نزول سورة الدهر: (إن أمير المؤمنين (ع) جاء إلى يهودي وقال: هل لك أن تعطيني جزة من صوف تغزلها لك بنت محمداً بثلاثة أصوع من الشعير؟

قال: نعم

فأعطاه، فجاء (ع) بالصوف والشعير، فأخبر فاطمة (عليها السلام) بذلك، فقبلت وأطاعت، فقامت فاطمة (عليها السلام) إلى صاع فطحنته واختبزت منه خمسة أقراص... إلى آخر الحديث)


وكانت (صلوات الله عليها) تعين أباها وزوجها حتّى في بعض الشؤون الحربية، حيث ورد انه لما رجع رسول الله (صلى الله عليه وآله) بعد غزوة أحد إلى المدينة استقبلته فاطمة (عليها السلام) ومعها إناء فيه ماء، فغسل (صلى الله عليه وآله) به وجهه، ولحقه أمير المؤمنين (ع) وقد خضب الدم يده إلى كتفه ومعه ذو الفقار فناوله فاطمة (عليها السلام) وقال: خذي هذا السيف وقد صدقني اليوم، وانشأ يقول:

فلست برعديد ولا بمليم

أفاطم هاكي السيف غير ذميم

وطاعة رب العباد عليم

لعمري لقد اعذرت في نصر أحمد

اسقى آل عبد الدار كأس حميم

ميطي دماء القوم عنه فاته


وقد قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): خذيه يا فاطمة فقد أدى بعلك ما عليه وقد قتل الله بسيفه صناديد قريش، فأخذته فاطمة (عليها السلام) وغسلت الدم عن السيف

الرسول (صلى الله عليه وآله) يسليها

وفي التاريخ: إن الرسول (صلى الله عليه وآله) دخل ذات يوم بيت فاطمة الزهراء (عليها السلام) فرآها متعبة مرهقة من كثرة العمل، فكانت تطحن بالرحى وعليها كساء من اجلة الابل.. فلما نظر إليها بكى وقال(صلى الله عليه وآله):

(يا فاطمة تعجلي مرارة الدنيا لنعيم الآخرة)

وفي بعض الروايات

(لحلاوة الآخرة)

فأنزل الله تعالى:

(وَلَلآخِرَةُ خَيْرٌ لَكَ مِنَ الأُولَى، وَلَسَوْفَ يُعْطِيكَ رَبُّكَ فَتَرْضَى)

وهذه الكلمة، درس لكلّ من يريد الآخرة حيث يلزم عليه أن يتعجّل مرارة الدنيا في الطاعة والعبادة ـ وحتى في بناء الدنيا أيضاً ـ لكي يكسب حلاوة الآخرة.

بيتها (عليها السلام) مدرسة

ثم إن بيت فاطمة الزهراء (صلوات الله عليها) كان مدرسة لتعليم نساء المؤمنين وتربيتهم بالمعارف الإسلامية، بل أحياناً حتى الرجال كما في قصة سلمان الفارسي (رضوان الله تعالى عليه)

وكانت (عليها السلام) رحبة الصدر حسنة الخلق، وقد ورد في (منية المريد) لشيخنا الشهيد(رحمه الله):

ان امرأة سألت عنها (عليها السلام) مسألة فأجابت فلم تفهم السائلة، فثنت فلم تفهم الجواب ثانياً، وثلثت فلم تفهم الجواب ثالثاً، وربعت وخمست وسدست وسبعت وثمنت وتسعت وعشرت ولم تفهم (والظاهر أن المسألة كانت غامضة جداً ولهذا ما كانت تفهم الجواب، فان انساناً عادياً إذا سأل من عالم كبير مسألة إرثية فيها حسابات متعددة كمسألة الأجداد الثمانية، فان العالم وان أجاب عشر مرات قد لا يفهم ذلك الشخص جواب المسألة)

وفي المرة العاشرة لما لم تفهم الجواب سكتت وقالت: لا اشق عليك يا بنت رسول الله، فأجابت فاطمة (عليها السلام): اسألي ولي بذلك الأجر، ثم ذكرت (عليها السلام) لأجرها مثلاً، كما هو مذكور في كتاب (المنية)

وربما كان المقصود أن السائلة سألت عن عدة مسائل مختلفة وأجابتها فاطمة الزهراء (عليها السلام) فخجلت عن كثرة السؤال

قال الإمام الحسن العسكري (ع) :

(حضرت امرأة عند الصديقة فاطمة الزهراء (عليها السلام) فقالت: إن لي والدة ضعيفة وقد لبس عليها في أمر صلاتها شيء وقد بعثتني إليك أسألك، فأجابتها فاطمة (عليها السلام) عن ذلك، ثم ثنت فأجابت، ثم ثلثت فأجابت إلى أن عشرت فأجابت، ثم خجلت من الكثرة، فقالت: لا أشق عليك يا بنت رسول الله

قالت فاطمة (عليها السلام): هاتي وسلي عما بدا لك، أرأيت من أكترى يوماً يصعد إلى سطح بحمل ثقيل مائة ألف دينار أيثقل عليه؟

فقالت: لا

فقالت: اكتريت أنا لكل مسألة بأكثر من ملئ ما بين الثرى إلى العرش لؤلؤاً، فأحرى أن لا يثقل علي، سمعت أبي رسول الله (صلى الله عليه وآله) يقول: إن علماء شيعتنا يحشرون فيخلع عليهم من خلع الكرامات على قدر كثرة علومهم وجدهم في إرشاد عباد الله، حتى يخلع على الواحد منهم ألف ألف خلعة من نور، ثم ينادي منادي ربنا عزوجل: أيها الكافلون لأيتام آل محمد الناعشون لهم عند انقطاعهم عن آبائهم الذين هم أئمتهم، هؤلاء تلامذتكم والأيتام الذين كفلتموهم ونعشتموهم، فاخلعوا عليهم كما خلعتموهم خلع العلوم في الدنيا

فيخلعون على كل واحد من أولئك الأيتام على قدر ما اخذوا عنهم من العلوم.. حتى أن فيهم يعني في الأيتام لمن يخلع عليه مائة ألف خلعة.. وكذلك يخلع هؤلاء الأيتام على من تعلم منهم..

ثم إن الله تعالى يقول: أعيدوا على هؤلاء العلماء الكافلين للأيتام حتى تتموا لهم خلعهم وتضعفوها، فيتم لهم ما كان لهم قبل أن يخلعوا عليهم ويضاعف لهم، وكذلك من بمرتبتهم ممن يخلع عليه على مرتبتهم

وقالت فاطمة (عليها السلام): يا أمة الله إن سلكاً من تلك الخلع لأفضل مما طلعت عليه الشمس ألف ألف مرة وما فضل فانه مشوب بالتنغيص والكدر

مباهاة الله بفاطمة (عليها السلام)

وفي الحديث عن جابر بن عبد الله الأنصاري (رضي الله عنه) قال:

(كان رسول الله (صلى الله عليه وآله) جالساً في المسجد إذ أقبل علي (ع) ، والحسن(ع) عن يمينه والحسين (ع) عن شماله، فقام النبي (صلى الله عليه وآله) وقبّل علياً وألزمه إلى صدره، وقبل الحسن (ع) وأجلسه إلى فخذه الأيمن، وقبّل الحسين (ع) وأجلسه إلى فخذه الأيسر، ثم جعل يقبّلهما ويرشف شفتيهما ويقول:

بأبي أبوكما وبأبي أمكما

ثم قال (صلى الله عليه وآله):

أيها الناس إن الله سبحانه وتعالى باهى بهما وبأبيهما وبأمهما وبالأبرار من ولدهما الملائكة جميعاً



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-17-2008, 10:33 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://www.rumailah.net/vb3/image.php?u=2141&type=sigpic&dateline=1191523058



فضل تسبيح الزهراء (عليها السلام)

تعتبر تسبيح الزهراء عليها السلام من أفضل تعقيبات الصلاة ويستحسن المداومة عليه بعد الصلاة الواجبة وقبيل النوم وقبل زيارة الأئمة المعصومين عليهم السلام، وكذا يستحسن الاجتناب عن تركه والمسامحة فيه ولا شك في لزوم الخشوع عند إتيانه، لأن الأحاديث متواترة في فضيلته وعلو شأنه ونذكر هنا بعض هذه الأحاديث:

1- روي عن الإمام الباقر عليه السلام: «ما عُبد اللَّه بشيء من التحميد أفضل من تسبيح فاطمة، ولو كان شيء أفضل منه لنحلهُ رسول اللَّه (ص) فاطمة (ع)»

وسائل الشيعة 1024( 4)

2- قال الصادق (ع): «من سبح تسبيح فاطمة الزهراء عليها السلام قبل أن يُثني رجليه من صلاة الفريضة غفر اللَّه له، وليبدأ بالتكبير»

التهذيب للشيخ الطوسي 105 2


]- قال الصادق (ع): «من بات على تسبيح فاطمة عليها السلام كان من الذاكرين للَّه كثيراً والذاكرات»

وسائل الشيعة 1026 4

ثواب تسبيح الزهراء عليها السلام‏

تسبيح الزهراء عليها السلام والذي يتكوّن من التكبير والتحميد والتسبيح له درجات عليا من الأجر والثواب ونذكر هنا بعضها بالاستعانة بالأحاديث والروايات التالية:

1- أفضل من صلاة ألف ركعة:

عن ابن خالد القمّاط قال: سمعت أبا عبد اللَّه عليه السلام يقول: «تسبيح فاطمة عليها السلام في كل يوم في دبر كل صلاة أحب إليّ من صلاة ألف ركعة في كل يوم»

الكافي كتاب الصلاة 343.

2- يوجب ثقل الميزان لأعمال الإنسان:

فقد روي عن أبي عبد اللَّه عليه السلام أنه قال: «قال أمير المؤمنين عليه السلام: «التسبيح نصف الميزان، والحمد للَّه يملأ الميزان واللَّه أكبر يملأ ما بين السماء والأرض»

الكافي 506 2

3- يرضي الرحمن:

قال أبو جعفر (ع): «من سبّح تسبيح فاطمة عليها السلام ثم استغفر غُفر له، وهي مائة باللسان، وألف في الميزان، ويطرد الشيطان ويرضي الرحمن»

وسائل الشيعة 1023 4

4- تسبيح فاطمة عليها السلام سبيل إلى الجنّة:

روى عبد اللَّه بن سنان، عن الإمام الصادق (ع) حيث قال: «من سبح تسبيح فاطمة في دبر المكتوبة من قبل أن يبسط رجليه أوجب اللَّه له الجنة»

فلاح السائل لابن طاووس 165

رواية التسبيح‏ روى العلامة المجلسي في بحار الأنوار عن دعائم الإسلام أن أمير المؤمنين عليه السلام قال: «أرسل بعض ملوك العجم عبيداً إلى رسول اللَّه (ص) وقلت لفاطمة (ع) اذهبي إلى رسول اللَّه (ص) واسأليه أن يعطينا خادماً ليساعدك في أعمال المنزل فذهبت فاطمة (ع) إلى الرسول (ص)، فقال رسول اللَّه صلى اللَّه عليه وآله: «يا فاطمة أعطيك ما هو خير لك من خادم، ومن الدنيا بما فيها: تكبرين اللَّه بعد كل صلاة أربعاً وثلاثين تكبيرة، وتحمدين اللَّه ثلاثاً وثلاثين تحميدة، وتسبحين اللَّه ثلاثاً وثلاثين تسبيحة، ثم تختمين ذلك ب(لا إله إلا اللَّه)، وذلك خير لك من الذي أردتِ ومن الدنيا وما فيها، فلزمت صلوات اللَّه عليها هذا التسبيح بعد كل صلاة، ونُسب إليها»، بحار الأنوار 336 85. وهناك روايات عديدة لا يسع المجال لذكرها

أسرار الإعداد والترتيب في الأدعية والأذكار

إن الأدعية والأذكار والأحاديث التي تحظى بالعدد والترتيب لها أسرار غير خفية على أهل السلوك والعرفان ولكنها مستورة عن المحجوبين بالحجاب المادي.
قال (ص): «ما أخلص عبد للَّه عزّ وجلّ أربعين صباحاً إلا جرت ينابيع الحكمة من قلبه على لسانه»

بحار الأنوار 242 70

وكذلك في قنوت صلاة الوتر يستحب الدعاء ل(40) مؤمناً وقول (300 مرة) العفو أو (70 مرة) استغفر اللَّه ربي وأتوب إليه، إلى غير ذلك من الأمثال

وتسبيح الزهراء (ع) هو مائة مرة = 34 تكبيرة 33 تحميدة 33 تسبيحة

يقول العلامة السيد بحر العلوم في «رسالة السير والسلوك» عن سر العدد (40) «رأينا بالعين وعلمنا بالعيان أن لهذا العدد الشريف خواص خاصة ولها تأثير مخصوص في ظهور الاستعدادات والوصول إلى أقصى الكمالات عند الصعود في الدرجات والمنازل»

قال الصادق (ع): «اعلموا أن أسماء اللَّه كنوز والأعداد ذراعها إذا قصر الذراع لم يصل إلى الأرض، وإذا طال الذراع دخل في الأرض»
ويقال إن العدد مثل أسنان المفتاح إذا نقصت أو زادت لا يفتح الباب إذن يجب المحافظة على عدد الأذكار مع أنها مستحبة وعدم الزيادة والنقصان فيها والعمل بها وبالأدعية كما أمرنا المعصومون (ع) لنستفيد منها الاستفادة المطلوبة

شرح أذكار التسبيح‏

1- اللَّه أكبر: يعني أنه أكبر وأجلّ من أن يوصف، ولا يجوز قول أنه أكبر من كل شيء فهذا المعنى يحدّد اللَّه عزّ وجلّ فقد روي عن أبي عبد اللَّه (ع) أنه قال: في جوابه لرجل يقول أن معنى اللَّه أكبر أنه أكبر من كل شيء فقال (ع): «حدّدته» فقال الرجل وكيف أقول؟ فقال (ع): «اللَّه أكبر من أن يوصف».

معاني الأخبار للشيخ الصدوق 1

2- الحمد للّه: يعني الشكر والمدح والثناء يقول الراغب الأصفهاني في مفرداته: الحمد للّه تعالى بمنزلة الثناء عليه أمام الفضيلة وهو أخص من المدح وأعم من الشكر، فكل شكر هو حمد وليس كل حمد شكراً والحمد أيضاً مدح، ولكن ليس كل مدح حمداً، المفردات:

مادة الحمد ص‏130.

3- سبحان اللَّه: التسبيح يعني تنزيه اللَّه سبحانه من كل صفة غير محمودة

يقول الراغب الأصفهاني في مفرداته: السبح: المرُّ السريع في الماء وفي الهواء، يقال: سَبَحَ سبْحاً وسباحة، والتسبيح تنزيه اللَّه تعالى، وأصله المرُّ السريع في عبادة اللَّه تعالى وجعل ذلك في حبل الخير، كما حبل الأبعاد في الشر، فقيل: أبعده اللَّه». المفردات :

(مادة سبح) ص‏226.

سُئِلَ أبو الحسن علي بن أبي طالب عن معنى التسبيح فأجاب (ع): «هو تعظيم اللَّه عزّ وجلّ وتنزيهه عما قال فيه كل مشرك...»

معاني الأخبار 9

شروط التسبيح‏

1- التوجه والخشوع في التسبيح: الخشوع هو شرط مهم في جميع العبادات حتى المستحبة منها وفي تسبيح الزهراء (ع) بالطبع مؤكد، وبدون الخشوع يصبح التسبيح لقلقة لسان ولا يستفيد الشخص من بركاته لأن قلبه لا يتوجه إلى اللَّه عزّ وجلّ ولا يحصل على الكمال ما دام قلبه مشغولاً عن ذكر اللَّه. يقول الإمام الخميني قدس سره عن الآداب القلبية لتسبيح فاطمة عليها السلام: «كما ذكرت في آداب التسبيحات الأربعة يجب في تسبيح فاطمة (ع) أيضاً التبتل والتضرّع والانقطاع والتذلل في القلب، ومع التكرار يتعوّد القلب على هذه الحال وإيصال الذكر من اللسان إلى القلب حتى يذوب القلب في الذكر والتوجه إلى اللَّه»

الآداب المعنوية للصلاة ص‏408.

2- المباشرة بالتسبيح بعد الصلاة: ومن شروط التسبيح الإتيان به مباشرة بعد الفراغ من الصلاة أي بعد التسليم مباشرة ولهذا أسرارٌ وفوائد أيضاً

يقول الشيخ البهائي في هذا الشأن: «... وليكن جلوسك في التعقيب متصلاً بجلوسك في التشهد وعلى تلك الهيئة من الاستقبال، والتورُّك، واترك في أثنائه الكلام والتلفت ونحوهما، فقد روي «أن ما يضرّ بالصلاة يضرّ بالتعقيب»

مفتاح الفلاح 178. وسائل الشيعة: 458 6


3- الموالاة في التسبيح: أي عدم الفصل والقطع بين الأذكار وهذا سرٌ من أسرار هذا التسبيح المبارك يروي الشيخ الكليني في كتابه فروع الكافي، عن محمد بن جعفر أنه قال: «أن عليه السلام كان يسبّح تسبيح فاطمة صلى اللَّه عليها فيصله ولا يقطعه»

فروع الكافي (كتاب الصلاة) ص‏342.

