المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ذكرى ضرب أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ع بسيف ابن ملجم 19 رمضان - واستشهاده 21رمضان


الباحثة
11-03-2004, 12:52 AM
بسم الله الرحمن الرحيم ،وبه نستعين
اللهم صل على محمد وآل محمد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





http://www.ninawa.net/vc/images/ta3ziah/2/2.gif








الا ويحك أسعدينا** ألا تبكي أمير المؤمنينا؟
تبكي أم كلثوم عليه** بعبرتها وقد رأت اليقينا
ألا قل للخوارج حيث كانوا** فلا قرت عيون الشامتينا
أفي شهر الصيام فجعتمونا** بخير الناس طراً أجميعنا؟
قتلتم خير من ركب المطايا** وذلها ومن ركب المشينا
من لبس النعال ومن مناها** ومن قرأ المثاني المثينا







http://www.shiaweb.org/images/sajf.gif







نقدم بإسم الجميع المشرفين والأعضاء إلى مقام ناموس الله الأعظم حجة الله على خلقة الإمام صاحب العصر والزمان وإلى نوابه المراجع العظام وإلى سائر الخليقة بأحر التعزي القلبية بهذا المصاب الجلل مصاب يعسوب الدين وقائد الغر المحجلين أبو والسبطين مصاب كاشف الكرب أسد الله الغالب.









قُم ناشد الاسلامَ عن مُصابه *** أُصيب بالنبىٍّّ أم كتابه؟!



أم أنَّ ركب الموت عنه قد سرى ***بالروُّح حمولاً على ركابه

بل قضى نفسُ النبىٍّّ المرتضى***وأدرج الليلة في أثوابه

مضى على اهتضامه بغُصَّة***غصَّ بها الدهرُ مدى أحقابه

عاش غريبا بينها وقد قضى***بسيف أشقاها على اعترابه

لقد أراقوا ليلة القدر دماً***دماؤها انصببن بانصبابه

تنزَّل الرّوحُ فوافى روحَه***صاعدةً شوقاً إلى ثوابه

فضجَّ والاملاكُ فيها ضجَّةَ***منها اقشعر الكونُ في إهابه

وانقلب السلامُ للفجر بها ***للحشر اعولاً على مُصابه

اللّه نفس أحمدٍ من قد غدا***من نفس كلّ مؤمنٍ (أولى به)

غادره ابن مُلجم ووجههُ ***مُخضَّبٌ بالدم في محرابه

وجهٌ لوجه اللّه كم عفَّره***في مسجدٍ كان (أبا ترابِه)

فأغبرَّ وجهُ الدين لاصفراره***وخضّب الايمان لاختضابه

ويزعموُن حيثُ طلّوا دمهُ***في صومهم قد زيد في ثوابه

والصومُ يدعو كلَّ عامٍ صارخاً***قد نضحوا دَمي على ثيابه

إطاعةٌ قتلُهم مَن لم يكن***تُقبلُ طاعاتُ الورى إلاّ به

قتلتم الصلاة في محرابها***ياقاتليه وهو في محرابه

وشقَّ رأس العدل سيف جوركم ***مذ شقَّ منه الرأس في ذبابه

فليبك (جبريلُ) له ولينتحب***في‌الملا الاعلى على مُصابه

نعم بكى والعيثُ من بُكائه***ينحبُ والرعدُ من انتحابه

منتدباً في صرخةٍ وانّما ***يستصرخُ (المهدىّ) في انتدابه

يا أيها المحجوبُ عن شيعته***وكاشف الغُمّى على احتجابه

كم تغمد السيف لقد تقطعّت***رقابُ أهلِ الحق في أرتقابه







عظم الله أجورنا وأجوركم بمصاب أمير المؤمنين
اللهم ألعن قتلة أمير المؤمنين

أبومحمد
11-03-2004, 01:55 AM
بسم الله الرحمن الرحيم


اللهم صل على محمد وآل محمد

السلام عليكم ورحمة الله...


روى الطبري وابن الاثير في تاريخيهما ان سبب قتل الإمام علي (عليه السلام)، هو الإجتماع الـذي عقـد بين ثـلاثة اشـخاص من الخـوارج، كان أحـدهم عبدالرحمن بن ملجم المرادي حيث تذاكروا أمر الناس، وعابوا الولاة، ثم ذكروا أهل النهروان، فترحموا عليهم وقالوا ما نصنع بالبقاء بعدهم، فلو شَرينا أنفسنا لله، وقتلنا أئمة الضلال، وارحنا منهم البلاد، فقال ابن ملجم أنا اكفيكم علياً، فأخذ سيفه وسمّه، واتى الكوفة، فلقي اصحابه بها، وكتمهم أمره، ورأى ابن ملجم اصحابِاً له من تيم الرباب، ومعهم امرأة منهم اسمها ( قطام )، قتل أبوها وأخوها في معركة النهروان، وكانت فائقة الجمال فخطبها ابن ملجم فقالت: لا أتزوجك إلا على ثلاثة آلاف، وعبد، وقينة، وقتل علي. قال: والله ما جاء بي إلا قتل علي فلك ما سألت.

وفي فجر اليوم التاسع عشر، من شهر رمضان المبارك، عام (40 هـ)، إمتدت يد اللئيم ابن ملجم إلى أمير المؤمنين (عليه السلام)، إذ ضربه بسيفه المسموم وهو يصلي في مسجد الكوفة.

روى الشيخ المفيد (رحمه الله): ان ابن ملجم بعد أن ضرب الإمام (عليه السلام )، لحقه رجل من قبيلة همدان فطرح عليه قطيفة، ثم صرعه وأخذ السيف من يده وجاء به إلى أمير المؤمنين (عليه السلام).

وفي امالي الشيخ الطوسي : وخرج الحسن والحسين ( عليهما السلام )، وأخذا ابن ملجم وأوثقاه، واحُتمِل أمير المؤمنين (عليه السلام)، فأُدخل إلى داره، فقعدتْ لبابة عند رأسه، وجلست أم كلثوم عند رجليه، ففتح عينيه فنظر إليهما فقال: الرفيق الأعلى خير مستقراً وأحسن مقيلاً، ثم عرق ثم اغمي عليه، ثم أفاق فقال: رأيت رسول الله ( صلى الله عليه وآله) يأمرني بالرواح إليه عشاءً ثلاث مرات.

وقال ابن الاثير: أًدخل ابن ملجم على أمير المؤمنين ( عليه السلام )، وهو مكتوف فقال: أي عدو الله ألم أحسن إليك، قال: بلى قال ( عليه السلام ). فما حَملَك على هذا؟! قال ابن ملجم: شحذته أربعين صباحاَ [ يقصد بذلك سيفه ]، وسألت الله أن يقتل به شر خلقه، قال علي ( عليه السلام ): لا أراك إلا مقتولا به، ولا أراك إلا من شر خلق الله، ثم قال ( عليه السلام): النفس بالنفس إن هلكت فاقتلوه كما قتلني، وان بقيت رأيت فيه رأيي، يا بني عبد المطلب لا ألفينكم تخوضون دماء المسلمين، تقولون قتل أمير المؤمنين ألا لا يُقتلن إلا قاتلي، أنظر يا حسن إذا أنا متّ من ضربتي هذه، فاضربه ضربة بضربة، ولا تمثـلن بالرجل، فاني سـمعت رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) أياكم والمثلة ولو بالكلب العقور.

قال الشاعر في مقتله ( عليه السلام):

ولم أر مَهْراً سـاقه ذو سماحة ***** كمَهر قطام من فصيح وأعجمِ

ثلاثــة آلاف و عبـــد وقـيـنــة ***** وضرب علي بالحسام المصممِ

فــلا مــهر اغـلــى من علي وإن غــلا ***** ولا فتك إلا دون فتك ابن ملجمِ

وفي كتاب الخرائج قال عمرو بن الحمق: دخلت على علي ( عليه السلام)، حين ضرب الضربة بالكوفة، فقلت: ليس عليك بأس انما هو خدش، قال: لعمري اني لمفارقكم، ثم اغمي عليه، فبكت ام كلثوم، فلما أفاق قال ( عليه السلام) : لا تؤذيني يا ام كلثوم، فانك لو ترين ما أرى، إن الملائكة من السماوات السبع بعضهم خلف بعض والنبيين يقولون إنطلق يا علي فما أمامك خير لك مما أنت فيه.

لقد بقي الإمام علي ( عليه السلام) يعاني من ضربة المجرم الأثيم ابن ملجم، ثلاثة أيام، عهد خلالها بالإمامة إلى ابنه الإمام الحسن المجتبى ( عليه السلام)، وطوال تلك الايام الثلاثة كان ( عليه السلام ) يلهج بذكر الله، والرضا بقضائه، والتسليم لأمره، كما كان يُصدر الوصية تلو الوصية، داعياً إلى إقامة حدود الله عزوجل، محذراً من اتباع الهوى والتراجع عن حمل الرسالة الإسلامية

عظم الله لكم الاجر يا موالين في امامكم

رياض
11-03-2004, 02:06 AM
اللهم صل على محمد وال محمد
نعزي صاحب العصر والزمان عجل الله فرجه بوفاه جدة اميرالمؤمنين عليه السلام
والعن اللهم كل من ظلم محمد وال محمد من الأولين والأخرين الى قيام الساعه
ونستنهض مولانا الحجه بالظهور ونقول له العجل العجل يا مولانا ليس باستطاعتنا الصبر يا مولاي

الباحثة
11-03-2004, 02:42 AM
نسبه الشريف

الاسم : علي إبن أبي طالب عليه السلام

الكنى : أبو الحسن، أبو الحسنين

الألقاب : الكرار، المرتضى

موضع الولادة : الكعبة المشرفة بمكة

يوم الولادة : ليلة السبت مساء الجمعة

شهر الولادة : 13رجب الاصب

عام الولادة : 23 قبل الهجرة

أمه الطاهرة : فاطمة بنت أسد

نقش خاتمه : الملك لله الواحد القهار

يوم الوفاة : ليلة الخميس أو فجر الجمعة

شهر الوفاة : 21 شهر رمضان

عام الوفاة : 40 من الهجرة

علة الوفاة : ضربه ابن ملجم المرادي لعنه الله

المرقد المقدس : المقام السامي بالنجف الأشرف

عدد الأزواج : 12 عدا الجواري

عدد الأولاد : 15بنون، 19بنات

هو علي بن أبي طالب و اسم أبي طالب عبد مناف بن عبد المطلب و اسم عبد المطلب شيبة الحمد بن هاشم و اسم هاشم عمرو بن عبد مناف و اسم عبد مناف المغيرة بن قصي.










من أقوال الإمام علي عليه السلام


بالعقل صلاح كل أمر

لآخرتك من دنياك نصيباً

مواهب والآداب مكاسب

يجد لذة العبادة من لايصوم عن الهوى

عون الدعاء الخشوع

العقل مجانبة اللهو

لا يتحقق الصبر إلأ بمقاساة ضد المألوف

ثلاث من أبواب البر: سخاء النفس وطيب الكلام والصبر على الأذى

صوم النفس عن لذات الدنيا أنفع الصيام

الجزع اتعب من الصبر

الشاخص في طلب العلم كالمجاهد في سبيل الله

لطالب العلم عز الدنيا وفوز الآخرة

جميل المقصد يدل على طهارة المولد

خير الناس من نفع الناس

الكتب بساتين العلماء

قليل الطمع يفسد كثير الورع

الحكمة شجرة تنبت في القلب وتثمر في اللسان

حب الاطراء والمدح من اوثق فرص الشيطان

سل عن الجار قبل الدار

أصل الرضا حسن الثقة بالله

الصلاة حصن من سطوات الشيطان

من أمن الزمان خانه

الخيانة دليل على قلة الورع والديانة

من استصلح الاضداد بلغ المراد

السامع للغيبة كالمغتاب

لا شرف أعلى من الإسلام

معاشرة ذوي الفضائل حياة القلوب

احسن افعال المقتدر العفو

في التوكل حقيقة الإيمان

التواضع يكسوك المهابة

الحقد الأم العيوب

بكثرة الكبر يكون التلف

من شب نار الفتنة كان وقوداً لها

الجهل مميت الاحياء ومخلد الشقاء

لا تعتذر الى من لا يحب أن يجادلك عذراً

من امر بالمعروف شد ظهور المؤمنين

جاور القبور تعتبر

من قصر بالعمل ابتلى بالهم

أفضل العبادة العفاف

ندم القلب يكفر الذنوب

اصل قوة القلب التوكل على الله

الدنيا ضل الغمام وحلم المنام

الاستغفار يزيد في الرزق

اهلك الناس اثنان خوف الفقر وطلب الفخر

التقوى رئيس الاخلاق

السلام سبعون حسنة تسعة وستون للمبتدىء وواحد للراد

الحلم تمام العقل

في لزوم الحق تكون السعادة

أصل الزهد اليقين وثمره السعادة

إذا رأيت مظلوم فأعنه على الظالم

الصحة أفضل النعم

من لم يحتمل مرارة الدواء دام ألمه

اشجع الناس أسخاهم

السخاء يزرع المحبة

الانفراد راحة المتعبدين

الزم الصمت يستنر فكرك

معرفة الله سبحانه أعلى المعارف

فقد الولد محرقة للكبد

الغفلة أضر الاعداء

زكاة الجهاد والصيام

من أعظم الشقاوة القساوة

العين جاسوس القلب وبريد العقل

الصديق أقرب الأقارب

ثمرة العقل مداراة الناس











إستشهاد أمير المؤمنين علي عليه السلام، وقدر عمره ،ومدة خلافته

استشهد(عليه السلام) سنة 40 من الهجرة في شهر رمضان، وقد ضرب ليلة تسع عشرة ليلة الأربعاء و قبض ليلة الجمعة ليلة إحدى و عشرين و عمره ثلاث و ستون سنة، و كانت مدة خلافته خمس سنين.










موضع قبره عليه السلام


ثم حمل جثمانه الشريف ليلا إلى ناحية الغريين (النجف) و دفن هناك و اخفي قبره بوصية منه.

و حكى ابن أبي الحديد في شرح النهج عن أبي القاسم البلخي انه قال ان عليا(عليه السلام) لما قتل قصد بنوه ان يخفوا قبره خوفا من بني أمية أن يحدثوا في قبره حدثا فاوهموا الناس في موضع قبره تلك الليلة و هي ليلة دفنه ايهامات مختلفة فشدوا على جمل تابوتا موثقا بالحبال يفوح منه روائح الكافور و أخرجوه من الكوفة في سواد الليل صحبه ثقاتهم يوهمون انهم يحملونه إلى المدينة فيدفنونه عند فاطمة(عليه السلام) و اخرجوا بغلا و عليه جنازة مغطاة يوهمون انهم يدفنونه بالحيرة و حفروا حفائر عدة منها بالمسجد و منها برحبة قصر الإمارة و منها في حجرة من دور آل جعدة بن هبيرة المخزومي و منها في اصل دار عبد الله بن يزيد القسري بحذاء باب الوراقين مما يلي قبلة المسجد و منها في الكناسة و منها في الثوية فعمي على الناس موضع قبره و لم يعلم دفنه على الحقيقة إلا بنوه و الخواص المخلصون من أصحابه فانهم خرجوا به(عليه السلام) وقت السحر في الليلة الحادية و العشرين من شهر رمضان فدفنوه على النجف بالموضع المعروف بالغري بوصية منه(عليه السلام) إليهم في ذلك وعهد كان عهد به إليهم و عمي موضع قبره على الناس.

الباحثة
11-03-2004, 02:49 AM
بسم الله الرحمن الرحيم ،وبه نستعين
اللهم صل على محمد وآل محمد



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخي ICU بارك الله فيك على الإضافة

وجعل الله اعمالكم في ميزان حسناتكم إن شاء الله


عظم الله أجورنا اوأجوركم بمصاب أمير المؤمنين عليه السلام
اللهم إلعن قتلة امير المؤمنين

أبومحمد
11-03-2004, 03:04 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد

السلام عليكم ورحمة الله...


وأنتم كذلك اختي الباحثة بارك الله فيك وجعل الله اعمالكم في ميزان حسناتكم إن شاء الله...



عظم الله لكم الاجر يا موالين في امامكم...

الفارس الغريب
11-03-2004, 05:02 AM
السلام عليكم...

نعزي صاحب العصر والزمان عجل الله فرجه الشريف
وعظم الله أجورنا وأجوركم في مصاب مولانا أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام

آيات
11-03-2004, 07:14 AM
تهدمــــــــت والله اركان الهدى ..

بقلوب تقطر اسى وعيون تذرف دماءً .. نقدم احر التعازي بين يدى سيدنا

ومولانا صاحب العصر والزمان (عجل الله فرجه الشريف ) ..

في مصيبة جده امير المؤمنين (عليه السلام ) ..

فاسمح لنا يا سيدى يامولاي ان نشاطرك الحزن والعزاء بفقيد الاسلام ..

وشهيد المحراب ..الذى نعاه جبرئيل .. وبكته الملائكة ونعاه القرآن والمسجد

والمحراب .. وبكته سجادة الصلاة وشهر الصوم والاسلام ..

وانت حزين في هذه الايام وتردد ونحن نردد معك ..

اللهم العن قتلة امير المؤمنين ..

اللهم العن قتلة امير المؤمنين ..

اللهم العن قتلة امير المؤمنين ..

أتقدم بأحر التعازي إلى صاحب العصر والزمان الإمام ..

" المهدي عجل الله فرجه الشريف " ..

في ذكرى استشهاد أمير المؤمنين وقائد الغر المحجلين و وصي حبيب رب

العالمين أمير المؤمنين ..

" علـــــي بن أبي طالب عليه الســــلام " ..

وأعزي كافة الأمة الإسلامية في مشارق الأرض ومغاربها وإلى كافة علماء

ومراجع الدين وخصوصاً أعضاء المنتدى الكرام ..

عظم الله اجورنا واجوكم بهذا المصاب الجلل ..

عظم الله لك الاجر يا رسول الله .. عظم الله لك الاجر يا فاطمة الزهراء ..

عظم الله لك الاجر يا أبا محمد الحسن المجتبى .. عظم الله لك الاجر يا أبا

عبدالله الحسين الشهيد .. عظم الله اجوركم يا اهل بيت النبوة . .

" السلام عليك ياولي الله .. أنت أول مظلوم وأول من غصب حقه .. صبرت

واحتسبت حتى اتاك اليقين .. فاشهد أنك لقيت الله وانت شهيد .. عذب الله

قاتلك بأنواع العذاب وجدد عليه العذاب .. جئتك عارفاً بحقك مستبصراً بشأنك

معادياً لأعدائك ومن ظلمك .. ألقى على ذلك ربي ان شاء الله .. ياولي الله

ان لي ذنوباً كثيرة فاشفع لي الى ربك .. فإن لك عند الله مقاماً معلوماً وان

لك عند الله جاهاً وشفاعة وقد قال الله تعالى لا يشفعون إلا لمن ارتضى " ..

عظم الله لنا ولكم الأجر في هذا المصاب الجلل .. وا اماماه واعلياه ..

السلام عليك يا أمير المؤمنين السلام عليك يا يعسوب الدين السلام عليك يا

أبا الحسن والحسين ( عليهما السلام ) السلام عليك يا كافل اليتامى ..

آه لو عرفوا قدرك ووصلوا الى عظمة شخصيتك بعد رسول الله صلى الله عليه

وآله وسلم .. آه للبئر المعطلة التي ابتعد عنها الناس بسبب حب الدنيا .. آه

للعلم وباب مدينة علم العالم بالعلوم الالهية النبي الأعظم صلى الله عليه

وآله وسلم كيف ابتعدوا عنه .. آه لزمان الانفتاح والتطور المزعوم وفيه يجهل

الغافلون ما علي وما مكانة علي سلام الله عليك سيدي ومولاي يا أمير

المؤمنين .. اننا نتقرب الى الله بك ونستشفع بك الى الله يا وجيها عند الله

اغفر لنا عند الله ..

اللهم ارزقنا زيارة امير المؤمنين شفيع المذنبين وارزقنا شفاعته يوم
القيامه ...

اللهم العن قتلة امير المؤمنين ..اللهم العن قتلة امير المؤمنين ..

المشتكى لله منكم يا ظالمي آل بيت رسول الله ..

اللهم اجعلنا من المتمسكين بولاية امير المؤمنين على بن ابي طالب عليه

السلام.. و اجعلنا من الذين تنتصر بهم على اعداء علي بن ابي طالب الهي

الحق آمين . .

عظم الله اجوركم بوفاة ابو الحسنين وزوج البتول ..ابن عم الرسول ..

ونتقدم الى صاحب العصر والزمان روحي واروح العالمين له الفداء

والى الشيعه بوفاة وليد الكعبة ..

مـــــــــــــــــــأجورين
http://www.alsafaaa.net/vb/attachment.php?attachmentid=1535&stc=1

عاشقة الطف
11-03-2004, 01:39 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صلٌ على محمد وآل محمد

فزت و رب الكعبه... السلام عليك يا أمير المؤمنين
تهدمت والله أركان الهدى ، وانطمست والله نجوم السماء وأعلام التقى ، وانفصمت والله العروة الوثقى

نرفع احر التعازي لمقام الرسول الاكرم صلى الله عليه وآله وسلم والى مقام العترة النبوية الطاهرة لا سيما امام العصر والزمان ارواحنا له الفداء لصاحب العصر والزمان ومنقد البشرية الامام المهدي والى علمائنا الافاضل واليكم اخواني واخواتي

بذكرى وفاة الامام علي (عليه السلام )

http://www.ninawa.net/vc/images/ta3ziah/2/1.gif

تحياتي

زهرة الاوركيد
11-03-2004, 03:13 PM
اللهم صلٌ على محمد وآل محمد

اللهم صلٌ على محمد وآل محمد

فزت و رب الكعبه...
تهدمت والله أركان الهدى .. وانطمست والله نجوم السماء وأعلام التقى .. وانفصمت والله العروة الوثقى

عظم الله اجورنا واجوركم

اوركيييييده

عاشقة الزهراء
11-03-2004, 11:35 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل وسلم على محمد و آله الطيبين الطاهرين


http://photoshop.basri.ws/images/sh-imamali.jpg


عظم الله لكم الأجر و أحسن لكم العزاء


نرفع أحر التعازي إلى الحبيب المصطفى و فاطمة الزهراء و الحسن المجتبى و الحسين الشهيد بكربلاء و زينب الحوراء و التسعة المعصومين من ذرية الحسين لا سيما صاحب العصر والزمان الحجة بن الحسن عجل الله فرجه الشريف صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين إلى يوم الدين بمناسبة استشهاد قتيل المحراب (ع) .


مأجورين ومثابين

نور الهدى
11-05-2004, 02:57 AM
اللهم صلٌ على محمد وآل محمد

فزت و رب الكعبه...
تهدمت والله أركان الهدى .. وانطمست والله نجوم السماء وأعلام التقى .. وانفصمت والله العروة الوثقى

عظم الله اجورنا واجوركم
نور الهدى

ابو طارق
10-11-2006, 04:17 PM
لا والله لم ولن تتهدم ابواب الهدى بمقتل امير المؤمنين لانه كان الهادي ووضع اسس الهدى مع اخيه الرسول فمثلهما حين يؤسسان لوضع شيئ ما فذلك الشيئ لم ولن يزول ابدا فها نحن اتباع اهل البيت وبقية المسلمين في العالم من يستطيع ان ينكر افضاله وعلمه وشجاعته وقرابته وامامته انظر الى المسلمين من الطرف الاخر اي الاخوة السنة فانهم حين يذكرون عليا يقولون الامام علي اما الخلفاء الاول والثاني والثالث فلا يقولون الامام فلان فهذا هو من فضل الله والهدي الذي اسسه الامام بعد وفاة الرسول ومعه قبل وفاته بابي هو وامي فسلام على الروح والنفس فهو نفس محمد كما في اية المباهلة نعم سلام عليهما يوم ولدا ويوم ماتا ويوم يبعثا احياء

فاطمية
10-11-2006, 05:27 PM
مأجورين فزت و رب الكعبه... تهدمت والله أركان الهدى .. وانطمست والله نجوم السماء وأعلام التقى .. وانفصمت والله العروة الوثقى

ام محمد
10-11-2006, 06:03 PM
عظم الله لك الأجر يارسول الله في اخيك وابن عمك ومبلغ رسالتك والنبأالعظيم والسراج المنير ..
عظم الله لك الأجر يافاطمة الزهراء ,عظم الله لكم الأجر يا آل بيت رسول الله ,,,
رزقنا الله القيام بقائم اهل البيت عليه السلام ...والأخد بثار هم مع امام ظاهر بالحق
اللهم ولا تفرق بيننا وبينهم يا رب لعالمين

الحر
10-11-2006, 06:04 PM
السلام عليك يا داحي الباب
السلام عليك يا سيدي ويا مولاي يا ابا الحسن
لعنة الله على قاتليك

مأجورين ان شاء الله

قصة استشهاد الامام علي بن ابي طالب عليه السلام


من الاخبار الواردة بسبب قتله عليه السلام وكيف جرى الامر في ذلك ما رواه جماعة من أهل السير منهم أبومخنف وإسماعيل بن راشد أبوهاشم الرفاعي وأبوعمرو الثقفي وغيرهم أن نفرا من الخوارج اجتمعوا بمكة ، فتذاكروا الامراء فعابوهم وعابوا أعمالهم ، وذكروا أهل النهروان وترحموا عليهم ، فقال بعضهم لبعض : لو أنا شرينا أنفسنا لله فأتينا أئمة الضلال فطلبنا غرتهم وأرحنا منهم العباد والبلاد وثأرنا بإخواننا الشهداء بالنهروان ، فتعاهدوا عند انقضاء الحج على ذلك ، فقال عبدالرحمن بن ملجم لعنه الله : أنا أكفيكم عليا ، وقال البرك بن عبيدالله التميمي : أن أكفيكم معاوية ، وقال عمرو بن بكر التميمي ، أنا أكفيكم عمرو بن العاص ، وتعاقدوا على ذلك وتوافقوا على الوفاء ، واتعدوا شهر
رمضان في ليلة تسع عشرة منه ، ثم تفرقوا فأقبل ابن ملجم لعنه الله - وكان عداده في كندة - حتى قدم الكوفة ، فلقي بها أصحابه فكتمهم أمره مخافة أن ينتشر منه شئ ، فهو في ذلك إذ زار رجلا من أصحابه ذات يوم من تيم الرباب ، فصادف عنده قطامة بنت الاخضر التيمية ، وكان أميرالمؤمنين عليه السلام قتل أباها وأخاها بالنهروان ، وكانت من أجمل نساء أهل زمانها ، فلما رآها ابن ملجم شغف بها و اشتد إعجابه بها ، وسأل في نكاحها وخطبها ، فقالت له : ما الذي تسمي لي من الصداق ؟ فقال لها : احتكمي ما بدالك ، فقالت له : أنا محتكمة عليك ثلاثة آلاف درهم ووصيفا وخادما وقتل علي بن أبي طالب ، فقال لها : لك جميع ما سألت ، فأما قتل علي بن أبي طالب عليه السلام فأنى لي بذلك ؟ فقالت : تلتمس غرته ، فإن أنت قتلته شفيت نفسي وهنأك العيش معي ، وإن أنت قتلت فما عندالله خير لك من
الدنيا ، فقال : أما والله ما أقدمني هذا المصر - وقد كنت هاربا منه لا آمن مع أهله - إلا ما سألتني من قتل علي بن أبي طالب ، فلك ما سألت ، قالت : فأنا طالبة لك بعض من يساعدك على ذلك ويقويك ، ثم بعثت إلى وردان بن مجالد من تيم الرباب فخبرته الخبر ، وسألته معونة ابن ملجم لعنه الله ، فتحمل ذلك لها ، و خرج ابن ملجم فأتى رجلا من أشجع يقال له شبيب بن بجرة ، فقال : يا شبيب هل لك في شرف الدنيا والآخرة ؟ قال : تساعدني على قتل علي بن أبي طالب ، وكان شبيب على رأي الخوارج ، فقال له : يا ابن ملجم هبلتك الهبول لقد جئت شيئا إدا ، وكيف تقدر على ذلك ؟ فقال له ابن ملجم : نمكن له في المسجد الاعظم فإذا خرج لصلاة الفجر فتكنا به ، فإن نحن قتلناه شفينا أنفسنا وأدركنا ثأرنا ، فلم يزل به حتى أجابه ، فأقبل معه حتى دخلا المسجد الاعظم على قطامة وهي معتكفة في المسجد الاعظم قد ضربت عليها قبة ، فقالا لها : قد اجتمع رأينا على قتل هذا الرجل ، فقالت لهما : إذا أردتما ذلك فائتياني في هذا الموضع ، فانصرفا من عندها ، فلبثا أياما ثم أتياها ومعهما الآخر ليلة الاربعاء لتسعة عشرة ( ليلة ) خلت من شهر رمضان سنة أربعين من الهجرة ، فدعت لهم بحرير فعصبت به صدورهم ، وتقلدوا أسيافهم ، ومضوا وجلسوا مقابل السدة التي كان يخرج منها أميرالمؤمنين عليه السلام إلى الصلاة ، وقد كانوا قبل ذلك ألقوا إلى الاشعث ابن قيس ما في نفوسهم من العزيمة على قتل أميرالمؤمنين عليه السلام ، وواطأهم على ذلك وحضر الاشعث بن قيس في تلك الليلة لمعونتهم على ما اجتمعوا عليه ، وكان حجر ابن عدي في تلك الليلة بائتا في المسجد ، فسمع الاشعث يقول : يا ابن
ملجم النجاء النجاء لحاجتك فقد فضحك الصبح فأحس حجر بما أراد الاشعث ، فقال له : قتلته يا أعور ! وخرج مبادرا ليمضي إلى أميرالمؤمنين عليه السلام ليخبره الخبرو يحذره من القوم ، وخالفه أميرالمؤمنين عليه السلام من الطريق فدخل المسجد . فسبقه ابن ملجم فضربه بالسيف . وأقبل حجر والناس يقولون : قتل أميرالمؤمنين عليه السلام . وذكر عبدالله بن محمد الازدي قال : إني لاصلي في تلك الليلة في المسجد الاعظم مع رجال من أهل المصر كانوا يصلون في ذلك الشهر من أوله إلى آخره إذ نظرت إلى رجال يصلون قريبا من السدة ، وخرج علي بن أبي طالب عليه السلام لصلاة الفجر ، فأقبل ينادي : الصلاة الصلاة ، فما أدري أنادى أم رأيت بريق السيوف ، و سمعت قائلا يقول : لله الحكم لا لك يا علي ولا لاصحابك ، وسمعت عليا يقول : لا يفوتنكم الرجل ، فإذا عليه السلام مضروب ، وقد ضربه شبيب بن بجرة فأخطأه ووقعت ضربته في الطاق ، وهرب القوم نحو أبواب المسجد ، وتبادر الناس لاخذهم ، فأما شبيب بن بجرة فأخذه رجل فصرعه وجلس على صدره ، وأخذ السيف ليقتله به فرأى الناس يقصدون نحوه ، فخشي أن يعجلوا عليه ولم يسمعوا منه ، فوثب عن صدره وخلاه ، وطرح السيف من يده ، ومضى شبيب هاربا حتى دخل منزله ودخل عليه ابن عم له فرآه يحل الحرير عن صدره ، فقال له : ما هذا لعلك قتلت أميرالمؤمنين ؟ فأراد أن يقول لا ، قال : نعم ! فمضى ابن عمه
واشتمل على سيفه ، ثم دخل عليه فضربه به حتى قتله ، وأما ابن ملجم فإن رجلا من همدان لحقه فطرح عليه قطيفة كانت في يده ، ثم صرعه وأخذ السيف من يده ، وجاء به إلى أميرالمؤمنين عليه السلام ، وأفلت الثالث وانسل بين الناس . فلما دخل ابن ملجم على أمير المؤمنين عليه السلام نظر إليه ثم قال : النفس بالنفس ، فإن أنامت فاقتلوه كما قتلني ، وإن أنا عشت رأيت فيه رأيي ، فقال ابن ملجم : والله لقد ابتعته بألف وسممته بألف ، فإن خانني فأبعده الله ، قال : و نادته ام كلثوم : يا عدوالله قتلت أميرالمؤمنين ؟ قال : إنما قتلت أباك ، قالت : يا عدوالله إني لارجو أن لا يكون عليه بأس ، قال لها : فأراك إنما تبكين علي إذا ؟ لقد والله ضربته ضربة لو قسمت على أهل الارض لاهلكتهم ،
فاخرج من بين يديه عليه السلام وإن الناس ينهشون لحمه بأسنانهم كأنهم سباع ، وهم يقولون : يا عدوالله ما فعلت ؟ أهلكت امة محمد صلى الله عليه واله وقلت خير الناس ، وإنه لصامت لم ينطق ، فذهب به إلى الحبس ، وجاء الناس إلى أميرالمؤمنين عليه السلام فقالوا له : يا أميرالمؤمنين مرنا بأمرك في عدوالله ، والله لقد أهلك الامة وأفسد الملة ، فقال لهم أميرالمؤمنين عليه السلام : إن عشت رأيت فيه رأيي ، وإن أهلكت فاصنعوا به كما يصنع بقاتل النبي ، اقتلوه ثم حرقوه بعد ذلك بالنار . قال فلما قضى أميرالمؤمنين عليه السلام نحبه وفرغ أهله من دفنه جلس الحسن عليه السلام
وأمر أن يؤتى بابن ملجم ، فجئ به ، فلما وقف بين يديه قال له : يا عدو الله قتلت أمير المؤمنين وأعظمت الفساد في الدين ، ثم أمر فضربت عنقه ، واستوهبت ام الهيثم بنت الاسود النخعية جثته منه لتتولى إحراقها ، فوهبها لها فأحرقتها بالنار . وفي أمر قطام وقتل أمير المؤمنين عليه السلام يقول : . فلم أر مهرا ساقه ذو سماحة كمهر قطام من فصيح وأعجمي ثلاثة آلاف وعبد وقينة وضرب علي بالحسام المسمم ولا مهر أغلى من علي وإن غلا ولا فتك إلا دون فتك ابن ملجم وأما الرجلان اللذان كانا مع ابن ملجم في العقد على قتل معاوية وعمرو بن العاص فإن أحدهما ضرب معاوية وهو
راكع ، فوقعت ضربته في إليته ونجا منها واخذ وقتل من وقته ، وأما الآخر فإنه وافى عمروا في تلك الليلة وقد وجد علة فاستخلف رجلا يصلي بالناس يقال له خارجة بن أبي حبيبة العامري ، فضربه بسيفه وهو يظن أنه عمرو ، فاخذ واتي به عمرو فقتله ، ومات خارجة في اليوم الثاني . هذه القصة نقلا عما ورد في كتاب بحار الانوار .

ايمان
10-11-2006, 09:15 PM
السلام عليكم ورحمة الله

لبــــس الإســــــلام أبـــراد الســـــــواد **** يـــــوم أردى المرتضى سيف المرادي

ليـــــــلة مــــا أصبـــــحــــت إلا وقـــــد*** غـــــــلب الغــــــي عـــلى أمــر الرشاد

والصـــــــلاح انخــــــفــــضت أعـــلامه*** وغــــــدت تــــــــرفع أعـــــلام الفــساد

مـــــا رعـــــى الغـــــادر شــهر الله في *** حــــــجة الله عـــــــلى كـــــل العــــــباد

وبــــبــــيـــــــت الله قــــــد جـــــــدلــــه *** ساجـــــدا ينـــــشج مــن خــوف المعاد

قـــــــتـــــلوه وهــــــو فـــــي محــــرابه *** طــــــاوي الأحـــــشاء عـــن ماء وزاد

فــــــبكتـــه الإنـــــس والجــــــن مــــعا *** وطيـــــور الجـــــو مـع وحش البوادي

وبــــــكـــاه المـــــلأ الأعـــــــلى دمـــــا *** وغــــــدا جــــــبريل بالـــــويل يــــنادي

هــــــدمـــــت والله أركـــــان الهــــــدى **** حــــــيث لا مـــــن منذرٍ فينا ينادي

نتقدم برفع أحر التعازي لصاحب العصر و الزمان أرواحنا لتراب مقدمه الفداء كما نرفع تعازينا للمراجع العظام و العلماء الاعلام .. و للأمة الإسلامية جمعاء بمناسبة استشهاد سيد الوصيين و خليفه رسول رب العالمين (ص)الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام ..صلوات الله و سلامه عليه.

عظّم الله اجوركم و مأجورين

البنوتة توتة
10-11-2006, 09:36 PM
اللهم صلٌ على محمد وآل محمد

اللهم صلٌ على محمد وآل محمد

فزت و رب الكعبه...
تهدمت والله أركان الهدى .. وانطمست والله نجوم السماء وأعلام التقى .. وانفصمت والله العروة الوثقى

عظم الله اجورنا واجوركم

addmmam
10-11-2006, 09:43 PM
افي شهر الصيام فجعتمونا بخير الناس طرا اجمعينا
قتلتم خير من ركب لمطايا واحسنهم وخير من ركب السفينا

قتلتم الصلاة في محرابها يا قاتليه وهو في المحراب

وليتها اذا فدت عمرا بخارجة فدت عليا بمن شاءت من البشر


عظم الله لكم الاجر بشهادة امير المؤمنين وسيد الموحدين علي ابن ابي طالب علية السلام

عاشقة غريب الطف
10-11-2006, 09:56 PM
نعزي صاحب العصر و الزمان أرواحنا فداه و السدة العلماء الاجلاء و العالم الاسلامي بهذه المصيبة العظيمة
،تبا لتلك اليد التي جرحة هامة عمود الدين
،حسبي الله و نعم الوكيل.

karar14
10-11-2006, 11:31 PM
اللهم صل على محمد وال محمد
نعزي صاحب العصر والزمان عجل الله فرجه بوفاه جدة اميرالمؤمنين عليه السلام
والعن اللهم كل من ظلم محمد وال محمد من الأولين والأخرين الى قيام الساعه
ونستنهض مولانا الحجه بالظهور ونقول له العجل العجل يا مولانا ليس باستطاعتنا الصبر يا مولاي

الحورية
10-12-2006, 12:24 AM
اللهم صلى على محمد وال محمد

نرفع اسمى اياااااااات التعازي إلى الأمام المهدي "عجل الله فرجه وسهل مخرجه"


بمقتل أمير المؤمنين وسيد الوصيين علي بن ابي طالب عليه السلام



مأجورين.....

رشا
10-12-2006, 01:12 AM
السلام عليكم

نعزي صاحب العصر والزمان بمصاب امير المؤمنين علي بن ابي طالب(عليه السلام) على ايدي اثمة (لعنه الله)..........

نعزي الامه الاسلاميه بهذا المصاب ونعزي اعضاء منتدى نور العترة ( عظم الله لكم الاجر والثواب )http://shiavoice.com/play.php?linkid=16215

اسماعيل الرز
10-12-2006, 02:37 AM
http://www.azoaj.org/uploads/6055d3a17a.gif (http://www.azoaj.org)

هذا سيدي ومولاي

هذا قسيم الجنة والنار

هذا نور الهداية

ومنبع الرسالة

هذا عليّ مظهر العجائب
تجده عونا لك في النوائب
كل هم وغم سينجلي

بربوبيتك يا ألله
بنبوتك يا محمد
بولايتك يا عليّ يا عليّ يا عليّ

السلام عليك يا أمير المؤمنين
يا عليّ بن أبي طالب ع

والسلام عليكم جميعا ورحمة الله وبركاته
http://www.azoaj.org/uploads/6055d3a17a.gif (http://www.azoaj.org)

خادم الحسين -ع-
10-12-2006, 02:38 AM
نعزي صاحب العصر والزمان عجل الله فرجه الشريف
وعظم الله أجورنا وأجوركم في مصاب مولانا أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام

ابو فاضل
10-12-2006, 02:54 AM
تهدمــــــــت والله اركان الهدى

نعزي صاحب الامر والزمان ومراجعنا الكرام والامه الاسلاميه بهذا المصاب الجلل .

عظم الله اجورنا واجوركم .

ابن الزهراء
10-12-2006, 04:56 AM
عظم الله لنا ولكم الأجر

خطب رسول الله (صلّى الله عليه وآله) في آخر جمعة من شهر شعبان وذكر ما يتعلق بشهر رمضان، فقام علي (عليه السلام) وقال: ما أفضل الأعمال في هذا الشهر؟ فقال: يا أبا الحسن أفضل الأعمال في هذا الشهر الورع عن محارم الله عز وجل، ثم بكى النبي فقال (عليه السلام): ما يبكيك؟ فقال: يا علي أبكي لما يستحل منك في هذا الشهر! كأني بك وأنت تصلي لربك وقد انبعث أشقى الأولين والآخرين شقيق عاقر ناقة ثمود، فضربك ضربة على قرنك فخضب منها لحيتك، قال الإمام: وذلك في سلامة من ديني؟ فقال: في سلامة من دينك...

نرف أحر التعازي لمقام ولي الله المعظم صاحب العصر والزمان بهذا المصاب الجلل ...




ابن الرسول ،،،

ابو علي الجنابي
10-12-2006, 06:32 AM
السلام عليكم اخوتي اقدم التعازي الى بقية الله في ارضه الامام صاحب العصر والزمان والى المراجع العظام والى السيد القائد مقتدى الصدر والى العالم الاسلامي واليكم بمناسبة ذكرى رحيل امام المتقين و يعسوب الدين امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه افضل الصلاة والسلام جعلنا الله واياكم من الموالين له ولاهل بيته ومن الاخذين بثارهم مع ولده الامام صاحب العصر والزمان (عج)

ملاذالطير
10-12-2006, 07:01 AM
السلام عليكم
اللهم العن قتلة امير المؤمنين ..
اللهم العن قتلة امير المؤمنين ..
اللهم العن قتلة امير المؤمنين ..

نقدم بإسم الجميع المشرفين والأعضاء إلى مقام ناموس الله الأعظم حجة الله على خلقة الإمام صاحب العصر والزمان وإلى نوابه المراجع العظام وإلى سائر الخليقة بأحر التعزي القلبية بهذا المصاب الجلل مصاب يعسوب الدين وقائد الغر المحجلين أبو والسبطين مصاب كاشف الكرب أسد الله الغالب.

تحياتي

ابن العراق
10-12-2006, 04:11 PM
العلاقة بين أمير المؤمنين عليه السلام وليلة القدر

الليلة المباركة :

ليس من الصدفة تزامن ليلة القدر مع ذكرى استشهاد وليد الكعبة في محراب العبادة بل هناك ترابط معنوي بين الحادثتين وانسجام نوراني بين الأمرين، ليلة القدر ظرف زمني فيها أنزل الله تعالى الثقل الأكبر وهو القرآن الكريم جملة واحدة على قلب الرسول صلى الله عليه وآله وسلم، وبذلك صارت ليلة مباركة فيها يفرق كل أمر حكيم فارتبط الروح بالروح وتجلى الكلام الإلهي منسلخاً عن الألفاظ والكلمات، على قلب الحبيب ليكون من المنذرين، ولم يسمح للرسول أن يعجل به من قبل أن يقضى إليه وحيه وطولب منه أن لا يحرك به لسانه تعجيلا به، فطولب منه في 27 من شهر رجب وهو في غار حراء أن يقرأ باسم ربه.

القَـدر بيد العـبد :
وأمّا علي عليه السلام فهو ذلك الإمام الذي انشرح صدره واتسع ظرفه فتجلّت فيه الولاية العظمى فكان هو الثقل الكبير الذي لن ينفك عن الثقل الأكبر، فالظرفان قد تلاحما والنوران قد تجليا، فالتقدير في هذه الليلة يتوقف على مدى ارتباطنا بالثقلين وتمسكنا بالنورين، إنّ هذه الليلة تقدَّر فيها حوادث السنة من حياة وموت ورزق وسعادة وشقاء، فما أدراك ما ليلة القدر! إنّها تعادل ألف شهراً أي أربع وثمانين سنة، والليلة كلها سلامٌ حتى مطلع الفجر لا يعتريها شيئ من الآفات والنقمات والاضطرابات لأن القدر إنّما هو بيد العبد، له أن يعلو إلى قمّة السعادة ويرتقي في درجات الجنّة أو ينحدر إلى حضيض الشقاء ويسقط في دركات جهنّم، ومادام أن مصير العبد بيده فهو في سلام مطلق وأمن دائم مادام قد ارتبط بأمناء الرحمن وهم أهل بيت العصمة والطهارة وعلى رأسهم أمين الله في أرضه الذي لا قرين له بالفضل سوى الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم.

تجلّي قدرة الله تعالى في علي عليه السلام :
لقد تجلّت قدرة الله في أيدي علي عليه السلام، فهو أشهر المجاهدين الذي لا تأخذه في الله لومة لائم قد وتر فيه صناديد العرب، وقتل أبطالهم، وناوش ذؤبانهم، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله في شأنه: "برز الإيمان كلّه إلى الشرك كله" وقال: "ضربة علي في يوم الخندق أفضل من عبادة الثقلين".

ومن ناحية أخرى قد وصل إلى مستوى من العدالة بحث يقول:

"والله لو أعطيت الأقاليم السبعة بما تحت أفلاكها، على أن أعصي الله في نملة أسلبها جلب شعيرة ما فعلت".
وأعلى ما وصل إليه علي بن أبي طالب عليه السلام هو أنّه كان عبداً لله تعالى لاخوفا ولا طمعا بل شكرا وعشقاً لله {وَمِنْ النَّاسِ مَنْ يَشْرِي نَفْسَهُ ابْتِغَاءَ مَرْضَاةِ اللَّهِ وَاللَّهُ رَءُوفٌ بِالْعِبَادِ}(البقرة/207).
عليٌ مظهر الرحمة الواسعة والغضب الإلهي، عليٌ أبو الفضل، عليٌ أبو المكارم، عليٌ أبو الأيتام، عليٌ سيد الأنام وسيد المظلومين قد عانى من الظلم ما عانى فكان يدعوا:
"اللهم إنّي مللتهم وملّوني وسئمتهم وسئموني فأبدلني بهم خيراً منهم وأبدلهم بي شرّاً منّي"
وقد استجيب دعاءه حينما وقع صريعاً في محراب المسجد، فسلام عليه يوم ولد ويوم استشهد ويوم يبعث حيا.

كتبه
سماحة العلاّمة الشيخ إبراهيم الأنصاري


منقول للفائدة

ابن العراق
10-12-2006, 04:23 PM
الجميع يعرف قصة استشهاده ...ولكن لامانع من ذكرها هنا..