4- من شك في التسبيح يبني على الأقل إن لم يتجاوز المحل، فلو سها فزاد على عدد التكبير أو غيره رفع اليد عن الزائد وبنى على (34) أو (33)، والأولى على نقص واحدة ثم يكمل العدد بما في التكبير والتحميد دون التسبيح ت

حرير الوسيلة: 184 1

قال الصادق (ع): «إذا شككت في تسبيح فاطمة الزهراء عليها السلام فأعده»

الكافي (كتاب الصلاة) ص‏342


**يستحب التسبيح بالسبحة المتخذة من تربة الحسين (ع)

قال الإمام الصادق (ع): «من أدار سبحة من تربة الحسين (ع) مرة واحدة بالاستغفار أو غيره كتب اللَّه له سبعين مرة»



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

زينبية
05-17-2008, 11:34 PM
بارك الله بكم اختي الغالية انوار الزهراء
على المجهود المميز
وفقك ِ الله وعظم الله لكم الاجر باستشهاد مولاتنا الزهراء

أنوار الزهراء
05-18-2008, 09:47 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://www.ebaa.net/khaber/2002/07/27/images/c1.jpg


من هي فاطمة الزهراء ؟


( إنَّما يُريدُ اللهُ لِيُذهِبَ عَنْكُمُ الرِّجسَ أهْلَ البَيْتِ ويُطَهّركم تَطهيراً )

[الأحزاب/33]



إنَّ الحديث عن الزهراء عليها السلام إنّما هو حديث عمّا سوى الله سبحانه ، فهي الكون الجامع بل الحديث عنها حديث عن الله سبحانه لوحدة الرضا والغضب بينهما ، فإنّه سبحانه يرضى لرضاها ويغضب لغضبها ، ومن الواضح أنّ المعرفة الكاملة والتامّة لا تكون إلاّ بعد الإحاطة بالشيء ، ومن يقدر على أن يحيط بفاطمة الزهراء عليها السلام إلاّ من كان خالقها ومن كان كفواً لها ، فلا يعرفها ويعرف أسرارها إلاّ أمير المؤمنين عليّ عليه السلام ورسول الله محمد صلى الله عليه وآله ، فإنّ الخلق كلّهم حتّى الأنبياء والملائكة والجن والإنس فطموا وقطعوا عن كنه معرفتها والإحاطة بها ، فلا يعرفها حقّاً إلاّ الله ورسوله ووصيّه عليهما السلام

ففاطمة الزهراء وديعة المصطفى وحليلة المرتضى مظهر النفس الكلّية على أتمّ الوجوه الممكنة فهي الحوراء بتعيّن إنسي ، مطلع الأنوار البهيّة ، وضياء المشكاة النبويّة ، صندوق الأسرار الإلهيّة ، ورعاء المعارف الربّانيّة ، عصمة الله الكبرى ، وآية الله العظمى

فمن يقدر على الإحاطة بمعرفة فاطمة الزهراء عليها السلام بما هي هي ، وبما تحمل في ذاتها وصفاتها من الأسرار وسرّ السرّ ، هيهات هيهات ، لا يعرفها حقيقة إلاّ مصوّرها وبارئها وأبوها وبعلها عليهما السلام ، ولمثلها يقوم خاتم الأنبياء صلى الله عليه وآله إجلالاً ويقبّل صدرها ويدها ، ويشمّ منها رائحة الجنّة ، ولا يخرج من المدينة حتّى يودّعها ولا يدخل حتّى يسلّم عليها أوّلاً

وليس كلّ هذا باعتبار العاطفة الأبويّة ، بل لما تحمل من الفضائل النبويّة والأسرار العلويّة.


فمن هي؟

هي التي كانت مفروضة الطاعة على جميع الخلق من الجنّ والإنس والطير والوحوش.

هي التي لا يذكر الله الحور العين في كتابه وفي سورة الدهر عندما يذكر منقبة من مناقبها إجلالاً وتكريماً وتعظيماً لها.

هي الكوثر التي خصّها الله بالخلق النوري من بين النساء ، وبالمهدي من آل محمد صلى عليهم السلام ، وبالذرّية المباركة الطاهرة ، بالحسن والحسين و الأئمة المعصومين عليهم السلام.

هي التي اشتقّ اسمها من اسم الله فكان فاطراً وكانت فاطمة ، وإنّها صاحبة السرّ المستودع ، ولها من المناقب والفضائل ما لا يمكن للبشر أن يحصيها ، وإذا كانت ضربة عليّ عليه السلام يوم الخندق تعدل عبادة الثقلين أو أفضل ، فمن يقدر أن يعدّ عبادتهم ؟ وفاطمة كفؤ لعليّ عليهما السلام ، فلها ما لعليّ في كلّ شيء إلاّ الإمامة ، كما كان لعليّ ما لرسول الله إلاّ النبوّة.

و هي بضعة المصطفى وبهجة قلبه، من سرّها فقد سرّ رسول الله ، ومن آذاها فقد آذى رسول الله ، ومن آذى رسول الله فقد آذى الله ، ومن آذى الله ورسوله ، فعليه لعنة الله أبد الآبدين ، وكذلك لمن أغضبها وغضبت عليه ، فارجع إلى التأريخ لتعرف على من غضبت فاطمة ؟ وماتت وكانت واجدة عليهم ؟

اصطفاها الله وطهّرها تطهيراً، فهي سيّدة نساء العالمين من الأوّلين والآخرين، وإنّها أوّل من تدخل الجنّة، وتمرّ على الصراط، ومعها سبعون ألف جارية من الحور العين

هي زينة العرش الإلهي كزوجها الوليّ والوصيّ ، وهي أعبد الناس ، حبّها ينفع في مئة موطن من المواطن ، أيسرها الموت والقبر والميزان والمحشر والصراط والمحاسبة ، ومن أحبّها فهو في الجنّة ، ومن أبغضها وآذاها فهو في النار



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-18-2008, 09:50 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://www.shia4up.net/up2/008f496c4a.jpg


فاطمة (عليها السلام )تحدثها الملائكة


كثر الافتراء وانكار كرامات السيدة الزهراء
حتى راح يتبجح بالقول فاطمة امراة عادية
فاهدي هذا الموضع الى مولاتي فاطمة


قد يتصور البعض أنّ الملائكة لا تحدّث إلاّ الأنبياء ، وهو تصور غير صحيح ومنافٍ للكتاب الكريم والسُنّة المطهّرة ، فمريم بنت عمران عليها السلام كانت محدثة ولم تكن نبية ، قال تعالى :

( وإذ قالت الملائكة يا مريم إنّ الله اصطفاك وطهّرك )

وأُمّ موسى كانت محدثة ولم تكن نبية ، قال تعالى :

( وأوحينا إلى أُمّ موسى أن ارضعيه)

وقال سبحانه مخاطباً موسى عليه السلام :

( إذ أوحينا إلى أُمّك ما يوحى )

وسارة امرأة نبي الله إبراهيم عليه السلام قد بشرتها الملائكة بإسحاق ومن وراء إسحاق يعقوب ، ولم تكن نبية ، ونفي النبوة عن النساء المتقدمات وعن غيرهن ثابت بقوله تعالى :

( وما أرسلنا قبلك إلاّ رجالاً نوحي إليهم )

ولم يقل نساءً ، وعليه فالمُحدَّثون ليسوا برُسل ولا أنبياء ، وقد كانت الملائكة تحدّثهم ،

والزهراء عليها السلام كانت مُحدَّثة


فاالمُحَدَّث :

من تكلّمه الملائكة بلا نبوّة ولا رؤية صورة ، أو يُلهم له ويلقى في روعه شيء من العلم على وجه الالهام والمكاشفة من المبدأ الأعلى ، أو ينكت له في قلبه من حقائق تخفى على غيره

وهذه كرامة من كرامات مولاتنا فاطمة عليها السلام ، ام ابيها وسيدة نساء العالمين وبضعة النبي المصطفى روحي فداهما وهناك روايات كثيرة تحدث عن كرامات سيدة نساء العالمين ومحادثة الملائكة لها ومنها ما روي عن الإمام الصادق عليه السلام أنّه قال :

« إنّما سميت فاطمة عليها السلام محدّثة ، لاَنّ الملائكة كانت تهبط من السماء فتناديها كما تنادي مريم بنت عمران ، فتقول : يافاطمة ، إنّ الله اصطفاك وطهّرك واصطفاك على نساء العالمين . يا فاطمة ، اقنتي لربك واسجدي واركعي مع الراكعين ، فتحدّثهم ويحدّثونها . فقالت لهم ذات ليلة : أليست المفضّلة على نساء العالمين مريم بنت عمران؟ فقالوا : إنّ مريم كانت سيدة نساء عالمها ، وإنّ الله عزَّ وجلَّ جعلك سيدة نساء عالمك وعالمها ، وسيدة نساء الأولين والآخرين »


فالسلام على الصديقة الشهيدة التي ظلمت من الأولين والآخرين

السلام عليها وعلى ابيها وبعلها وبنيها والسر الستودع فيها





نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-18-2008, 09:52 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://www.albayan.org/modules/Cards/images/wafiyat/zahra2.jpg


فاطمة الزهراء شمس الإسلام الخالدة


فرضت شخصية السيدة فاطمة الزهراء ع بنت الرسول الأعظم محمد ص نفسها على الأحداث العالمية مؤخرا، حيث كان لأحياء ذكرى مناسبة مولدها ووفاتها هذا العام حضورا إعلاميا قويا واضحا للعيان، وبلا شك أن الاهتمام الإعلام المرئي والمسموع والمقروء و شبكة الانترنت دور في ذلك رغم محدوديته وضعفه

إن أحياء مناسبة ذكرى سيدة نساء العالمين بهذا المستوى العالمي يمثل انقلابا واضحا ضد أصحاب الفكر الإسلامي الشعائري الذين حاولوا من قرون طويلة أن يجعلوا الإسلام دمية ميتة من الروح الإسلامية يحركوها بالشكل الذي يخدم مصالحهم ، كما تمثل صرخة أمام أصحاب الفكر المعادي لفكر ومبادئ وقيم السيدة فاطمة الزهراء التي هي الامتداد لفكر والدها الرسول الأكرم محمد ص. حيث إن أحياء ذكرى مولد أو وفاة فاطمة الزهراء هو أحياء للفكر المحمدي الأصيل، وأحياء للبيت المحمدي العلوي الإنساني (والتعرف على دور زوجة النبي الأولى العزيزة خديجة أم الزهراء، ودور زوجها الإمام علي، ودور أبنائها الحسن والحسين وفاطمة وأم كلثوم ، وأحفادها)، وأحياء لدور المرأة المسلمة الحقيقي، وأحياء لمظلومية حبيبة النبي فاطمة الزهراء... وفضح لاعداءها ومن سلبوا حقها

سر الأسرار

شخصية فاطمة الزهراء الابنة الوحيدة للنبي محمد ص والامتداد الطبيعي الوحيد لنسل سلالة الرسول بالإضافة إلى الامتداد الروحي والرسالي له... لم تأخذها حقها من الاهتمام و التحليلات والدراسات في التاريخ الإسلامي القديم والحديث.. حيث كان هناك تعمد واضح لتهميش وتغييب هذه الشخصية الرسالية.. الأقرب لقلب الرسول محمد ص والأعرف بتفاصيل حياته

وتشكل السيدة فاطمة الزهراء ضمير الإسلام الحي النابض بالحب والرحمة والتسامح وكل ما تعنيه الأخلاق المحمدية الفاضلة... ولهذا فهي بوابة محببة لكل من يتعرف عليها أو يسمع بقصة حياتها الرائعة والمؤلمة

ولو علم الناس من هي فاطمة الزهراء بشكل صحيح ومفصل لعرفوا أسرار الإسلام الأصيل
ودافعوا عن مظلوميتها



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-18-2008, 10:01 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://www.alamuae.com/up/Folder-001/1211055215_561a648687.jpg


الأسرة المثالية :

الحياة الزوجيةُ اندماج لحياتين لتصبح حياةً مشتركة . . . حياة واحدة

حياة الأسرة تنهض على التعاون والمحبّة والاحترام

كانت حياة علي وفاطمة (عليهما السلام ) مثالاً للحياة الزوجية الكريمة

كان علي يساعد فاطمة في أعمال المنزل وكانت فاطمة تسعى إلى إرضائه وإدخال الفرحة في قلبه

كان حديثهما في منتهى الأدب والاحترام

إذا نادى علي فاطمة قال : يا بنت رسول الله ، وإذا خاطبتْه قالت : يا أمير المؤمنين . وكانا مثال الأبوين العطوفين على أبنائهما

الثمار :

في العام الثالث من الهجرة أنجبت فاطمة ( عليها السلام ) أول أولادها فسمّاه سيدنا محمد ( صلى الله عليه وآله ) " الحسن " ، وبمولده غمرت الفرحة قلب رسول الله ، وهو يؤذن في أذنه اليمنى ويقيم في أذنه اليسرى ويغمره بآيات القرآن

وبعد عام وُلد الحسين ( عليه السلام )

أراد الله أن تكون ذرّية رسوله محمد ( صلى الله عليه وآله ) من فاطمة ( عليها السلام )

واحتضن الرسولُ سبطيه يحوطهما برعايته ، وكان يقول عنهما :

" هما ريحانتاي من الدنيا "

كان يحملهما معه إذا خرج أو يُجلسهما في أحضانه الدافئة

دخل رسول الله ذات يوم منزل فاطمة وكان الحسن يبكي جوعاً وفاطمة نائمة ، فأخذ إناءً وملأه حليباً وسقاه بنفسه

ومرّ ذات يوم آخر أمام بيت فاطمة فسمع بكاء الحسين ، فقال متأثراً :

" ألا تدرون أن بكاءه يؤذيني "

ومرّ عام جاءت بعده " زينب " إلى الدنيا ، وبعدها " أم كلثوم "

ولعلّ رسول الله تذكّر ابنتيه زينب وأم كلثوم عندما سمّاهما بهذين الاسمين

وهكذا أراد الله أن تكون ذرية الرسول في ابنته الوحيدة فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) . . ذرّية بعضها من بعض والله سميع عليم

منزل فاطمة :

بالرغم من حياتها القصيرة فقد كانت حافلة بالخير والبركات ، وكانت قدوة وأسوة للنساء ، فكانت الفتاة المثال والزوجة المثال ، والمرأة المثال ، ولهذا أصبحت سيدة نساء العالمين

كانت مريم بنت عمران سيدة النساء في عصرها ، وكانت آسية امرأة فرعون سيدة نساء زمانها ، وكذلك كانت خديجة بنت خويلد

أمّا فاطمة الزهراء فقد توّجها الإسلام سيدةً للنساء على مرّ العصور

كانت قدوة في كل شيء . . يوم كانت فتاة تسهر على راحة أبيها وتشاركه آلامه ، ويوم كانت زوجة ترعى زوجها وتوفّر له سكناً يطمئن إليه ويلوذ به عندما تعصف به الأيام ، ويوم كانت أمَّا تربّي صغارها على حبّ الخير والفضيلة والخلق الكريم ، فكان الحسن والحسين وزينب ( عليهم السلام ) أمثلة سامية في دنيا الأخلاق والإنسانية

رحيل الأب :

عاد رسول الله من حجة الوداع ولزم فراش المرض وغُشي عليه من شدّة الحمّى ، وهرعت إليه الزهراء تحاول دفع الموت عنه وهي تذرف الدموع ، وكانت تتمنى أن تموت هي بدلاً عنه .

فتح الرسول ( صلى الله عليه وآله ) عينيه وراح يتأمّل ابنته الوحيدة ، فطلب منها أن تقرأ له شيئاً من القرآن ، فراحت الزهراء تتلو القرآن بصوتٍ خاشع وكان الأب العظيم يصغي بخشوع إلى كلمات الله وهي تطوف في فضاء البيت

أراد أن يقضي آخر لحظات عمره المبارك وهو يصغي إلى صوت ابنته التي رعتْه صغيرة و وقفتْ إلى جانبه كبيرة

والتحق الرسول بالرفيق الأعلى وعرجت روحه الطاهرة إلى السماء

كان رحيل الرسول صدمة كبيرة لابنته البتول ولم يتحمل قلبها تلك المصيبة ، فراحت تبكي ليل نهار

ثم وجهت لها السياسة والأطماع ضربة أخرى بعد أن اغتصبوا منها " فدكاً " وتجاهلوا حق زوجها في الخلافة

حاولت الزهراء الدفاع عن حقّها وكان لها في ذلك مواقف غاية في الشجاعة

كان الإمام يدرك أن استمرار الزهراء في معارضة الخليفة سيجرّ البلاد إلى فتنة ، فتضيع كل جهود الرسول ( صلى الله عليه وآله ) أدراج الرياح ويعود الناس إلى الجاهلية مرّة أخرى

طلب الإمام من زوجته العظيمة الاعتصام بالصمت والصبر ، حفاظاً على رسالة الإسلام

وهكذا سكتت الزهراء لكنها بقيت غاضبة وتذكّر المسلمين أن غضبها يعني غضب رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) وغضب الرسول يعني غضبَ الله سبحانه

سكتت الزهراء إلى أن رحلت عن الدنيا ولكنها طلبت في وصيّتها أن تُدفن سرّاً

الرحيل عن الدنيا :

كانت فاطمة كشمعة تتوهج وتحترق وتذبل ثم يخبو نورها شيئاً فشيئا

لم تستطع البقاء بعد رحيل أبيها وتنكّر الزمان لها

كانت أحزانها تتجدّد كلما ارتفع الأذان يهتف : أشهد أن محمداً رسول الله

كانت تريد اللقاء بأبيها وكان شوقها يستعر يوماً بعد آخر

وهزل جسمها ولم يعد يتحمل شوق روحها إلى الرحيل

وهكذا ودّعت الدنيا :

ودّعت الحسن بسنواته السبع

والحسين بأعوامه الستة

وزينب بسنواتها الخمس

وأم كلثوم وردة في ربيعها الثالث

وكان أصعب ما في الوداع أن تودّع زوجها وشريك أبيها في الجهاد وشريك حياتها

أغمضت الزهراء عينيها بعد أن أوصت زوجها

بأطفالها الصغار ، كما أوصته أن تدفن سرّاً

وما يزال قبر الزهراء مجهولاً

فترتسم علامة استفهام كبرى في التاريخ

ما تزال الزهراء تستفهم التاريخ ، ما تزال تطلب حقها

وما يزال المسلمون يتساءلون عن بقاء القبر مجهولاً

جلس الإمام المفجوع عند قبرها ، وكان الظلام يغمر الدنيا فقال يؤبنّها :

السلام عليك يا رسول الله . . عني وعن ابنتك النازلة في جوارك والسريعة اللحاق بك ، قلَّ يا رسول الله عن صفيّتك صبري ورقّ عنها تجلّدي . . . وستنبئك ابنتك بتضافر أمتك على هضمها ، فأحفها السؤال وأستخبرها الحال . . والسلام عليكما سلام مودِّع



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-18-2008, 10:08 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://qatar2.com/up/uploads/52b20d7a94.jpg



زيارتها


السلامُ على رسولِ اللهِ، السلامُ على خيرةِ اللهِ

السلامُ عليكَ يا رسولَ اللهِ

السلامُ عليكِ يا بضعةَ رسولِ اللهِ

السلامُ عليكِ يا حبيبةَ حبيبِ اللهِ

السلامُ عليكِ يا ممتحنةَ اللهِ الصابرة

السلامُ عليكِ أيَّتُها الصدِّيقةُ الطاهرةُ

السلامُ عليكِ أيَّتُها الصفيّةُ الباهرةُ

السلامُ عليكِ يا طيِّبةَ النِّجارِ

السلامُ عليكِ يا سليلةَ النبيِّ المختارِ

السلامُ عليكِ يا اُمَّ السادةِ الأطهارِ

السلامُ عليكِ يا حليفةَ الأرزاءِ لفقدِ خاتمِ الأنبياءِ

السلامُ عليكِ يا باكيةَ العينينِ على ولدِها الحُسينِ

السلامُ عليكِ يا حليلةَ المرتضى

السلامُ عليكِ يا فاطمةَ مُحبِّيها مِنْ لَظَى

السلامُ عليكِ يا مَنْ باهى اللهُ بها ملائكةَ السماءِ

السلامُ عليكِ أيَّتُها الرضيّةُ المرضيّةُ

السلامُ عليكِ أيّتُها العليمةُ الزكيّةُ

السلامُ عليكِ أيَّتُها الحوراءُ الأُنسيّةُ

السلامُ عليكِ أيَّتُها المحدَّثةُ العليمةُ

السلامُ عليكِ أيَّتُها النقيّةُ الحكيمةُ

السلامُ عليكِ أيَّتُها العالمةُ الحليمةُ

السلامُ عليكِ يا أمَّ السبطينِ

السلامُ عليكِ يا اُمَّ الأئمّةِ الطيّبينَ

السلامُ عليكِ يا اُمَّ المُحسنِ الجنينِ

السلامُ على سفينةِ النجاحِ

السلامُ عليكِ يا بابَ الفلاح

السلامُ عليكِ يا مباركةَ المساءِ والصباحِ

السلامُ عليكِ يا بنتَ الرسولِ المختارِ

السلامُ عليكِ يا أُمَّ السادةِ الأطهار

السلامُ عليكِ يا مخلِّصةَ محبِّيها عن النارِ

السلامُ عليكِ يامشفَّعةُ

السلامُ عليكِ يا مَنْ محبَّتُها لأوليائِها نافعةٌ

السلامُ عليكِ يا مَنْ لها فرضُ الولاءِ

السلامُ عليكِ يا مَنِ الله لرضاها يرضى




نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-18-2008, 10:13 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://sayedp.jeeran.com/fdk3.jpg



وأتـــــت فــــــاطم تــــــطالب بــــالإرث

مــن المــــــصطــــــفى فـــــما ورّثــاها

ليـــــــت شـــــــعري لِـــمَ خولفت سنن

القـــــــرآن فيــــــــها؟ والله قـــد أعلاها

نُـــــسخت آيـــــــة المــــــواريث منــها

أم هُــــــما بـــــــعد فـــــرضها بــدّلاها؟

أم تــــــرى آيـــــــة المـــــــودة لــــم تأْتِ

بــــــوُدّ الــــــزهـــــــراء فـــي قــــرباها

ثــــــم قــــــــالا: أبـــــــوكِ جـــــاء بهذا

حـــــــجة مــــــن عــــــنادهم نــصباها

قـــــــال: للأنبــــــــياء حــــــكم بــأن لا

يُورثــــــوا فــــــي الـــــقديم وانـتهراها

أفَــبِــــــنتُ النـــــــــبي لـــــم تدر إن كان

نــــــبي الهــــــدى بـــــذلـك فــــــــاها؟

بضـــــــــعة مــــــن مــــحمد خالفت ما

قــــــال؟ حــــــاشا مـــــولاتنا حاشـــاها

سمــــــــعته يـــــــقـــــول ذاك وجــاءت

تـــــــطلب الإرث ضـــلّةً وســـــــفاهـا؟

هـــــــي كــــــــانت لله أتقـــــي وكــانت

أفـــــــضل الخلـــــــق عــــــفَّةً ونـزاها

أو تـــــــقول: الــــــنبي قــد خالف القرآن

ويـــــــح الأخـــــبار مـــمن رواهـــــــا

ســــــل بــــــإبطال قــولهـم سورة النمـل

وسَـــــــل مـــــريم التـــي قــبل طـــــه

فهُـــــــما يــــــنبئان عـــــن إرث يحيى

وسلــــــيمان مـــــــن أراد انــــــتـــباها

فـــــدعت واشتــــــكت إلى الله من ذاك

وفاضـــــــت بـــــــدمعها مـــــــقــــلتاها

ثــــــــم قـــــــالت: فنَحلة لي من والدي

المصــــــطفى فلــــــم يــــــنحلاهــــــــا

فـــــــأقامت بـــــــــها شـــــهوداً فقالوا:

بعـــــــلها شـــــــاهد لـــــــها وابــــناها

لـــــم يجـــــــيزوا شهـــادة أبنيْ رسول

الله هــــــــادي الأنــــــام إذ نــــاصباها

لــــــم يـــــــكن صــادقاً عليّ ولا فاطمة

عــــــــنــــــدهــــــم ولا ولــــــــداهــــــا

جــــــرّعاها مــــــن بـــــعد والـــدها الـ

ـغـــــــيـــــظ مـــراراً فبئس ما جرّعاها

لــــــيت شعــري ما كان ضرّهما الحفـظ

لعـــــــهد النــــــبي لـــــو حــــفظاها

كــــــان إكــــــرام خـــــــاتم الرسل الهادي

البشـــــــير الـــــنذير لــو أكــــــــــرماها

ولـــــــكان الجمـــــــيل أن يــــــقـطعاها

فــــــدكاً، لا الجمـــــــيل أن يقـــــطعاها

أتـــــــرى المـــــسلمين كـــانوا يــلومو

نهـــــــما فـــــــي العـــطاء لو أعطياها

كـــــانت تـــــــحت الخـضراء بنت نبيٍ

صـــــــادقٍ نـــــــاطقٍ أميــــــنٍ سـواها

بنـــــــت مَــــــن؟ أُمّ مَــــن؟ حليلة مَن؟

ويــــــل لـــــــمن ســـــنّ ظلمها وأذاها

شيّــــــعت نـــفسَها في أجرها أم عناداً

لأبـــــــــــيها النـــــــبي لـــــم يـتبعاها؟

أم لأن البـــــــــتول أوصــــت بـــــأن لا

يــــــشهدا دفـــــــنها فــــــــما شهــداها

لا نـــــــــــبي الهــــــدى أُطــــــــيع، ولا

فا طــــــمة أُكــــــرمت ولا حـــســناهـا



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-18-2008, 10:23 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



http://www.islamicdesigning.net/images/13061425.jpg


تعزية إلى سيدة العالمين فاطمة الزهراء(ع)



عظم الله لناولك الاجر يارسول الله

في مصاب ابنتك الجليلة فاطمة

عظم الله اجوركم ساداتي وموالي اهل البيت(ع)

في هذه المصيبة الجليلة التي هدت الجبال

وتدكدكت لها السماوات والأرض وبكى الكل

للسيدة الطاهرة الشهيدة المظلومة

سلام الله عليها وعظم الله لك الأجر ياسيدي يارسول الله (ص)

في ابنتك التي جرعت الظلم من بعدك

وعظم الله لك الأجر ياسيدي ياأمير المؤمنين (ع)

في زوجتك وابنك الذي اسقطوه

وعظم الله لكم الأجر ياساداتي وائمتي(ع)

في امكم وجدتكم التي كسروا اضلعها

وعظم الله لك الأجر ياسيدي ومولاي ياابا صالح(ع)

في جدتك الزهراء البتول(ع) وعظم الله أجورنا وأجوركم

أخواني المؤمنون و المؤمنات

ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم



لم يشجني ذكر جيرة رحلوا

عني وما ودعوا مذ ارتحلوا

كلا ولا أربع هناك غدت

من ساكنيها قفرى ولا طلل

لكن شجاني رزء البتول وما

جنت عليها الأوصاب والعلل

فيا لخطب تبكي السماء له

دما وجرح هيهات يندمل

كأنني مذ قضى النبي أرى

على بنيه قد ضاقت السبل

تظاهرت في حقودها نفر

وعن وصي الرسول قد عدلوا

يبغون هدم الذي بناه فلا

بلت بيوم الظما لهم غلل

وسوف لله يرجعون غدا

والله يجزيهم بما عملوا

سيدتي يابنة النبي ومن

حبك عند الباري هو العمل

وإنني (ناصر) المسيء غدا

أنت رجائي وأنت لي أمل

فاستنقذيني من الذنوب ففي

حبك للمرء يغفر الزلل

صلى عليك الله المهيمن ما

رغت بطلاب نيلكم إبل



قف على قبر فاطم بالبقيع

بعد مزق الحشا وسكب الدموع

والثم الترب من حواليه وانشق

من شذاه نسيم زهر الربيع

وأبلغها السلام عني فإنني

لمروع فيها بخطب مريع

وتذكر أذية القوم فيها

وابك حزنا وعج بقبر الشفيع

قف بهموقف الحزين ولكن

لابسا بردتي تقى وخشوع

واشك ما نال بنته من كروب

مفجعات تشيب رأس الرضيع

قل له: أيها النبي شكاة

لك عندي مشفوعة بدموعي

فأعزني منك المسامع فيها

فصداها يصم أذن السميع

إن تلك التي على بابها الأمـلاك

تبدي الخشوع بعد الخضوع

قد أحاطوا بالنار منزلها السامي

بتطهيره بشأن رفيع

أسقطوها بالباب محسن عصرا

بعد تأليمها بكسر الضلوع

دخلوا بيتها هليها وقادوا

بعلها المرتضى بحال فظيع

عجبا كيف في نجاد له قيـيد

كان قائدا للجموع

فعدت خلفه تجر من الصون

ذيولا جيوبها من دموع

ودعت فيهم: ارجعوا لي ابن عمي

أو لأشكو الى المجيب السميع

فتلافوا من البتولة ما لو

أغفلوه لزلزلوا عن سريع

غصبوها حقوقها منك ظلما

وبعين الاله غصب الجميع

طلعت تصحب الشهود من البيـت

كشمس النهار عند الطلوع

وبدت تفرغ البراهين من فيـها

بأسماعهم بأي سطوع !

فأجيبت ولكن برر شهود

وبعد تكذيب صوتها المسموع

منعوها من البكاء على رزئك

ياخير فاجع مفجوع

قل لدار الأحزان ما زلت لازالت

ضلوعي تحوى قبور البقيع

ماهو السر حين تدفن سرا

وجهارا أتوا الى التشييع ؟

يالها من مصائب قد دهتها

رمث الشم من شجى بصدوع


ولكن أين قبر السيدة الزهراء (ع) لنزوره ونلثم تربته؟


سلام الله عليك ياسيدتي مولاتي

يوم ولدت ويوم استشهدت ويوم تبعثين حية مشتكية

الى رب العالمين من ظلم وجور القوم لك سلام الله عليك

اللهم العن كل من ظلم الزهراء(ع) ومنعها من حقها

وهجم على دار بابها واسقط جنينها

وتطاول في غيه على اهل البيت(ع)

ومنع شيعتها ومحبيها من معرفة قبرها سلام الله عليها

اللهم لا تخفف عنهم العذاب وعذبهم بعذاب يستغاث منه

اهل النار ودمدمهم بسقر

ولا ترضى عنهم فأنهم آذوا أهل نبيك (ص)

من بعده ولم يحفظوهم والعن الظالمين لها

ولأهل البيت(ع) من الأولين والآخرين الى قيام يوم الدين

واحشرنا معها ومع اهل بيتها سلام الله عليهم

يوم لا ينفع مال ولا بنون الا من اتى الله بحبهم وولايتهم(ع)


آمين يارب العالمين



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

rouai
05-18-2008, 01:33 PM
بمناسة استشهاد سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء عليها السلام
نعزيكم ونعزي صاحب العصر والزمان عجل الله فرجه الشربف بهذا المصاب الجلل
عظم الله اجوركم جميعا

عمار الطائي
05-18-2008, 01:58 PM
السلام على المكسور ضلعها
السلام على من اسقط جنينها
السلام على المحمر وجهها
السلام على المغصوب حقها
الاخ rouai
اسئل الله ان يحشركم وايانا مع مولاتنا الزهراء عليها السلام

نور الهداية
05-18-2008, 08:15 PM
لعن الله قاتليكِ يافاطمة الزهراءعظم الله اجونا واجوركم بالمصاب الجلل

وجود
05-18-2008, 08:31 PM
نتقدم بأحر التعازي والمواساة لبقية الله الأعظم الإمام المهدي عجل الله فرجه ، وإلى المراجع العظام حفظهم الله وإلى كافة العالم الإسلامي باستشهاد بضعة المصطفى صلى الله عليه وآله سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء عليها السلام ، وعظم الله أجورنا وأجوركم باستشهاد أم أبيها مولاتنا سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء عليها السلام .

أخي رواي مأجور بعظيم الاجر

ابو فاضل
05-19-2008, 12:59 AM
فاطمة الزهراء (ع)

بطاقة الهوية:
الاسم: فاطمة الزهراء (ع).
اللقب: الزهراء.
الكنية: أم الأئمة.
اسم الأب: محمد بن عبد الله (ص).
اسم الأم: خديجة بنت خويلد.
الولادة: 20 جمادى الثانية عام 5 بعد البعثة.
الشهادة: 13 جمادى الأولى عام 11 هـ.
مكان الدفن: مجهول عند الناس.

حياة السيدة الزهراء (ع)
ولدت السيدة فاطمة الزهراء (ع) بعد مبعث الرسول (ص) بخمس سنين في بيت الطهارة والإيمان لتكون رمز المرأة المسلمة وسيدة نساء العالمين وأم الأئمة حيث كانت القطب الجامع بين النبوة والإمامة. فاطمة وأبوها وبعلها وبنوها.

طفولة فاطمة (ع)نشأت فاطمة الزهراء (ع) في بيت النبوة ومهبط الرسالة فكان أبوها رسول الله (ص) يفيض عليها من معارفه الربانية والعلوم الإلهية.

وشاءت حكمة الله تعالى أن تعاني هذه الابنة الطاهرة ما كان يعانيه أبوها من أذى المشركين فيما كان يدعوهم إلى عبادة الإله الواحد. ولم تكد تبلغ الخامسة من عمرها حتى توفيت أمها خديجة فكانت تلوذ بأبيها رسول الله (ص) الذي بات سلوتها الوحيدة فوجدت عنده كل ما تحتاجه من العطف والحنان والحب والاحترام. ووجد فيها قرة عينه وسلوت أحزانه فكانت في حنانها عليه واهتمامه به كالأم الحنون حتى قال عنها: "فاطمة أم أبيها".


فاطمة العالمة العابدة
لقد تميزت السيدة الزهراء بمستواها العلمي العميق من خلال اهتمامها بجمع القرآن وتفسيره والتعليق بخطها على هامش آياته المباركة حتى صار عندها مصحف عُرف بمصحف فاطمة (ع). وقد برزت علومها الإلهية في الخطبة الشهيرة التي ألقتها في مسجد النبي (ص) بحضور المهاجرين والأنصار مطالبة بحقها في فدك حيث ظن بعض من سمعها أن رسول الله‏(ص) بعث من جديد لبلاغتها وفصاحتها وبعد مراميها وعمق فهمها للإسلام وأحكامه.

كل ذلك دعاها لتكون العابدة المتهجدة الناسكة الزاهدة الورعة حيث كانت تقوم في الليل حتى تتورّم قدماها ثم تدعو لجيرانها ثم لعموم المؤمنين قبل أن تدعو لنفسها حتى عُرف عنها أنها "محدَّثة" أي كانت تأتيها الملائكة فتحدثها.

فاطمة بعد النبي (ص)
عندما حضرت رسول الله (ص) الوفاة أسرَّ إليها بكلمة فبكت، ثم أسرّ إليها بكلمة فضحكت فسألها البعض عن ذلك بعد وفاة النبي (ص) فقالت: أخبرني أنه راحل عن قريب فبكيت ثم أخبرني إني أول الناس لحاقا به فضحكت.

ولم يكد جثمان رسول الله (ص) يغيب في الثرى حتى بدأت مظلومية الزهراء تتعاظم فقد اغتصب حق بعلها بالخلافة ثم اغتصب حقها في فدك، وهي قرية كان النبي (ص) قد وهبها لها في حياته. ولم يراعِ القومُ في ذلك مقامها ومنزلتها عند النبي ولم يحفظوا فيها وصيته فاشتد حزنها على فراق أبيها ومظلوميَّة بعلها فكثر بكاؤها حتى ماتت حزنًا وكمداً بعد خمسٍ وسبعين يوماً من وفاة والدها (ص) فدفنها علي (ع) سراً كي لا يعلم القوم بقبرها، وذلك بوصية خاصة منها (ع) للتعبير عن سخطها على ظالميها.

كيفية استشهادها (ع)
1- قالت لأم سلمة: اسكبي لي ماءً أغتسل به، فأتت به، فاغتسلت ولبست ثياباً طاهرة، وأمرتها أن تبسط فراشها بوسط الحجرة، فانضجعت على يمينها مستقبلة القبلة، ووضعت يدها اليمنى تحت خدها.

2- في رواية أخرى: قالت لأسماء: اسكبي لي ماءً، واغتسلت به، ثم قالت: ناوليني ثيابي الجدد، فلبستها، ثم قالت: آتيني ببقية حنوط والدي من موضع كذا وكذا، فضعيه تحت رأسي، ثم اخرجي عني وانظريني هنيهة، فإني أريد أن أناجي ربي عز وجل. قالت أسماء: فخرجت عنها فسمعتها تناجي ربها، فدخلت عليها وهي لا تشعر بي، فرأيتها رافعة يديها إلى السماء وهي تقول: اللهم إني أسألك بمحمد المصطفى وشوقه إلي، وببعلي علي المرتضى وحزنه علي، وبالحسن المجتبى وبكائه علي، وبالحسين الشهيد وكآبته علي، وببناتي الفاطميات وتحسرهن علي، إنك ترحم وتغفر للعصاة من أمة محمد، وتدخلهم الجنة، إنك أكرم المسؤولين، وأرحم الراحمين.

3- وقالت: انتظريني هنيهة ثم ادعني، فإن أجبتك وإلا فاعلمي أني قد قدمت على أبي. قال الراوي: فانتظرتها أسماء هنيهة ثم نادتها، فلم تجبها، فنادت: يا بنت محمد المصطفى، يا بنت أكرم من حملته النساء، يا بنت خير من وطأ الحصى، يا بنت من كان من ربه قاب قوسين أو أدنى، فلم تجبها، فكشفت الثوب عن وجهها فإذا بها قد فارقت الدنيا. فوقعت عليها تقبلها وهي تقول: يا فاطمة إذا قدمت على أبيك رسول الله فأقرئيه عن أسماء بنت عميس السلام. ثم شقت أسماء جيبها وخرجت، فتلقاها الحسن والحسين عليهما السلام فقالا: أين أمنا؟ فسكتت، فدخلا البيت فإذا هي ممدة، فحركها الحسين عليه السلام فإذا هي ميتة، فقال: يا أخاه آجرك الله في الوالدة. فوقع عليها الحسن عليه السلام يقبلها مرة ويقول: يا أماه كلميني قبل أن يفارق روحي بدني. قالت: وأقبل الحسين عليه السلام يقبل رجليها ويقول: يا أماه أنا ابنك الحسين، كلميني قبل أن ينصدع قلبي فأموت. قالت لهما أسماء: يا ابني رسول الله صلى الله عليه وآله انطلقا إلى أبيكما علي عليه السلام فأخبراه بموت أمكما. فخرجا يناديان يا محمداه، يا أحمداه، اليوم جدد لنا موتك إذ ماتت أمنا، ثم أخبرا علياً عليه السلام وهو في المسجد، فغشي عليه، حتى رش عليه الماء، ثم أفاق وكان عليه السلام يقول: بمن العزاء يا بنت محمد، كنت بك أتعزى، ففيم العزاء من بعدك؟ قال المسعودي: ولما قبضت عليها السلام جزع علي عليه السلام جزعاً شديداً، واشتد بكاؤه وظهر أنينه وحنينه، وقال في ذلك:

لكل اجتماع مـن خليلين فرقة & وكل الذي دون الممات قليل
وإن افتقادي واحداً بعد واحد & دليل على أن لا يدوم خـليل


بعض من أسمائها .