قصــــة استــــشهاد الإمام علي عليه السلام

من الاخبار الواردة بسبب قتله عليه السلام وكيف جرى الامر في ذلك ما رواه جماعة من أهل السير منهم أبومخنف وإسماعيل بن راشد أبوهاشم الرفاعي وأبوعمرو الثقفي وغيرهم أن نفرا من الخوارج اجتمعوا بمكة ، فتذاكروا الامراء فعابوهم وعابوا أعمالهم ، وذكروا أهل النهروان وترحموا عليهم ، فقال بعضهم لبعض : لو أنا شرينا أنفسنا لله فأتينا أئمة الضلال فطلبنا غرتهم وأرحنا منهم العباد والبلاد وثأرنا بإخواننا الشهداء بالنهروان ، فتعاهدوا عند انقضاء الحج على ذلك ، فقال عبدالرحمن بن ملجم لعنه الله : أنا أكفيكم عليا ، وقال البرك بن عبيدالله التميمي : أن أكفيكم معاوية ، وقال عمرو بن بكر التميمي ، أنا أكفيكم عمرو بن العاص ، وتعاقدوا على ذلك وتوافقوا على الوفاء ، واتعدوا شهر رمضان في ليلة تسع عشرة منه ، ثم تفرقوا فأقبل ابن ملجم لعنه الله - وكان عداده في كندة - حتى قدم الكوفة ، فلقي بها أصحابه فكتمهم أمره مخافة أن ينتشر منه شئ ، فهو في ذلك إذ زار رجلا من أصحابه ذات يوم من تيم الرباب ، فصادف عنده قطامة بنت الاخضر التيمية ، وكان أميرالمؤمنين عليه السلام قتل أباها وأخاها بالنهروان ، وكانت من أجمل نساء أهل زمانها ، فلما رآها ابن ملجم شغف بها و اشتد إعجابه بها ، وسأل في نكاحها وخطبها ، فقالت له : ما الذي تسمي لي من الصداق ؟ فقال لها : احتكمي ما بدالك ، فقالت له : أنا محتكمة عليك ثلاثة آلاف درهم ووصيفا وخادما وقتل علي بن أبي طالب ، فقال لها : لك جميع ما سألت ، فأما قتل علي بن أبي طالب عليه السلام فأنى لي بذلك ؟ فقالت : تلتمس غرته ، فإن أنت قتلته شفيت نفسي وهنأك العيش معي ، وإن أنت قتلت فما عندالله خير لك من الدنيا ، فقال : أما والله ما أقدمني هذا المصر - وقد كنت هاربا منه لا آمن مع أهله - إلا ما سألتني من قتل علي بن أبي طالب ، فلك ما سألت ، قالت : فأنا طالبة لك بعض من يساعدك على ذلك ويقويك ، ثم بعثت إلى وردان بن مجالد من تيم الرباب فخبرته الخبر ، وسألته معونة ابن ملجم لعنه الله ، فتحمل ذلك لها ، و خرج ابن ملجم فأتى رجلا من أشجع يقال له شبيب بن بجرة ، فقال : يا شبيب هل لك في شرف الدنيا والآخرة ؟ قال : تساعدني على قتل علي بن أبي طالب ، وكان شبيب على رأي الخوارج ، فقال له : يا ابن ملجم هبلتك الهبول لقد جئت شيئا إدا ، وكيف تقدر على ذلك ؟ فقال له ابن ملجم : نمكن له في المسجد الاعظم فإذا خرج لصلاة الفجر فتكنا به ، فإن نحن قتلناه شفينا أنفسنا وأدركنا ثأرنا ، فلم يزل به حتى أجابه ، فأقبل معه حتى دخلا المسجد الاعظم على قطامة وهي معتكفة في المسجد الاعظم قد ضربت عليها قبة ، فقالا لها : قد اجتمع رأينا على قتل هذا الرجل ، فقالت لهما : إذا أردتما ذلك فائتياني في هذا الموضع ، فانصرفا من عندها ، فلبثا أياما ثم أتياها ومعهما الآخر ليلة الاربعاء لتسعة عشرة ( ليلة ) خلت من شهر رمضان سنة أربعين من الهجرة ، فدعت لهم بحرير فعصبت به صدورهم ، وتقلدوا أسيافهم ، ومضوا وجلسوا مقابل السدة التي كان يخرج منها أميرالمؤمنين عليه السلام إلى الصلاة ، وقد كانوا قبل ذلك ألقوا إلى الاشعث ابن قيس ما في نفوسهم من العزيمة على قتل أميرالمؤمنين عليه السلام ، وواطأهم على ذلك وحضر الاشعث بن قيس في تلك الليلة لمعونتهم على ما اجتمعوا عليه ، وكان حجر ابن عدي في تلك الليلة بائتا في المسجد ، فسمع الاشعث يقول : يا ابن ملجم النجاء النجاء لحاجتك فقد فضحك الصبح فأحس حجر بما أراد الاشعث ، فقال له : قتلته يا أعور ! وخرج مبادرا ليمضي إلى أميرالمؤمنين عليه السلام ليخبره الخبرو يحذره من القوم ، وخالفه أميرالمؤمنين عليه السلام من الطريق فدخل المسجد . فسبقه ابن ملجم فضربه بالسيف . وأقبل حجر والناس يقولون : قتل أميرالمؤمنين عليه السلام . وذكر عبدالله بن محمد الازدي قال : إني لاصلي في تلك الليلة في المسجد الاعظم مع رجال من أهل المصر كانوا يصلون في ذلك الشهر من أوله إلى آخره إذ نظرت إلى رجال يصلون قريبا من السدة ، وخرج علي بن أبي طالب عليه السلام لصلاة الفجر ، فأقبل ينادي : الصلاة الصلاة ، فما أدري أنادى أم رأيت بريق السيوف ، و سمعت قائلا يقول : لله الحكم لا لك يا علي ولا لاصحابك ، وسمعت عليا يقول : لا يفوتنكم الرجل ، فإذا عليه السلام مضروب ، وقد ضربه شبيب بن بجرة فأخطأه ووقعت ضربته في الطاق ، وهرب القوم نحو أبواب المسجد ، وتبادر الناس لاخذهم ، فأما شبيب بن بجرة فأخذه رجل فصرعه وجلس على صدره ، وأخذ السيف ليقتله به فرأى الناس يقصدون نحوه ، فخشي أن يعجلوا عليه ولم يسمعوا منه ، فوثب عن صدره وخلاه ، وطرح السيف من يده ، ومضى شبيب هاربا حتى دخل منزله ودخل عليه ابن عم له فرآه يحل الحرير عن صدره ، فقال له : ما هذا لعلك قتلت أميرالمؤمنين ؟ فأراد أن يقول لا ، قال : نعم ! فمضى ابن عمه واشتمل على سيفه ، ثم دخل عليه فضربه به حتى قتله ، وأما ابن ملجم فإن رجلا من همدان لحقه فطرح عليه قطيفة كانت في يده ، ثم صرعه وأخذ السيف من يده ، وجاء به إلى أميرالمؤمنين عليه السلام ، وأفلت الثالث وانسل بين الناس . فلما دخل ابن ملجم على أمير المؤمنين عليه السلام نظر إليه ثم قال : النفس بالنفس ، فإن أنامت فاقتلوه كما قتلني ، وإن أنا عشت رأيت فيه رأيي ، فقال ابن ملجم : والله لقد ابتعته بألف وسممته بألف ، فإن خانني فأبعده الله ، قال : و نادته ام كلثوم : يا عدوالله قتلت أميرالمؤمنين ؟ قال : إنما قتلت أباك ، قالت : يا عدوالله إني لارجو أن لا يكون عليه بأس ، قال لها : فأراك إنما تبكين علي إذا ؟ لقد والله ضربته ضربة لو قسمت على أهل الارض لاهلكتهم ، فاخرج من بين يديه عليه السلام وإن الناس ينهشون لحمه بأسنانهم كأنهم سباع ، وهم يقولون : يا عدوالله ما فعلت ؟ أهلكت امة محمد صلى الله عليه واله وقلت خير الناس ، وإنه لصامت لم ينطق ، فذهب به إلى الحبس ، وجاء الناس إلى أميرالمؤمنين عليه السلام فقالوا له : يا أميرالمؤمنين مرنا بأمرك في عدوالله ، والله لقد أهلك الامة وأفسد الملة ، فقال لهم أميرالمؤمنين عليه السلام : إن عشت رأيت فيه رأيي ، وإن أهلكت فاصنعوا به كما يصنع بقاتل النبي ، اقتلوه ثم حرقوه بعد ذلك بالنار . قال فلما قضى أميرالمؤمنين عليه السلام نحبه وفرغ أهله من دفنه جلس الحسن عليه السلام وأمر أن يؤتى بابن ملجم ، فجئ به ، فلما وقف بين يديه قال له : يا عدو الله قتلت أمير المؤمنين وأعظمت الفساد في الدين ، ثم أمر فضربت عنقه ، واستوهبت ام الهيثم بنت الاسود النخعية جثته منه لتتولى إحراقها ، فوهبها لها فأحرقتها بالنار . وفي أمر قطام وقتل أمير المؤمنين عليه السلام يقول : . فلم أر مهرا ساقه ذو سماحة كمهر قطام من فصيح وأعجمي ثلاثة آلاف وعبد وقينة وضرب علي بالحسام المسمم ولا مهر أغلى من علي وإن غلا ولا فتك إلا دون فتك ابن ملجم وأما الرجلان اللذان كانا مع ابن ملجم في العقد على قتل معاوية وعمرو بن العاص فإن أحدهما ضرب معاوية وهو راكع ، فوقعت ضربته في إليته ونجا منها واخذ وقتل من وقته ، وأما الآخر فإنه وافى عمروا في تلك الليلة وقد وجد علة فاستخلف رجلا يصلي بالناس يقال له خارجة بن أبي حبيبة العامري ، فضربه بسيفه وهو يظن أنه عمرو ، فاخذ واتي به عمرو فقتله ، ومات خارجة في اليوم الثاني .


هذه القصة نقلا عما ورد في كتاب بحار الانوار .

عــــــــــــــظم الله اجـــوركم ..

كونوا احرارا
10-12-2006, 05:28 PM
السلام عليك يا امير المؤمنين ..
انها والله لذكرى عظيمة و حزينة جدا ..
شكرا لك يا اخي ..

ابو علي
10-12-2006, 05:59 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نتقدم بأحرالتعازي الى صاحب العصر عجل الله فرجه بمناسبة استشهاد الامام علي عليه السلام وإلى مراجعنا العظام وإالى جميع المسلمين في مشارق الارض ومغاربها

البرنية
10-12-2006, 08:26 PM
عظم الله اجورنا واجوركم بهذا المصاب

ابن العراق
10-12-2006, 08:59 PM
ارفع احر التعازي الى بقية الله الاعظم الامام الحجة (عج) وعلامائنا الاعلام وعلى رأسم الامام السيستاني (دام ظله) والامة الاسلامية وجميع اعضاء منتديات نور العترة بمناسبة ذكرى استشهاد مولى الموحدين وقتائد الغر المحجلين الامام علي بن ابي طالب (عليه السلام).
http://www.alnajafia.com/ramazan/1426/pic/ali_01.jpg

عاشقة ال محمد
10-12-2006, 10:18 PM
اللهم صلى على محمد وال محمد
اللهم العن قتلة امير المؤمنين ..

عضم الله اجوركم واجورنا بمصاب ابا الحسن عليه السلام
الف شكرا لاأختي الباحثة وأخ ابو محمد واخ أمير العاشقين على ما بذلوه من مجهود في جمع معلمومات ونقلها لنا

فاطمية
10-13-2006, 12:02 AM
ماجورين

ابن العراق
10-13-2006, 12:48 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

منقول
قالت : أريدُ رشاداً منكَ أتبعُهُ
…………. فقلتُ : سمعاً فان الرشدَ من قبلي
قالت : أبِنهُ فاني جد سامعة
…………. فقلتُ : كيف اجتماعُ الشيب والغزل
قالت : كيف اقتضاك الشيبُ تركَ هوىً
…………. فقلت : في الشيب ادناءٌ من الأجلِ
إلى أن يقول :
قالت : فَمَن بعده يُصفى الولاء له
…………. قلت الوصي ُ الذي أربى على زحل
قالت : فهل أحَدٌ في الفضلِ يقدمُهُ
…………. فقلت : هل هضبةٌ ترقى على جبل
قالت : فَمَن أولُ الأقوام صدقَهُ
…………. فقلت : مَن لم يصِر يوماً الى هُبلِ
قالت : فمن بات من فوق الفراش فدىً
…………. فقلت : أثبَتُ خلق الله في الوَهَلِ
قالت : فمن ذا الذي واخاه عن مِقَةٍ
…………. فقلت : مَن حاز ردَ الشمس في الطَفَلِ
قالت : فمن زُوِجَ الزهراءَ فاطمةً
…………. فقلتُ : أفضل من حافٍ ومن مُنتَعِل
قالت : فمن والدُ السبطَين اذ فَرعَا
…………. فقلت : سابقُ أهل السَبق في مَهَل
قالت : فمن فاز في بدرٍ بمفخرها
…………. فقلتُ : أضرَبُ خلق الله للقُلَلِ
قالت : فمن ساد يوم الرَوع في أُحُدٍ
…………. فقلت : مَن هالهم بأساً ولم يُهَلِ
قالت : فمن فارسُ الأحزاب يفرسُها
…………. فقلت : قاتلُ عمرو الضيغمِ البَطَل
قالت : فخيبرُ من ذا هدَ معقلها
…………. فقلت : سائق أهل الكفر في عُقُل
قالت : فيوم حنينٍ مَن برى وفَرى
…………. فقلت : حاصد أهل الشرك في عَجَل
قالت : فمن صاحبُ الرايات يحملُها
…………. فقلت : مَن حِيطَ عن غشٍ وعن نَغَل
قالت : براءةُ مَن أدى قوارعَها
…………. فقلت : مَن صِينَ عن خَتلٍ وعن دغل
قالت : فمن ذا دُعي للطير يأكلُهُ
…………. فقلت : أقربُ مرضيٍ ومُنتَحَل
قالت : فمن راكعٌ زكى بخاتمه
………….. فقلت : أطعنُهم مُذ كان بالأسَل
قالت : ففيمن أتانا هل أتى شَرَفاً
…………… فقلت : أبذَلُ خلق الله للنَفَل
قالت : فمن تلوُهُ يوم الكساء أجب
………….. فقلت : أنجَبُ مكسُو ومُشتَمِل
قالت : فمن باهَلَ الطهرُ النبيُ به
………….. فقلت : تاليه في حلٍ ومرتحل
قالت : فمن ذا قسيمُ النار ُيسهِمُها
………….. فقلت : مَن رأيُه أذكى من الشُعَل
قالت : فمن شبهُ هارونٍ لنعرفه
………….. فقلت : مَن لم يَحُل يوماً ولم يَزُل
قالت : فمن ذا غدا بابَ المدينةِ قُل
………….. فقلت : مَن سألوه العلم لم يَسَل
قالت : فمن ساد يوم الغدير أبِن
………….. فقلت : مَن صار للاسلام خَير ولي
قالت : فمن قاتل الأقوامَ اذ نكثوا
…………… فقلت : تفسيرُهُ في وقعة الجَمَل
قالت : فمن حارب الأنجاسَ اذ قسطوا
…………… فقلت : صفينُ تُبدي صفحةَ العَمَل
قالت : فمن قارع الأرجاسَ اذ مرقوا
……………. فقلت : معناه يوم النهروانِ جلي
قالت : فمن صاحب الحوض الشريف غداً
……………. فقلت : مَن بيتُه في أشرف الحِلَل
قالت : فمن ذا لواءُ الحمد يحملُهُ
……………. فقلت : مَن لم يكن في الرَوع بالوكل
قالت : أكُلُ الذي قد قلتَ في رجلٍ
……………. فقلت : كلُ الذي قد قلت في رجل
قالت : ومَن هو هذا المرء سَم لنا
............ فقلت : ذاك أميرُ المؤمنين علي

__________________

زينبية
10-13-2006, 12:58 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين

اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى اَميرِ الْمُؤْمِنينَ عَلِىِّ بْنِ اَبى طالِب اَخى نَبِيِّكَ وَوَلِيِّهِ وَصَفِيِّهِ وَوَزيرِهِ
وَمُسْتَوْدَعِ عَلْمِهِ ، وَمَوْضِعِ سِرِّهِ ، وَبابِ حِكْمَتِهِ ، وَالنّاطِقِ بِحُجَّتِهِ ، وَالدّاعى اِلى شَريعَتِهِ
وَخَليفَتِهِ فى اُمَّتِهِ ، وَمُفَرِّجِ الْكرْبِ عَنْ وَجْهِهِ ، قاصِمِ الْكَفَرَةِ وَمُرْغِمِ الْفَجَرَةِ
الَّذى جَعَلْتَهُ مِنْ نَبِيِّكَ بِمَنْزِلَةِ هاروُنَ مِنْ مُوسى ، اَللّـهُمَّ والِ مَنْ والاهُ وَعادِ مَنْ عاداهُ
وَانْصُرْ مَنْ نَصَرَهُ ، وَاخْذُلْ مَنْ خَذَلَهُ ، وَالْعَنْ مَنْ نَصَبَ لَهُ مِنَ الاَْوَّلينَ وَالاْخِرينَ
وَصَلِّ عَلَيْهِ اَفْضَلَ ما صَلَّيْتَ عَلى اَحَد مِنْ اَوْصِياءِ اَنْبِيائِكَ يا رَبَّ الْعالَمينَ

قال رسول الله صلى الله عليه وآله و سلم :
يَا عَلِيّ، أَبْكِي لِمَا يُسْتَحَلُّ مِنْكَ فِي هَذَا الشَّهْرِ ، كأَنِّي بِكَ وَأَنْتَ تُصَلِّي لِرَبِّكَ وَقَدْ انْبَعَثَ أَشْقَى الأوَّلِينَ والآخِرِينَ شَقِيقُ عَاقِرُ نَاقَةِ ثَمُودِ ، فَضَرَبَكَ ضَرْبَةً عَلَى قَرْنِكَ ، فَخَضَّبَ مِنهَا لِحْيَتَكَ ...


بمناسبة الذكرى الأليمة علينا
ذكرى استشهاد إمام المتقين و قائد الغر المحجلين

أمير المؤمنين علي بن أبي الطالب عليه السلام


وبلوعات من الأسى و الحزن نقدم التعازي لمقام أهل بيت النبوة وموضع الرسالة ومختلف الملائكة ومهبط الوحي والتنزيل
و للأمة الإسلامية جمعاء وعلى رأسهم مراجعنا العظام والمؤمنين والمؤمنات

إنا لله و إنا إليه راجعون

عظم الله لك الأجر يا صاحب الزمان

فاطمية
10-13-2006, 01:47 PM
تصميم من بن خميسhttp://www.binkhamis.net/cards/w/alamir/05.jpg

يتيمة الرضا
10-13-2006, 02:29 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

عظم الله أجوركم باستشهاد كافل الأرامل و الأيتام
العملاق الذي مهما تحدثنا فيه لن نصل إلى علو مقامه
من لرحيله تتقطع القلوب و لا يكون بلسمها إلا الدموع
مأجورين

زينبية
10-13-2006, 02:40 PM
الا ويحك أسعدينا** ألا تبكي أمير المؤمنينا؟
تبكي أم كلثوم عليه** بعبرتها وقد رأت اليقينا
ألا قل للخوارج حيث كانوا** فلا قرت عيون الشامتينا
أفي شهر الصيام فجعتمونا** بخير الناس طراً أجميعنا؟
قتلتم خير من ركب المطايا** وذلها ومن ركب المشينا
من لبس النعال ومن مناها** ومن قرأ المثاني المثينا



نقدم بإسم الجميع إلى مقام ناموس الله الأعظم حجة الله على خلقة
الإمام صاحب العصر والزمان
وإلى سائر الخليقة بأحر التعازي القلبية بهذا المصاب الجلل
مصاب يعسوب الدين
وقائد الغر المحجلين
وأبوالسبطين
مصاب كاشف الكرب أسد الله الغالب.
__________________

مـــــــــــــحمديّة الـــــــــرُّوح

عَلــــَــــــــــويّة القَلـــــْـــــــب

فـــــــاطميـــّة الأَخــــــــــْلاق



إن شــــاءَ اللــــــــــــه

عذاب
10-13-2006, 03:12 PM
مناسبات إسلامية :-
جرح فجر هذا اليوم في مسجد الكوفة عام 40 للهجرة أعظم صحابيي رسول الله (ص) على الاطلاق فقد ضرب أحد أشقياء الخوارج عبد الرحمن بن ملجم بتشجيع من الأشعث أبن قيس (والد جعدة بنت الأشعث التي دست السم بعدها للإمام الحسن عليه السلام) الإمام علي بن أبي طالب وهو في المحراب ساجداً على رأسه بسيف مسموم ، وقد صاح الإمام بعدما ضربه الشقي "فزت ورب الكعبة" .
ونقل إلى بيته حيث مكث يومين بعدها واستشهد . وقد كان هم الإمام وهو يجود بنفسه أن تطبق أحكام العدالة بالشقي بن ملجم وفق ما تقره الشريعة وليس وفق ما تقره العصبيات ، فقد أوصى الإمام الحسن (ع) بالاعتناء بقاتله وعدم تعذيبه أو الضغط عليه من قبل أي رجل من صحابة أمير المؤمنين أو الهاشميين أبناء عمومته الذين غذت فيهم طريقة الاغتيال البشعة نزعة الانتقام فقد أوصى أمير المؤمنين بذلك قائلاً : " «لا ألفينكم تحوضون بعدي بدماء المسلمين تقولون قتل أمير المؤمنين ألا لا يقتلن بي إلا قاتلي ، أنظروا إن أنا مت ، فاضربوه ضربة بضربة وإياكم والمثلى بالرجل فقد سمعت رسول الله يقول : " إياكم والمثلى ولو بالكلب العقور» ".
مقولة هذا اليوم :-

كونوا احرارا
10-13-2006, 03:15 PM
تشكرون على هذا الموضوع ..
و ان مصيبة الامام علي مصيبة عظيمة ..
لقد افل نجم كان ينير للعالم نور الايمان و الصلاح و التقوى ..

فاطمية
10-13-2006, 03:17 PM
مأجورين جميعا كم هي مصيبة تمزف القلوب

فاطمية
10-13-2006, 03:20 PM
http://www.binkhamis.org/cards/w/alamir/w.amamail.jpg

فاطمية
10-13-2006, 03:27 PM
هذا تصميم من بن خميس

ابومهند الجيزان
10-13-2006, 07:56 PM
السلام عليك يا علي بن ابي طالب عليك افضhttp://www.3bb3.com/pic/3bb3-7/afe3b90bd3.jpg (http://www.3bb3.com/pic)ل الصلاة والسلام

ابومهند الجيزان
10-13-2006, 10:04 PM
فقد صحّ عنه أنّه قال : «أنا عبدالله وأخو رسول الله ، وأنا الصدّيق الأكبر، لا يقولها بعدي إلاّ كذّاب مفتر، ولقد صلّيت قبل الناس سبع سنين » 2وعن أبي ذرّ: أنّه سمع النبيّ يقول في عليّ :«أنت أوّل من امن بي ، وأنت أوّل من يصافحني يوم القيامة ، وأنت الصدّيق الأكبر، وأنت الفاروق تفرّق بين الحقّ والباطل ، وأنت يعسوب المؤمنين ،والمال يعسوب الكافرين3وعن أنس بن مالك قال : قال رسول الله :«صلّت الملائكة عليّ وعلى علي سبع سنين ، وذلك أنّه لم يرفع إلى السماء شهادة أن لا إله إلاّ الله وأنّ محمّداً رسول الله إلاّ منّي ومن علي»

سلام الفؤاد
10-14-2006, 01:44 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلِّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وأهلك أعدائهم أجمعين من الآن إلى قيام يوم الدين....


والي اذا شأت النجاة حيدرا ،، فارس بدراً وحسام خيبرا ،، والي علياً ،، وكن تقياً ،،
تفووز في الدنيا معاً والآخرة
...................

عجباً لمصقول أصبك حده ... في الراس منك وقد علاه غبار
لم لاتقطعت السيوف باسرها ... حـزناً عـليك وطـنت الأوتــار

من حكم الإمام علي عليه السلام.......
إركب الحق وإن خالف هواك ولاتبع آخرتك بدنياك...
الأماني تخدعك وعند الحقائق تدعك.......
إبدأ بالعطية من لم يسألك وابذل معروفك لمن طلبه وأياك أن ترد السائل.......

نرفع أسمى آيات التعازي والمواساة لمقام مولانا صاحب العصر والزمان الإمام المهدي المنتظر عجّل الله فرجه الشريف بهذه المناسبة الأليمة، حيثُ تمر علينا هذه الليالي التي إستشهد فيها أمير المؤمنين وسيد الأوصياء، الإمام علي إبن أبي طالب صلوات الله وسلامه عليه.


وكذلك نعزّي مراجعنا العظام، وعلمائنـا الكرام وجميع المؤمنين والمؤمنات في مشارق الأرض ومغاربها وسهلها وجبلها وبرها وبحرها، ونخص مؤمني ومؤمنات منتديات نور العترة بالتعازي . . .



يظل عشُق علي في فؤادي....
يامحبي وعشقي وانسيابي....
.....وسنظل يتامى علي......

أسألكم الدعاء.........

noorein
10-14-2006, 09:43 AM
لعن الله قاتلك يا سيدي يا امير المؤمين

ملاك الأرض
09-19-2007, 01:38 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد و آل محمد و عجل فرجهم و العن اعدائهم

الليلة يصادف و فاة عم رسول الله صلى الله عليه و آله و سلم و ابو الامام علي سلام الله عليه سيدنا و مولانا " ابو طالب " سلام الله عليه

عظم الله اجركم يا اهل البيت سلام الله عليكم
عظم الله اجركم يا شيعة و موالين


مع خالص عزائي يا اعضاء و عضوات المنتدى

يوزرسيف
09-19-2007, 01:57 AM
بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صلي على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية طيبة وبعد: أعظم الله لكم الأجر ، جميعا

فاطمية
09-20-2007, 12:53 AM
عظم الله أجورنا واجوركم بهذا المصاب ..

يتيمة الرضا
09-20-2007, 04:43 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

عظم الله أجوركم بوفاة أبو طالب عم الرسول (ص)



بعض الآيات التي نزلت في شأن أبو طالب


1- البعض قال أن قوله تعالى: (وَهُمْ يَنْهَوْنَ عَنْهُ وَيَنْأَوْنَ عَنْهُ)(الأنعام/26). أنها نزلت في أبي طالب.

ولمناقشة هذا القول يجب أن نسأل: ما هو الدليل؟ يقولون: تفسير قتادة.

وهنا نطرح سؤال هل قول قتادة كقول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في القبول؟ هل قول قتادة حجة؟ وهو القائل بأن يزيد مِن أولي الأمر.

وقتادة يروى عن سفيان الثوري الذي قيل عنه في علم الرجال كذاب وضعيف ويقول عنه آخر مغلط مخلط أي كثير الغلط والخلط.



2- في قوله تعالى: (إِنَّكَ لاَ تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ وَلَكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَنْ يَشَاءُ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ)(القصص56).

والرواية التي تقول أن الرسول صلى الله عليه وآله وسلم كان يتمنى هداية أبو طالب ولكنه مات كافراً ويستدل بهذه الآية وهذه الرواية يرويها سعيد ابن المسين.

ونطرح التساءل مرة أخرى: هل قول سعيد حجة؟ وهو الذي قيل له أحضر جنازة علي أبن الحسين زين العابدين يقول: ركعتان أصليهم خير من تشييع جنازة علي ابن الحسين. وكان من الناصرين للحجاج.



3- آية: (مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَنْ يَسْتَغْفِرُوا لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُوا أُوْلِي قُرْبَى مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ)(التوبة/113).

قال فيها بعض المفسرين المقصود من المشركين أبو طالب وأن الرسول كان يستغفر لأبي طالب.



ويمكن مناقشة هذا الرأي من جهتين:

1- هذا الدليل على العكس، كيف؟ باعتراف الكل أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم استغفر لأبي طالب والاستغفار للمشرك غير جائز في الإسلام فكيف يقدم عليه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وهو الذي كان يجسّد أحكام ومفاهيم الله في الوجود ولا يمكن عليه الخطأ والخطيئة على الأقل في التطبيقات المؤثرة على التشريع.

إذن استغفار رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لأبي طالب بذاته دليل على إيمان أبي طالب عليه السلام.



2- هذه الآية قد وردت في سورة التوبة وقد نزلت هذه الآية في عام 9 هجري وأبي طالب قد توفي 3 سنوات قبل الهجرة أي بين وفاة أبو طالب ونزول هذه الآية 12 سنة.

إذن ليس كل من فسر بالرأي أو التزم بطرق التفسير الصحيح أخذ بتفسيره إلاّ إذا استند إلى آية أخرى، أو اتبع الطرق الصحيحة في التفسير.