فاطمة

تقدّم في ولادتها (ع) أن رسول الله (ص) قد سمّاها فاطمة بأمر الله تعالى، وهذا الاسم مشتق من الفطم بمعنى القطع، يقال: فطمت الاُمّ صبيها، وفطمت الرجل عن عادته، والفاعل منه فاطم وفاطمة.

وسبب التسمية هو أن الله تعالى فطمها وفطم ذريتها ومحبيها عن النار على ما جاء في الحديث الشريف، فجعلها سبحانه سيدة نساء أهل الجنة، وجعل من ذريتها الحسن والحسين (ع) سيدي شباب أهل الجنّة، وجعل محبتها منجية من النار، لاَنّها محبّة لقيم العفاف ومبادىء الشرف، وتعلّق بمكارم الأخلاق التي تتحلّى بها سيدة النساء (ع).

روى جابر بن عبدالله وابن عباس عن رسول الله (ص) أنّه قال: (إنّما سميت ابنتي فاطمة، لاَنّ الله عزَّ وجلَّ فطمها وفطم محبيها عن النار) .

وقال أمير المؤمنين علي (ع): قال رسول الله (ص): (إنّي سميت ابنتي فاطمة لاَنّ الله فطمها وذريتها من النار) .

ومحبة الزهراء (ع) المنجية من النار لابدّ أن تقترن بحبّ خصال الخير وعقائد الحقّ التي كان ينطوي عليها قلبها الطاهر، مع الانقطاع عن كل مايمتّ إلى الشرّ بصلة من الظلم والبغي والعدوان.

قال (ص): (سمّيت فاطمة لاَنّها فطمت شيعتها من النار، وفُطم أعداؤها عن حبّها).


مأجورين

الولي الصادق
05-19-2008, 01:10 AM
السلام على الزهراء سيدة نساء العالمين

بارك الله فيك اخي ابو فاضل
وجعله الله في ميزان حسناتك
وعظم الله اجورنا واجوركم

زينبية
05-19-2008, 04:47 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أشرف الخلق والمرسلين أبي القاسم محمد وعلى آل بيته الطيبين الطاهرين وأصحابه المنتجبين واللعن الدئم على أعدائهم من خلق آدم إلى قيام يوم الدين.

من شعر الإمام علي "عليه السلام" وهو واقف على قبر سيدتي ومولاتي فاطمة الزهراء"سلام الله عليها"..

مالي وقفت على القبور مسلما

قبر الحبيب فلم يرد جوابي..

أحبيب مالك لا ترد جوابنا

أنسيت بعدي خلة الاحبابِ..

قال الحبيب وكيف لي بجوابكم

وأنا رهين جنادل وترابِ...

أكل التراب محاسني فنسيتكم

وحجبت عن أهلي وعن أترابي..
فعليكم مني السلام تقطعت مني ومنكم حله الاحبابِ

نعزي مولانا وولي أمرنا ومنجانا ومهتدانا صاحب العصر والزمان"أرواح العالمين له الفداء" بمناسبة استشهاد جدته الصديقة الطاهرة فاطمة البتول"سلام الله عليها" كما ونعزي مراجعنا العظام وكافة المسلمين في هذه الأمة بهذا المصاب الجلل
"عظم الله أجوركم جميعا".

أنوار الزهراء
05-20-2008, 09:28 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



http://www.qatifkids.com/images/upload/359-yazzahraa.gif


مقامها عليها السلام عند الله تعالى

إنّ من المقامات التي خصت بها فاطمة الزهراء (عليها السلام) هو مقام الرضا أي أن الله يرضى لرضاها ويغضب لغضبها، حيث جاءت الكثير من الروايات الشريفة المأثورة عن الرسول وأهل بيته (عليهم السلام) لتؤكد هذه المنقبة العظيمة للصديقة الشهيدة

وهذا مما يدل على كونها ذو مقام عالي وشريف سامي لها عند الله تعالى: إذ لا معنى أن يرضى الله لشخص من دون أن يكون له عند الله منزلةً وكرامةً عليه، وهذا مما يساعد عليه العرف العقلائي إضافة إلى الشواهد القرآنية الكثيرة على هذه المسألة، فنحن نجد من خلال الممارسات الحياتية إن الكثير من الأصدقاء مثلاً يرضون لرضا شخص معين بالحق ويقبلون شفاعته وتوسطه أو رضاه عن شخص معين لحل مشكلة ما، وكذلك الحال في الغضب، وعلى هذا الأساس تكون فاطمة كريمة عند الله تعالى لعلو شأنها ومنزلتها عنده لذلك يرضى لرضاها ويغضب لغضبها

عن النبي (صلى الله عليه وآله) قال:

« يا فاطمة إن الله ليغضب لغضبك ويرضى لرضاك »

وكذلك ما ورد عنه (صلى الله عليه وآله) انه قال:

« يا فاطمة أبشري فلك عند الله مقامٌ محمودٌ تشفعين فيه لمحبيك وشيعتك فتُشفعين »

ويظهر أيضاً مقامها عند الباري عز وجل من خلال الحديث الطويل الذي يروى عن أهل بيت العصمة عن الله تعالى حيث يقول الباري عز وجل:

« يا فاطمة وعزتي وجلالي وارتفاع مكاني لقد آليت على نفسي من قبل أن أخلق السموات والأرض بألفي عام أن لا أعذب محبيك ومحبي عترتك بالنار »

فأي منزلة ومقام لها عند الله تعالى بحيث يقسم الله تعالى بعزته وجلاله أن لا يعذب بالنار شيعة الزهراء ومحبيها، وهذا الحديث له مقام عالي يثبته حديث آخر ورد في شفاعة الزهراء (عليها السلام) في يوم القيامة وإعطاء الكرامة العظمى لها آنذاك

ومن المقامات الأخرى لها (عليها السلام) هو علة الإيجاد أي أنها كانت علة الموجودات التي خلقها الباري عز وجل وكما ورد في الحديث الذي يقول فيه الباري عز وجل:

« يا أحمد ! لولاك لم خلقت الأفلاك، ولولا علي لم خلقتك ولولا فاطمة لما خلقتكما »

2ـ مقامها (عليها السلام) عند الملائكة

في حديث طويل ..

« ... فقالت الملائكة : إلهنا وسيدنا لمن هذا النور الزاهر، الذي قد أشرقت به السموات والأرض ؟ فأوحى الله إليها : هذا نور اخترعته من نور جلالي لأمتي فاطمة ابنة حبيبي، وزوجة وليّي وأخو نبيّي وأبو حججي على عبادي، أُشهدكم ملائكتي أنّي قد جعلت ثواب تسبيحكم وتقديسكم لهذه المرأة وشيعتها ومحبيها إلى يوم القيامة »

وهذا يعني إنها (عليها السلام) لها مقام النور الزاهر عند الملائكة فهم يعرفونها في السماء بالنور الزاهر الذي أزهرت السماوات والأرض بنورها ولأجل ذلك سميت بالزهراء

3- مقامها (عليها السلام) عند الأنبياء والنبي محمد (صلى الله عليه وآله)

أما عند الأنبياء فهذا ما يدل عليه الحديث المأثور عن أهل بيت العصمة عليهم السلام الذي يقول: ما تكاملت نبوة نبي من الأنبياء حتى أقر بفضلها ومحبتها وهي الصديقة الكبرى وعلى معرفتها دارت القرون الأولى، حيث يظهر من هذا الحديث أن لها مقام سامي عند الأنبياء لأنه ما تكاملت نبوتهم حتى أقروا بمنزلتها ومقامها وفضلها

ومحبتها، واللطيف هنا إنما الإقرار يكون عند من له الحق على الآخرين، وعليه يكون الأنبياء أقروا لله تعالى ـ لأنه هو صاحب الحق عليهم ـ بفضلها ومحبتها، أما عند النبي (صلى الله عليه وآله) فان مقامها رفيع ولو أردنا أن نكتب عن مقامها عند الرسول لاحتجنا إلى مجلدات في هذا الأمر ولكن على ما يسعنا المقام نقول: إن مقامها يظهر من خلال أحاديث الرسول (صلى الله عليه وآله) نفسه حيث تارة يقول فداك أبوك ومرة أخرى يقول لها أُم أبيها، وأخرى بضعة مني ولحمها لحمي ودمها دمي ولكن الأهم من هذا كله فإنها (عليها السلام) يكفي من مقامها ومنزلتها عند الرسول (صلى الله عليه وآله) انه قال في حقها:

« من عرف هذه فقد عرفها، ومن لم يعرفها فهي فاطمة بنت محمد وهي بضعة مني وهي قلبي الذي بين جنبي فمن آذاها فقد آذاني، ومن آذاني فقد آذى الله »

وأيضاً قوله (صلى الله عليه وآله):

« ومن أنصفك فقد أنصفني، ومن ظلمك فقد ظلمني، لأنك منّي وأنا منك، وأنت بضعة من وروحي التي بين جنبيّ ثم قال صلى الله عليه وآله وسلم : « إلى الله أشكو ظالميك من امتي »


4 ـ مقامها (عليها السلام) عند الأئمة

ورد عن الإمام الحسن العسكري (عليه السلام) أنه قال:

« نحن حجج الله على خلقه وجدتنا فاطمة حجة الله علينا »

وهذا الحديث من الأحاديث العظيمة الذي أعطى لفاطمة (عليها السلام) وعلى لسان حفيدها الحسن العسكري عليه السلام أكبر شهادة عظمى بحقها، وسيأتي مفصلاً البحث حول هذا الحديث الشريف

ويظهر من خلال حديث أخر عظم منزلة ومقام فاطمة عند الأئمة عليهم السلام حيث خرج من الناحية الشريفة عن الإمام المهدي ( عجل الله تعالى فرجه الشريف ) أنه قال: « وفي ابنة رسول الله (صلى الله عليه وآله) لي أسوة حسنة... » فأي مقام يظهر لنا من خلال هذا التوقيع الشريف والذي بين فيه الإمام ( عجل الله تعالى فرجه الشريف ) أن له أسوة حسنة بفاطمة أي اتخذها قدوة له يتأسى بها في المعضلات والمصائب

وهناك الكثير من المقامات التي اشتركت الزهراء (عليها السلام) مع الأئمة فيها من حديث كونهم الصراط المستقيم واشتراكها معهم فيه وكذلك كونهم الكلمات التي تلقاها آدم عليه السلام لتوبته واشتراكها معهم في المباهلة مع وفد نجران والذي تدل على أنها كانت قطب الرحى الذي دار في المباهلة وكونها الشجرة الطيبة واشتراكها في النور معهم والتطهير في آية التطهير ... الخ من المناقب والمقامات العالية لها (عليها السلام) ولقد تظافرت الروايات الشريفة على هذه المقامات


5 ـ مقامها عليها السلام يوم القيامة

إن أفضل مقام تعطى فاطمة (عليها السلام) يوم القيامة هو مقام الشفاعة الكبرى والذي من خلال هذه المنزلة يظره قدر ومقام فاطمة عند الله تعالى يوم القيامة وأمام الخلائق جميعاً، فلقد ورد في تفسير فرات ... فإذا صارت عند باب الجنة تلتفت فيقول الله عزوجل : يا بنت حبيبي، ما التفاتك وقد أمرت بك إلى جنتي ؟

فتقول : يا رب ! أحببت أن يعرف قدري في مثل هذا اليوم، فيقول الله : يا بنت حبيبي ارجعي فانظري من كان في قلبه حب لك أو لأحد من ذريتك خذي بيده فأدخليه الجنة

قال أبو جعفر عليه السلام ـ والله ـ يا جابر إنها ذلك اليوم لتلتقط شيعتها ومحبيها كما يلتقط الطير الحب الجيد من الحب الرديء . فاذا صار شيعتها معها عند باب الجنة يلقي الله في قلوبهم أن يلتفتوا فإذا التفتوا فيقول الله عز وجل :

يا أحبائي ما التفاتكم وقد شفعت فيكم فاطمة بنت حبيبي ؟

فيقولون: يا رب أحببنا أن يعرف قدرنا في مثل هذا اليوم ؛ فيقول الله : يا أحبائي ارجعوا وانظروا من أحبكم لحب فاطمة، انظروا من أطعمكم لحب فاطمة انظروا من كساكم لحب فاطمة، انظروا من سقاكم شربة في حب فاطمة، انظروا من ردّ عنكم غيبة في حب فاطمة، خذوا بيده وأدخلوه الجنة .

قال أبو جعفر عليه السلام: ـ والله ـ لا يبقى في الناس إلا شاك أو كافر أو منافق، فإذا صاروا بين الطبقات، نادوا كما قال الله تعالى:

( فما لنا من شافعين * ولا صديق حميم )

فيقولون :

( فلو أنّ لنا كرة فنكون من المؤمنين )

قال أبو جعفر (عليه السلام):

هيهات هيهات منعوا ما طلبوا

( ولو ردّوا لعادوا لما نهوا عنه وانهم لكاذبون )


نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-20-2008, 09:38 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://www5.0zz0.com/2008/05/16/22/120678496.jpg


ما هي حقيقة مُصحف فاطمة ( عليها السَّلام ) ؟


جواب : لقد كثُر الكلام حول ما يُسمى بمُصحف فاطمة ( عليها السَّلام ) ، و لقد حاول أعداء أهل البيت ( عليهم السَّلام ) التشنيع على الشيعة من خلال اتهامهم بأن لهم قرآناً آخر يأخذون منه أحكام الدين غير القرآن الكريم يُسمونه مصحف فاطمة

هذا ما يقوله أعداء مدرسة أهل البيت ( عليهم السَّلام ) ، و هو اتهام رخيص ليس له أي قيمة علمية ، إذ سرعان ما يجد الباحث بطلان هذا الكلام لدى رجوعه إلى الواقع الخارجي ، ولدى مراجعته للنصوص المأثورة عن أئمة أهل البيت ( عليهم السَّلام )

ثم أن هذا الاتهام ليس جديداً ، بل يصل تاريخه إلى عهد الأمويين و العباسيين الذين عاصروا الأئمة ( عليهم السَّلام ) ، و يدل على ذلك أسئلة الرّوات و أجوبة الأئمة ( عليهم السلام ) و تصريحاتهم النافية بشكل قاطع كون مصحف فاطمة ( عليها السَّلام ) قرآن آخر

لكن رغم كل ذلك ورغم الإجابات المتكررة التي أجاب بها العلماء الأفاضل في مختلف العصور عن هذا السؤال فإننا نجد أن هناك من يجد بُغيته في اتهام الشيعة بهذا الاتهام ، و لا يدفعه إلى ذلك طبعاً سوى المرض أو الجهل

أما الآن لنرى ما هو المقصود من مصحف فاطمة ( عليها السَّلام ) عند أهل البيت ( عليهم السَّلام ) وعند أتباعهم الشيعة الإمامية الاثنا عشرية

لمعرفة ذلك لابد و إن نعرف أولاً المعنى اللغوي لكلمة المصحف ، ثم نأتي بعد ذلك إلى الروايات والأحاديث المأثورة عن أئمة أهل البيت ( عليهم السَّلام ) كي نعرف حقيقة مصحف فاطمة ( عليها السَّلام )

المعنى اللغوي للمصحف :

قال الفرّاء في لفظ المصحف : " و قد استثقلت العرب الضمّة فكسرت ميمها و أصلها الضم ، من ذلك مِصحف ... ، لأنها في المعنى مأخوذة من أصحف جمُعت فيه الصُحف "

و قال أبو الهلال العسكري في الفروق اللغوية : " الفرق بين الكتاب و المصحف ، أن الكتاب يكون ورقة واحدة و يكون جملة أوراق ، و المصحف لا يكون إلا جماعة أوراق صحفت ، أي جمع بعضها إلى بعض "

و كلمة مصحف مأخوذة من الصحيفة و هي القرطاس المكتوب ، و المصحف ـ مثلث الميم ـ هو ما جُمع من الصحف بين دفتي الكتاب المشدود ، و لذلك قيل للقرآن مصحف ، و عليه فكل كتاب يسمى مصحفاً

و قال ابن بابويه : صحيفة فاطمة ، أو مصحف فاطمة ، أو كتاب فاطمة ، ورد التعبير بكل ذلك عن كتاب ينسب إليها ( عليها السَّلام )

ما هو مُصْحَفُ فاطمة ؟

مصحف فاطمة الزهراء ( عليها السَّلام ) هو كتاب عظيم المنزلة أملاه جبرائيل الأمين على سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء ( عليها السَّلام ) بعد وفاة أبيها رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) و ذلك تسكيناً لها على حزنها لفقد أبيها ( صلَّى الله عليه و آله )

أما كاتب هذا الكتاب هو الإمام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ( عليه السَّلام ) ، فقد كتبه بخطه المبارك

و مصحف فاطمة ( عليها السَّلام ) يُعتبر من جملة ودائع الإمامة ، قال الإمام الرضا ( عليه السَّلام ) ـ و هو يَعُّد علامات الإمام المعصوم ( عليه السَّلام ) ـ : " ... و يكون عنده مصحف فاطمة ( عليها السَّلام ) "

أما بالنسبة إلى مكان وجود هذا المصحف في الحال الحاضر فهو اليوم موجود عند الإمام المهدي المنتظر ( عجَّل الله فرَجَه )

و يُعتبر هذا المصحف أول مصنف في الإسلام ، حيث أن الزهراء ( عليها السَّلام ) توفيت في الثالث من شهر جمادى الأولى عام 11 هجري ، و لم يكتب قبل هذا التاريخ كتاب في عصر الإسلام

فمصحف فاطمة هو مجموع حديث جبرائيل الأمين لفاطمة ( عليها السلام ) فهو وحي غير معجز كالحديث القدسي و النبوي

و لا غرابة في ذلك إذ أن الزهراء ( عليها السَّلام ) كانت محدّثة ، و ليست الزهراء هي الوحيدة التي حدّثتها الملائكة ، فقد كانت مريم بنت عمران محدّثة ، كما كانت أم موسى بن عمران ( عليه السَّلام ) محدّثة ، و سارة زوجة النبي إبراهيم ( عليه السَّلام ) أيضاً كانت محدّثة فقد رأت الملائكة فبشروها بإسحاق و يعقوب

ذلك أن الحديث مع الملائكة رغم أهميته و عظمته فهو ليس من علامات النبوة و خصائصها ، فمن ذكرناهن لسن من جملة الأنبياء كما هو واضح ، لكن الملائكة تحدثت إليهن ، و إلى هذا يشير محمد بن أبي بكر قائلاً :

إن مريم لم تكن نبية و كانت محدّثة ، و أم موسى بن عمران كانت محدّثة و لم تكن نبية ، و سارة امرأة إبراهيم قد عاينت الملائكة فبشروها بإسحاق و من وراء إسحاق يعقوب و لم تكن نبية ، و فاطمة بنت رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) كانت محدّثة و لم تكن نبية "

المعصومون و مصحف فاطمة ( عليها السَّلام ) :

عندما سئل الإمام الصادق ( عليه السَّلام ) عن مصحف فاطمة ( عليها السَّلام ) قال : " إن فاطمة مكثت بعد رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) خمسة و سبعين يوماً ، و كان دخلها حزنٌ شديد على أبيها ، و كان جبرئيل يأتيها فيُحسن عزاءَها على أبيها ، و يُطيب نفسها و يخبرها عن أبيها و مكانِه ، و يخُبرها بما يكون بعدها في ذريتها ، و كان عليّ ( عليه السَّلام ) يكتب ذلك ، فهذا مصحف فاطمة "

عن حمّاد بن عثمان ، عن الإمام الصادق ( عليه السَّلام ) أنه لما سأله : و ما مصحف فاطمة ؟

قال ( عليه السَّلام ) : " ... إن الله تعالى لمّا قبض نبيه ، ( صلَّى الله عليه و آله ) دخل على فاطمة من وفاته من الحزن ما لا يعلمه إلا الله عَزَّ و جَلَّ ، فأرسل الله إليها ملكا يسلّي غمّها و يحدثها ، فشكت [10] ذلك إلى أمير المؤمنين ( عليه السَّلام ) فقال : إذا أحسست بذلك و سمعت الصوت قولي لي ، فأعلمته بذلك ، فجعل أمير المؤمنين ( عليه السَّلام ) يكتب كلّما سمع حتى أثبت من ذلك مصحفاً " .

ثم قال : " أما إنه ليس فيه شيء من الحلال و الحرام ، و لكن فيه علم ما يكون "

ليس في مصحف فاطمة شيء من القرآن :

قال الإمام الصادق ( عليه السَّلام ) : " و إن عندنا لمصحف فاطمة ( عليها السَّلام ) و ما يدريهما مصحف فاطمة ، مصحف فيه مثل قرآنكم هذا ثلاث مرات ، والله ما فيه من قرآنكم حرف واحد ، إنما هو شيء أملاه الله و أوحى إليها "

و قال الإمام الصادق ( عليه السَّلام ) : " ... مصحف فاطمة ما فيه آية من القرآن ... "

و قال الإمام الصادق ( عليه السَّلام ) : " و عندنا مصحف فاطمة ( عليها السَّلام ) أما والله ما فيه حرف من القران ... "

و قال الإمام الصادق ( عليه السَّلام ) : " مصحف فاطمة ما فيه شيء من كتاب الله ، و إنما هو شيء القي عليها بعد موت أبيها ( صلى الله عليهما ) "

و قال الإمام الصادق ( عليه السَّلام ) : " ... وفيه مصحف فاطمة ، و ما فيه آية من القران "

و قال الإمام الصادق ( عليه السَّلام ) : " ... و عندنا مصحف فاطمة ، أما والله ما هو بالقران "

ما يحتويه مصحف فاطمة ( عليها السَّلام ) :

قال الإمام الصادق ( عليه السَّلام ) : " ... و كان جبرئيل يأتيها فيُحسن عزاءَها على أبيها ، و يُطيب نفسها و يخبرها عن أبيها و مكانِه ، و يخُبرها بما يكون بعدها في ذريتها ... "

و قال الإمام الصادق ( عليه السَّلام ) : " ... و ليخرجوا مصحف فاطمة فان فيه وصية فاطمة "

و قال الإمام الصادق ( عليه السَّلام ) : " ... أما إنه ليس فيه شيء من الحلال و الحرام ، و لكن فيه علم ما يكون "

و في الإمامة و التبصرة ، لابن بابويه القمي : صحيفة فاطمة أو مصحف فاطمة ، أو كتاب فاطمة ، ورد التعبير بكل ذلك عن كتاب ينسب إليها ( عليها السَّلام ) ، كان عند الأئمة ، وردت فيه أسماء من يملك من الملوك

مصحف فاطمة : ففيه ما يكون من حادث و أسماء كل من يملك إلى أن تقوم الساعة

و قال العلامة المجلسي ( رحمه الله ) : الظاهر من أكثر الأخبار اشتمال مصحفها على الأخبار فقط



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-20-2008, 09:48 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://www.geocities.com/sajedz/photo/z08.jpg



فاطمة الزهراء عليها السلام ام ابيها


الزهراء (عليها السلام) في سطور* الزهراء فاطمة هي بنت محمد بن عبدالله(صلى الله عليه وآله) وخديجة بنت خويلد رضي الله عنها

ولدت من أكرم أبوين عرفهما التاريخ البشري، ولم يكن لأحد في تاريخ الإنسانية ما لأبيها من الآثار التي غيّرت وجه التاريخ، ودفعت بالإنسان أشواطاً بعيدةً نحو الأمام في بضع سنوات معدودات، ولم يحدّث التاريخ عن اُمٍّ كاُمّها وقد وهبت كلّ ما لديها لزوجها العظيم ومبدئه الحكيم ، مقابل ما أعطاها من هداية ونور

في ظلّ هذين الأبوين العظيمين درجت فاطمة البتول ، ونشأت في دار يغمرها حنان أبيها الذي حمل عبء النبوّة وتحمّل في سبيله ما تنوء به الجبال، فأنّى اتجّه وأين ذهب كان يرى قريشاً وغلمانها له بالمرصاد، وفاطمة الزهراء (عليها السلام) على صغر سنّها ترى كلّ ذلك ، وتساهم مع اُمّها في التخفيف من وقع ذلك في نفسه فكانت تتلوّى من الألم لما كان يلقى من فادح الأذى وتتجرّع ما كان يكابده المسلمون الأوّلون من اضطهاد مرير

لقد عاشت السيّدة فاطمة الزهراء (عليها السلام) محن تبليغ الرسالة الإلهية منذ نعومة أظفارها ، وحوصرت مع أبيها واُمّها وسائر بني هاشم في الشِعب ولم تبلغ ـ في بدء الحصار ـ من العمر سوى سنتين

وما أن رفع الحصار بعد سنوات ثلاث عجاف، حتى واجهت محنة وفاة اُمّها الحنون وعمّ أبيها وهي في بداية عامها السادس، فكانت سلوة أبيها في تحمّل الأعباء ومواجهة الصعوبات والشدائد ، تؤنسه في وحدته وتؤازره على ما يلمّ به من طغاة قريش وعتاتهم

وهاجرت مع ابن عمّها والفواطم، الى المدينة المنوّرة في الثامنة من عمرها الشريف ، وبقيت إلى جنب أبيها الرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله) حتى اقترنت بالإمام عليّ بن
أبي طالب (عليه السلام) فكوّنت أشرف بيت في الإسلام بعد بيت رسول الله(صلى الله عليه وآله) إذ أصبحت الوعاء الطاهر للسلالة النبوية الطاهرة والكوثر المعطاء لعترة رسول الله(صلى الله عليه وآله) الميامين

لقد قدّمت الزهراء (عليها السلام) أروع مثل للزوجة النموذج وللاُمومة العالية، في أحرج لحظات التاريخ الإسلامي الذي كان يريد أن يختطّ طريق الخلود والعلى في بيئة جاهلية وأعراف قَبَلية ، ترفض إنسانية المرأة وتعدّ البنت عاراً وشناراً ، فكان على مثل الزهراء ـ وهي بنت الرسالة المحمّدية الغرّاء ووليدة النهضة الإلهية الفريدة ـ أن تضرب بسلوكها الفردي والزوجي والاجتماعي مثلاً حقيقياً وعملياً يجسّد مفاهيم الرسالة وقِيَمها تجسيداً واقعيّاً

وقد أثبتت الزهراء للعالم الإنساني أجمع أنّها الإنسان الكامل الذي استطاع أن يحمل طابع الاُنوثة، فيكون آية إلهية كبرى على قدرة الله البالغة وإبداعه العجيب، إذ أعطى للزهراء فاطمة أوفر حظ من العظمة وأوفى نصيب من الجلالة والبهاء

أنجبت الزهراء البتول لعليٍّ المرتضى : سيّدي شباب أهل الجنّة وابنيّ رسول الله « الحسن والحسين » الإمامين العظيمين ، والسيّدتين الكريمتين «زينب الكبرى واُمّ كلثوم» المجاهدتين الصابرتين ، وأسقطت خامس أبنائها « المحسن » بعد وفاة أبيها في أحداث الاعتداء على بيتها ( بيت الرسالة )، فكان أوّل قُربان أهدته هذه الاُمّ المجاهدة الشهيدة بعد أبيها من أجل صيانة رسالة أبيها من التردّي والانحراف

* لقد شاركت الزهراء (عليها السلام) أباها وبعلها صلوات الله عليهما في أحرج اللحظات وفي أنواع الأزمات، فنصرت الإسلام بجهودها وجهادها وبيانها وتربيتها لأهل بيت الرسالة الذين استودعهم الرسول (صلى الله عليه وآله) مهمة نصرة الإسلام بعد وفاته، فكانت أوّل أهل بيته لحوقاً به بعد جهاد مرير، توزّع في سوح الجهاد مع المشركين والقضاء على خُططِ ومؤامراتِ المنافقين، وتجلّى في تثقيف نساء المسلمين كما تجلّى في الوقوف أمام المنحرفين ، فكانت بحقّ رمزَ البطولة والجهاد والصبر والشهادة والتضحية والايثار ، حتى فاقت في كلّ هذه المعاني سادات الأوّلين والآخرين في أقصر فترة زمنية يمكن أن يقطعها الإنسان نحو أعلى قمم الكمال الشاهقة

فسلام عليها يوم ولدت ويوم استشهدت ويوم تبعث حيّةً وهي تحمل كلَّ أوسمة الشرف والسمو وعليها حلل الكرامة


نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-20-2008, 09:52 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://www.binkhamis.org/cards/w/alzahraa/09.jpg


عظم الله اجورنا واجوركم

بوفاة السيدة فاطمة الزهراء سيدة نساء العالمين

اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ رَسُولِ اللهِ

اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ اَفْضَلِ اَنْبِياءِ اللهِ وَرُسُلِهِ وَمَلائِكَتِهِ

اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا سِيِّدَةَ نِساءِ الْعالَمينَ مِنَ الاَْوَّلينَ وَالاْخِرينَ

اَلسَّلامُ عَلَيْكِ اَيَّتُهَا الصِّدّيقَةُ الشَّهيدَةُ

اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا زَوْجَةَ وَلِيِّ اللهِ وَخَيْرِ الْخَلْقِ بَعْدَ رَسُولِ اللهِ

اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا اُمَّ الْحَسَنِ وَالْحُسَيْنِ سَيِّدَىْ شَبابِ اَهْلِ الْجَنَّةِ

اَلسَّلامُ عَلَيْكِ اَيَّتُهَا الْمَظْلُومَةُ الْمَغْصُوبَةُ

اَلسَّلامُ عَلَيْكِ اَيَّتُهَا الصِّدّيقَةُ الشَّهيدَةُ

اَلسَّلامُ عَلَيْكِ اَيَّتُهَا الْمُضْطَهَدَةُ الْمَقْهُورَةُ

اَشْهَدُ اَنَّكِ مَضَيْتِ عَلى بَيِّنَة مِنْ رَبِّكِ

وَاَنَّ مَنْ سَرَّكِ فَقَدْ سَرَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ

وَمَنْ جَفاكِ فَقَدْ جَفا رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ

وَمَنْ آذاكِ فَقَدْ آذى رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ

وَمَنْ وَصَلَكِ فَقَدْ وَصَلَ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ

وَمَنْ قَطَعَكِ فَقَدْ قَطَعَ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ

لاَِنَّكِ بِضْعَةٌ مِنْهُ وَرُوحُهُ الَّذي بَيْنَ جَنْبَيْهِ

اُشْهِدُ اللهَ وَرُسُلَهُ وَمَلائِكَتَهُ اَنّي راض عَمَّنْ رَضَيتِ عَنْهُ

ساخِطٌ عَلى مَنْ سَخِطْتِ عَلَيْهِ

مُتَبَرِّىءٌ مِمَّنْ تَبَرَّأْتِ مِنْهُ، مُوال لِمَنْ والَيْتِ

مُعاد لِمَنْ عادِيْتِ، مُبْغِضٌ لِمَنْ اَبْغَضْتِ، مُحِبٌّ لِمَنْ اَحْبَبْتِ

وَكَفى بِاللهِ شَهيداً وَحَسيباً وَجازِياً وَمُثيباً



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أوحدي
05-20-2008, 09:50 PM
عظم الله لنا ولكم الأجر بهذه المناسبة الأليمة وفاة من هي حجة الوجود بأجمعة كما هي حجة لوجود الأئمة عليهم السلام كمارود في الحديث عن الأمام العسكري عليه السلام ( نحن حجج الله على خلقه وأمنا فاطمة حجة علينا) .
فعظم الله لنا ولكم الأجر

أنوار الزهراء
05-21-2008, 09:07 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



http://www.kalemat.anwaar.net/tl/img/bnk/ahlbt/Fatima-bab.jpg


يا باب فاطم لا طُرقت بخيفةٍ

ويدُ الهدى سدلت عليه حجابا

أوَلست أنت بكل آنٍ هبط

الأملاك فيك تقبَّل الأعتابا

أوْهاً عليك فما استطعت تصدَّهم

لما أتوك بنو الضلال غضابا

نفسي فداك أما علمتَ بفاطمٍ

وقفت وراك توبّخ الأصحابا

أوَ ما رققتَ لضلعها لما انحنى

كسراً وعنه تزجر الخطّابا

أوَ ما درى المسمار حين أصابها

مـن قبلها قلب النبي أصابا

عتبي على الأعتاب فيها محسن

مُلقىً وما انهالت عليه ترابا



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-21-2008, 09:12 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف

http://www.alamuae.com/up/Folder-001/1211054928_01.jpg

الزهراء (عليها السلام) في خلقتها النورانية


في خلقتها النورانية * عن النبي (ص) إنه قال : لما خلق الله تعالى آدم أبو البشر ونفخ فيه من روحه ، التفت آدم يمنة العرض فإذا في النور خمسة أشباح سجدا وركعا ، قال آدم : يا رب هل خلقت أحدا من طين قبلي ؟ قال : لا ، يا آدم ، قال : فمن هؤلاء الخمسة الأشباح الذين أراهم في هيئتي وصورتي ؟ قال : هؤلاء خمسة من ولدك ، لولاهم ما خلقتك ، هؤلاء خمسة شققت لهم خمسة أسماء من أسمائي ، لولاهم ما خلقت الجنة ولا النار ، ولا العرش ، ولا الكرسي ، ولا السماء ، ولا الأرض ، ولا الملائكة ، ولا الإنس ، ولا الجن

فأنا المحمود وهذا محمد (ص) ، وأنا العالي وهذا علي (ع) ، وأنا الفاطر وهذه فاطمة (ع) ، وأنا الإحسان وهذا الحسن (ع) ، وأنا المحسن وهذا الحسين(ع) ، آليت بعزتي أنه لا يأتيني أحد بمثقال ذرة من خردل من بغض أحدهم إلا أدخلته ناري ولا أبالي

يا آدم ، هؤلاء صفوتي من خلقي ، بهم أنجيهم وبهم أهلكهم ، فإذا كان لك إلي حاجة فبهؤلاء توسل . فقال النبي : نحن سفينة النجاة ، من تعلق بها نجا ، ومن حاد عنها هلك ، فمن كان له إلى الله حاجة فليسأل بنا أهل البيت . في بدء خلقتها * عن النبي (ص) قال :

إن الله خلقني وخلق عليا وفاطمة والحسن والحسين قبل أن يخلق آدم ، حين لا سماء مبنية ، ولا أرض مدحية ، ولا ظلمة ولا نور ، ولا شمس ولا قمر ، ولا جنة ولا نار ، فقال العباس : فكيف بدء خلقكم يا رسول الله ؟ فقال : يا عم : لما أراد الله أن يخلقنا تكلم بكلمة خلق منها نورا ، ثم تكلم بكلمة أخرى فخلق منها روحا ، ثم مزج النور بالروح فخلقني وخلق عليا وفاطمة والحسن والحسين ، فكنا نسبحه حين لا تسبيح ، ونقدسه حين لا تقديس ، فلما أراد الله تعالى أن نشئ خلقه فتق نوري فخلق منه العرش فالعرش من نوري ، ونوري من نور الله ، ونوري أفضل من العرش ، ثم فتق نور أخي علي فخلق منه الملائكة ، فالملائكة من نور علي ، ونور علي من نور الله ، وعلي أفضل من الملائكة ، ثم فتق نور ابنتي فخلق منه السماوات والأرض ، فالسماوات والأرض من نور ابنتي فاطمة ، ونور ابنتي فاطمة من نور الله ، وابنتي فاطمة أفضل من السماوات والأرض

ثم فتق نور ولدي الحسن ، ونور الحسن من نور الله ، والحسن أفضل من الشمس والقمر . ثم فتق نور ولدي الحسين فخلق منه الجنة والحور العين ، فالجنة والحور العين من نور ولدي الحسين ، ونور ولدي الحسين من نور الله ، وولدي الحسين أفضل من الجنة والحور العين

في عرض ولايتها على الأشياء * في حديث الإسراء : يا محمد ! إني خلقتك وخلقت عليا وفاطمة والحسن والحسين والأئمة من ولد الحسين من نوري ، وعرضت ولايتكم على أهل السماوات والأرض ، فمن قبلها كان عندي من المؤمنين ، ومن جحدها كان عندي من الظالين الظالمين خ ل . يا محمد ! لو أن عبدا من عبيدي عبدني حتى ينقطع ، أو يصير كالشن البالي ، ثم أتاني جاحدا لولايتكم ما غفرت له حتى يقر بولايتكم

يا محمد : أتحب أن تراهم ؟ قلت : نعم ، يا رب ! قال : التفت ، فالتفت عن يمين العرش ، فإذا أنا باسمي وباسم علي وفاطمة والحسن والحسين وعلي ومحمد وجعفر وموسى وعلي والحسن ، والمهدي في وسطهم كأنه كوكب دري ، فقال : يا محمد ! هؤلاء حي على خلقي ، وهذا القائم من ولدك بالسيف من أعدائك

المصدر (http://www.mezan.net/mawsouat/fatima/noraneya.html)

نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-21-2008, 09:17 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://www.tntup.com/photo/img9/5e69385d93b063dea58fbae72aa882f1/زهراااااااااااااااااااء.jpg