يتيمة الرضا
09-21-2007, 04:35 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

بسم الله الرحمن الرحيم
(وَلاَ تَقُولُوا لِمَنْ أَلْقَى إِلَيْكُمْ السَّلاَمَ لَسْتَ مُؤْمِناً)(النساء/94)


القانون الشرعي الإسلامي يحث على التعامل مع ظاهر الإسلام مادام كان ملتزماً بضروريات الدين وبالأخص المتفقة عليها مثل التوحيد والنبوة والميعاد ولكن المختلفة عليها مثل العدل والإمامة من أنكرها لا توجب كفران المسلم.
إذاً لماذا هذه الهجمة على أبي طالب؟
من أسباب التشكيك في إيمان أبو طالب :
1- كتمان إيمانه:
كان أبو طالب لا يعلن إيمانه حتى يتمكن من الدفاع عن الرسول صلى الله عليه وآله وسلم كمؤمن آل فرعون وأصحاب الكهف، وبتعبير الإمام الصادق عليهم السلام: كتموا إيمانهم فأثابهم الله سبحانه مرتين ثواب الإيمان وثواب الكتمان.
2- الحقد على أبي طالب:
فقد كان يرى المشركون والمنافقون أن أبي طالب كان السبب في إقامة الدين وتقوية وحماية الرسول صلى الله عليه وآله وسلم.
3- الحقد على علي ابن أبي طالب عليه السلام:
فقد صرّح رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: يا علي أنت مبتلى ومبتلٍ بك.
فقد أبتلى أمير المؤمنين عليه السلام وأبنائه ومحبيه وشيعته بكره المنافقين والمشركين فقد نسب الكفر إلى أبيه كما نسب صفة الخوارج لمحبيه وصفة الزنادقة لشيعته.
أدلـة إيمـان أبي طـالب
1- من الأدلة الثابتة على إيمان أبي طالب ما يرويه ابن أبي الحديد من مصادر الجمهور عن العباس بن عبدالمطلب وعن الخليفة الأول:
"والله ما مات أبو طالب حتى أعطى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من نفسه الرضا فشهد الشهادتين".
2- شهادة أهل البيت عليهم السلام:
الشهادات التي قامت على إيمان وإسلام أبو طالب شهادات كثيرة ويكفيها فخراً شهادة آل محمد صلى الله عليه وآله وسلم.
وقبل التطرق إلى شهادة أهل البيت عليهم السلام لابد من طرح أصل من الأصول العملية وهو حجية قول أهل البيت عليهم السلام.
لا يمكن لمسلم يعتقد برسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ويعتقد بأن أهل البيت هم كسفينة نوح كما روى ابن حجر من ركبها نجى ومن تخلف عنها هوى وأنهم ثاني الثقلين بنص حديث الثقلين الذي يرويه أحمد في سنده ثم يأتي ويقول أن قول أهل البيت ليس حجة.
ومن شهادة علي بن الحسين عليه السلام حيث سأله سائل عن إيمان أبي طالب وهل مات مشركاً: فقال عليه السلام:
"كيف يكون مشركاً وقد منع الله نبيه أن يفرق مسلمة تحت مشرك".
أي كيف تكون الزوجة المسلمة تحت المشرك؟
فمن الأحكام القانونية إذا أسلمت مسلمة فرّق الإسلام بينها وبين زوجها المشرك كما فرّق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ابنته زينب من زوجها أبي العاص بن الربيع عندما أسلمت وبقي هو على كفره ولم ترجع إليه إلاّ عندما أعلن إسلامه.
فيجيب الإمام السجاد عليه السلام أن لو كان أبو طالب مشرك لفرّق الإسلام بينه وبين زوجته فاطمة بنت أسد. إذن مَن قَبِل حجية أهل البيت عليهم السلام فعليه أن يقبل شهادتهم في أيمان أبي طالب في قِبال قول المغيرة بن شعبة الذي يروى أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال: إن أبا طالب في ضحضاح من النار يغلي منه دماغه.
ولو تأملنا في سند هذه الرواية: فإن المغيرة بن شعبة لا يعتبر ثقة لا في علم الرجال ولا عند علماء الجرح والتعديل.
مضافاً لذلك إن هناك خلل في سند هذه الرواية: حيث عُرف المغيرة بعدائه لأهل البيت عليهم السلام ومبغض لعلي عليه السلام وبني هاشم وهذا سبب لعدم قبول روايته حيث لا يخفى على إنسان أنّ في الفقه الإسلامي في باب القضاء إذا كان هناك عداوة بين الشاهد والمشهود عليه تسقط شهادة الشاهد وهذا باتفاق جميع مذاهب المسلمين.
وإذا تأملنا في دلالة الرواية: فإن هذا الأسلوب ليس من أسلوب العرب وهم المبدعون في البلاغة العربية فكيف برسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وهو الذي لا ينطق عن الهوى أن يأتي بهذا الأسلوب الضعيف. حاشا لرسول الله.
ومعنى الضحضاح: هو الحويض القليل من النار والعرب لم يرد لهم في اللغة أن جاءوا بهذا التعبير (نهر من النار).
إذن لا تُقبل بهذه الرواية لا من حيث السند ولا من حيث الدلالة.
بعض الآيات التي قيلت أنها نزلت في شأن أبو طالب
1- البعض قال أن قوله تعالى: (وَهُمْ يَنْهَوْنَ عَنْهُ وَيَنْأَوْنَ عَنْهُ)(الأنعام/26). أنها نزلت في أبي طالب.
ولمناقشة هذا القول يجب أن نسأل: ما هو الدليل؟ يقولون: تفسير قتادة.
وهنا نطرح سؤال هل قول قتادة كقول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في القبول؟ هل قول قتادة حجة؟ وهو القائل بأن يزيد مِن أولي الأمر.
وقتادة يروى عن سفيان الثوري الذي قيل عنه في علم الرجال كذاب وضعيف ويقول عنه آخر مغلط مخلط أي كثير الغلط والخلط.
2- في قوله تعالى: (إِنَّكَ لاَ تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ وَلَكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَنْ يَشَاءُ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ)(القصص56).
والرواية التي تقول أن الرسول صلى الله عليه وآله وسلم كان يتمنى هداية أبو طالب ولكنه مات كافراً ويستدل بهذه الآية وهذه الرواية يرويها سعيد ابن المسين.
ونطرح التساءل مرة أخرى: هل قول سعيد حجة؟ وهو الذي قيل له أحضر جنازة علي أبن الحسين زين العابدين يقول: ركعتان أصليهم خير من تشييع جنازة علي ابن الحسين. وكان من الناصرين للحجاج.
3- آية: (مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَنْ يَسْتَغْفِرُوا لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُوا أُوْلِي قُرْبَى مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ)(التوبة/113).
قال فيها بعض المفسرين المقصود من المشركين أبو طالب وأن الرسول كان يستغفر لأبي طالب.
ويمكن مناقشة هذا الرأي من جهتين:
1- هذا الدليل على العكس، كيف؟ باعتراف الكل أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم استغفر لأبي طالب والاستغفار للمشرك غير جائز في الإسلام فكيف يقدم عليه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وهو الذي كان يجسّد أحكام ومفاهيم الله في الوجود ولا يمكن عليه الخطأ والخطيئة على الأقل في التطبيقات المؤثرة على التشريع.
إذن استغفار رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لأبي طالب بذاته دليل على إيمان أبي طالب عليه السلام.
2- هذه الآية قد وردت في سورة التوبة وقد نزلت هذه الآية في عام 9 هجري وأبي طالب قد توفي 3 سنوات قبل الهجرة أي بين وفاة أبو طالب ونزول هذه الآية 12 سنة.
إذن ليس كل من فسر بالرأي أو التزم بطرق التفسير الصحيح أخذ بتفسيره إلاّ إذا استند إلى آية أخرى، أو اتبع الطرق الصحيحة في التفسير.
مواقف أبو طالب وتصريحاته النثرية والشعرية:
التاريخ ملئ بالتواتر المعنوي عن تصريحات أبو طالب النثرية والشعرية ومواقفه الدفاعية عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وعن الرسالة الإسلامية.
فمن خلال أبياته الشعرية نلتمس ثبات موقفه وحبّه للرسول صلى الله عليه وآله وسلم كنبي من أنبياء الله سبحانه وتعالى.
فيقول في أبياته:
يا شـاهـد الله عـليّ فاشـهـد
أنـي عـلى ديـن النـبي أحـمدِ
وفي بيت آخر:
والله لن يصـلوا إليـك بجـمعهم
حـتى أُوسّـد بالتـراب دفـيـنا
فاصدع بأمرك ما عليك غضاضـة
وأبشـر بذاك وقـرّ منك عيونـا
ولقـد عـلمت بأن ديـن محـمد
من خيـر أديـان البـرية دينـا
ألم تعـلموا أن وجدنـا محـمداً
نبيٌ كمـوسى خط في أول الكفد
ومن مواقفه ودفاعه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم عندما ألقت قريش على الرسول صلى الله عليه وآله وسلم العلهج وهو ساجد في الصلاة، فأحضرهم جميعاً وقبض لحاهم بالدماء وقال للرسول صلى الله عليه وآله وسلم:
أنت النـبي محـمـد
قـرم أغـر مـسـود
لمسـود بـن أكـارم
طـابوا وطاب المـولد
مازالت تنطق بالصواب
وأنـت طـفـل أمـرد
وإصراره وقوله لابنه علي عليه السلام أن يقف بجانب ابن عمه ثم يقول:
إن عـليّـاً وجـعفـراً ثقـتي
عنـد ملّـم الزمـان والنـوب
لا تخـذلا وانصـرا ابن عمكما
أخـي لأمي من بيـنهم وأبـي
تـالله لا أخـذل النـبـي ولا
يخـذلـه من بـني ذو حسـب
وموقفه العظيم حين ينوم ولده علي عليه السلام في فراش النبي صلى الله عليه وآله وسلم في قصة الشعب، حتى يحافظ على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، لا من حيث الرابطة النسبية فالولد في الرابطة النسبية أقرب من ابن الأخ، ولكن من حيث الموقف العقائدي الذي يعتقد به أبو طالب حيث يقول لابنه علي عليه السلام:
أصبر يا بني فالصبر أحجى كل حي مصيره لشعوب
قد بذلنـا والبلاء شديد لفـداء الحبيب وابن الحبيب
كل حـيّ وإن تمـلّى زمان آخذ من حمام بنصـيب
ويرد عليه علي عليه السلام:
سأسعى بعون الله في نصر أحمد نبي الهدى المحمود

يتيمة الرضا
09-21-2007, 04:36 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين وأرحمنا بهم يا أرحم الراحمين


نقاش بين من يقول أن أبو طالب مات وهو مشرك والعياذ بالله
الموضوع طويل نوعا ما ولكنه يستحق القراءه ورحم والدين من شارك في هذا البحث أو كتب لنا

آباء وأجداد النبي(ص) والامام علي(ع)
كلهم كانوا مؤمنين بالله

أن آباء النبي (ص) كلهم كانوا مؤمنين بالله يسجدون له وحده ويعبدونه إلها واحدا وهو قوله تعالى مخاطبا لنبيه (ص) : ( وَ تَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ
روى الحافظ الشيخ سليمان القندوزي الحنفي في كتابه ينابيع المودة / الباب الثاني / وغيره أيضا من علمائكم رووا عن ابن عباس حبر الأمة وهو من تعلمون مقامه من المفسرين ، قال : أي تقلبه (ص) من أصلاب الموحدين ، نبي إلى نبي ، حتى أخرجه الله من صلب أبيه من نكاح غير سفاح من لدن آدم .
وروى العلامة القندوزي حديثا آخر في الباب ورواه أيضا جمع من علمائكم منهم الثعلبي في تفسيره ، عن رسول الله (ص) قال : أهبطني الله إلى الأرض في صلب آدم وجعلني في صلب نوح في السفينة وقذف بي في صلب إبراهيم ثم لم يزل الله ينقلني من الأصلاب الكريمة إلى الأرحام المطهرة حتى أخرجني من بين أبوين لم يلتقيا على سفاح قط .

وفي رواية أخرى قال (ص) : لم يدنسني بدنس الجاهلية .

وروى القندوزي أيضا في الباب الثاني قال : وفي كتاب أبكار الأفكار للشيخ صلاح الدين بن زين الدين الشهير بابن الصلاح (قدس سره ) قال جابر بن عبدالله الأنصاري (رض) سألت رسول الله (ص) عن أول شيء خلقه الله تعالى ، قال (ص) : هو نور نبيك يا جابر ـ والرواية مفصلة وطويلة لا مجال لذكرها كلها ، وجاء في آخرها : وهكذا ينقل الله نوري من طيب إلى طيب ، ومن طاهر إلى طاهر إلى أن أوصله إلى صلب أبي عبد الله بن عبد المطلب ، ومنه أوصله الله إلى رحم أمي آمنة ، ثم أخرجني إلى الدنيا فجعلني سيد المرسلين وخاتم النبيين ، ومبعوثا إلى كافة الناس أجمعين ورحمة للعالمين وقائد الغر المحجلين ، هذا كان بدء خلق نبيك يا جابر .

ثم قال القندوزي : وفي شرح الكبريت الأحمر للشيخ عبد القادر روى الحديث المذكور عن جابر بن عبد الله أيضا إلى آخره .

فقوله (ص) : وهكذا ينقل الله نوري من طيب إلى طيب ، ومن طاهر إلى طاهر ، دليل على أنهم كانوا مؤمنين بالله وموحدين له . فبرأهم الله تعالى من الكفر والشرك ، إذ يقول الله سبحانه : (إِنَّمَا الْمُشْرِكُونَ نَجَسٌ.

وكذلك روى القندوزي في الباب الثاني من ينابيع المودة عن ابن عباس عن النبي (ص) أنه قال : ما ولدني في سفاح الجاهلية شيء وما ولدني إلا نكاح كنكاح الإسلام .
وفي نهج البلاغة / خطبة رقم 94 يصف بها الأنبياء الكرام لا سيما خاتمهم وسيدهم ، فقال : ... فاستودعهم في أفضل مستودع و أقرهم في خير مستقر. تناسختهم [ تناسلتهم ] كرائم الأصلاب إلى مطهرات الأرحام ... حتى أفضت كرامة الله سبحانه وتعالى إلى محمد (ص) فأخرجه من أفضل المعادن منبتا ، و أعز الأرومات مغرسا ، من الشجرة التي صدع منها أنبياءه و انتجب منها أمناءه .

ولو أردنا جمع الأخبار والروايات الواردة عن طرقنا وطرقكم لبلغ مجلدا ضخما ، ولكن في المنقول كفاية لمن أراد الهداية واتباع الحق ، فإن الحق الذي يظهر من هذه الروايات والآيات يدل على أن آباء النبي (ص) وأجداده كانوا موحدين لله سبحانه مؤمنين به عز وجل ، ومنه يثبت هذا الأمر لعلي بن ابي طالب (ع) أيضا ، لأنهما صلوات الله عليهما وآلهما من شجرة واحدة ونور واحد ، كما تواتر عن طرق الشيعة ورواه أيضا كثير من أعلامكم وكبار علمائكم أن النبي (ص) قال : أنا وعلي من شجرة واحدة وسائر الناس من شجر شتى .
وقال (ص) : خلقت أنا وعلي من نور واحد .. الخ ، وقد ذكر بعض مصادره من كتب أعلامكم .
فبحكم العقل ورأي العقلاء ، فإن علي بن أبي طالب (ع) أحق من غيره بخلافة النبي (ص) لأنه أقرب الناس إليه في المقام والمنزلة ، مع هذه المشابهات والمقارنات بينهما عليهما الصلاة السلام..

ولقد ثبت أن أجداد الإمام علي (ع) كلهم كانوا مؤمنين ولم يشركوا بالله طرفة عين ، فأن الأصلاب الشامخة والأرحام المطهرة التي حملته وتناقلته هي الأصلاب والأرحام التي حملت رسول الله (ص) وقد طهرها الباري عز وجل من درن الشرك وأقذار الجاهلية ولا ننسى أن عبدالله عليه السلام أخو أبو طالب من أمه وأبيه وباقي أعمام النبي (ص) من أمهات شتى ، فهو علي بن أبي طالب بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرة بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن نضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان بن أد بن أدد بن اليسع بن الهميس بن نبت بن سلامان بن حمل بن قيدار بن إسماعيل بن إبراهيم خليل الله بن تارخ بن تاحور بن شاروع بن أرغو بن تالغ بن عابر بن شالح بن أرفخشد بن سام بن نوح بن لمك بن متوشلخ بن أخنوه بن بارد بن مهلائل بن قينان بن أنوش بن شيث بن آدم ابي البشر(ع) هؤلاء كلهم كانوا مؤمنين بالله تعالى ، يعبدونه ولا يشركون به شيئا .


إيمان ابي طالب عليه السلام

لقد اختلف المؤرخون في إيمان أبي طالب (ع) ولكن المحقق المنصف يعرف إن القول بكفر أبي طالب وشركه صادر من أعداء الإمام علي (ع) ومناوئيه من الخوارج والنواصب ، أرادوا بذلك الحط من كرامة الإمام علي (ع) ، وتنزيل مقامه المنيع ، وتقليل شأنه الرفيع .
ثم إن بعض الأعلام قد نقلوا هذا الخبر من غير تحقيق وتدبر ، وتناقله آخرون من كتاب إلى كتاب بغير تعمق وتفكر ، حتى آل اليوم إليكم ، وأنتم تنقلونه وترسلونه إرسال المسلمات ، ولو كنتم تتدبرون في الأخبار ، وتنقلون الروايات بعد التحقيق ، مما تفوهتم بهذا الكلام ، وما قلتم إن أبا طالب (ع) مات مشركا إذ أن جمهور علماء الشيعة وأهل البيت (ع) الذين جعلهم النبي (ص) أعلام الهداية وعدل القرآن الحكيم ، وكذلك كثير من أهل السنة والجماعة مثل ابن أبي الحديد ، وجلال الدين السيوطي ، وأبي القاسم البلخي ، والعلامة أبي جعفر الإسكافي ، وآخرين من أعلام المعتزلة ، والعلامة الهمداني الشافعي ، وابن الأثير ، وغيره ذهبوا إلى أن أبا طالب عليه السلام أسلم في حياته واعتنق الدين الحنيف ومات مؤمنا ، بل اعتقاد الشيعة في أبي طالب (ع) انه آمن بالنبي (ص) في أول الأمر ، وأما إيمانه بالله سبحانه كان فطريا ولم يكفر بالله طرفة عين ، وكما في الأخبار المروية عن أعلام العترة وأهل البيت (ع) ، أنه لم يعبد صنما قط ، وكان على دين إبراهيم الخليل (ع) وهو يعد من أوصيائه .
وأما قول أعلامكم ومؤرخيكم وعلمائكم المحققين منهم أنه أسلم ، فقد قال ابن الأثير في كتاب جامع الأصول : وما أسلم من أعمام النبي غير حمزة والعباس وأبي طالب عند أهل البيت (ع) .
ومن الواضح أن إجماع أهل البيت (ع) مقبول عند المسلمين ولا يحق لمؤمن أن يرده ، لأن النبي (ص) جعلهم عدل القرآن ، وارجع إليهم المسلمين في الأمور التي يختلفون فيها ، وجعل قولهم الفصل والحجة والحق ، وقال (ص) : ما إن تمسكتم بهما لن تضلوا بعدي أبدا . فجعل كلام الله وأهل البيت أمانا من التيه والضلال .
وعلى القاعدة المشهورة : أهل البيت أدرى بما في البيت ، فهم أعلم بحال آبائهم وتاريخ حياة أسلافهم .
فالغرابة والعجب منكم إذ تتركون قول أهل البيت الطيبين (ع) ، وتتركون قول أمير المؤمنين وسيد الصديقين والصادقين الذي شهد الله ورسوله بصدقه وتقواه ، ثم تأخذون كلام المغيرة بن شعبة الفاجر وتصدقون بني أمية والخوارج والنواصب ، المخالفين والمناوئين للإمام علي (ع) ، الذين دعاهم الحقد والحسد ، إلى جعل الأخبار والروايات الموضوعة ، للحط من كرامة الإمام علي (ع) وتصغير شخصيته العظيمة ، وللأسف إنكم تتمسكون بتلك الأخبار الموضوعة من غير تدبر وتحقيق ، وترسلونها إرسال المسلمات ، وتؤكدون على صحتها بغير علم أتاكم .
قال ابن أبي الحديد في شرح ‏نهج ‏البلاغة ج14/65 ، ط دار إحياء التراث العربي :
و اختلف الناس في إيمان أبي طالب ، فقالت الإمامية و أكثر الزيدية : ما مات إلا مسلما . و قال بعض شيوخنا المعتزلة بذلك ، منهم الشيخ أبو القاسم البلخي و أبو جعفر الإسكافي و غيرهما.
أقول : والمشهور عندنا أنه ما تظاهر بالإسلام بل أخفى ذلك ليتمكن من نصرة رسول الله (ص) والذب عنه ، فإن المشركين من أهل مكة وقريش ، كانوا يراعون ذمته ويقفون عند حدهم إذا نظروا إليه ، فكانوا يهابون ، ويعظمون جانبه إذ كانوا يحسبوه منهم .
أما عن الحديث المروي عن النبي (ص) في عمه أنه قال : إن أبا طالب في ضحضاح من نار .
قلت : هذا الحديث مثل كثير من الأحاديث المروية في كتب أهل السنة والجماعة للاسف، موضوع وكذب وافتراء على النبي الكريم (ص) . فلا يخفى على المحقق البصير ، والمنصف الخبير ، أن هذا الحديث وما شاكله مجعول وموضوع افتراه أعداء محمد وآل محمد (ع) ، وذلك في عهد الأمويين وخاصة معاوية بن أبي سفيان الذي خصص أموالا طائلة لهذا الغرض الإلحادي . ولو عرفتم راوي هذا الخبر وفسقه وفجوره ، ما شككتم في كذبه وافترائه وعدم صحة أخباره .
فإن الراوي هو المغيرة بن شعبة ، من ألد أعداء الإمام علي (ع) وهو الذي اتهم بالزنا في البصرة وشهد عليه ثلاثة من الشهود عند عمر ، ولما أراد الرابع أداء الشهادة ، قاطعه عمر بجملة فأبى الرابع من أدائها ، فخلص المغيرة ، وأقام الحد على الشهود
ثم نجد في رواته ، عبد الملك بن عمير ، وعبد العزيز الراوردي ، وسفيان الثوري ، الذين عدهم علماؤكم المتخصصين بعلم الرجال في الجرح والتعديل ، مثل الذهبي في ميزان الاعتدال : ج2/ عدهم من الضعفاء ورد رواياتهم ، بل عد سفيان الثوري من المدلسين الكذابين .
فلا أدري كيف تعتمدون على رواية أولئك الكذابين الوضاعين ؟!


الدلائل والشواهد على إيمان أبي طالب عليه السلام

أما الدلائل المثبتة لإيمان أبي طالب (ع) فكثيرة ، ولا ينكرها إلا من كان في قلبه مرض ، منها :
1ـ قول النبي (ص) : أنا وكافل اليتيم كهاتين في الجنة ، وأشار بسبابته والوسطى منضمتين مرفوعين ، نقله ابن أبي الحديد في شرح نهج البلاغة : ج14/69 ، ط دار إحياء الكتب العربية ومن الواضح انه (ص) لم يقصد بحديثه الشريف كل من يكفل يتيما ، فإنا نجد بعض الكافلين للأيتام لا يستحقون ذلك المقام وهو جوار سيد الأنام في الجنة ، لأنهم على جنب كفالتهم لليتيم يعملون المعاصي الكبيرة ، والذنوب العظيمة ، التي يستحقون بها جهنم لا محالة .
ولكنه صلوات الله عليه قصد بحديثه الشريف جده عبد المطلب ، وعمه أبا طالب ، الذين قاما بأمره ، وتكفلاه ، وربياه صغيرا ، حتى أنه صلوات الله عليه كان يعرف في مكة بيتيم ابي طالب ، بعد وفاة جده عبد المطلب ، فقد تكفل أبو طالب رسول الله (ص) وكان في الثامنة من العمر ، وكان يفضله على أولاده ويقيه بهم .2ـ حديث مشهور بين الشيعة والسنة ورواه القاضي الشوكاني أيضا في الحديث القدسي ، أنه قال (ص) : نزل علي جبرئيل فقال : إن الله يقرئك السلام ويقول : إني حرمت النار على صلب أنزلك و بطن حملك و حجر كفلك.
لأبي طالب عليه السلام حق على كل مسلم
قال ابن أبي الحديد في شرح نهج البلاغة : ج14 / 83 و84 ، ط دار إحياء التراث العربي : و لم أستجز أن أقعد عن تعظيم أبي طالب ، فإني أعلم أنه لولاه لما قامت للإسلام دعامة ، و أعلم أن حقه واجب على كل مسلم في الدنيا إلى أن تقوم الساعة ، فكتبت :

و لو لا أبو طالب و ابـنـه لما مثل الدين شخصا فقامــا
فذاك بمكة آوى و حـامـى و هذا بيثرب جس الحمامــــا
تكفل عبد منــــاف بأمــــر و أودى فكان علي تمامـــــــا
فقل في ثبير مضى بعد ما قضى ما قضاه و أبقى شماما
فلله ذا فاتحا للهــــــــــدى و لله ذا للمعالي ختامـــــــــــا
و ما ضر مجد أبي طالــب جهول لغا أو بصير تعامـــــى‏
كما لا يضر إياة الصبــاح من ظن ضوء النهار الظلام

أشعار أبي طالب عليه السلام في الإسلام
وأدل دليل على إيمان أبي طالب (ع) أشعاره الصريحة بتصديق النبي ودين الإسلام ، المطبوعة في ديوانه وفي كثير من كتب التاريخ والأدب ، وقد نقل بعضها ابن أبي الحديد في شرح ‏نهج ‏البلاغة ج14/71ـ81 ط دار إحياء الكتاب العربي ، منها ميميته المشهورة :
يرجون منا خطـــــة دون نيلـــهـــا ضراب و طعن بالوشيج المقــــــوم
‏يرجون أن نسخى بقتل مـــحـــمــد و لم تختضب سمر العوالي من الدم
‏كذبتم و بيت الله حتى تفـــلـــقــــوا جماجم تلقى بالحطــــيـم و زمــــزم
‏و تقطع أرحام و تنــــــسى حليلـــة حليلا و يغشى محــــــرم بعد محرم
‏على ما مضى من مقتكم و عقوقكم ‏و غشيانكم في أمركم كـــل مـــأثــم
‏و ظلم نبي جاء يدعـو إلى الهدى ‏وأمر أتى من عند ذي العرش قيـم)
وإليكم أيضا قصيدته اللامية الشهيرة والتي ذكرها ابن أبي الحديد في شرح النهج وذكرها كثيرة من الأعلام وهي مطبوعة في ديوانه أنقل إلى مسامعكم بعضها :

أعوذ برب البيت من كل طاعـــن‏ علينا بســــوء أو يلـــــوح بباطـــل
‏و مـــن فاجـــر يغتابــنا بمغيبـــة و من ملحق في الدين ما لم نحاول
‏كذبتم و بيـت الله نبــزى محمـــد و لما نطاعــن دونــــه و نناضــــل‏
و ننصره حــتى نصـــرع دونـــه‏ و نذهـل عـــن أبنائنـــــا و الحلائل‏
و ابيض يستسقى الغمام بوجهـه ‏ثمال اليتــامــى عصمـة للأرامــــل
‏يلوذ بــه الهلاك مـــن آل هاشــم‏ فهم عنـــده في نعمــة و فواضــــل
‏ ‏لعمري لقــد كلفــت وجدا بأحمد و أحببته حــب الحبــيب المواصــل
‏و جدت بنفسي دونـــه فحميتـــه ‏و دافعـــت عنــه بالذرى و الكواهل
‏فلا زال للدنيا جمـــالا لأهلــهـــا و شينا لمن عـــادى و زين المحافل
‏و أيــده رب العبـــاد بنـصـــــره ‏و أظهــر ديــــنا حقـــه غيـــر باطــــل
ومن شعره المطبوع في ديوانه ونقله ابن أبي الحديد أيضا :

يا شاهد الله علي فاشهد أني على دين النبي أحمد
من ضل في الدين فإني مهتد
بالله عليكم أنصفوا !! هل يجوز أن ينسب قائل هذه الأبيات والكلمات ، إلى الكفر !!
والله إنه من الظلم والجفاء أن تنسبوا أبا طالب إلى الكفر ، بعد أن يشهد الله سبحانه بأنه ، على دين النبي أحمد (ص) .
أما عن قول ان هذه الأشعار ونسبتها إلى أبي طالب أخبار آحاد ، غير متواترة ، ولا اعتبار بخبر واحد .
أقول..... لم ينقل أحد بأن أبا طالب أقر بالإسلام وتفوه بكلمة التوحيد : لا إله إلا الله . بل قالوا : ما أقر إلى أن مات .
قلت : واعجبا ! إنكم جعلتم حجية التواتر وخبر الواحد حسب ميلكم ، فتارة تتمسكون بخبر الواحد وتصرون على حجيته مثل الخبر الذي رواه أبو بكر عن النبي (ص) : " نحن معاشر الأنبياء لا نورث " قبلتم به مع تعارضه للآيات القرآنية !!
ثم إذا كان التواتر عندكم شرط صحة الخبر ، فكيف تستدلون بحديث رواه المغيرة بن شعبة الفاسق ، بأن أبا طالب في ضحضاح من النار ، وليس لهذا الحديث راو آخر(
ولا يخفى على المحقق البصير والمدقق الخبير أن أخبار الآحاد حول إيمان أبي طالب و الأشعار المنسوبة إليه لو جمعت لحصل منها التواتر المعنوي ـ أي حصل منها معنى واحد وهو إيمان ابي طالب ـ فأن كثيرا من الأمور حصل فيها التواتر عن هذا الطريق ، مثل شجاعة الإمام علي (ع) ، فإن أخبار الآحاد عن بطولته في الميادين وجهاده في ساحات القتال ، كشفت عن شجاعته وبسالته بالتواتر .