من أقوال فاطمة عليها السلام


قالت السيدة فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) :-


واحمدوا الذي لعظمته

ونوره يبتغي من في السماوات والأرض إليه الوسيلة

ونحن وسيلته في خلقه

ونحن خاصته ومحل قدسه

ونحن حجته في غيبه ونحن ورثة أنبيائه


وقالت ( عليها السلام ) :-


من أصعد إلى الله خالص عبادته أهبط الله

عزوجل له أفضل مصلحته


نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-21-2008, 09:22 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف

http://www.wlidk.com/up/nGi74221.jpg

حب الرسول الأعظم (صلى الله علية وسلم )لها وتقبيله اياها


كان العرب في الجاهلية يحتقرون المرأة ويتعاملون معها بقسوة وفظاظة وغلظة ،كما ان مشاعرهم اتجاة المرأة كانت جافة وخشنة وكان العربي يخفي وجهه اذا ولدت إمرأتة بنتا ،الا ان الدين الاسلامي الذي هو دين الانسانية والرحمة علم الناس المحبة وإحترام المرأة وتقديرها كما زرع الألفة والمودة بين افراد الأسرة الواحدة وخير مثال على ذلك هو قدوتنا وسيدنا وقائدنا رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فقد كان روحي لتراب نعلية الفدء كتلة من المشاعر الرحمة والمحبة والمودة والحنان والحب وارأفة فقد كان (صلى الله عليه وآله وسلم) يحب ابنته فاطمة صلوات الله وسلامه عليها ويكثر تقبيلها والترحيب بها وإحترامها وهذا ما شهدت روايات الشيعة منها :عن عائشة انها قالت :ما رأيت احدا كان اشبه كلاما وحديثا برسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) من فاطمة وكانت اذا دخلت عليه قام اليها فقبلها ورحب بها وأخذ بيدها فأحلسها في مجلسه وكانت هي إذا دخل عليها رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) قامت إليه مستقبلة وقبلت يده هذا حديث صحيح على شرط الشيخين

النسابوري : محمد بن عبد الله الحاكم المستدرك على الصحيحين ج5 تحقيق حمدي الدمرداش محمد ،المكتبه العصرية بيروت 2006 ص1785

وقد كان حب رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) لابنته الزهراء (عليها السلام) حبا شديدا يفوق الوصف لدرجة ان ما يفرح الزهراء روحي لها الفداء يفرح رسول الله (صلى الله عليه وسلم) وهذا ايضا ثابت في كتب ومصار الشيعة والسنة منها :

قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم )

انما فاطمة شجنه منى يبسطني ما يبسطها ويقبضني ما يقبضها

وهذا حديثا صخيح الإستناد وقال الذهبي صحيح

النسابوري المصدر السابق ض1778حديث رقم 4734

وقد كانت الزهراء روحي لها الفداء وزجها امير المؤمنين عليه الصلاة والسلام احب الى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) ففي حديث عن عبدالله ابن بريدة عن ابيه قال :

كان احب الناس الى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فاطمة ومن الرجال علي

هذا الحديث صحيح الإسناد وقال الذهبي صحيح

النسابوري المصدر السابق ض1778 حديث 4735

وقد كان رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) يشتاق الى الزهراء روحي لها الفدا شوقا شديا فكانت الزهراء (عليها السلام) هي اخر عهده بإنسان من اهله اذا سافر وأول من يدخل عليها ففي الحديث
عن ثوان مولى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) قال :

كان رسول الله (صلى الله عليه وىله وسلم) اذا سافر كان اخر عهده بإنسان من اهله فاطمة واول من يدخل عليها اذا قدم فاطمة الحديث

ابي داود سليمان بن الاشعث بن سحاق الازدي السجستاني سنن ابي داود دار السلام الرياض الطبعة الاولى 1999باب في الإنتفاع بالعاج ص590-591 حديث رقم 4213



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-21-2008, 09:25 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://www.shia4up.net/up2/b0120cc6b1.jpg


حقائق من وفاة الزهراء


أنقل لكم بعض الحقائق مماسمعت

ليلة مصاب الزهراء عليها السلام روحي فداها

1 - الزهراء عليها السلام لم يُهجم عليها مرة واحد فقط وكثير منا يجهل هذا .. ففي الروايات وبعد وفاتها عليها الصلاة والسلام كان الإمام علي (ع) مع ابنه الامام الحسن (ع) وهو تكاد تخرج روحه ويلفظ انفاسه من شدة البكاء , فسأله الإمام عن هذا فقال الحسن عليه السلام : أبه انت لم ترى مارأيت أنا . فقال الامام علي : وماذا رأيت ؟؟ قال : بعد خطبة امي الزهراء عليها السلام في المسجد وفي طريق رجوعنا انا وأخي الحسين مع أمنا لحق بنا( قنفذ ) بسوط من حديد وضرب أمي إلى ان وقعت على الأرض وكان السوط يلتف على كتفها كانه سوار ويشده إلى ان تسقط على الأرض

2 - بعدما دفنت سلام الله عليها روحي لها الفداء ليلاً .. في الصباح جاؤا يريدون تشييعها فأخبرهم الامام علي عليه السلام بأن الزهراء قد دفنت فقال أحد اللعناء : أقسم لأنبشن قبرها .. من أنا كي لا أصلي عليها

3 - هناك رواية تقول أن الزهراء دفنت في بيتها وهذه الرواية خاطئة لأن معظم الروايات تقول بأن الامام علي عليه السلام خرج لتشييعها ليلاً مع الحسنين وعمار والمقداد وعبدالله بن عباس ...... ألخ

4 - لقد حفر الامام علي عليه السلام اكثر من اربعين قبراً ليلة دفن الزهراء عليها السلام لكي لا يعرف قبرها


نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

ينابيع الحكمة
05-22-2008, 10:40 PM
بسم الله الرحمن الرحيم .. اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرج قائم ال محمد ...
يا ممتحنة امتحنك الله الذي خلقك قبل أن يخلقك فوجدك لما امتحنك صابرة ، وزعمنا أنا لك أولياء ومصدقون وصابرون لكل ما أتانا به أبوك صلى الله عليه وآله ، وأتى به وصيه ، فإنا نسألك إن كنا صدقناك إلا ألحقتنا بتصديقنا لهما لنبشر أنفسنا بأنا قد طهرنا بولايتك .
السلام عليك يا بنت رسول الله ، السلام عليك يا بنت نبي الله ، السلام عليك يا بنت حبيب الله ، السلام عليك يا بنت خليل الله ، السلام عليك يا بنت صفي الله ، السلام عليك يا بنت أمين الله ، السلام عليك يا بنت خير خلق الله ، السلام عليك يا بنت أفضل أنبياء الله ورسله وملائكته ، السلام عليك يا بنت خير البريه ، السلام عليك يا سيدة نساء العالمين من الأولين والآخرين ، السلام عليك يا زوجة ولي الله وخير الخلق بعد رسول الله ، السلام عليك يا أم الحسن والحسين سيدي شباب أهل الجنة ، السلام عليك أيتها الصديقة الشهيدة ، السلام عليك أيتها الرضية المرضية ، السلام عليك أيتها الفاضلة الزكية ، السلام عليك أيتها الحوراء الإنسية ، السلام عليك أيتها التقية النقية ، السلام عليك أيتها المحدثة العليمة ، السلام عليك أيتها المظلومة المغصوبة ، السلام عليك أيتها المضطهدة المقهورة ، السلام عليك يا فاطمة بنت رسول الله ورحمة الله وبركاته ، صلى الله عليك وعلى روحك وبدنك ، أشهد أنك مضيت على بينة من ربك ، وأن من سرك فقد سر رسول الله صلى الله عليه وآله ، ومن جفاك فقد جفا رسول الله صلى الله عليه وآله ، ومن آذاك فقد آذى رسول الله صلى الله عليه وآله ، ومن وصلك فقد وصل رسول الله صلى الله عليه وآله ، ومن قطعك فقد قطع رسول الله صلى الله عليه وآله ، لأنك بضعة منه وروحه الذي بين جنبيه ، أشهد الله ورسله وملائكته أني راض عمن رضيت عنه ، ساخط على من سخطت عليه ، متبرىء ممن تبرأت منه ، موال لمن واليت ، معاد لمن عاديت ، مبغض لمن أبغضت ، محب لمن أحببت ، وكفى بالله شهيداً وحسيباًً وجازياً ومثيباً .

زينبية
05-23-2008, 11:33 AM
مأجورين اخي ينابيع الحكمة

أنوار الزهراء
05-24-2008, 09:31 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



http://www.sndoqy.com/uploads/afa906185e.jpg



كسر ضلع فاطمة الزهراء


قال العلامة المجلسي:

أقول: وجدت بخط الشيخ محمّد بن علي الجبعي، نقلاً من خط الشهيد رفع الله درجته نقلا من مصباح الشيخ أبي منصور طاب ثراه قال: روي انه دخل النبي (صلى الله عليه وآله وسلم)يوماً إلى فاطمة (عليها السلام) فهيّأت له طعاماً من تمر وقرص وسمن، فاجتمعوا على الأكل هو وعليّ وفاطمة والحسن والحسين (عليهم السلام)، فلمّا أكلوا.. سجد رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وأطال سجوده، ثم بكى، ثم ضحك، ثم جلس وكان أجرأهم في الكلام عليّ (عليه السلام) فقال:

يا رسول الله! رأينا منك اليوم ما لم نره قبل ذلك؟! " فقال (صلى الله عليه وآله وسلم): " إني لما أكلت معكم فرحت وسررت بسلامتكم واجتماعكم فسجدت الله تعالى شكراً فهبط جبرئيل (عليه السلام) يقول: سجدت شكراً لفرحك بأهلك؟

فقلت: نعم

فقال: ألا أُخبرك بما يجري عليهم بعدك؟ فقلت: بلى يا أخي! يا جبرئيل!

فقال: أما ابنتك ; فهي أول أهلك لحاقاً بك.. بعد أن تظلم، ويؤخذ حقّها، وتمنع إرثها، ويظلم بعلها، ويكسر ضلعها


وأما ابن عمّك ; فيظلم، ويمنع حقّه، ويقتل

وأما الحسن ; فإنه يظلم، ويمنع حقّه، ويقتل بالسم

وأما الحسين ; فإنه يظلم، ويمنع حقه، وتقتل عترته، وتطؤه الخيول، وينهب رحله وتسبى نساؤه وذراريه، ويدفن مرمّلاً بدمه، ويدفنه الغرباء

نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-24-2008, 09:45 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://www.sndoqy.com/uploads/2d41bf43a0.jpg


خطبة الزهراء ع وابيات من الشعر منسوبة لها


الحمد لله على ما أنعم وله الشكر على ما ألهم والثناء بما قدم من عموم نعم ابتداها وسبوغ آلاء أسداها وتمام منن أولاها جم عن الإحصاء عددها ونأى عن الجزاء أمدها وتفاوت عن الإدراك أبدها

وندبهم لاستزادتها بالشكر لاتصالها واستحمد إلى الخلائق بإجزالها وثنى بالندب إلى أمثالها وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له كلمة جعل الإخلاص تأويلها وضمن القلوب موصولها

وأنار في التفكر معقولها الممتنع من الأبصار رؤيته ومن الألسن صفته ومن الأوهام كيفيته ابتدع الأشياء لا من شي‏ء كان قبلها وأنشأها بلا احتذاء أمثلة امتثلها كونها

بقدرته وذرأها بمشيته من غير حاجة منه إلى تكوينها ولا فائدة له في تصويرها إلا تثبيتا لحكمته وتنبيها على طاعته وإظهارا لقدرته تعبدا لبريته وإعزازا لدعوته ثم جعل الثواب على طاعته

ووضع العقاب على معصيته ذيادة لعباده من نقمته وحياشة لهم إلى جنته وأشهد أن أبي محمدا عبده ورسوله اختاره قبل أن أرسله وسماه قبل أن اجتباه واصطفاه قبل أن ابتعثه إذ الخلائق بالغيب مكنونة

وبستر الأهاويل مصونة وبنهاية العدم مقرونة علما من الله تعالى بمآيل الأمور وإحاطة بحوادث الدهور ومعرفة بمواقع الأمور ابتعثه الله إتماما لأمره وعزيمة على إمضاء حكمه

وإنفاذا لمقادير رحمته فرأى الأمم فرقا في أديانها عكفا على نيرانها عابدة لأوثانها منكرة لله مع عرفانها فأنار الله بأبي محمد ص ظلمها وكشف عن القلوب بهمها وجلى عن الأبصار غممها

وقام في الناس بالهداية فأنقذهم من الغواية وبصرهم من العماية وهداهم إلى الدين القويم ودعاهم إلى الطريق المستقيم ثم قبضه الله إليه قبض رأفة واختيار ورغبة

وإيثار فمحمد ( ص ) من تعب هذه الدار في راحة قد حف بالملائكة الأبرار ورضوان الرب الغفار ومجاورة الملك الجبار صلى الله على أبي نبيه وأمينه وخيرته من الخلق وصفيه والسلام عليه ورحمة الله وبركاته

ثم التفتت إلى أهل المجلس وقالت : أنتم عباد الله نصب أمره ونهيه وحملة دينه ووحيه وأمناء الله على أنفسكم وبلغاءه إلى الأمم زعيم حق له فيكم وعهد قدمه إليكم وبقية استخلفها عليكم كتاب الله الناطق

والقرآن الصادق والنور الساطع والضياء اللامع بينة بصائره منكشفة سرائره منجلية ظواهره مغتبطة به أشياعه قائدا إلى الرضوان اتباعه مؤد إلى النجاة استماعه به تنال حجج الله المنورة

وعزائمه المفسرة ومحارمه المحذرة وبيناته الجالية وبراهينه الكافية وفضائله المندوبة ورخصه الموهوبة وشرائعه المكتوبة فجعل الله الإيمان تطهيرا لكم من الشرك والصلاة

تنزيها لكم عن الكبر والزكاة تزكية للنفس ونماء في الرزق والصيام تثبيتا للإخلاص والحج تشييدا للدين والعدل تنسيقا للقلوب وطاعتنا نظاما للملة وإمامتنا أمانا للفرقة

والجهاد عزا للإسلام والصبر معونة على استيجاب الأجر والأمر بالمعروف مصلحة للعامة وبر الوالدين وقاية من السخط وصلة الأرحام منسأة في العمر ومنماة للعدد والقصاص حقنا

للدماء والوفاء بالنذر تعريضا للمغفرة وتوفية المكاييل والموازين تغييرا للبخس والنهي عن شرب الخمر تنزيها عن الرجس واجتناب القذف حجابا عن اللعنة وترك السرقة إيجابا للعفة

وحرم الله الشرك إخلاصا له بالربوبية فاتقوا الله حق تقاته ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون وأطيعوا الله فيما أمركم به ونهاكم عنه فإنه إنما يخشى الله من عباده العلماء

ثم قالت أيها الناس اعلموا أني فاطمة و أبي محمد ص أقول عودا وبدوا ولا أقول ما أقول غلطا ولا أفعل ما أفعل شططا لَقَدْ جاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ ما عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُفٌ رَحِيمٌ

فإن تعزوه وتعرفوه تجدوه أبي دون نسائكم وأخا ابن عمي دون رجالكم ولنعم المعزى إليه ص فبلغ الرسالة صادعا بالنذارة مائلا عن مدرجة المشركين

ضاربا ثبجهم آخذا بأكظامهم داعيا إلى سبيل ربه بالحكمة والموعظة الحسنة يجف الأصنام وينكث الهام حتى انهزم الجمع وولوا الدبر حتى تفرى الليل عن صبحه وأسفر الحق عن محضه

ونطق زعيم الدين وخرست شقاشق الشياطين وطاح وشيظ النفاق وانحلت عقد الكفر والشقاق وفهتم بكلمة الإخلاص في نفر من البيض الخماص وكنتم على شفا حفرة من النار

مذقة الشارب ونهزة الطامع وقبسة العجلان وموطئ الأقدام تشربون الطرق وتقتاتون القد أذلة خاسئين تخافون أن يتخطفكم الناس من حولكم فأنقذكم الله تبارك وتعالى بمحمد ص بعد اللتيا

والتي وبعد أن مني ببهم الرجال وذؤبان العرب ومردة أهل الكتاب كلما أوقدوا نارا للحرب أطفأها الله أو نجم قرن الشيطان أو فغرت فاغرة من المشركين قذف أخاه في لهواتها فلا ينكفئ

حتى يطأ جناحها بأخمصه ويخمد لهبها بسيفه مكدودا في ذات الله مجتهدا في أمر الله قريبا من رسول الله سيدا في أولياء الله مشمرا ناصحا مجدا كادحا لا تأخذه في الله لومة لائم

وأنتم في رفاهية من العيش وادعون فاكهون آمنون تتربصون بنا الدوائر وتتوكفون الأخبار وتنكصون عند النزال وتفرون من القتال فلما اختار الله لنبيه دار أنبيائه ومأوى أصفيائه ظهر فيكم

حسكة النفاق وسمل جلباب الدين ونطق كاظم الغاوين ونبغ خامل الأقلين وهدر فنيق المبطلين فخطر في عرصاتكم وأطلع الشيطان رأسه من مغرزه هاتفا بكم فألفاكم لدعوته

مستجيبين وللعزة فيه ملاحظين ثم استنهضكم فوجدكم خفافا وأحمشكم فألفاكم غضابا فوسمتم غير إبلكم ووردتم غير مشربكم هذا والعهد قريب والكلم رحيب والجرح لما يندمل والرسول

لما يقبر ابتدارا زعمتم خوف الفتنة ألا في الفتنة سقطوا وإن جهنم لمحيطة بالكافرين فهيهات منكم وكيف بكم وأنى تؤفكون وكتاب الله بين أظهركم أموره ظاهرة وأحكامه زاهرة وأعلامه باهرة

وزواجره لائحة وأوامره واضحة وقد خلفتموه وراء ظهوركم أرغبة عنه تريدون أم بغيره تحكمون بئس للظالمين بدلا ومن يتبع غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة

من الخاسرين ثم لم تلبثوا إلا ريث أن تسكن نفرتها ويسلس قيادها ثم أخذتم تورون وقدتها وتهيجون جمرتها وتستجيبون لهتاف الشيطان الغوي وإطفاء أنوار الدين الجلي وإهمال سنن النبي الصفي

تشربون حسوا في ارتغاء وتمشون لأهله وولده في الخمرة والضراء ويصير منكم على مثل حز المدى ووخز السنان في الحشا وأنتم الآن تزعمون أن لا إرث لنا أ فحكم الجاهلية تبغون

ومن أحسن من الله حكما لقوم يوقنون أفلا تعلمون بلى قد تجلى لكم كالشمس الضاحية أني ابنته أيها المسلمون أأغلب على إرثي يا ابن أبي قحافة أفي كتاب الله ترث أباك ولا أرث أبي لقد جئت شيئا فريا أفعلى عمد تركتم كتاب الله ونبذتموه وراء ظهوركم إذ يقول وَوَرِثَ سُلَيْمانُ داوُدَ