إقرار ابي طالب (ع) بالتوحيد

أما قول ..... لم ينقل أحد أن أبا طالب أقر بالإسلام والتوحيد ! فهو تحكم وباطل ، فهو إعادة واه بغير أساس ودليل ، لأن الإقرار لا يكون موقوفا على صيغة معينة ، ولا منحصرا بتركيب واحد . بل يحصل بالنثر والشعر بأي شكل كان تركيبه إذا فهم منه الإقرار ، وكان صريحا وبليغا .
والآن أنشدكم الله أيها الحاضرون !! أي إقرار أصرح وأبلغ من هذا الكلام الذي قاله أبو طالب :

يا شاهد الله علي فاشهد أني على دين النبي أحمد
وإضافة على هذا البيت وغيره من أشعاره الصريحة في إيمانه وإسلامه ، فقد روى الحافظ أبو نعيم ، والحافظ البيهقي أن صناديد قريش مثل أبي جهل ، وعبد الله بن أبي أمية ، عادوا أبا طالب في مرضه الذي توفي فيه ، وكان النبي (ص) حاضرا فقال لعمه أبي طالب : يا عم قل لا إله إلا الله ، حتى أشهد لك عند ربي تبارك وتعالى ، فقال أبو جهل وابن أبي أمية : يا أبا طالب أترجع عن ملة عبد المطلب ! وما زالوا به . حتى قال :
اعلموا ... أن أبا طالب على ملة عبدالمطلب ولا يرجع عنها .
فسروا وفرحوا وخرجوا من عنده ، ثم اشتدت عليه سكرة الموت وكان العباس أخوه جالسا عند رأسه ، فرأى شفتيه تتحركان ، فأنصت له واستمع وإذا هو يقول : لا إله إلا الله . فتوجه العباس إلى النبي (ص) وقال يا ابن أخي والله لقد قال أخي الكلمة التي أمرته بها ـ ولم يذكر العباس كلمة التوحيد لأنه كان بعد كافرا ـ .
ولا يخفى أننا أثبتنا من قبل أن آباء النبي (ص) كلهم كانوا موحدين ومؤمنين بالله يعبدونه ولا يشركون به شيئا .
فلما قال أبو طالب في آخر ساعات حياته : اعلموا ... أن أبا طالب على ملة عبد المطلب ، ولا شك أن عبد المطلب كان على ملة أبيه إبراهيم مؤمنا بالله موحدا ، فكذلك أبو طالب (ع) .
مضافا إلى ذلك فقد تفوه ونطق بكلمة التوحيد وسمعه أخوه العباس يقول : لا إله إلا الله .
فإيمان أبي طالب ثابت عند كل منصف بعيد عن اللجاج والعناد .

يتيمة الرضا
09-21-2007, 04:37 PM
موقف أبي طالب (ع) من النبي (ص)

إذا كان أبو طالب (ع) مشركا كما يزعم بعض الناس ، كان من المتوقع أن يعارض النبي (ص) من حين إعلانه النبوة والرسالة ، إذ جاء إليه و قال : إن الله قد أمرني بإظهار أمري وقد أنبأني واستنبأني فما عندك يا عم ؟
فلو كان أبو طالب غير مؤمن بكلامه وغي معتقد برسالته ، لكان من المفروض أن ينتصر لدين قريش ومعتقدات قومه ، فينهاه عن ذلك الكلام ويوبخه ويؤنبه ، بل يحبسه حتى يرجع عن كلامه أو يطرده ولا يأويه ولا يحميه كآزر عم إبراهيم الخليل (ع) فحينما سمع من الخليل كلاما يخالف دينه ودين قومه ، هدده وهجره ، وقد حكى الله سبحانه ذلك في كتابه الكريم سورة مريم / 43 قال حكاية عن قول إبراهيم (ع) : ( إِنِّي قَدْ جاءَنِي مِنَ الْعِلْمِ ما لَمْ يَأْتِكَ فَاتَّبِعْنِي أَهْدِكَ صِراطاً سَوِيًّا ( (قالَ أَ راغِبٌ أَنْتَ عَنْ آلِهَتِي يا إبراهيم لَئِنْ لَمْ تَنْتَهِ لأََرْجُمَنَّكَ وَ اهْجُرْنِي مَلِيًّا ).
ولكن أبا طالب عليه السلام حينما سمع ابن أخيه يقول : إن الله أنبأني واستنبأني ، وأمرني بإظهار أمري ، فما عندك يا عم ؟
أيده وأعلن نصرته له بقوله : أخرج يا بن أخي ! فإنك الرفيع كعبا ، والمنيع حزبا ، والأعلى أبا ، والله لا يسلقك لسان إلا سلقته ألسن حداد ، واجتذبه سيوف حداد ، والله لنذللن لك العرب ذل البهم لحاضنها .
ثم أنشأ قائلا :

و الله لن يصلوا إليـــك بجمعـهــم حتى أوسد فــي التــراب دفينـــا
فانفذ لأمرك ما عليـــك مخـــافـــة و أبشر بذاك و قر منــك عيونا
و دعوتني و زعمت أنك ناصحي فلقد صـدقت و كنــــت قدما أمينا
و عرضت دينا قد علمـــت بأنـــه من خيـر أديـــان البـــريــة دينــا
لو لا الملامــة أو حــذاري سبــه لوجدتنــي سمحــا بذاك مبـــــينـا
ذكر هذا الشعر ابن أبي الحديد في شرح نهج البلاغة : ج 14 / 55 ط. إحياء الكتب العربية ، ونقله سبط ابن الجوزي في التذكرة : 18 ، ط. بيروت ، وتجده في ديوان أبي طالب أيضا.
ولو راجعتم ديوانه ، وما نقله ابن أبي الحديد في شرح نهج البلاغة ، لوجدتم أشعارا أخرى صريحة في تصديق النبي (ص) ، وفي إعلان نصرته والذب عنه .
فأنصفوا أيها الحاضرون ، وخاصة أنتم أيها العلماء ! هل يجوز لكم أن تنسبوا قائل هذه الكلمات إلى الكفر والشرك ؟!
أم إنها تنبئ عن إيمان وإسلام قائلها وأنه مؤمن حقيقي ومسلم ملتزم ومتمسك بما جاء به محمد المصطفى (ص) ؟!
كما اعترف بذلك بعض أعلامكم ، فقد نقل الشيخ الحافظ سليمان القندوزي الحنفي في كتابه ينابيع المودة / الباب الثاني والخمسون نقل من رسالة أبي عثمان عمرو بن بحر الجاحظ : وحامي النبي ، ومعينه ، ومحبه ، أشد حبا ، وكفيله ، ومربيه ، والمقر بنبوته ، والمعترف برسالته ، والمنشد في مناقبه أبياتا كثيرة ، وشيخ قريش : أبو طالب .
لقائل أن يقول : إذا كانت هذه التصريحات من أبي طالب في تصديق النبي (ص) وتأييده ونصرته والدفاع عنه ، فكيف نجد أكثر المؤرخين وأصحاب السير ذهبوا إلى كفره أو التوقف في إيمانه ؟!

دلائل أخرى على إيمان أبي طالب (ع)

وهذا أصبغ بن نباتة من الرواة الثقاة حتى عند علمائكم يروي عن أمير المؤمنين (ع) أنه قال : والله ما عبد أبي ، ولا جدي عبد المطلب ، ولا هاشم ، ولا عبد مناف ، صنما قط .
فهل من الإنصاف أن تتركوا قول أهل بيت النبوة والعترة الطاهرة ، وتأخذوا بكلام أعدائهم مثل المغيرة بن شعبة الفاجر ؟!
أو هل من الإنصاف أن تأولوا أشعار أبي طالب في الإسلام وفي النبي (ص) ، وتصديقه لهما ، وإعلانه الإيمان بهما بكل صراحة ، فلا تقبلوا كل ذلك ، لحديث رواه كاذب فاسق فاجر ، عدو الإمام علي وعدو آل محمد (ص) ؟!
وأضف على ما نقله المؤرخون من أشعار صريحة في إيمان أبي طالب ، خطبته الغراء البليغة التي خطبها في خطبة أم المؤمنين خديجة الكبرى لرسول الله (ص) وذكرها عامة المؤرخين .
قال ابن أبي الحديد في شرح نهج البلاغة : ج 14 / 70 ، ط. دار إحياء الكتب العربية : و خطبة النكاح مشهورة ، خطبها أبو طالب عند نكاح محمد ص خديجة ، و هي قوله : " الحمد لله الذي جعلنا من ذرية إبراهيم ، و زرع إسماعيل ، و جعل لنا بلدا حراما و بيتا محجوجا ، و جعلنا الحكام على الناس ثم إن محمد بن عبد الله أخي ، من لا يوازن به فتى من قريش إلا رجح عليه برا و فضلا ، و حزما و عقلا ، و رأيا و نبلا ، و إن كان في المال قل فإنما المال ظل زائل و عارية مسترجعة ، و له في خديجة بنت خويلد رغبة ،و لها فيه مثل ذلك ، و ما أحببتم من الصداق فعلي ، و له و الله بعد نبأ شائع و خطب جليل " .
بالله عليكم أنصفوا ، لو وضعت هذه الخطبة أمام أي إنسان عالم غير منحاز إلى فئة ، ألا يدق بأن قائلها إنسان مؤمن عالم وحكيم سحق الماديات وتوجه إلى المعنويات . والجملة الأخيرة جديرة بالتفكر والتدبر ، أ فتراه يعلم نبأه الشائع وخطبه الجليل ، ولا يؤمن به ؟!
ولو كانت هذه الخطبة البليغة صادرة من أي إنسان آخر ، مثلا من أبي قحافة أو الخطاب ، أما كنتم تستدلون بها على إيمانه ؟
ونقل العلامة القندوزي في ينابيع المودة / الباب الرابع عشر / عن موفق بن أحمد ـ الخوارزمي ـ بسنده عن محمد بن كعب قال : رأى أبو طالب النبي (ص) ص يتفل في فم علي أي يدخل لعاب فمه في فم علي فقال : ما هذا يا بن أخي ؟ فقال : إيمان و حكمة ؟
فقال أبو طالب لعلي : يا بني ! انصر ابن عمك و آزره .
أما يدل هذا الخبر على إيمان أبي طالب ؟ فإنه لو لم يكن مؤمنا بالنبي ، (ص) لمنعه وزجره ، ولكنه أمر علي بنصرته ومؤازرته .


إسلام جعفر بأمر أبيه

وكذلك ذكر علماؤكم ومحدثوكم أن أبا طالب أمر ابنه جعفرا أن يقف بجانب النبي (ص) ويؤمن به وينصره ، وذكر بعضهم أن أبا طالب دخل المسجد الحرام ومعه معه ابنه جعفر ، فرأى رسول الله (ص) واقفا يصلي وعلي على يمينه يصلي معه ، فقال أبو طالب لجعفر : صل جناح ابن عمك ! فتقدم جعفر فوقف على يسار النبي (ص) يصلي معه ، ويقلده في الركوع والسجود ، فأنشد أبو طالب يقول :

إن عليــا و جعفــــرا ثقــتــي عند ملم الزمان و النـــوب‏
لا تخذلا و انصرا ابن عمكما أخي لأمي من بينهم و أبي
‏ و الله لا أخذل النبي و لا يخذله من بني ذو حسـب
فهل من المعقول أن رجلا يأمر ولده بمتابعة رسول الله (ص)(64) ويأمره بنصرته وعدم خذلانه ، ثم هو يخالف ذاك الرسول ولا يؤمن به ؟


شواهد أخرى على إيمان أبي طالب (ع)

ذكر كبار علمائكم وجميع المؤرخين من دون استثناء ، أن قريشا حين وحاصروهم محاصرة اقتصادية واجتماعية ، التجأ بنو هاشم بأبي طالب ، فأخذهم إلى شعب له يعرف بشعب أبي طالب ، قال ابن أبي الحديد في شرح نهج البلاغة : ج 14 / 65 ، ط. إحياء الكتب العربية : و كان سيد المحصورين في الشعب و رئيسهم و شيخهم أبو طالب بن عبد المطلب ، و هو الكافل و المحامي ، وقال في صفحة 64 : و كان أبو طالب كثيرا ما يخاف على رسول الله (ص) البيات إذا عرف مضجعه ، يقيمه ليلا من منامه و يضجع ابنه عليا مكانه .
فقال له علي ليلة : يا أبت إني مقتول ؟ فقال له:

اصبرن يا بني فالصبـر أحجــى كل حي مصيـــره لشعـــــوب‏
قـــــدر الله و البـــــلاء شديــــد لفداء الحبيب و ابن الحبيــب‏
لفداء الأعز ذي الحسب الثاقب و الباع و الكريـــم النجيــــب
‏إن تصبك المنون فالنبل تبـري فمصيب منها و غير مصيـب
‏كل حــي و إن تملـــى بعمــــــر آخذ من مذاقهــا بنـصيــــــب
فأجاب علي (ع) ، فقال له :

أ تأمرني بالصبر في نصر أحمد و و الله ما قلت الذي قلت جازعــا
و لكنني أحببت أن ترى نصرتي و تعلم أنـــي لــم أزل لــك طائعــــا
سأسعى لوجه الله في نصر أحمد نبي الهدى المحمـود طفلا و يافعا

بالله عليكم فكروا وأنصفوا ! هل يضحي أحد بابنه إلا في سبيل العقيدة ؟
هل من المعقول أن أبا طالب يقدم ابنه عليا فداءا لرسول الله (ص) وهو غيره مؤمن به وبرسالته السماوية ؟!

وذكر كثير من المؤرخين والمحدثين منهم : سبط ابن الجوزي في كتاب تذكرة الخواص فقال : وقال ابن سعد ... حدثني الواقدي قال : قال علي (ع) : لما توفي أبو طالب . أخبرت رسول الله (ص) فبكى بكاء شديدا ، ثم قال : اذهب فغسله وكفنه وواره ، غفر الله له ورحمه .

فقال له العباس : يا رسول الله إنك لترجو له ؟ فقال : أي والله ! إني لأرجو له وجعل رسول الله (ص) يستغفر له أياما لا يخرج من بيته وقال علي يرثيه :

أبا طالب عصمة المستجير و غيث المحول و نور الظلم
‏لقد هد فقدك أهل الحفـــاظ فصلى عليك ولـــــي النعــــم
و لقاك ربــك رضوانــــــه فقد كنت للمصطفـى خير عم
فأسألكم : أما قال الله سبحانه في كتابه :
( إِنَّ اللَّهَ لا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَ يَغْفِرُ ما دُونَ ذلِكَ .. ) .
فإذا مات أبو طالب مشركا كما تزعمون ، فكيف جعل رسول الله (ص) يستغفر له أياما لا يخرج من بيته ؟!
والمشهور أن طلب الرحمة والمغفرة للمشرك حرام .
ثم كلنا نعلم أن تجهيز الميت أي تغسيله وتكفينه من سنن الإسلام ، فإذا لم يكن أبو طالب مسلما ، فكيف يأمر النبي (ص) عليا بتغسيله وتكفينه ومواراته ؟
وهل من المعقول أن عليا (ع) وهو سيد الموحدين وإمام المتقين وأمير المؤمنين ، يرثي مشركا بذاك الرثاء الذي هو جدير أن يرثى به الأنبياء والأوصياء ، ولاسيما وصفه : " بنور الظلم " ، وأنه " صلى عليه ولي النعم " وهو الله سبحانه وتعالى ، " ولقاك ربك رضوانه .." وهل الله عز وجل يلقي رضوانه المشركين ؟!
فهذه كلها دلائل ناصعة ، وبراهين ساطعة في إيمان أبي طالب .
أما قول.....: إذا كان أبو طالب مؤمنا ، فلماذا لم يعلن إيمانه مثل حمزة والعباس ؟
قلت : إن إعلان حمزة إيمانه وإظهار إسلامه ، وكتمان أبي طالب إيمانه وإسلامه كان عن حكمة وتدبير ، فقد كان حمزة رجل الضرب والحرب ، جسورا في اقتحام المعارك ، فلما يظهر إيمانه ويعلن إسلامه ، قويت شوكة المسلمين وكانوا مستضعفين ، فإسلام حمزة بعث فيهم الروح وقوى معنوياتهم وشد عزائمهم . لكن أبا طالب كان رجل الحكمة والتدبير ، وكان هو آنذاك يتزعم بني هاشم ، فكانوا تحت لوائه ، وحتى رسول الله (ص) كان تحت كفالته وحمايته ، وكانت قريش تراعي مقامه وشخصيته لأنهم يحسبونه منهم ، وعلى طريقتهم وطينهم ، فكانوا يتنازلون له ويواجهونه باللين ، حتى أنهم كانوا يطمعون فيه أن يسلمهم محمدا (ص) فيقضوا عليه ويقتلوه.
ولكن يا ترى هل تنازل أبو طالب أمام قريش في شيء مما طلبوا منه في ابن أخيه ، من طرده وترك نصرته و ... ؟!

وأما العباس بن عبد المطلب ، فإنه سبق إلى الإسلام وآمن بابن أخيه محمد (ص) ، ولكن بأمر النبي (ص) كتم إيمانه أيضا ، فقد ذكر ابن عبد البر في الاستيعاب أن العباس أراد أن يهاجر مع رسول الله (ص) إلى المدينة ، ولكن النبي (ص) أمره بالبقاء فيها وقال بقاؤك في مكة خير لي ، فكان العباس يكتب إلى النبي (ص) أخبار مكة ويرسلها إليه حتى أخرجه المشركون كرها إلى بدر فكان من الأسرى ففدى نفسه وأطلق ، ولما اقتضت الأمور وارتفعت الموانع ، أعلن إسلامه وأظهر إيمانه يوم فتح خيبر .

وقال الشيخ القندوزي في ينابيع المودة / الباب السادس والخمسون / تحت عنوان ذكر إسلام العباس رضي الله عنه ـ وفي الباب عناوين كثيرة ـ : قال أهل العلم بالتاريخ : إن العباس أسلم قديما يكتم إسلامه ، وخرج مع المشركين يوم بدر فقال النبي (ص) : من لقي العباس فلا يقتله فانه خرج مكرها ، وهو يكتب أخبار المشركين من أهل مكة إلى النبي (ص) وكان المسلمون يؤمنون به وكان يحب الهجرة إلى المدينة ، لكن النبي (ص) كتب إليه : إن مقامك بمكة خير لك . ولما بشر أبو رافع ـ رق النبي (ص) ـ بإسلام العباس ، أعتقه النبي (ص) .
فيا ترى لو كان العباس يموت قبل إعلان وإظهار إيمانه ، ما كان يتهم بالشرك ؟
فأبو طالب كذلك آمن بالنبي الأمين (ص) ، ولكن الحكمة وحسن التدبير اقتضت أن لا يظهر إيمانه ، ليتمكن من محاماة النبي (ص) ونصرته .
ولذلك ذكر المؤرخون كلهم ، منهم ابن أبي الحديد في شرح‏ نهج ‏البلاغة ج14/70 قال :
و في الحديث المشهور : أن جبرائيل (ع) قال له (ص) ليلة مات أبو طالب : " اخرج منها فقد مات ناصرك ".
السؤال... : هل اشتهر إسلام أبي طالب على عهد النبي (ص) وهل عرفه المسلمون ؟
قلت : نعم اشتهر إيمان أبي طالب وإسلامه ، وكل المؤمنين والمسلمين كانوا يذكرون أبا طالب بالخير ويعظمونه ويحترمونه

ملاك الأرض
09-22-2007, 05:04 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد و آل محمد و عجل فرجهم و العن اعدائهم



احسنت يا " يتيمة الرضا "ع" "
جعل الله ذلك في ميزان اعمالك عزيزتي

مع خالص تحياتي :220: :21: :220:

البطل
09-22-2007, 05:11 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لك مني جزيل الشكر على طرح هذا الموضوع

والله يعطيك الف العافية

فاطمية
10-01-2007, 03:17 PM
عظم الله أجووركم

الإمام علــــــــــــــــــ في سطور ـــــــــــــي

اسمه: علي

• أبوه: أبو طالب (عبد مناف)

• أمه: فاطمة بنت أسد بن هاشم

• جده: عبد المطلب بن هاشم

• إخوته: طالب، عقيل، جعفر

• أخواته: أم هاني، جمانة.

• ولادته: ولد (عليه السلام) يوم الجمعة في الثالث من شهر رجب في الكعبة المكرمة بعد مولد الرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله) بثلاثين سنة.

• صفته:

كان( عليه السلام) ربع القامة، أزج الحاجبين، أدعج العينين أنجل، حسن الوجه كأن وجهه القمر ليلة البدر حسناً، ويميل إلى السمرة، أصلع له حفاف من خلفه كأنه إكليل، اغيد كأن، عنقه إبريق فضة، وهو ارقب، ضخم البطن، أقرى الظهر، عريض الصدر، محض المتن، شثن الكفين، ضخم الكسور، لا يبين عضده من ساعده قد أدمجت إدماجا، عبل الذراعين، عريض المنكبين، عظيم المشاشين كمشاش السبع الضاري، له لحية قد زانت صدره، غليظ العضلات، خمش الساقين(1).

• إسلامه: هو أول من أسلم.

• أشهر زوجاته: فاطمة الزهراء (عليها السلام)، حولة بنت جعفر بن قيس الخثعمية، أم حبيب بنت ربيعة، أم البنين بنت حزام بن خالد بن دارم، ليلى بنت مسعود الدارمية، أسماء بنت عميس الخثعمية، أم سعيد بنت عروة بن مسعود الثقفي.

• أولاده: الحسن (عليه السلام)، الحسين (عليه السلام)، محمد (المكنى بأبي القاسم)، رملة، نفيسة، زينب الصغرى، رقية الصغرى، أم هاني، أم الكرام جمانة (المكناة أم جعفر) امامة، أم سلمة، ميمونة، خديجة، فاطمة(2).

• كُناه: أبو الحسن، أبو الحسين، أبو السبطين، أبو الريحانتين، أبو تراب (كناه بها رسول الله (صلى الله عليه وآله).

• ألقابه: أمير المؤمنين، المرتضى، الوصي، حيدرة، يعسوب المؤمنين، يعسوب الدين.