وقال فيما اقتص من خبر يحيى بن زكريا إذ قال فَهَبْ لِي مِنْ لَدُنْكَ وَلِيًّا يَرِثُنِي وَ يَرِثُ مِنْ آلِ يَعْقُوبَ

وقال وَ أُولُوا الْأَرْحامِ بَعْضُهُمْ أَوْلى بِبَعْضٍ فِي كِتابِ اللَّهِ

وقال يُوصِيكُمُ اللَّهُ فِي أَوْلادِكُمْ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الْأُنْثَيَيْنِ

وقال إِنْ تَرَكَ خَيْراً الْوَصِيَّةُ لِلْوالِدَيْنِ وَ الْأَقْرَبِينَ بِالْمَعْرُوفِ حَقًّا عَلَى الْمُتَّقِينَ

وزعمتم أن لا حظوة لي ولا إرث من أبي ولا رحم بيننا أ فخصكم الله بآية أخرج أبي منها أم هل تقولون إن أهل ملتين لا يتوارثان أو لست أنا وأبي من أهل ملة واحدة أم أنتم أعلم

بخصوص القرآن وعمومه من أبي وابن عمي فدونكها مخطومة مرحولة تلقاك يوم حشرك فنعم الحكم الله والزعيم محمد والموعد القيامة وعند الساعة يخسر المبطلون ولا ينفعكم إذ تندمون ولكل نبأ مستقر وسوف تعلمون من يأتيه عذاب يخزيه ويحل عليه عذاب مقيم


ثم رمت بطرفها نحو الأنصار فقالت : يا معشر النقيبة وأعضاد الملة وحضنة الإسلام ما هذه الغميزة في حقي والسنة عن ظلامتي أما كان رسول الله ص أبي يقول المرء يحفظ في ولده

سرعان ما أحدثتم وعجلان ذا إهالة ولكم طاقة بما أحاول وقوة على ما أطلب وأزاول أتقولون مات محمد ( ص ) فخطب جليل استوسع وهنه واستنهر فتقه وانفتق رتقه وأظلمت الأرض لغيبته

وكسفت الشمس والقمر وانتثرت النجوم لمصيبته وأكدت الآمال وخشعت الجبال وأضيع الحريم وأزيلت الحرمة عند مماته فتلك والله النازلة الكبرى والمصيبة العظمى لا مثلها نازلة ولا بائقة عاجلة أعلن بها كتاب الله جل ثناؤه في أفنيتكم وفي ممساكم ومصبحكم يهتف في أفنيتكم هتافا وصراخا وتلاوة وألحانا ولقبله ما حل بأنبياء الله ورسله حكم فصل وقضاء حتم


وَ ما مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِنْ ماتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلى أَعْقابِكُمْ وَ مَنْ يَنْقَلِبْ عَلى عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ اللَّهَ شَيْئاً وَ سَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِينَ

إيها بني قيله أأهضم تراث أبي

وأنتم بمرأى مني ومسمع ومنتدى ومجمع تلبسكم الدعوة وتشملكم الخبرة وأنتم ذوو العدد والعدة والأداة والقوة وعندكم السلاح والجنة توافيكم الدعوة فلا تجيبون وتأتيكم الصرخة فلا تغيثون

أنتم موصوفون بالكفاح معروفون بالخير والصلاح والنخبة التي انتخبت والخيرة التي اختيرت لنا أهل البيت قاتلتم العرب وتحملتم الكد والتعب وناطحتم الأمم وكافحتم البهم لا نبرح أو تبرحون

نأمركم فتأتمرون حتى إذا دارت بنا رحى الإسلام ودر حلب الأيام وخضعت ثغرة الشرك وسكنت فورة الإفك وخمدت نيران الكفر وهدأت دعوة الهرج واستوسق نظام الدين

فأنى حزتم بعد البيان وأسررتم بعد الإعلان ونكصتم بعد الإقدام وأشركتم بعد الإيمان بؤسا لقوم نكثوا أيمانهم من بعد عهدهم وهموا بإخراج الرسول وهم بدءوكم أول مرة أ تخشونهم

فالله أحق أن تخشوه إن كنتم مؤمنين ألا وقد أرى أن قد أخلدتم إلى الخفض وأبعدتم من هو أحق بالبسط والقبض وخلوتم بالدعة ونجوتم بالضيق من السعة فمججتم ما وعيتم ودسعتم

الذي تسوغتم فإن تكفروا أنتم ومن في الأرض جميعا فإن الله لغني حميد ألا وقد قلت ما قلت هذا على معرفة مني بالجذلة التي خامرتكم والغدرة التي استشعرتها قلوبكم ولكنها فيضة

النفس ونفثة الغيظ وخور القناة وبثة الصدر وتقدمة الحجة فدونكموها فاحتقبوها دبرة الظهر نقبة الخف باقية العار موسومة بغضب الجبار وشنار الأبد موصولة بنار الله الموقدة التي تطلع على الأفئدة

فبعين الله ما تفعلون وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون وأنا ابنة نذير لكم بين يدي عذاب شديد فاعملوا إنا عاملون و انتظروا إنا منتظرون

فأجابها أبو بكر عبد الله بن عثمان وقال يا بنت رسول الله لقد كان أبوك بالمؤمنين عطوفا كريما رءوفا رحيما وعلى الكافرين عذابا أليما وعقابا عظيما إن عزوناه وجدناه أباك دون النساء وأخا إلفك دون الأخلاء آثره على كل حميم وساعده في كل أمر جسيم لا يحبكم إلا سعيد ولا يبغضكم إلا شقي بعيد فأنتم عترة رسول الله الطيبون الخيرة المنتجبون على الخير

أدلتنا وإلى الجنة مسالكنا وأنت يا خيرة النساء وابنة خير الأنبياء صادقة في قولك سابقة في وفور عقلك غير مردودة عن حقك ولا مصدودة عن صدقك والله ما عدوت رأي رسول الله

ولا عملت إلا بإذنه والرائد لا يكذب أهله وإني أشهد الله وكفى به شهيدا أني سمعت رسول الله ( ص ) يقول نحن معاشر الأنبياء لا نورث ذهبا و لا فضة و لا دارا و لا عقارا و إنما نورث الكتاب والحكمة والعلم والنبوة وما كان لنا من طعمة فلولي الأمر بعدنا أن يحكم فيه بحكمه وقد جعلنا ما حاولته في الكراع والسلاح يقاتل بها المسلمون ويجاهدون

فقالت عليها السلام سبحان الله ما كان أبي رسول الله ( ص ) عن كتاب الله صادفا ولا لأحكامه مخالفا بل كان يتبع أثره ويقفو سوره أفتجمعون إلى الغدر اعتلالا عليه بالزور وهذا بعد وفاته

شبيه بما بغي له من الغوائل في حياته هذا كتاب الله حكما عدلا وناطقا فصلا يقول يَرِثُنِي وَ يَرِثُ مِنْ آلِ يَعْقُوبَ و يقول وَ وَرِثَ سُلَيْمانُ داوُدَ وبين عز وجل فيما وزع من الأقساط وشرع من الفرائض والميراث وأباح من حظ الذكران والإناث ما أزاح به علة المبطلين وأزال التظني والشبهات في الغابرين كلا بل سولت لكم أنفسكم أمرا فصبر جميل والله المستعان على ما تصفون

فقال أبو بكر صدق الله ورسوله وصدقت ابنته معدن الحكمة وموطن الهدى والرحمة وركن الدين وعين الحجة لا أبعد صوابك ولا أنكر خطابك هؤلاء المسلمون بيني وبينك قلدوني ماتقلدت وباتفاق منهم أخذت ما أخذت غير مكابر ولا مستبد ولا مستأثر وهم بذلك شهود

فالتفتت فاطمة عليها السلام إلى الناس و قالت : معاشر المسلمين المسرعة إلى قيل الباطل المغضية على الفعل القبيح الخاسر أفلا تتدبرون القرآن أم على قلوب أقفالها كلا بل ران على قلوبكم ما أسأتم من أعمالكم فأخذ بسمعكم وأبصاركم ولبئس ما تأولتم وساء ما به أشرتم وشر ما منه اغتصبتم لتجدن والله محمله ثقيلا وغبه وبيلا إذا كشف لكم الغطاء وبان بإورائه الضراء وبدا لكم من ربكم ما لم تكونوا تحتسبون و خسر هنا لك المبطلون

ثم عطفت على قبر النبي ( ص ) و قالت

قـد كـان بعـدك أنبـاء و هنبثة لوكنت شاهدها لم تكثر الخطب

إنـا فقـدناك فقـد الأرض وابلها و اختل قومك فاشهدهم و لا تغب

قـد كـان جبريـل بالآيات يؤنسنا فغاب عنا فكـل الخيـر محتجب

و كنت بـدرا و نـورا يستضاء به عليك ينزل من ذي العـزة الكتب

تجهمتنـا رجـال و استخف بنـا إذ غبت عنا فنحن اليـوم تغتصب

فسوف نبكيك ما عشنا و ما بقيت منا العيـون بتهمال لها سكـب



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-24-2008, 09:49 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



http://www.sndoqy.com/uploads/731acccc38.jpg


فدك الزهراء قضية أكبر من مجرد أرض


أرض غصبت من الزهراء عليها السلام .. ولكن حكايتها تبدأ من

فدك أرض أهداها اليهود للرسول (ص) بعد الصلح اي انها اصبحت من ممتكلات الرسول الخاصه وليست للمسلمين فنزل قوله تعالى (وما أفاء الله على رسوله منهم أوجفتم عليه من خيل ولا ركاب ولكن الله يسلط رسله على من يشاء والله على كل شيء قدير ، ما أفاء الله على رسوله من أهل القرى فلله وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل ) ... فمنح الرسول صلوات الله عليه أرض فدك لفاطمه عليها السلام

ولكن بعد وفاة الرسول (ص) تسلط الخليفة الأول أبو بكر على فدك بزعمه أنها من حق بيت المال فطالبت الزهراء بحقها ولكنه طلب أن تأتي بشهود ( على الرغم من أنه هو المدعي وهو الذي يجب عليه ان يأتي بالشهود ليثبت مايزعم ) .. أحضرت الزهراء عليها السلام الشهود وهم علي بن أبي طالب والحسن والحسين عليهم السلام وأم أيمن وأسماء ولكن أبو بكر قال أن علي هو زوجها ولم يقبل شهادته والحسن والحسين طفلان ولم يقبل شهادتهما ( على الرغم من أن الرسول قبل بهما في البيعة ) كما أنه رفض شهادة أم أيمن بحجة أنها كانت أمة عندهم وحرروها وهي الآن تشهد كرد للجميل وفضلهم عليها كما أنه رفض شهادة أسماء التي هي زوجته بحجة أنها قبل ذلك كانت زوجة جعفر الطيار .. لقد رفض شهادة هؤلاء بحجج واهية على الرغم من أن شهادة علي ابن ابي طالب كافيه ويمين الزهراء

بعد ذلك أستأنفت الزهراء القضية مرة اخرى بشهادة أم أيمن وعلي ابن ابي طالب عليه السلام .. هنا إستخدمت أم أيمن ذكائها وقالت لأبي بكر : لو قلت لك أن الرسول (ص) بشرني بالجنة أتصدق . قال : بلى قالت : أذن أنا أشهد أن الرسول (ص) قد منح فدك لفاطمه عليها السلام .... بعد ذلك قبل أبو بكر وكتب كتاباً يفيد بأن فدك قد ردت لفاطمه الزهراء عليها السلام ولكن دخل عمر بن الخطاب وعلم بالأمر فسحب الكتاب من يد أبا بكر وبصق فيه ومزقه فدعت عليه الزهراء عليها السلام قائلة : مزق الله بطنك كما مزقت كتابي . ولكن الورقة قد كتبت أصلاً أي ان فدك عادت إلى الزهراء ولكن رفض أبا بكر فقد قال عمر من أين ستنفق على المسلمين ( وهذا يبين النية السيئة فقد كانت فدك تذر 50000 دينار سنوياً في ذلك الوقت )

لقد غصب حق الزهراء عليها السلام في الإرث كما غصبت فدك فهم يزعمون بــ ( نحن معشر الأنبياء لا نورث) بينما في القرآن الكريم ( و ورث سليمان داوود) وفي حال تعارض مافي القرآن مع رواية فالرواية يضرب بها عرض الحائط

ولو فرضنا أنهم لا يورثون فكيف ورثت عائشة زوجه الرسول بيته؟؟!!!!! وحتى لو كان لها حق في الإرث فالزوجة ترث زوجها في البناء وليس في الأرض ولنفرض انها ورثت سترث تسع الثمن وليس البيت كله فللزوجة الثمن وكان للنبي 9 زوجات .., أي ان الباقي من البيت فهو للزهراء عليها السلام ومن بعدها لأبنائها و زوجها

لقد حاولت الحكومة في ذلك الوقت أن تشغل أهل البيت بهذه القضايا حتى تتجنب مطالبتهم بالخلافة ولأن أرض فدك هي مصدر قوة مادية فلو أنها عادت لآل البيت ستضعف خلافتهم وستذهب لآل البيت



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-24-2008, 09:57 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://www.alkrar.com/q8wav/pic/1.jpg


فدك الزهراء قضية أكبر من مجرد أرض


قال تعالى

( وآت ذا القربى حقه والمسكين وابن السبيل ذلك خير للذين يريدون وجه الله وأولئك هم المفلحون )

هذه الآية كما تراها خطاب من الله عز وجل إلى حبيبه محمد ( ص ) يأمره أن يؤتي ذا القربى حقه ، فمن ذو القربى ؟ وما هو حقه ؟

لقد ذكرنا - في آيه ذا القربى أو آية المودة - أن المقصود من القربى هم أقرباء الرسول وهم علي وفاطمة والحسن والحسين عليهم السلام فيكون المعنى : واعطِ ذوي قرباك حقوقهم


روي عن أبي سعيد الخدري وغيره أنه لما نزلت هذه الآية على النبي ( ص )

أعطى فاطمة فدكاً وسلمه إليها ،

وهو المروي عن الإمام الباقر والإمام الصادق عليهم السلام وهو المشهور بين علماء الشيعة

وقد ذكر ذلك من علماء السنة عدد كثير بطرق عديدة فمنها :

صرح في ( كنز العمال ) وفي مختصره المطبوع في الهامش من كتاب ( المسند ) لأحمد بن حنبل في مسألة صلة الرحم من كتاب


( الأخلاق )

عن أبي سعيد الخدري قال : لما نزلت : ( وآت ذا القربى حقه ) قال النبي ( ص ) يا فاطمة لك فدك


قال : رواه الحاكم في تاريخه وفي ص 177 من الجزء الرابع من تفسيره ( الدر المنثور ) للسيوطي أنه أخرج البزار وأبو يعلي وابن أبي حاتم وابن مردويه عن أبي سعيد الخدري قال : لما نزلت هذه الآية ( وآت ذا القربى حقه ) دعا النبي ( ص ) فاطمة فأعطاها فدك


فما هي فدك ؟

التحدث عن فدك يشمل الموارد الآتية :

1 - ما هي الفدك ؟


2 - هل كانت فدك لرسول الله ( ص ) خاصة أم للمسلمين عامة ؟


3 - هل دفع الرسول فدكاً إلى ابنته فاطمة الزهراء نحلة وعطية في حياته أم لا ؟


4 - هل يورث رسول الله ( ص ) أم لا ؟


5 - هل كانت السيدة فاطمة الزهراء تتصرف في فدك في حياة أبيها الرسول أم لا ؟


أما الأول : فقد ذكر اللغويون أقوالهم في فدك :


في القاموس : فدك قرية بخيبر

وفي المصباح : فدك - بفتحتين - بلدة بينها وبين مدينة النبي ( ص ) يومان ، وبينها وبين خيبر


دون مرحلة وهي مما أفاء الله على رسوله ( ص )

وفي معجم البلدان للحموي ، باب الفاء والدال -: فدك : بالتحريك ، وآخره كاف قرية بالحجاز ، بينها وبين المدينة يومان ، وقيل ثلاثة ، أفاءها الله على رسوله ( ص ) في سنة سبع صلحاً ،

ذلك أن النبي ( ص ) لما نزل خيبر وفتح حصونها ولم يبق إلا ثلاث ، واشتد بهم الحصار أرسلوا إلى رسول الله ( ص ) يسألونه أن ينزلهم على الجلاء ، وفعل ، وبلغ ذلك أهل فدك

فأرسلوا إلى رسول الله ( ص ) أن يصالحهم على النصف من ثمارهم وأموالهم ، فأجابهم إلى ذلك فهو مما لم يوجف عليه بخيل ولا ركاب فكانت خالصة لرسول الله ( ص ) .