• خصائصه:

أ - ولد في الكعبة ولم يولد بها أحد قبله ولا بعده.

ب ـ آخى رسول الله (صلى الله عليه وآله) بينه وبين علي لما آخى رسول الله (صلى الله عليه وآله) بينه وبين علي لما آخى بين المسلمين.

ج - حامل لواء الرسول (صلى الله عليه وآله).

د - أمره الرسول (صلى الله عليه وآله).

في بعض سراياه ولم يجعل علياً أميراً.

هـ ـ بلغ عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) سورة براءة.

• بيعته: بويع له بالخلافة في الثامن عشر من ذي الحجة في السنة العاشرة من الهجرة في غدير خم بأمر الرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله)، واستلم الحكم في ذي الحجة في السنة الخامسة والثالثين من الهجرة.

• عاصمته: الكوفة

• شاعره: النجاشي، الأعور الشني

• نقش خاتمه: الله الملك وعلي عبده

• حروبه: الجمل، صفين، النهروان

• رايته: راية رسول لله (صلى الله عليه وآله)

• آثاره: نهج البلاغة

• بوابه: سلمان الفارسي

• كاتبه: عبد الله بن أبي رافع

• شهادته: ضربه عبد الرحمن بن ملجم المرادي الخارجي في ليلة تسع عشرة من شهر رمضان سنة أربعين من الهجرة أثناء اشتغاله بصلاة الفجر في مسجد الكوفة، وتوفي في ليلة إحدى وعشرين من الشهر المذكور.

• قبره: دفنه الحسن (عليه السلام) في الغري، واخفى قبره مخافة الخوارج ومعاوية، وهو اليوم ينافس السماء سمواً ورفعةً، وعلى أعتابه يتكدس الذهب، ويتنافس المسلمون في زيارته من جميع العالم الإسلامي.

الهوامش

1 ـ حياة أمير المؤمنين للصدر ص37 وذخائر العقبى 57 وتفصيل ذلك:

ربعة: لا طويل ولا قصير. أزج العينين: زج حاجبه رق في طول فهو أزج أنجل وسعت عينه وحسنت فهو أنجل. الصلع: انحسار شعر مقدم الرأس. الحفاق: الطرة من الشعر حول رأس الأصلع الإكليل: شبه عصابة تزين بالجوهر الأرقب: غليظ الرقبة المحض: الخالص. متن الظهر: ما يكتنف الصلب عن يمين وشمال من لحم وعصب. وقيل: إنه كان كناية عن الاستواء، وعن اندماج الآخر بحيث لا يبين فيه المفاصل، ويرى قطعة واحدة أقرى الظهر: أي طويلة. شثن الكفين: أي غليظهما. الكسر: جزء من العضو أو جزء من العظم مع ما عليه من اللحم. عبل الذراعين: أي ضخم الذراعين، فإن العبل الضخم من كل شيء.

2 ـ هذا ما ذكره الشيخ المفيد وقال: ومن الشيعة من يذكر المحسن فيكون ثمانية وعشرون

alkadhum
10-01-2007, 05:26 PM
http://www.alkadhim.com/php-other/images/ali.jpg (http://www.alkadhim.com/modules.php?name=News&file=article&sid=210)

http://www.alkadhim.com/php-other/images/imamali.jpg (http://www.alkadhim.com/modules.php?name=News&file=article&sid=210)


الصفحة الخاصة (http://www.alkadhim.com/modules.php?name=News&file=article&sid=210)

شمس
10-01-2007, 10:59 PM
اللهم صلى على سيدنا محمد وعلى ال سيدنا محمد بارك لنا فيكى يا اختى الباحثه

زينبية
10-02-2007, 02:47 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلِّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وأهلك أعدائهم أجمعين من الآن إلى قيام يوم الدين....


والي اذا شأت النجاة حيدرا ،، فارس بدراً وحسام خيبرا ،، والي علياً ،، وكن تقياً ،،
تفووز في الدنيا معاً والآخرة

Dr.Esraa
10-04-2007, 09:57 AM
اللهم صل على محمد و اله الطاهرين ..
اشارككم العزاء بيت شعر للوائلي رحمت الله عليه

فلا و الله لا انسى علياً و حسن صلاته في الراكعينا

مأجورين
د-اسراء

Bent Alhuda
09-19-2008, 02:33 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الذي ابتدع الأشياء من العدم..وخلق الإنسان وكرمه على سائر الخلق..وأخرجه من الظلمات إلى النور..بهداية سيد الخلق والأمم..محمد..صلى الله عليه وآله..وزينه بالعقل..وعلمه بالقلم..علمه ما لم يعلم..

أللهم صل على محمد وآل محمد

سلام من الله عليكم

عظم الله لك الأجر يا رسول الله،،
عظم الله لكِ الأجر يا فاطمة الزهراء،،
عظم الله لكما الأجر أيها الحسنين،،
عظم الله لكم الأجر يا أهل بيت النبوة الأطهار،،
عظم الله لكِ الأجر يا مولاتي يا زينب الحوراء
عظم الله لكم الأجر يا شيعة علي الكرار،،
عظم الله لكم الأجر إخوتي وأخواتي في منتديات نور العترة

في التاسع عشر من الشهر الشريف،،
ذكرى إستشهاد الإمام علي أمير المؤمنين عليه السلام،،

الليلة التي هتف فيها جبرائيل عليه السلام:
تهدمت والله أركان الهدى وأنطمست والله نجوم السماء وأعلام التقى
وأنفصمت والله العروة الوثقى قتل ابن عم المصطفى (صلّى الله عليه وآله)
قتل الوصي المجتبى قتل علي المرتضى، قتل والله سيد الأوصياء، قتله أشقى الأشقياء.

وعبر هذا الموضوع،، نرفع آيـات الحزن والأسى إلى مقام مولانا الإمام
الحجة بن الحسن عجل الله تعالى فرجه الشريف وإلى علمائنا الكرام وإلى
الأمة الإسلامية جمعــاء وإليكم منتسبي منتدى شبكة بطلة كربلاء عليها الصلاة
والسلام بذكرى شهادة مولانا وإمامنا أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه
السلام..


مأجورين جميعا

نور الهداية
09-19-2008, 03:15 AM
عظم الله لك الأجر يا رسول الله،،
عظم الله لكِ الأجر يا فاطمة الزهراء،،
عظم الله لكما الأجر أيها الحسنين،،
عظم الله لكم الأجر يا أهل بيت النبوة الأطهار،،
عظم الله لكِ الأجر يا مولاتي يا زينب الحوراء
عظم الله لكم الأجر يا شيعة علي الكرار،،

http://abadih45.jeeran.com/عظم%20الله%20اجورنا.gif


http://www.awhadi.com/media/pics/1160582020.jpg

Bent Alhuda
09-19-2008, 03:22 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الذي ابتدع الأشياء من العدم..وخلق الإنسان وكرمه على سائر الخلق..وأخرجه من الظلمات إلى النور..بهداية سيد الخلق والأمم..محمد..صلى الله عليه وآله..وزينه بالعقل..وعلمه بالقلم..علمه ما لم يعلم..

أللهم صل على محمد وآل محمد

سلام من الله عليكم

تهَدّمت والله أركَان الهُدى ، وانفَصمتِ العروة الوثقى ، قُتل عليٌّ المرتضى ، قتَله أشقى الأشقياَء عظّم الله أجورنَا , وأجوركُم جَميعا،،
عظم الله أجورنا وأجوركم بهذا المصاب الجلل،،
عظم الله لك الأجر ياسيدتي ومولاتي فاطمة الزهراء،،
وعظم الله لكما الأجر ياسيدي يا ابا محمد وياسيدي ياابا عبدالله ،،
وعظم الله لكم الاجر يا ساداتي وموالي ائمة الهدى ومصابيح الدجى سلام الله عليكم
وعظم الله لك الأجر ياسيدي ياابا صالح (ع) في شهادة جدك أمير المؤمنين،،
إمام الانس والجن الكرار حيدرة الاسلام اسد الله الغالب ،،
وقائد الغر المحجلين ابي الحسن علي بن ابي طالب سلام ،،
الله عليه فلعن الله امة اسست اساس الظلم والجور عليكم ،،
اهل البيت(ع) ولعن الله امة قاتلتكم وناصبت لكم العداء ،،
والحرب وازالتكم عن المراتب التي رتبكم الله فيها ،،


الرابط مقتل الامام علي عليه السلام بصوت الشيخ عبد الرضا معاش ،،

http://www.shiaweb.org/ahl-albayt/amir/maqtal.ram (http://www.shiaweb.org/ahl-albayt/amir/maqtal.ram)
والرابط للسيد جاسم الطويرجاوي،،

http://www.yahosein.com/majalis/index.php?file=2091 (http://www.yahosein.com/majalis/index.php?file=2091)

عظم الله أجورنا واجوركم بمصاب سيد الموحدين أمير المؤمنين عليه السلام،،

زينبية
09-19-2008, 05:57 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على النبي واله الاطهار وعجل فرجهم ياكريم


تهدمت والله أركان الهدى ، وانطمست والله نجوم السماء وأعلام التقى ، وانفصمت والله العروة الوثقى ..قتل علي المرتضى قتل ابن عم المصطفى قتله اشقا الاشقياء0

نرفع أسمى آيات التعازي إلى مولانا الحجة ابن الحسن عليه السلام والأمة الإسلامية في ذكرى استشهاد أمير المؤمنين ومولى الموحدين علي ابن أبي طالب عليه السلام 0


في ذلك اليوم الحزين

في الليلة التاسعة عشرة من شهر رمضان سنة أربعين للهجرة عند الفجر،
كمن له اللعين ابن ملجم المرادي في المسجد منتظراً صلاة الإمام عليه السلام فلما أقام وكبّر عليه السلام وركع الركعة الأولى فلما رفع أمير المؤمنين عليه السلام رأسه من السجود ضربه أشقى الناس على رأسه الشريف فوقعت الضربة على موضع ضربة عمرو بن عبد ود ووصلت الضربة من مفرق رأسه إلى موضع السجود، وقد كان السيف مسموماً.

فقال أمير المؤمنين الإمام علي عليه السلام عند ذلك:

بسم الله وبالله وعلى ملّة رسول الله فزت وربّ الكعبة0


ضرب عليه السلام في الليلة التاسعة عشرة من شهر رمضان سنة أربعين للهجرة عند الفجر، وفاضت روحه المقدسة إلى رياض القدس والجنان في ليلة 21 من شهر رمضان عن عمر يناهز 66 سنة.


السلام عليك يا امير المؤمنين

السلام عليك يا وصي الرسول الامين

اللهم العن من قتل اميرنا لعن لم تلعن به احد من العالمين

واشد من لعن ابليس الرجيم0

أنوار الزهراء
09-08-2009, 03:30 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام




http://img475.imageshack.us/img475/7032/17ce.jpg



نقدم بإسم الجميع المشرفين والأعضاء إلى مقام ناموس الله الأعظم حجة الله على خلقة الإمام صاحب العصر والزمان وإلى نوابه المراجع العظام وإلى سائر الخليقة بأحر التعزي القلبية بهذا المصاب الجلل مصاب يعسوب الدين وقائد الغر المحجلين أبو والسبطين مصاب كاشف الكرب أسد الله الغالب


السلام عليك يا وليّ الله، والشهاب الثاقب، والنور العاقب، يا سليل الأطائب يا سر الله، إن بيني وبين الله تعالى ذنوباً قد اثـقلت ظهري، ولا يأتي عليها الا رضاه، فبحقِّ من ائتمنك على سره، واسترعاك امر خلقه، كن لي إلى الله شفيعاً، ومن النار مجيراً، وعلى الدهر ظهيراً، فإنّي عبد الله و وليّك، حبيبي، اشتقت لمثواك، اشتقت للشم ضريحك، اشتقت لشم ريحك


هنيئاً لمن كان هذه الليلة بجوارك، هنيئاً لهم ليتني معهم، ولكن يا مولاي
وأن كنت بعيدة عن قبرك فأنت مدفون في قلبي، جرح رأسك شق قلبي
ألمك آهاتك فطرت كبدي، روحي فداء لك سيدي، أهلي أحبتي عشيرتي فداء
لتراب نعلك مولاي، طاب مثواك، هنئ مضجعك، أي والله هذه الجنة، هذه الجنة
يا قسيم الجنة والنار أكتبنا معك، خذنا معك، معك معك يا علي، أنت الولي
يا علي، أنت الحبيب يا أبا الحسن، يا حبيب الرسول، يا أبن عم البتول

يا أبا قريحة الجفون هو سيِّد العرب ، يعسوب المؤمنين ، مولى الموحّدين أسد الله الغالب عليُّ بن أبي طالب بن عبد المطَّلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرَّة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن نضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان القرشي ،الهاشمي ، المكِّي ، المدني


قيل : « هو أول هاشمي ولد من أبوين قرشيين هاشميين » وفي عبارة الكليني

« وهو أول هاشمي ولده هاشم مرَّتين »

ولا يصحُّ ذلك ، لأنَّ اُمَّه ولدت قبله طالباً وعقيلاً وجعفراً من أبوين هاشميين!!




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 03:33 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام



http://img475.imageshack.us/img475/2357/10rq.jpg



نسبه الشريف


الأسم


علي إبن أبي طالب عليه السلام


أبوه


أبو طالب (عبد مناف)


أمه الطاهرة


فاطمة بنت أسد



جده


عبد المطلب بن هاشم


إخوته


طالب، عقيل، جعفر


الكنى


أبو الحسن، أبو الحسنين



أخواته


أم هاني، جمانة


الألقاب


الكرار، المرتضى


موضع الولادة


الكعبة المشرفة بمكة


يوم الولادة


ليلة السبت مساء الجمعة


شهر الولادة


13رجب الاصب


عام الولادة


23 قبل الهجرة


نقش خاتمه


الملك لله الواحد القهار


يوم الوفاة


ليلة الخميس أو فجر الجمعة


شهر الوفاة


21 شهر رمضان


عام الوفاة


40 من الهجرة


علة الوفاة


ضربه ابن ملجم المرادي لعنه الله


المرقد المقدس


المقام السامي بالنجف الأشرف


عدد الأزواج


12 عدا الجواري


عدد الأولاد


15بنون، 19بنات



هو علي بن أبي طالب و اسم أبي طالب عبد مناف بن عبد المطلب و اسم عبد المطلب شيبة الحمد بن هاشم و اسم هاشم عمرو بن عبد مناف و اسم عبد مناف المغيرة بن قصي




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 03:35 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://www.q8boy.com/images/irx3k0n3jah22x448hn.jpg



• ولادته

ولد (عليه السلام) يوم الجمعة في الثالث من شهر رجب في الكعبة المكرمة بعد مولد الرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله) بثلاثين سنة

• صفته

كان( عليه السلام) ربع القامة، أزج الحاجبين، أدعج العينين أنجل، حسن الوجه كأن وجهه القمر ليلة البدر حسناً، ويميل إلى السمرة، أصلع له حفاف من خلفه كأنه إكليل، اغيد كأن، عنقه إبريق فضة، وهو ارقب، ضخم البطن، أقرى الظهر، عريض الصدر، محض المتن، شثن الكفين، ضخم الكسور، لا يبين عضده من ساعده قد أدمجت إدماجا، عبل الذراعين، عريض المنكبين، عظيم المشاشين كمشاش السبع الضاري، له لحية قد زانت صدره، غليظ العضلات، خمش الساقين


حياة أمير المؤمنين للصدر ص37 وذخائر العقبى 57


• إسلامه

هو أول من أسلم

• أشهر زوجاته

فاطمة الزهراء (عليها السلام)، حولة بنت جعفر بن قيس الخثعمية، أم حبيب بنت ربيعة، أم البنين بنت حزام بن خالد بن دارم، ليلى بنت مسعود الدارمية، أسماء بنت عميس الخثعمية، أم سعيد بنت عروة بن مسعود الثقفي

• أولاده

الحسن (عليه السلام)، الحسين (عليه السلام)، محمد (المكنى بأبي القاسم)، رملة، نفيسة، زينب الصغرى، رقية الصغرى، أم هاني، أم الكرام جمانة (المكناة أم جعفر) امامة، أم سلمة، ميمونة، خديجة، فاطمة

هذا ما ذكره الشيخ المفيد وقال: ومن الشيعة من يذكر المحسن فيكون ثمانية وعشرون

• كُناه

أبو الحسن، أبو الحسين، أبو السبطين، أبو الريحانتين، أبو تراب (كناه بها رسول الله (صلى الله عليه وآله)

• خصائصه

أ - ولد في الكعبة ولم يولد بها أحد قبله ولا بعده

ب ـ آخى رسول الله (صلى الله عليه وآله) بينه وبين علي لما آخى رسول الله (صلى الله عليه وآله) بينه وبين علي لما آخى بين المسلمين

ج - حامل لواء الرسول (صلى الله عليه وآله)

د - أمره الرسول (صلى الله عليه وآله)

في بعض سراياه ولم يجعل علياً أميراً

هـ ـ بلغ عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) سورة براءة

• بيعته

بويع له بالخلافة في الثامن عشر من ذي الحجة في السنة العاشرة من الهجرة في غدير خم بأمر الرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله)، واستلم الحكم في ذي الحجة في السنة الخامسة والثالثين من الهجرة

• عاصمته

الكوفة

• شاعره

النجاشي، الأعور الشني

• نقش خاتمه

الله الملك وعلي عبده

• حروبه

الجمل، صفين، النهروان

• رايته

راية رسول لله (صلى الله عليه وآله)

• آثاره

نهج البلاغة

• بوابه

سلمان الفارسي

• كاتبه

عبد الله بن أبي رافع

• شهادته

ضربه عبد الرحمن بن ملجم المرادي الخارجي في ليلة تسع عشرة من شهر رمضان سنة أربعين من الهجرة أثناء اشتغاله بصلاة الفجر في مسجد الكوفة، وتوفي في ليلة إحدى وعشرين من الشهر المذكور

• قبره

دفنه الحسن (عليه السلام) في الغري، واخفى قبره مخافة الخوارج ومعاوية، وهو اليوم ينافس السماء سمواً ورفعةً، وعلى أعتابه يتكدس الذهب، ويتنافس المسلمون في زيارته من جميع العالم الإسلامي



السلام عليك يا أبا الأحرار

السلام عليك يا حامي الجار

السلام عليك يا حيدر الكرار



نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 03:37 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://www.deeiaar.org/uppicdir/uploads/fe62b455cd.jpg



بهذه الذكرى الفجيعه و الأليمة


التي تفطرت لها السماوات والارضون وتهدمت


بها اركان الهدى أليكم بعض ما قيل في أمير المؤمنين (ع)


من اقوال رسول الله (ص)في الامام علي عليه السلام


اقوال تحمل المعاني ومنزلة الامام والولاء الى الامام (ع)



قال النبي (ص)


عنوان صحيفة المؤمن : حب عليّ (ع)


قال النبي (ص)


لا سيف إلاّ ذو الفقار ولا فتى إلاّ عليّ (ع)


قال النبي (ص)


حامل لوائي في الدنيا والآخرة : عليّ (ع)


قال النبي (ص)


مَن سرّه أن يحيا حياتي ، ويموت مماتي فليتول من بعدي عليّ (ع)


قال النبي (ص)


لكلّ نبي وصي ووارث , ووصيّي ووارثي : عليّ (ع)



السلام عليك يا أمير المؤمنين ووالد السبطين الحسن والحسين ،السلام عليك يا وليد الكعبة وشهيد المحراب ،عظم الله لكم الأجر سادتي وموالي يا آل محمد عظم الله لك الأجر يا مولاي يا صاحب الزمان


عظم الله لكم الأجر أيها الشيعة الموالون في إمامكم أبو الحسن علي بن أبي طالب عليه السلام


نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 03:39 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://www.deeiaar.org/uppicdir/uploads/8d04d40f41.jpg




من أقوال الإمام علي عليه السلام




بالعقل صلاح كل أمر

لآخرتك من دنياك نصيباً

مواهب والآداب مكاسب

يجد لذة العبادة من لايصوم عن الهوى

عون الدعاء الخشوع

العقل مجانبة اللهو

لا يتحقق الصبر إلأ بمقاساة ضد المألوف

ثلاث من أبواب البر: سخاء النفس وطيب الكلام والصبر على الأذى

صوم النفس عن لذات الدنيا أنفع الصيام

الجزع اتعب من الصبر

الشاخص في طلب العلم كالمجاهد في سبيل الله

لطالب العلم عز الدنيا وفوز الآخرة

جميل المقصد يدل على طهارة المولد

خير الناس من نفع الناس

الكتب بساتين العلماء

قليل الطمع يفسد كثير الورع

الحكمة شجرة تنبت في القلب وتثمر في اللسان

حب الاطراء والمدح من اوثق فرص الشيطان

سل عن الجار قبل الدار

أصل الرضا حسن الثقة بالله

الصلاة حصن من سطوات الشيطان

من أمن الزمان خانه

الخيانة دليل على قلة الورع والديانة

من استصلح الاضداد بلغ المراد

السامع للغيبة كالمغتاب

لا شرف أعلى من الإسلام

معاشرة ذوي الفضائل حياة القلوب

احسن افعال المقتدر العفو

في التوكل حقيقة الإيمان

التواضع يكسوك المهابة

الحقد الأم العيوب

بكثرة الكبر يكون التلف

من شب نار الفتنة كان وقوداً لها

الجهل مميت الاحياء ومخلد الشقاء

لا تعتذر الى من لا يحب أن يجادلك عذراً

من امر بالمعروف شد ظهور المؤمنين

جاور القبور تعتبر

من قصر بالعمل ابتلى بالهم

أفضل العبادة العفاف

ندم القلب يكفر الذنوب

اصل قوة القلب التوكل على الله

الدنيا ضل الغمام وحلم المنام

الاستغفار يزيد في الرزق

اهلك الناس اثنان خوف الفقر وطلب الفخر

التقوى رئيس الاخلاق

السلام سبعون حسنة تسعة وستون للمبتدىء وواحد للراد

الحلم تمام العقل

في لزوم الحق تكون السعادة

أصل الزهد اليقين وثمره السعادة

إذا رأيت مظلوم فأعنه على الظالم

الصحة أفضل النعم

من لم يحتمل مرارة الدواء دام ألمه

اشجع الناس أسخاهم

السخاء يزرع المحبة

الانفراد راحة المتعبدين

الزم الصمت يستنر فكرك

معرفة الله سبحانه أعلى المعارف

فقد الولد محرقة للكبد

الغفلة أضر الاعداء

زكاة الجهاد والصيام

من أعظم الشقاوة القساوة

العين جاسوس القلب وبريد العقل

الصديق أقرب الأقارب

ثمرة العقل مداراة الناس




السلام عليك يا أمير المؤمنين

السلام عليك يا سيد الوصيين

السلام عليك يا إمام المتقين




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

ايمن الوزير
09-08-2009, 03:40 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على النبي واله الاطهار وعجل فرجهم ياكريم


تهدمت والله أركان الهدى ، وانطمست والله نجوم السماء وأعلام التقى ، وانفصمت والله العروة الوثقى ..قتل علي المرتضى قتل ابن عم المصطفى قتله اشقا الاشقياء0

نرفع أسمى آيات التعازي إلى مولانا الحجة ابن الحسن عليه السلام والأمة الإسلامية في ذكرى استشهاد أمير المؤمنين ومولى الموحدين علي ابن أبي طالب عليه السلام 0

أنوار الزهراء
09-08-2009, 03:42 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://www.deeiaar.org/uppicdir/uploads/9c06755398.jpg



بعث الإله إلى الأنام محمدًا

وأتمها بخلافة المولى علي

وتنزل القرآن عند محمدٍ

وكمال تأويل الكتاب غدا علي

وإلى معاريج السماء محمدٌ

يرقى فيلقى عند سدرتها علي

ويهاجر البلد الحرام محمدٌ

ويبيت مفتديًا بمرقده علي

ويقيم صرحًا للجهاد محمدٌ

من ذا الذي صرع العُتاةَ سوى علي

في خندق الأحزاب صاح محمدٌ

من ذا لِعَمْروٍ فانبرى يمضي علي

وكذاك في أخذ أصيب محمدٌ

فرَّ الجميع وكان كرارًا علي

فلرحمة الباري علينا محمدٌ

والصدمة الكبرى على الأعدا علي

ومدينة العلم العظيم محمدٌ

والباب للصرح المبين غدا علي

فاعلم لواء الحمد باسم محمدٍ

ونراه في يوم القيامة مع علي

والحوض يوم الورد ملك محمدٍ

لكنما الساقي عليه غدًا علي

أعطى إلهي كوثرًا لمحمدٍ

من زُّوج الطهر البتول سوى علي

ويحج في بيت الإله محمدٌ

أوليس من بيت الإله أتى علي

والجنة المثلى لدين محمدٍ

لكن بشرطِ دخولها تهوى علي

والنار ماخلقت وحق محمدٍ

إلا لتصلى الحاقدين على علي

والجنة والنار قل لمحمدٍ

وقسيمها يوم الحساب غدًا علي

وأُتم بالإيمان دين محمدٍ

وبها تسمَّى يوم خندقهم علي

وعليُّ يدعو ربه بمحمدٍ

ومحمدٌ يدعو بحق أخي علي



القصيدة المحمدية العلوية لـ السيد نصرات قشاقش العاملي





نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 03:43 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://ba7rain.net/forum/files/FiLeS/emam-ali_169.gif



إستشهاد أمير المؤمنين علي عليه السلام، وقدر عمره ،ومدة خلافته


استشهد(عليه السلام) سنة 40 من الهجرة في شهر رمضان، وقد ضرب ليلة تسع عشرة ليلة الأربعاء و قبض ليلة الجمعة ليلة إحدى و عشرين و عمره ثلاث و ستون سنة، و كانت مدة خلافته خمس سنين


موضع قبره عليه السلام


ثم حمل جثمانه الشريف ليلا إلى ناحية الغريين (النجف) و دفن هناك و اخفي قبره بوصية منه


و حكى ابن أبي الحديد في شرح النهج عن أبي القاسم البلخي انه قال ان عليا(عليه السلام) لما قتل قصد بنوه ان يخفوا قبره خوفا من بني أمية أن يحدثوا في قبره حدثا فاوهموا الناس في موضع قبره تلك الليلة و هي ليلة دفنه ايهامات مختلفة فشدوا على جمل تابوتا موثقا بالحبال يفوح منه روائح الكافور و أخرجوه من الكوفة في سواد الليل صحبه ثقاتهم يوهمون انهم يحملونه إلى المدينة فيدفنونه عند فاطمة(عليه السلام)


و اخرجوا بغلا و عليه جنازة مغطاة يوهمون انهم يدفنونه بالحيرة و حفروا حفائر عدة منها بالمسجد و منها برحبة قصر الإمارة و منها في حجرة من دور آل جعدة بن هبيرة المخزومي و منها في اصل دار عبد الله بن يزيد القسري بحذاء باب الوراقين مما يلي قبلة المسجد و منها في الكناسة و منها في الثوية فعمي على الناس موضع قبره و لم يعلم دفنه على الحقيقة إلا بنوه و الخواص المخلصون من أصحابه فانهم خرجوا به(عليه السلام) وقت السحر في الليلة الحادية و العشرين من شهر رمضان فدفنوه على النجف بالموضع المعروف بالغري بوصية منه(عليه السلام) إليهم في ذلك وعهد كان عهد به إليهم و عمي موضع قبره على الناس



تهدمت والله أركان الهدى وانفضمت العروة الوثقى بمقتل أمير المؤمنين




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 03:45 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام



http://www.almugtama.net/vb/upload/upload/wh_88541942.jpg





تهدمــــــــت والله اركان الهدى


بقلوب تقطر اسى وعيون تذرف دماءً .. نقدم احر التعازي بين يدى سيدنا

ومولانا صاحب العصر والزمان (عجل الله فرجه الشريف )


في مصيبة جده امير المؤمنين (عليه السلام )


فاسمح لنا يا سيدى يامولاي ان نشاطرك الحزن والعزاء بفقيد الاسلام

وشهيد المحراب ..الذى نعاه جبرئيل .. وبكته الملائكة ونعاه القرآن والمسجد

والمحراب .. وبكته سجادة الصلاة وشهر الصوم والاسلام

وانت حزين في هذه الايام وتردد ونحن نردد معك


اللهم العن قتلة امير المؤمنين

اللهم العن قتلة امير المؤمنين

اللهم العن قتلة امير المؤمنين

أتقدم بأحر التعازي إلى صاحب العصر والزمان الإمام

" المهدي عجل الله فرجه الشريف "

في ذكرى استشهاد أمير المؤمنين وقائد الغر المحجلين و وصي حبيب رب العالمين أمير المؤمنين

" علـــــي بن أبي طالب عليه الســــلام "

وأعزي كافة الأمة الإسلامية في مشارق الأرض ومغاربها وإلى كافة علماء

ومراجع الدين وخصوصاً أعضاء المنتدى الكرام

عظم الله اجورنا واجوكم بهذا المصاب الجلل

عظم الله لك الاجر يا رسول الله

عظم الله لك الاجر يا فاطمة الزهراء

عظم الله لك الاجر يا أبا محمد الحسن المجتبى

عظم الله لك الاجر يا أبا عبدالله الحسين الشهيد

عظم الله اجوركم يا اهل بيت النبوة



السلام عليك ياولي الله .. أنت أول مظلوم وأول من غصب حقه .. صبرت

واحتسبت حتى اتاك اليقين .. فاشهد أنك لقيت الله وانت شهيد .. عذب الله

قاتلك بأنواع العذاب وجدد عليه العذاب .. جئتك عارفاً بحقك مستبصراً بشأنك

معادياً لأعدائك ومن ظلمك .. ألقى على ذلك ربي ان شاء الله .. ياولي الله

ان لي ذنوباً كثيرة فاشفع لي الى ربك .. فإن لك عند الله مقاماً معلوماً وان

لك عند الله جاهاً وشفاعة وقد قال الله تعالى لا يشفعون إلا لمن ارتضى


عظم الله لنا ولكم الأجر في هذا المصاب الجلل .. وا اماماه واعلياه

السلام عليك يا أمير المؤمنين السلام عليك يا يعسوب الدين


السلام عليك يا أبا الحسن والحسين ( عليهما السلام )


السلام عليك يا كافل اليتامى


آه لو عرفوا قدرك ووصلوا الى عظمة شخصيتك بعد رسول الله صلى الله عليه

وآله وسلم

آه للبئر المعطلة التي ابتعد عنها الناس بسبب حب الدنيا

آه للعلم وباب مدينة علم العالم بالعلوم الالهية النبي الأعظم صلى الله عليه

وآله وسلم كيف ابتعدوا عنه .. آه لزمان الانفتاح والتطور المزعوم وفيه يجهل

الغافلون ما علي وما مكانة علي سلام الله عليك سيدي ومولاي يا أمير

المؤمنين

اننا نتقرب الى الله بك ونستشفع بك الى الله يا وجيها عند الله

اغفر لنا عند الله

اللهم ارزقنا زيارة امير المؤمنين شفيع المذنبين وارزقنا شفاعته يوم القيامه

اللهم العن قتلة امير المؤمنين ..اللهم العن قتلة امير المؤمنين

المشتكى لله منكم يا ظالمي آل بيت رسول الله

اللهم اجعلنا من المتمسكين بولاية امير المؤمنين على بن ابي طالب عليه

السلام

و اجعلنا من الذين تنتصر بهم على اعداء علي بن ابي طالب الهي الحق آمين


عظم الله اجوركم بوفاة ابو الحسنين وزوج البتول ..ابن عم الرسول

ونتقدم الى صاحب العصر والزمان روحي واروح العالمين له الفداء

والى الشيعه بوفاة وليد الكعبة



مـــــــــــــــــــأجورين



نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 03:46 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام



http://www.sawtakonline.com/forum/attachment.php?attachmentid=5397&stc=1&thumb=1&d=1160584152



قُم ناشد الاسلامَ عن مُصابه


أُصيب بالنبىٍّّ أم كتابه؟!


أم أنَّ ركب الموت عنه قد سرى


بالروُّح حمولاً على ركابه


بل قضى نفسُ النبىٍّّ المرتضى


وأدرج الليلة في أثوابه


مضى على اهتضامه بغُصَّة


غصَّ بها الدهرُ مدى أحقابه


عاش غريبا بينها وقد قضى


بسيف أشقاها على اعترابه


لقد أراقوا ليلة القدر دماً


دماؤها انصببن بانصبابه


تنزَّل الرّوحُ فوافى روحَه


صاعدةً شوقاً إلى ثوابه


فضجَّ والاملاكُ فيها ضجَّةَ


منها اقشعر الكونُ في إهابه


وانقلب السلامُ للفجر بها


للحشر اعولاً على مُصابه


اللّه نفس أحمدٍ من قد غدا


من نفس كلّ مؤمنٍ (أولى به)


غادره ابن مُلجم ووجههُ


مُخضَّبٌ بالدم في محرابه


وجهٌ لوجه اللّه كم عفَّره


في مسجدٍ كان (أبا ترابِه)


فأغبرَّ وجهُ الدين لاصفراره


وخضّب الايمان لاختضابه


ويزعموُن حيثُ طلّوا دمهُ


في صومهم قد زيد في ثوابه


والصومُ يدعو كلَّ عامٍ صارخاً


قد نضحوا دَمي على ثيابه


إطاعةٌ قتلُهم مَن لم يكن


تُقبلُ طاعاتُ الورى إلاّ به


قتلتم الصلاة في محرابها


ياقاتليه وهو في محرابه


وشقَّ رأس العدل سيف جوركم


مذ شقَّ منه الرأس في ذبابه


فليبك (جبريلُ) له ولينتحب


في‌الملا الاعلى على مُصابه


نعم بكى والعيثُ من بُكائه


ينحبُ والرعدُ من انتحابه


منتدباً في صرخةٍ وانّما


يستصرخُ (المهدىّ) في انتدابه


يا أيها المحجوبُ عن شيعته


وكاشف الغُمّى على احتجابه


كم تغمد السيف لقد تقطعّت


رقابُ أهلِ الحق في أرتقابه




عظم الله أجورنا وأجوركم بمصاب أمير المؤمنين




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 03:47 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://byfiles.storage.msn.com/y1pzEUj6XpFfowDgjNoWMg4InoFMhPo3BOtnmnDmxxeUq2IcHd sFd-nvA



لبــــس الإســــــلام أبـــراد الســـــــواد


يـــــوم أردى المرتضى سيف المرادي


ليـــــــلة مــــا أصبـــــحــــت إلا وقـــــد


غـــــــلب الغــــــي عـــلى أمــر الرشاد


والصـــــــلاح انخــــــفــــضت أعـــلامه


وغــــــدت تــــــــرفع أعـــــلام الفــساد


مـــــا رعـــــى الغـــــادر شــهر الله في


حــــــجة الله عـــــــلى كـــــل العــــــباد


وبــــبــــيـــــــت الله قــــــد جـــــــدلــــه


ساجـــــدا ينـــــشج مــن خــوف المعاد


قـــــــتـــــلوه وهــــــو فـــــي محــــرابه


طــــــاوي الأحـــــشاء عـــن ماء وزاد


فــــــبكتـــه الإنـــــس والجــــــن مــــعا


وطيـــــور الجـــــو مـع وحش البوادي


وبــــــكـــاه المـــــلأ الأعـــــــلى دمـــــا


وغــــــدا جــــــبريل بالـــــويل يــــنادي


هــــــدمـــــت والله أركـــــان الهــــــدى


حــــــيث لا مـــــن منذرٍ فينا ينادي




عظم الله لكم الاجر يا موالين في إمامكم أمير المؤمنين




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 03:48 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام



http://tkfiles.storage.msn.com/x1pbglk-vqL4BuFYO3k_E2W9bzweOQyln2MUmn3fwO2ZjIhUDIzarnsqYc Ez4A27NEiqze8dyrHba-ERGaEB41f5jjoTClyxDf0C8IlYC5GTwaWEeE7Ts3wUY5vpi1Rn dYiXr_SNsllYp2KWxJEbcXDCdKhoyinbqei




روى الطبري وابن الاثير في تاريخيهما ان سبب قتل الإمام علي (عليه السلام)، هو الإجتماع الـذي عقـد بين ثـلاثة اشـخاص من الخـوارج، كان أحـدهم عبدالرحمن بن ملجم المرادي حيث تذاكروا أمر الناس، وعابوا الولاة، ثم ذكروا أهل النهروان، فترحموا عليهم وقالوا ما نصنع بالبقاء بعدهم، فلو شَرينا أنفسنا لله، وقتلنا أئمة الضلال، وارحنا منهم البلاد، فقال ابن ملجم أنا اكفيكم علياً، فأخذ سيفه وسمّه، واتى الكوفة، فلقي اصحابه بها، وكتمهم أمره، ورأى ابن ملجم اصحابِاً له من تيم الرباب، ومعهم امرأة منهم اسمها ( قطام )، قتل أبوها وأخوها في معركة النهروان، وكانت فائقة الجمال فخطبها ابن ملجم فقالت: لا أتزوجك إلا على ثلاثة آلاف، وعبد، وقينة، وقتل علي. قال: والله ما جاء بي إلا قتل علي فلك ما سألت


وفي فجر اليوم التاسع عشر، من شهر رمضان المبارك، عام (40 هـ)، إمتدت يد اللئيم ابن ملجم إلى أمير المؤمنين (عليه السلام)، إذ ضربه بسيفه المسموم وهو يصلي في مسجد الكوفة

روى الشيخ المفيد (رحمه الله): ان ابن ملجم بعد أن ضرب الإمام (عليه السلام )، لحقه رجل من قبيلة همدان فطرح عليه قطيفة، ثم صرعه وأخذ السيف من يده وجاء به إلى أمير المؤمنين (عليه السلام)

وفي امالي الشيخ الطوسي : وخرج الحسن والحسين ( عليهما السلام )، وأخذا ابن ملجم وأوثقاه، واحُتمِل أمير المؤمنين (عليه السلام)، فأُدخل إلى داره، فقعدتْ لبابة عند رأسه، وجلست أم كلثوم عند رجليه، ففتح عينيه فنظر إليهما فقال: الرفيق الأعلى خير مستقراً وأحسن مقيلاً، ثم عرق ثم اغمي عليه، ثم أفاق فقال: رأيت رسول الله ( صلى الله عليه وآله) يأمرني بالرواح إليه عشاءً ثلاث مرات

وقال ابن الاثير: أًدخل ابن ملجم على أمير المؤمنين ( عليه السلام )، وهو مكتوف فقال: أي عدو الله ألم أحسن إليك، قال: بلى قال ( عليه السلام ). فما حَملَك على هذا؟! قال ابن ملجم: شحذته أربعين صباحاَ [ يقصد بذلك سيفه ]، وسألت الله أن يقتل به شر خلقه، قال علي ( عليه السلام ): لا أراك إلا مقتولا به، ولا أراك إلا من شر خلق الله، ثم قال ( عليه السلام): النفس بالنفس إن هلكت فاقتلوه كما قتلني، وان بقيت رأيت فيه رأيي، يا بني عبد المطلب لا ألفينكم تخوضون دماء المسلمين، تقولون قتل أمير المؤمنين ألا لا يُقتلن إلا قاتلي، أنظر يا حسن إذا أنا متّ من ضربتي هذه، فاضربه ضربة بضربة، ولا تمثـلن بالرجل، فاني سـمعت رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) أياكم والمثلة ولو بالكلب العقور

قال الشاعر في مقتله ( عليه السلام)

ولم أر مَهْراً سـاقه ذو سماحة

كمَهر قطام من فصيح وأعجمِ

ثلاثــة آلاف و عبـــد وقـيـنــة

وضرب علي بالحسام المصممِ

فــلا مــهر اغـلــى من علي وإن غــلا

ولا فتك إلا دون فتك ابن ملجمِ

وفي كتاب الخرائج قال عمرو بن الحمق: دخلت على علي ( عليه السلام)، حين ضرب الضربة بالكوفة، فقلت: ليس عليك بأس انما هو خدش، قال: لعمري اني لمفارقكم، ثم اغمي عليه، فبكت ام كلثوم، فلما أفاق قال ( عليه السلام) : لا تؤذيني يا ام كلثوم، فانك لو ترين ما أرى، إن الملائكة من السماوات السبع بعضهم خلف بعض والنبيين يقولون إنطلق يا علي فما أمامك خير لك مما أنت فيه

لقد بقي الإمام علي ( عليه السلام) يعاني من ضربة المجرم الأثيم ابن ملجم، ثلاثة أيام، عهد خلالها بالإمامة إلى ابنه الإمام الحسن المجتبى ( عليه السلام)، وطوال تلك الايام الثلاثة كان ( عليه السلام ) يلهج بذكر الله، والرضا بقضائه، والتسليم لأمره، كما كان يُصدر الوصية تلو الوصية، داعياً إلى إقامة حدود الله عزوجل، محذراً من اتباع الهوى والتراجع عن حمل الرسالة الإسلامية



عظم الله لكم الاجر يا موالين في إمامكم أمير المؤمنين




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 03:50 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://tkfiles.storage.msn.com/x1pbglk-vqL4BuFYO3k_E2W9bzweOQyln2MUmn3fwO2ZjIlDcJt08gW4l9 M9cEIx0Z4Ujs3QhPAS27pb5Lg35ULGjfZT437ZGD4eU3S2beXv UU62eewLFf0K-LnHXigfv-2tNPtX-H4MLPhYcYgG4ja5keV996Za3wJ




حجــــــــة الباري ولسان إكتابــه

إتخضب إبدم هامته محـــــــرابه

أخو الهادي وثاني أصحاب العبه

إلهدم حصن الكفر والجن حاربه

إشلون إبن ملجم تجاسر صوبه

هز عرش رب الجلاله إوصابه

إتخضب إبدم هامته محرابه

علي المضروب إبفعل سيفه المثل

علي إبحه الوحي إشم مره نزل

علي البسمـــــــه إتشيد الدين وكمل

هــــو ســـــــــــر كل الفلك وأسبابه

إتخضب إبدم هامته محرابه

علي ويه المختار ?انت خـِــــــــوته

مثل هارون ويه مــــــوسى وزادته

بات بفراش الرسول إبهجـــــــــــرته

وحفظ دم الهـــــــــــــادي من إذيابــه

إتخضب إبدم هامته محرابه

علي ويه إلح والح إبجبينه يدور

علي الصام وخبزة شعير إلفطور

علي إتشوفه الفقره يدخلها السرور

وعاليتامــــــــــــــــه دمعته سجابه

إتخضب إبدم هامته محرابه

علي ما شك إوسجد راسه الصنم

علي الوجه الكفر زم أشرف علم

علي الجندل عمر والجيش إنهزم

وسيفه مــــــــــايوم إنغمد بكربه

إتخضب إبدم هامته محرابه

علي لوماأمرالله إوحكمـــــــــته

علي ما وصلته الــــــوم وتفته

علي يدري الفجر تنطر هامــــــــته

الصبر عالمحتوم ــــــــان إجوابه

إتخضب إبدم هامته محرابه

علي إوبيوم إتخذ داره وسكت

علي مو خايف من اللي إتحكمت

علي شاف الأمه بالفتنه إبتلت

وأكثر التنطي عــــــــــــهد ?ذابه

إتخضب إبدم هامته محرابه

علي الخيب أمل كل الحــــــاقده

علي الشامــــــخ للثريه مرقده

علي الينطي إمراد كلمن يصده

واليضد حيدر عسير إحسابه




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 03:51 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://www.sawtakonline.com/forum/attachment.php?attachmentid=5396&stc=1&thumb=1&d=1160584152



قصة استشهاد الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام


من الاخبار الواردة بسبب قتله عليه السلام وكيف جرى الامر في ذلك ما رواه جماعة من أهل السير منهم أبومخنف وإسماعيل بن راشد أبوهاشم الرفاعي وأبوعمرو الثقفي وغيرهم أن نفرا من الخوارج اجتمعوا بمكة ، فتذاكروا الامراء فعابوهم وعابوا أعمالهم ، وذكروا أهل النهروان وترحموا عليهم ، فقال بعضهم لبعض : لو أنا شرينا أنفسنا لله فأتينا أئمة الضلال فطلبنا غرتهم وأرحنا منهم العباد والبلاد وثأرنا بإخواننا الشهداء بالنهروان ، فتعاهدوا عند انقضاء الحج على ذلك ، فقال عبدالرحمن بن ملجم لعنه الله

أنا أكفيكم عليا ، وقال البرك بن عبيدالله التميمي : أن أكفيكم معاوية ، وقال عمرو بن بكر التميمي ، أنا أكفيكم عمرو بن العاص ، وتعاقدوا على ذلك وتوافقوا على الوفاء ، واتعدوا شهر رمضان في ليلة تسع عشرة منه ، ثم تفرقوا فأقبل ابن ملجم لعنه الله - وكان عداده في كندة - حتى قدم الكوفة ، فلقي بها أصحابه فكتمهم أمره مخافة أن ينتشر منه شئ ، فهو في ذلك إذ زار رجلا من أصحابه ذات يوم من تيم الرباب ، فصادف عنده قطامة بنت الاخضر التيمية ، وكان أميرالمؤمنين عليه السلام قتل أباها وأخاها بالنهروان ، وكانت من أجمل نساء أهل زمانها ، فلما رآها ابن ملجم شغف بها و اشتد إعجابه بها ، وسأل في نكاحها وخطبها ، فقالت له

ما الذي تسمي لي من الصداق ؟ فقال لها : احتكمي ما بدالك ، فقالت له : أنا محتكمة عليك ثلاثة آلاف درهم ووصيفا وخادما وقتل علي بن أبي طالب ، فقال لها : لك جميع ما سألت ، فأما قتل علي بن أبي طالب عليه السلام فأنى لي بذلك ؟ فقالت : تلتمس غرته ، فإن أنت قتلته شفيت نفسي وهنأك العيش معي ، وإن أنت قتلت فما عندالله خير لك من الدنيا ، فقال

أما والله ما أقدمني هذا المصر - وقد كنت هاربا منه لا آمن مع أهله - إلا ما سألتني من قتل علي بن أبي طالب ، فلك ما سألت ، قالت : فأنا طالبة لك بعض من يساعدك على ذلك ويقويك ، ثم بعثت إلى وردان بن مجالد من تيم الرباب فخبرته الخبر ، وسألته معونة ابن ملجم لعنه الله ، فتحمل ذلك لها ، و خرج ابن ملجم فأتى رجلا من أشجع يقال له شبيب بن بجرة ، فقال : يا شبيب هل لك في شرف الدنيا والآخرة ؟ قال : تساعدني على قتل علي بن أبي طالب ، وكان شبيب على رأي الخوارج ، فقال له : يا ابن ملجم هبلتك الهبول لقد جئت شيئا إدا ، وكيف تقدر على ذلك ؟ فقال له ابن ملجم : نمكن له في المسجد الاعظم فإذا خرج لصلاة الفجر فتكنا به ، فإن نحن قتلناه شفينا أنفسنا وأدركنا ثأرنا ، فلم يزل به حتى أجابه ، فأقبل معه حتى دخلا المسجد الاعظم على قطامة وهي معتكفة في المسجد الاعظم قد ضربت عليها قبة ، فقالا لها : قد اجتمع رأينا على قتل هذا الرجل ، فقالت لهما : إذا أردتما ذلك فائتياني في هذا الموضع ، فانصرفا من عندها

فلبثا أياما ثم أتياها ومعهما الآخر ليلة الاربعاء لتسعة عشرة ( ليلة ) خلت من شهر رمضان سنة أربعين من الهجرة ، فدعت لهم بحرير فعصبت به صدورهم ، وتقلدوا أسيافهم ، ومضوا وجلسوا مقابل السدة التي كان يخرج منها أميرالمؤمنين عليه السلام إلى الصلاة ، وقد كانوا قبل ذلك ألقوا إلى الاشعث ابن قيس ما في نفوسهم من العزيمة على قتل أميرالمؤمنين عليه السلام ، وواطأهم على ذلك وحضر الاشعث بن قيس في تلك الليلة لمعونتهم على ما اجتمعوا عليه ، وكان حجر ابن عدي في تلك الليلة بائتا في المسجد ، فسمع الاشعث يقول : يا ابن ملجم النجاء النجاء لحاجتك فقد فضحك الصبح فأحس حجر بما أراد الاشعث ، فقال له

قتلته يا أعور ! وخرج مبادرا ليمضي إلى أميرالمؤمنين عليه السلام ليخبره الخبرو يحذره من القوم ، وخالفه أميرالمؤمنين عليه السلام من الطريق فدخل المسجد . فسبقه ابن ملجم فضربه بالسيف . وأقبل حجر والناس يقولون : قتل أميرالمؤمنين عليه السلام . وذكر عبدالله بن محمد الازدي قال : إني لاصلي في تلك الليلة في المسجد الاعظم مع رجال من أهل المصر كانوا يصلون في ذلك الشهر من أوله إلى آخره إذ نظرت إلى رجال يصلون قريبا من السدة ، وخرج علي بن أبي طالب عليه السلام لصلاة الفجر ، فأقبل ينادي : الصلاة الصلاة ، فما أدري أنادى أم رأيت بريق السيوف ، و سمعت قائلا يقول : لله الحكم لا لك يا علي ولا لاصحابك ، وسمعت عليا يقول : لا يفوتنكم الرجل ، فإذا عليه السلام مضروب ، وقد ضربه شبيب بن بجرة فأخطأه ووقعت ضربته في الطاق ، وهرب القوم نحو أبواب المسجد ، وتبادر الناس لاخذهم ، فأما شبيب بن بجرة فأخذه رجل فصرعه وجلس على صدره ، وأخذ السيف ليقتله به فرأى الناس يقصدون نحوه

فخشي أن يعجلوا عليه ولم يسمعوا منه ، فوثب عن صدره وخلاه ، وطرح السيف من يده ، ومضى شبيب هاربا حتى دخل منزله ودخل عليه ابن عم له فرآه يحل الحرير عن صدره ، فقال له : ما هذا لعلك قتلت أميرالمؤمنين ؟ فأراد أن يقول لا ، قال : نعم ! فمضى ابن عمه واشتمل على سيفه ، ثم دخل عليه فضربه به حتى قتله ، وأما ابن ملجم فإن رجلا من همدان لحقه فطرح عليه قطيفة كانت في يده ، ثم صرعه وأخذ السيف من يده ، وجاء به إلى أميرالمؤمنين عليه السلام ، وأفلت الثالث وانسل بين الناس . فلما دخل ابن ملجم على أمير المؤمنين عليه السلام نظر إليه ثم قال

النفس بالنفس ، فإن أنامت فاقتلوه كما قتلني ، وإن أنا عشت رأيت فيه رأيي ، فقال ابن ملجم : والله لقد ابتعته بألف وسممته بألف ، فإن خانني فأبعده الله ، قال : و نادته ام كلثوم : يا عدوالله قتلت أميرالمؤمنين ؟ قال : إنما قتلت أباك ، قالت : يا عدوالله إني لارجو أن لا يكون عليه بأس ، قال لها : فأراك إنما تبكين علي إذا ؟ لقد والله ضربته ضربة لو قسمت على أهل الارض لاهلكتهم ،
فاخرج من بين يديه عليه السلام وإن الناس ينهشون لحمه بأسنانهم كأنهم سباع ، وهم يقولون : يا عدوالله ما فعلت ؟ أهلكت امة محمد صلى الله عليه واله وقلت خير الناس

وإنه لصامت لم ينطق ، فذهب به إلى الحبس ، وجاء الناس إلى أميرالمؤمنين عليه السلام فقالوا له : يا أميرالمؤمنين مرنا بأمرك في عدوالله ، والله لقد أهلك الامة وأفسد الملة ، فقال لهم أميرالمؤمنين عليه السلام : إن عشت رأيت فيه رأيي ، وإن أهلكت فاصنعوا به كما يصنع بقاتل النبي ، اقتلوه ثم حرقوه بعد ذلك بالنار . قال فلما قضى أميرالمؤمنين عليه السلام نحبه وفرغ أهله من دفنه جلس الحسن عليه السلام

وأمر أن يؤتى بابن ملجم ، فجئ به ، فلما وقف بين يديه قال له : يا عدو الله قتلت أمير المؤمنين وأعظمت الفساد في الدين ، ثم أمر فضربت عنقه ، واستوهبت ام الهيثم بنت الاسود النخعية جثته منه لتتولى إحراقها ، فوهبها لها فأحرقتها بالنار

وفي أمر قطام وقتل أمير المؤمنين عليه السلام يقول : . فلم أر مهرا ساقه ذو سماحة كمهر قطام من فصيح وأعجمي ثلاثة آلاف وعبد وقينة وضرب علي بالحسام المسمم ولا مهر أغلى من علي وإن غلا ولا فتك إلا دون فتك ابن ملجم وأما الرجلان اللذان كانا مع ابن ملجم في العقد على قتل معاوية وعمرو بن العاص فإن أحدهما ضرب معاوية وهو راكع ، فوقعت ضربته في إليته ونجا منها واخذ وقتل من وقته ، وأما الآخر فإنه وافى عمروا في تلك الليلة وقد وجد علة فاستخلف رجلا يصلي بالناس يقال له خارجة بن أبي حبيبة العامري ، فضربه بسيفه وهو يظن أنه عمرو ، فاخذ واتي به عمرو فقتله ، ومات خارجة في اليوم الثاني . هذه القصة نقلا عما ورد في كتاب بحار الانوار .