الثاني : وأما كيف صارت فدك خالصة لرسول الله ( ص ) ؟

فقد قال تعالى:

وما أفاء الله على رسوله منهم أوجفتم عليه من خيل ولا ركاب ولكن الله يسلط رسله على من يشاء والله على كل شيء قدير ، ما أفاء الله على رسوله من أهل القرى فلله وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل

أفاء الله أي رد الله ما كان للمشركين على رسوله بتمليك الله إياه منهم أي من اليهود الذين أجلاهم

( فما أوجفتم عليه من خيل ولا ركاب )

أوجف خيله أي أزعجه في السير ، والركاب هنا - الأبل - ، والمعنى ما استوليتم على تلك الأموال بخيولكم أي ما ركبتم خيولكم وإبلكم لأجل الاستيلاء عليها

( ولكن الله يسلط رسله على من يشاء )

أي يمكن الله رسله من عدوهم من غير قتال ، بأن يقذف الرعب في قلوبهم ، فجعل الله أموال بني النضير لرسوله خالصة يفعل بها ما يشاء ، وليست من قبيل الغنائم التي توزع على المقاتلين

( ما أفاء الله على رسوله من أهل القرى )

أي من أموال كفار أهل القرى ( فلله ) ( وللرسول ) أي جعل الله تلك الأموال ملكاً لرسوله ( ولذي القربى ) يعنى قرابة النبي ( واليتامى والمساكين وابن السبيل ) من القربى


روى الطبرسي عن ابن عباس قال :

نزل قوله تعالى

( ما أفاء الله على رسوله من أهل القرى . . . )

في أموال كفار أهل القرى ، وهم قريظة وبني النضير وهما بالمدينة وفدك هي في المدينة على ثلاثة أميال ، وخيبر وقرى عرينة وينبع جعلها الله لرسوله ، يحكم فيها ما أراد ، وأخبر أنها كلها له ، فقال أناس : فهلا قسمها ؟ فنزلت الآية

وقد مر عليك كلام الحموي في معجم البلدان حول فدك انها مما لم يوجف عليه بخيل ولا ركاب فكانت خالصة لرسول الله ( ص )


الثالث : وقد مر عليك ما ذكره المحدثون في تفسير قوله تعالى

( وآت ذا القربى حقه )

إن النبي ( ص ) أعطى فاطمة فدكاً

وهاك مزيداً من الأدله حول الموضوع تأكيداً للبحث :

ذكر ابن حجر في الصواعق المحرقة ، والشيخ السمهودي في تاريخ المدينة أن عمر قال : إني أحدثكم عن هذا الأمر : إن الله خص نبيه في هذا الفيء بشيء لم يعطه أحداً غيره فقال : ( ما أفاء الله على رسوله منهم فما أوجفتم عليه خيل ولا ركاب ولكن الله يسلط رسله على من يشاء والله على كل شيء قدير ) ، فكانت هذه خالصة لرسول الله . . . الخ

الرابع : إذن فالمستفاد من مجموعة الآيات والروايات أن فدك كانت لرسول الله ( ص ) خالصة


وأن النبي ( ص ) أعطى فاطمة فدكاً بعنوان النحلة والعطية بأمر الله تعالى حيث أمره بقوله

( وآت ذا القربى حقه )


الخامس : يستفاد من تصريحات المؤرخين والمحدثين

أن السيدة فاطمة الزهراء كانت تتصرف في فدك ، وأن فدك كانت في يدها

فمنها تصريح الإمام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام في الكتاب الذي أرسله إلى عثمان بن حنيف وهو عامله على البصرة فإنه ذكر فيه . . . بلى كانت في أيدينا فدك من كل ما أظلته السماء ، فشحت عليها نفوس قوم وسخت عنها نفوس قوم آخرين ، ونعم الحكم الله . . . ألخ

وذكر ابن حجر في ( الصواعق المحرقة ) في الباب الثاني : إن أبا بكر انتزع من فاطمة فدك . . . الخ

ومعنى كلام ابن حجر أن فدك كانت في يد الزهراء عليها السلام من عهد أبيها الرسول فانتزعها أبو بكر منها

وقد روى العلامة المجلسي عن كتاب ( الخرائج ) :

فلما دخل رسول الله ( ص ) المدينة ( بعد استيلائه على فدك ) دخل على فاطمة عليها السلام فقال : يا بنية إن الله قد أفاء على أبيك بفدك ، واختصه بها ، فهي له خاصة دون المسلمين ، أفعل بها ما أشاء ، وإنه قد كان لأمك خديجة على أبيك مهر ، وإن أباك قد جعلها لك بذلك ، وأنحلكها لك ولولدك بعدك قال : فدعا بعلي بن أبي طالب فقال : أكتب لفاطمة بفدك نحلة من رسول الله . فشهد على ذلك علي بن أبي طالب ومولىً لرسول الله وأم أيمن

ولما توفى رسول الله ( ص ) واستولى أبو بكر على منصة الحكم ومضت عشرة أيام . واستقام له الأمر بعث إلى فدك من أخرج وكيل فاطمة بنت رسول الله ( ص )



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-24-2008, 10:03 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://www.alamuae.com/up/Folder-001/1211054928_01.jpg


كانت فدك للسيدة فاطمة الزهراء عليها السلام من ثلاثة وجوه :


الوجه الأول :

انها كانت ذات اليد ، أي كانت متصرفة في فدك ، فلا يجوز انتزاع فدك من يدها إلا بالدليل والبينة . كما قال رسول الله ( ص )

( البينة على المدعي ، واليمين على من أنكر )

وما كان على السيدة فاطمة أن تقيم البينة لأنها ذات اليد

الوجه الثاني :

أنها كانت تملك فدك بالنحلة والعطية والهبة من أبيها رسول الله ( ص )

الوجه الثالث :

أنها كانت تستحق فدك بالإرث من أبيها الرسول ولكن القوم خالفوا هذه الوجوه الثلاثة ، فقد طالبوها بالبينة ، وطالبوها بالشهود على النحلة ، وأنكروا وراثة الأنبياء

وبإمكان السيدة فاطمة أن تطالب بحقها بكل وجه من هذه الوجوه


ولهذا طالبت بفدك عن طريق النحلة أولاً ، ثم طالبت بها عن طريق الإرث ثانياً كما صرح بذلك الحلبي في سيرته ج 3 ص 39 قال : إن فاطمة أتت أبا بكر بعد وفاة رسول الله ( ص )

وقالت : إن فدك نحلة أبي ، أعطانيها حال حياته . وأنكر عليها أبي بكر وقال : أريد بذلك شهوداً فشهد لها علي ، فطلب شاهداً آخر فشهدت لها أم أيمن فقال لها : أبرجلٍ وإمرأة تستحقينها ؟؟

وذكر الطبرسي في الاحتجاج : فجاءت فاطمة عليها السلام إلى أبي بكر ثم قالت : لِمَ تمنعني ميراثي من أبي رسول الله ؟ وأخرجت وكيلي من فدك وقد جعلها لي رسول الله ( ص ) بأمر الله تعالى ؟

فقال : هاتي على ذلك بشهود فجاءت أم أيمن فقالت : لا أشهد يا أبا بكر حتى أحتج عليك بما قال رسول الله ( ص ) أنشدك بالله ألست تعلم أن رسول الله قال: أم أيمن امرأة من أهل الجنة ؟

فقال : بلى . قالت : فاشهد أن الله عز وجل أوحى إلى رسول الله ( ص ) وآت ذا القربى حقه . فجعل فدك لها طعمة بأمر الله تعالى . فجاء علي عليه السلام فشهد بمثل ذلك ، فكتب لها كتاباً

ودفعه إليها فدخل عمر فقال : ما هذا الكتاب ؟ فقال : إن فاطمة ادعت في فدك وشهدت لها أم أيمن
وعلي ، فكتبته لها . فأخذ عمر الكتاب من فاطمة ، فتفل فيه فمزقه ، فخرجت فاطمة عليها السلام تبكي


وفي سيرة الحلبي ج 3 ص 391 أن عمر أخذ الكتاب فشقه


نعود إلى ما ذكره الطبرسي قال : فلما كان بعد ذلك جاء علي ( ع ) إلى أبي بكر وهو في المسجد وحوله المهاجرون والأنصار

فقال : يا أبا بكر لِمَ منعت فاطمة ميراثها من رسول الله ( ص ) وقد مَلَكته في حياة رسول الله؟؟
فقال أبو بكر : هذا فيء للمسلمين ، فإن أقامت شهوداً أن رسول الله جعله لها وإلا فلا حق لها فيه !
فقال علي : يا أبا بكر تحكم بيننا بخلاف حكم الله في المسلمين ؟
فقال : لا .
قال : فإن كان في يد المسلمين شيء يملكونه فادعيت أنا فيه من تسأل البينة ؟
قال : إياك أسأل ،
قال : فما بال فاطمة سألتها البينة على ما في يديها ، وقد مَلَكته في حياة رسول الله وبعدة , ولم تسأل المسلمين البينة على ما ادعوها شهودا كما سألتني على ما ادعيت عليهم ؟؟
فسكت أبو بكر فقال : يا علي دعنا من كلامك ، فإنا لا نقوى على حجتك ، فإن أتيت بشهود عدول ، وإلا فهي فيء للمسلمين ، لا حق لك ولا لفاطمة فيه !!

فقال علي عليه السلام : يا أبا بكر تقرأ كتاب الله ؟

قال : نعم
قال : اخبرني عن قول الله عز وجل : إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيراً . فيمن نزلت ؟ فينا أو في غيرنا ؟
قال : بل فيكم !
قال : فلو شهدوا على فاطمة بنت رسول الله ( ص ) بفاحشة ما كنت صانعاً بها ؟
قال : كنت أقيم عليها الحد كما أقيم على نساء المسلمين ! !
قال علي : كنت إذن عند الله من الكافرين !
قال : لِمَ ؟
قال : لأنك رددت شهادة الله بالطهارة وقبلت شهادة الناس عليها ، كما رددت حكم الله وحكم رسوله أن جعل لها فدك وزعمت أنها فيء للمسلمين وقد قال رسول الله ( ص ) : البينة

على المدعي ، واليمين على من ادعي عليه

قال : فدمدم الناس ، وأنكر بعضهم بعضاً ، وقالوا : صدق - والله - علي

وقد روى العلامة في كشكوله عن المفضل بن عمر عن أبي عبد الله ( الصادق ) عليه السلام رواية لا تخلو من فائدة أو فوائد نذكرها بصورة موجزة قال : لما قام أبو بكر بن أبي قحافة بالأمر نادى مناديه : من كان له عند رسول الله دين أو عدة فليأتني حتى أقضيه

وجاء جابر بن عبد الله وجرير بن عبد الله البجلي ، وادعى كل منهما على رسول الله ( ص ) فأنجز أبو بكر لهما

فجاءت فاطمة إلى أبي بكر تطالب بفدك والخمس والفيء فقال : هاتي بينة يا بنت رسول الله ، فاحتجت فاطمة عليها السلام بالآيات وقالت : قد صدقتم جابراً بن عبد الله وجرير بن عبد الله البجلي ولم تسألوهما البينة وبينتي في كتاب الله ، وأخيراً طالبوها بالشهود ، فبعثت إلى علي والحسن والحسين وأم أيمن وأسماء بنت عميس وكانت تحت أبي بكر ( أي زوجة أبي بكر )

وشهدوا لها بجميع ما قالت . فقالوا : أما علي فزوجها ، وأما الحسن والحسين فابناها وأما أم أيمن فمولاتها ، وأما أسماء بنت عميس فقد كانت تحت جعفر بن أبي طالب فهي تشهد لبني هاشم ، وقد كانت تخدم فاطمة وكل هؤلاء يجرون إلى أنفسهم

فقال علي : أما فاطمة فبضعة من رسول الله ومن آذاها فقد آذى رسول الله ، ومن كذبها فقد كذب رسول الله وأما الحسن والحسين فابنا رسول الله وسيدا شباب أهل الجنة ، ومن كذبهما فقد كذب رسول الله , إذ كان أهل الجنة صادقين

وأما انا فقد قال رسول الله : أنت مني وأنا منك ، وأنت أخي في الدنيا والآخرة ، والراد عليك هو الراد علي من أطاعك فقد أطاعني ومن عصاك فقد عصاني وأما أم أيمن فقد شهد لها رسول الله بالجنة ، ودعى لأسماء بنت عميس وذريتها

فقال عمر : أنتم كما وصفتم به أنفسكم ، ولكن شهادة الجار إلى نفسه لا تقبل !

فقال علي : إذا كنا نحن كما تعرفون ولا تنكرون وشهادتنا لأنفسنا لا تقبل وشهادة رسول الله لا تقبل فإنا لله وإنا إليه راجعون ، وإذا ادعينا لأنفسنا تسألنا البينة فما من معيم يعين ، وقد وثبتم على سلطان الله وسلطان رسوله فأخرجتموه من بيته إلى بيت غيره من غير بينة ولا حجة , وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون

ثم قال لفاطمة : إنصرفي حتى يحكم الله وهو خير الحاكمين

ولما رأت السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام أن القوم أبطلوا شهودها الذين شهدوا لها بالنحلة ولم تنجح مساعيها ، جاءت تطالب حقها عن طريق الإرث ، واتخذت التدابير اللازمة لتقومبأكبر حملة دعائية واسعة النطاق وهي تعلم أن السلطة لا يخضعون للدليل الواضح والبرهان القاطع ، فقد قال الشاعر : وآية السيف تمحو آية القلم

وكل قوم تحكم فيهم الدكتاتورية فإن المنطق فاشل ولا يجدي فائدة


وعلى كل حال فللسيدة فاطمة هدف آخر ، وهو يتحقق قطعاً ، وهدفها تسجيل مظلوميتها في سجل التاريخ ، وكشف الغطاء عن أعمال القوم ونواياهم ، فقررت أن تذهب إلى المسجد وتخطب خطبة تتحقق بها أهدافها الحكيمة




نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-25-2008, 09:35 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


http://media.al-khoei.org/catalog/images/haidar22.jpg


من الأنوار القدسية


جوهرةُ القـدس مـن الكنـز الخـفـي

بـدت فابــدت عاليـات الأحــرفِ

وقـد تجلّـى مـن سمـاء العظـمــه

مـن عالــم الأسماء اسمـى كَلِمَـهْ

بـل هـي اُمّ الكلـمات المـحـكمــه

فـي غيــب ذاتهـا نكـات مبهـمه

اُمّ الائـمـة العـقـول الغـرَّ بـــلْ

اُمّ أبيـهــا وهـو علــة العــللْ

روح النـبيّ فـي عظـيم المنـزلــةْ

وفي الكفـاء كفـو من لا كفــوَ لـهْ

هـي البـتـول الطـهـر والعــذراء

كمــريــم الطهـر ولا ســـواء

فــانّهــا ســيــدة النـســـاء

ومريـم الكبـــرى بـلا خفـــاء

وحبـهـا مـن الصفــات العاليــة

عليــه دارت القـــرون الخالـيـة

تبتّـلـت عــن دنــس الطبـيعـة

فيــا لهـا مـن رتـبـةٍ رفيـعــة

فـي اُفـق المجــد هـي الزهــراء

للشمـس مـن زهرتـهـا الضيــاء

بـل هــي نــورُ عالــم الأنـوارِ

ومطلـع الشـمــوس والاقـمــارِ

رضيـعـة الوحــي مـن الجلـيـل

حليفـــة المحـكــم والتنـزيــل

مفـطـومــة مــن زلل الأهــواء

معصومة عـن وصـمة الأخـطــاء

زكيــة مــن وصــمـة القيــود

فهــي غنـيـة مــن الحـــدود

يـــا قبلــة الأرواح والعـقــول

وكعبـــة الشهــود والـوصــول

لهـفـي لهـا لقــد اُضيـع قـدرُهـا

حتــى توارى بالحـجـاب بــدرها

تجرّعـت مـن غصــص الزمــان

مـا جـاوز الحـدَّ مــن البــيـانِ

إنّ حديــث البـــاب ذو شجــون

مـمّـا جنت بــه يـــد الخــؤنِ

أيضــرم النــار ببــاب دارهــا

وآيـة النـــور علـى منـارِهـا

وبـابـهـا بـاب نبـــي الرحمــة

وبـاب أبـواب نجــــاة الاُمّــة

بـل بابهـا بـاب العلــيّ الأعلــى

فثـم وجــه الله قــد تـجـلّــى

ما اكتسبـوا بالنـار غيــر العــار

ومـن ورائــه عـــذاب النــار

ما أجهـل القـوم فــانّ النــار لا

تطفـيء نـور الله جـلَّ وعــلا

لكـنّ كسـر الضلـع ليـس ينجبـرْ

إلاّ بصـمصام عـزيـزٍ مقـتـدر

إذ رضّ تـلك الأضلــع الزكـيـة

رزيــة لا مثـلهــا رزيـــهْ

ومــن نبـوع الـدم مـن ثديـيـها

يعـرف عُظـم ما جـرى عليهـا

وجــاوزوا الحـدّ بلطــمِ الخــدَّ

شُلّت يـد الطغـيـان والتعــدي

فأجـرت العـين وعيـنُ المعــرفة

تذرفُ بالدمع علـى تـلك الصفـة

ولا يزيـلُ حمـرة العـينِ ســوى

بيضُ السيوف يـومَ يُنشرُ اللـوى

ومـن سـواد متـنها اسـودّ الفـضا

يـا ساعـدَ الله الإمـام المرتضـى

ووكـز نعـل السيـف فـي جنبـيها

أتـى بكـلّ مــا أتـى عليـهـا

ولســتُ أدري خبــر المسـمـار

سلْ صـدرها خُـزانـة الأسـرار

وفـي جنيـن المجد ما يُدمي الحشـا

وهـل لهـم إخفـاء أمرٍ قد فشـى

والبــابُ والجــدار والدمـــاءُ

شهـود صـدقٍ مـا بــه خفـاءُ

لقد جنـى الجانـي علـى جنينهــا

فانـدكّت الجـبال مـن حنـينهـا

أهكــذا يُصـنـع بابـنـة النبـي

حرصـاً على المُـلك فيـا للعجب

أتُـمنـع المكـروبـةُ المقـروحـة

عـن البكـا خوفـاً من الفضيـحة

تـاللهِ ينـبغي لهـا تـبكـي دمــا

مـا دامـت الأرض ودارتِ السمـا

لفـقـد عـزَّهـا أبيـها السامــي

ولا هتـضـامـهـا وذلَّ الحــام



الشيخ محمد حسين الاصفهاني


نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

أنوار الزهراء
05-25-2008, 09:39 AM
http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف

http://www.x88x.com/2009/AKT58394.jpg


أين قَبْرُ الزَّهْرَاء


كانَتْ فَاطِمَة كشَمْعَة تتوَهَج وَتحْترِق وَتذْبُل ثم يَخْبو نورُهَا شَيْئا فشَيئا

لمْ تَسْتَطِع البَقَاء بَعْدَ رحِيل أبِيْها وتَنَكُر الزَمان لهَا

كانَتْ أحْزَانُها تتجَدَدْ كلَما ارْتَفع الأذان يَهْتف

أشْهَدُ أنَّ محَمَد رَسُول الله

كانَتْ تُرِيد اللِّقَاء بأبِيها وكانَ شوقها يَسْتمِر يومَا بعدَ آخر

وهَزل جِسْمُها ولم يَعُد يحْتَمِل شَوْق روحَها إلى الرَّحِيل

وهكَذا ودَّعَتْ الدُنْيَا

ودَّعَتْ الحَسَنْ بسَنَواتِه السَّبْع

والحُسَيْن بِأعْوَامِه السِّت وزَيْنَبْ بِسَنَواتهَا الخَمْس

وأمُّ كَلثوم ورْدَة في ربِيعِها الثَّالِث

وكانَ أصْعَب مافي الوَدَاع أن تودِع زوجهَا وشَرِيك أبِيهَا في الجِهَاد

وشَرِيك حَيَاتهَا

أغْمَضَتْ عَينيْهَا بعْدَ أنْ أوصَت زوجهَا بأطْفَالها الصِغَار

كَمَا أوْصَتْه أنْ تُدْفَن سِرًا

ومَا يَزَال قَبْرُ الزَّهْرَاء مجْهُولًا

فَتَرْسم عَلامَة اسْتِفْهَام كُبْرى في التَّارِيخ



نسألكم الدعاء


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1073.gif

زينبية
05-16-2009, 09:04 AM
اللهم صلِ على محمد وآل محمد

اللهم بحق فاطمة وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها فرج عن جميع المؤمنين والمؤمنات
وفرج عنا واقضي حوائج المؤمنين والمؤمنات واقضي حوائجنا يا الله


عظم الله اجورنا واجوركم بوفاة سيدة نساء العالمين
فاطمة الزهراء روحي فداها
السلام عليكِ يا ام الحسن وحسين