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 03:54 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://www.maash.com/vb/imgcache/12046.imgcache.jpg



قالت : أريدُ رشاداً منكَ أتبعُهُ

فقلتُ : سمعاً فان الرشدَ من قبلي

قالت : أبِنهُ فاني جد سامعة

فقلتُ : كيف اجتماعُ الشيب والغزل

قالت : كيف اقتضاك الشيبُ تركَ هوىً

فقلت : في الشيب ادناءٌ من الأجلِ

إلى أن يقول

قالت : فَمَن بعده يُصفى الولاء له

قلت الوصي ُ الذي أربى على زحل

قالت : فهل أحَدٌ في الفضلِ يقدمُهُ

فقلت : هل هضبةٌ ترقى على جبل

قالت : فَمَن أولُ الأقوام صدقَهُ

فقلت : مَن لم يصِر يوماً الى هُبلِ

قالت : فمن بات من فوق الفراش فدىً

فقلت : أثبَتُ خلق الله في الوَهَلِ

قالت : فمن ذا الذي واخاه عن مِقَةٍ

فقلت : مَن حاز ردَ الشمس في الطَفَلِ

قالت : فمن زُوِجَ الزهراءَ فاطمةً

فقلتُ : أفضل من حافٍ ومن مُنتَعِل

قالت : فمن والدُ السبطَين اذ فَرعَا

فقلت : سابقُ أهل السَبق في مَهَل

قالت : فمن فاز في بدرٍ بمفخرها

فقلتُ : أضرَبُ خلق الله للقُلَلِ

قالت : فمن ساد يوم الرَوع في أُحُدٍ

فقلت : مَن هالهم بأساً ولم يُهَلِ

قالت : فمن فارسُ الأحزاب يفرسُها

فقلت : قاتلُ عمرو الضيغمِ البَطَل

قالت : فخيبرُ من ذا هدَ معقلها

فقلت : سائق أهل الكفر في عُقُل

قالت : فيوم حنينٍ مَن برى وفَرى

فقلت : حاصد أهل الشرك في عَجَل

قالت : فمن صاحبُ الرايات يحملُها

فقلت : مَن حِيطَ عن غشٍ وعن نَغَل

قالت : براءةُ مَن أدى قوارعَها

فقلت : مَن صِينَ عن خَتلٍ وعن دغل

قالت : فمن ذا دُعي للطير يأكلُهُ

فقلت : أقربُ مرضيٍ ومُنتَحَل

قالت : فمن راكعٌ زكى بخاتمه

فقلت : أطعنُهم مُذ كان بالأسَل

قالت : ففيمن أتانا هل أتى شَرَفاً

فقلت : أبذَلُ خلق الله للنَفَل

قالت : فمن تلوُهُ يوم الكساء أجب

فقلت : أنجَبُ مكسُو ومُشتَمِل

قالت : فمن باهَلَ الطهرُ النبيُ به

فقلت : تاليه في حلٍ ومرتحل

قالت : فمن ذا قسيمُ النار ُيسهِمُها

فقلت : مَن رأيُه أذكى من الشُعَل

قالت : فمن شبهُ هارونٍ لنعرفه

فقلت : مَن لم يَحُل يوماً ولم يَزُل

قالت : فمن ذا غدا بابَ المدينةِ قُل

فقلت : مَن سألوه العلم لم يَسَل

قالت : فمن ساد يوم الغدير أبِن

فقلت : مَن صار للاسلام خَير ولي

قالت : فمن قاتل الأقوامَ اذ نكثوا

فقلت : تفسيرُهُ في وقعة الجَمَل

قالت : فمن حارب الأنجاسَ اذ قسطوا

فقلت : صفينُ تُبدي صفحةَ العَمَل

قالت : فمن قارع الأرجاسَ اذ مرقوا

فقلت : معناه يوم النهروانِ جلي

قالت : فمن صاحب الحوض الشريف غداً

فقلت : مَن بيتُه في أشرف الحِلَل

قالت : فمن ذا لواءُ الحمد يحملُهُ

فقلت : مَن لم يكن في الرَوع بالوكل

قالت : أكُلُ الذي قد قلتَ في رجلٍ

فقلت : كلُ الذي قد قلت في رجل

قالت : ومَن هو هذا المرء سَم لنا

فقلت : ذاك أميرُ المؤمنين علي




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 03:55 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://www.sawtakonline.com/forum/attachment.php?attachmentid=5381&stc=1&thumb=1&d=1160579143



اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى اَميرِ الْمُؤْمِنينَ عَلِىِّ بْنِ اَبى طالِب اَخى نَبِيِّكَ وَوَلِيِّهِ وَصَفِيِّهِ وَوَزيرِهِ وَمُسْتَوْدَعِ عَلْمِهِ ، وَمَوْضِعِ سِرِّهِ ، وَبابِ حِكْمَتِهِ ، وَالنّاطِقِ بِحُجَّتِهِ ، وَالدّاعى اِلى شَريعَتِهِ وَخَليفَتِهِ فى اُمَّتِهِ ، وَمُفَرِّجِ الْكرْبِ عَنْ وَجْهِهِ ، قاصِمِ الْكَفَرَةِ وَمُرْغِمِ الْفَجَرَةِ الَّذى جَعَلْتَهُ مِنْ نَبِيِّكَ بِمَنْزِلَةِ هاروُنَ مِنْ مُوسى ، اَللّـهُمَّ والِ مَنْ والاهُ وَعادِ مَنْ عاداهُ وَانْصُرْ مَنْ نَصَرَهُ ، وَاخْذُلْ مَنْ خَذَلَهُ ، وَالْعَنْ مَنْ نَصَبَ لَهُ مِنَ الاَْوَّلينَ وَالاْخِرينَ وَصَلِّ عَلَيْهِ اَفْضَلَ ما صَلَّيْتَ عَلى اَحَد مِنْ اَوْصِياءِ اَنْبِيائِكَ يا رَبَّ الْعالَمينَ

قال رسول الله صلى الله عليه وآله و سلم

يَا عَلِيّ، أَبْكِي لِمَا يُسْتَحَلُّ مِنْكَ فِي هَذَا الشَّهْرِ ، كأَنِّي بِكَ وَأَنْتَ تُصَلِّي لِرَبِّكَ وَقَدْ انْبَعَثَ أَشْقَى الأوَّلِينَ والآخِرِينَ شَقِيقُ عَاقِرُ نَاقَةِ ثَمُودِ ، فَضَرَبَكَ ضَرْبَةً عَلَى قَرْنِكَ ، فَخَضَّبَ مِنهَا لِحْيَتَكَ


بلوعات من الأسى و الحزن نقدم التعازي لمقام أهل بيت النبوة وموضع الرسالة ومختلف الملائكة ومهبط الوحي والتنزيل و للأمة الإسلامية جمعاء وعلى رأسهم مراجعنا العظام والمؤمنين والمؤمنات

إنا لله و إنا إليه راجعون

عظم الله لك الأجر يا صاحب الزمان



نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 03:57 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://www.binkhamis.net/cards/w/alamir/05.jpg


العلاقة بين أمير المؤمنين عليه السلام وليلة القدر

الليلة المباركة :

ليس من الصدفة تزامن ليلة القدر مع ذكرى استشهاد وليد الكعبة في محراب العبادة بل هناك ترابط معنوي بين الحادثتين وانسجام نوراني بين الأمرين، ليلة القدر ظرف زمني فيها أنزل الله تعالى الثقل الأكبر وهو القرآن الكريم جملة واحدة على قلب الرسول صلى الله عليه وآله وسلم، وبذلك صارت ليلة مباركة فيها يفرق كل أمر حكيم فارتبط الروح بالروح وتجلى الكلام الإلهي منسلخاً عن الألفاظ والكلمات، على قلب الحبيب ليكون من المنذرين، ولم يسمح للرسول أن يعجل به من قبل أن يقضى إليه وحيه وطولب منه أن لا يحرك به لسانه تعجيلا به، فطولب منه في 27 من شهر رجب وهو في غار حراء أن يقرأ باسم ربه

القَـدر بيد العـبد

وأمّا علي عليه السلام فهو ذلك الإمام الذي انشرح صدره واتسع ظرفه فتجلّت فيه الولاية العظمى فكان هو الثقل الكبير الذي لن ينفك عن الثقل الأكبر، فالظرفان قد تلاحما والنوران قد تجليا، فالتقدير في هذه الليلة يتوقف على مدى ارتباطنا بالثقلين وتمسكنا بالنورين، إنّ هذه الليلة تقدَّر فيها حوادث السنة من حياة وموت ورزق وسعادة وشقاء، فما أدراك ما ليلة القدر! إنّها تعادل ألف شهراً أي أربع وثمانين سنة، والليلة كلها سلامٌ حتى مطلع الفجر لا يعتريها شيئ من الآفات والنقمات والاضطرابات لأن القدر إنّما هو بيد العبد، له أن يعلو إلى قمّة السعادة ويرتقي في درجات الجنّة أو ينحدر إلى حضيض الشقاء ويسقط في دركات جهنّم، ومادام أن مصير العبد بيده فهو في سلام مطلق وأمن دائم مادام قد ارتبط بأمناء الرحمن وهم أهل بيت العصمة والطهارة وعلى رأسهم أمين الله في أرضه الذي لا قرين له بالفضل سوى الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم

تجلّي قدرة الله تعالى في علي عليه السلام

لقد تجلّت قدرة الله في أيدي علي عليه السلام، فهو أشهر المجاهدين الذي لا تأخذه في الله لومة لائم قد وتر فيه صناديد العرب، وقتل أبطالهم، وناوش ذؤبانهم، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله في شأنه: "برز الإيمان كلّه إلى الشرك كله" وقال: "ضربة علي في يوم الخندق أفضل من عبادة الثقلين".

ومن ناحية أخرى قد وصل إلى مستوى من العدالة بحث يقول

"والله لو أعطيت الأقاليم السبعة بما تحت أفلاكها، على أن أعصي الله في نملة أسلبها جلب شعيرة ما فعلت"

وأعلى ما وصل إليه علي بن أبي طالب عليه السلام هو أنّه كان عبداً لله تعالى لاخوفا ولا طمعا بل شكرا وعشقاً لله

{وَمِنْ النَّاسِ مَنْ يَشْرِي نَفْسَهُ ابْتِغَاءَ مَرْضَاةِ اللَّهِ وَاللَّهُ رَءُوفٌ بِالْعِبَادِ}(البقرة/207)

عليٌ مظهر الرحمة الواسعة والغضب الإلهي، عليٌ أبو الفضل، عليٌ أبو المكارم، عليٌ أبو الأيتام، عليٌ سيد الأنام وسيد المظلومين قد عانى من الظلم ما عانى فكان يدعوا

"اللهم إنّي مللتهم وملّوني وسئمتهم وسئموني فأبدلني بهم خيراً منهم وأبدلهم بي شرّاً منّي"

وقد استجيب دعاءه حينما وقع صريعاً في محراب المسجد، فسلام عليه يوم ولد ويوم استشهد ويوم يبعث حيا


سماحة العلاّمة الشيخ إبراهيم الأنصاري




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 03:58 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام



http://www.binkhamis.org/cards/w/alamir/w.amamail.jpg


حائرا صاح الوجود

يا علي طال السجود

بدماء سائلات

قم لإتمام الصلاة

السلام عليك يا سيدي ومولاي يا أمير المؤمنين

السلام عليك يوم ولدت ويوم استشهدت ويوم تبعث حيا


أيها المؤمنين


نحن على أعتاب ليالِ القدر المباركة التي جعلها الله معراجاً لنيل الكمالات و
الفيوضات الرحمانية تطل علينا ليلةٌ عظيمةٌ عند الله إذ عرجت فيها إليه روحٌ
مقدسة إصطبغت بدم الشهادة و وسام الكرامة و المجد و الخلود و العظمة..
روحٌ طالما ناجت خالقها و ذابت في ملكوته و تدرجت في كمالاته و نالت
رضاه و رحمته


هدمت و الله أركان الهدى و أنفصمت والله العروة الوثقى


السلام عليك يا أباتراب

وعلى شيبك المخصب بدم رأسكَ الشريف

ليلة التاسع عشر " ليلة ضرب اللعين ابن ملجم

رأس أمير المؤمنين عليه السلام بالسيف



نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 04:00 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام



http://graphics.jeeran.com/amamali.jpg



أُشدُدْ حيازيمك للموت فإنّ المـوتَ لاقيـكا

ولا تجزعْ مِن الموت إذا حـلّ بنـاديـكا

ولا تغترَّ بالـدهـر وإن كـان يُواتيـكا

كما أضحكك الدهـر كذاك الدهرُ يُبكيـكا



نتقدم برفع أحر التعازي لصاحب العصر و الزمان

أرواحنا لتراب مقدمه الفداء كما نرفع تعازينا

للمراجع العظام و العلماء الاعلام

و للأمة الإسلامية جمعاء بمناسبة استشهاد

سيد الوصيين و خليفه رسول رب العالمين



عظم الله أجورنا وأجوركم بمصاب أمير المؤمنين



نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 04:01 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://www.sawtakonline.com/forum/attachment.php?attachmentid=5381&d=1160579143



الا ويحك أسعدينا

ألا تبكي أمير المؤمنينا

تبكي أم كلثوم عليه

بعبرتها وقد رأت اليقينا

ألا قل للخوارج حيث كانوا

فلا قرت عيون الشامتينا

أفي شهر الصيام فجعتمونا

بخير الناس طراً أجميعنا

قتلتم خير من ركب المطايا

وذلها ومن ركب المشينا

من لبس النعال ومن مناها

ومن قرأ المثاني المثينا





اللهم ألعن قتلة أمير المؤمنين





نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 04:04 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام



http://www.q8boy.com/images/3ud5x3dfebubyib38mv.jpg



تهدمت والله أركان الهدى ، وانطمست والله نجوم السماء وأعلام التقى ، وانفصمت والله العروة الوثقى ..قتل علي المرتضى قتل ابن عم المصطفى قتله اشقا الاشقياء

نرفع أسمى آيات التعازي إلى مولانا الحجة ابن الحسن عليه السلام والأمة الإسلامية في ذكرى استشهاد أمير المؤمنين ومولى الموحدين علي ابن أبي طالب عليه السلام


في ذلك اليوم الحزين

في الليلة التاسعة عشرة من شهر رمضان سنة أربعين للهجرة عند الفجر،
كمن له اللعين ابن ملجم المرادي في المسجد منتظراً صلاة الإمام عليه السلام فلما أقام وكبّر عليه السلام وركع الركعة الأولى فلما رفع أمير المؤمنين عليه السلام رأسه من السجود ضربه أشقى الناس على رأسه الشريف فوقعت الضربة على موضع ضربة عمرو بن عبد ود ووصلت الضربة من مفرق رأسه إلى موضع السجود، وقد كان السيف مسموماً

فقال أمير المؤمنين الإمام علي عليه السلام عند ذلك

بسم الله وبالله وعلى ملّة رسول الله فزت وربّ الكعبة


ضرب عليه السلام في الليلة التاسعة عشرة من شهر رمضان سنة أربعين للهجرة عند الفجر، وفاضت روحه المقدسة إلى رياض القدس والجنان في ليلة 21 من شهر رمضان عن عمر يناهز 66 سنة


السلام عليك يا امير المؤمنين

السلام عليك يا وصي الرسول الامين

اللهم العن من قتل اميرنا لعن لم تلعن به احد من العالمين

واشد من لعن ابليس الرجيم




اللهم العن قتلة امير المؤمنين

اللهم العن قتلة امير المؤمنين

اللهم العن قتلة امير المؤمنين



نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 04:05 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام




http://www.sawtakonline.com/forum/attachment.php?attachmentid=71130&stc=1&thumb=1&d=1222002652


فقد الكون أميرا

وله تبكي السماء

وعليه العين تدمع

بالنياح والبكاء

نلطم الصدر بحزنا

ونجدد الــــولاء

يالثارات عليا

نعم خير الامراء

هذا سيدي ومولاي

هذا قسيم الجنة والنار

هذا نور الهداية

ومنبع الرسالة

هذا عليّ مظهر العجائب

تجده عونا لك في النوائب

كل هم وغم سينجلي

بربوبيتك يا ألله

بنبوتك يا محمد

بولايتك يا عليّ يا عليّ يا عليّ

السلام عليك يا أمير المؤمنين

يا عليّ بن أبي طالب




مأجورين بمصاب أمير المؤمنين علــي




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 04:06 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام



http://www.sawtakonline.com/forum/attachment.php?attachmentid=71129&stc=1&thumb=1&d=1222002652


السلام عليك يا أمير المؤمنين

السلام عليك يا سيد الوصيين

السلام عليك يا إمام المتقين

تهدّمت والله أركان الهدى قُتل عليّ المرتضى

نتقدم لمولانا صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

ولجميع أبناء الأمّة الإسلاميّة بأبلغ آيات الأسى والحزن بمناسبة

الذكرى الأليمة لاستشهاد أميرالمؤمنين عليّ ابن أبي طالب

(صلوات الله وسلامه عليه)


بعدد قطرات الندى

تدمع عيوني لمصاب المرتضى

ونرفع الصيحة والندا

تهدمت والله اركان الهدى


السلام على من ولد في بيت الله

وخر شهيدا في بيت الله

سيدي منذ كنت طفلا

بك قلبي قد شغف

يتمنى بك وصلا

لمنارات النجف

كلما صاحو عليا

لب قلبي قد رجف





نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 04:07 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام




http://www.up.3ros.net/get-9-2008-yaulh9wj.bmp


الحمد لله الذي ابتدع الأشياء من العدم..وخلق الإنسان وكرمه على سائر الخلق..وأخرجه من الظلمات إلى النور..بهداية سيد الخلق والأمم..محمد..صلى الله عليه وآله..وزينه بالعقل..وعلمه بالقلم..علمه ما لم يعلم


عظم الله لك الأجر يا رسول الله

عظم الله لكِ الأجر يا فاطمة الزهراء

عظم الله لكما الأجر أيها الحسنين

عظم الله لكم الأجر يا أهل بيت النبوة الأطهار

عظم الله لكِ الأجر يا مولاتي يا زينب الحوراء

عظم الله لكم الأجر يا شيعة علي الكرار

عظم الله لكم الأجر إخوتي وأخواتي

في التاسع عشر من الشهر الشريف


ذكرى إستشهاد الإمام علي أمير المؤمنين عليه السلام

الليلة التي هتف فيها جبرائيل عليه السلام

تهدمت والله أركان الهدى وأنطمست والله نجوم السماء وأعلام التقى
وأنفصمت والله العروة الوثقى قتل ابن عم المصطفى (صلّى الله عليه وآله)
قتل الوصي المجتبى قتل علي المرتضى، قتل والله سيد الأوصياء، قتله أشقى الأشقياء

وعبر هذا الموضوع،، نرفع آيـات الحزن والأسى إلى مقام مولانا الإمام
الحجة بن الحسن عجل الله تعالى فرجه الشريف وإلى علمائنا الكرام وإلى
الأمة الإسلامية جمعــاء وإليكم منتسبي منتدى شبكة بطلة كربلاء عليها الصلاة والسلام بذكرى شهادة مولانا وإمامنا أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام


مأجورين جميعا


نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 04:08 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام




http://www.maash.com/vb/imgcache/12052.imgcache


كلما قلبني الهم سأشكــــــــــــو يا عــلـي

حينما يهزمني الدمع سأبكــــــي يا عــلـي

في قيامي في قعودي سـأنـادي يا عــلـي

في جهادي وكفاحي أنـت درعـي يا عــلـي

وإذا ما نالني الـضـعـف بـدربــــي يا عــلـي

سأنادي يا عــلـي يا عـلــــــــــي يا عــلـي




عظّم الله اجورنا واجوركم بمصاب مولى المؤمنين وأمير المؤمنين



نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 04:09 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام



http://img218.imageshack.us/img218/6562/yaamerdy6.jpg


" فُـــزتَ وربـّــ الكـعبـــة "

بقلوبٍ يعتصرهاا الألـم وملؤهاا الحـزن

نعزي صاحب العصر والزمان الإمام المهدي المنتظر

عجل الله تعالى فرجه الشريف

وجميع المراجع العظام والعلماء الكرام

والأمة الإسـلامية جمعاء

بهذه الذكرى الفجيعة

ذكرى استشهاد الفارس المقدام أمير المؤمنين وسيد الوصيين

أباا الحسن علي بن أبي طالب عليه الصلاة السلام

لعن الله قاتلـيك وظالمـيكَ سيدي ومولاي أباا الحسن

نسأل المولى أن يوفقناا لِـ نيل زيارته في الدنيا

وشفاعته في الآخـرة عليه السلام

وعظم الله أجورنـا وأجوركـم أجمعين


السلام عليك يا سيّدي ويا مولاي يا امير المؤمنين يا علي بن ابي طالب (ع)



نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 04:11 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام



http://www.maash.com/vb/imgcache/12045.imgcache.jpg




السلام عليك يا أبا الاحرار

السلام عليك ياحامي الجار

السلام عليك ياحيدر الكرار



تهدمت والله أركان الهدى

ياعلي ,, ياعلي ,, ياعلي

سيدي منذ كنت طفلا .. بك قلبي قد شغف

يتمنى بك وصلا .. لمنارات النـــــجف

كلما صاحوا عليا .. لب قلبي قد رجف



مأجورين بمصاب أمير المؤمنين علــي





نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 04:12 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام




http://daralaujam.com/upload/pic/1429/09/daralaujam_38771199.gif


بقلوب يعصرها الألم و عيون دامية نتقدم إلى بقية الله في أرضه الإمام المنتظر الحجة بن الحسن (عج) و إلى جميع المراجع الكرام و جميع المسلمين في العالم بهذه المصيبة بذكرى استشهاد إمام المتقين و فارس خيبر الأسد الكرار أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ع)


عظم الله لك الأجر يا رسول الله

عظم الله لكِ الأجر يا فاطمة الزهراء

عظم الله لكما الأجر أيها الحسنين

عظم الله لكم الأجر يا أهل بيت النبوة الأطهار

عظم الله لكِ الأجر يا مولاتي يا زينب الحوراء

عظم الله لكم الأجر يا شيعة علي الكرار


اللهم العن قتلت امير الؤمنين

اللهم العن قتلت امير الؤمنين

اللهم العن قتلت امير المؤمنين

ولعن الله أشقى الأشقياء




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 04:14 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام




http://www.sawtakonline.com/forum/attachment.php?attachmentid=5383&stc=1&d=1160579143




مناسبات إسلامية

جرح فجر هذا اليوم في مسجد الكوفة عام 40 للهجرة أعظم صحابيي رسول الله (ص) على الاطلاق فقد ضرب أحد أشقياء الخوارج عبد الرحمن بن ملجم بتشجيع من الأشعث أبن قيس (والد جعدة بنت الأشعث التي دست السم بعدها للإمام الحسن عليه السلام) الإمام علي بن أبي طالب وهو في المحراب ساجداً على رأسه بسيف مسموم ، وقد صاح الإمام بعدما ضربه الشقي " فزت ورب الكعبة "

ونقل إلى بيته حيث مكث يومين بعدها واستشهد . وقد كان هم الإمام وهو يجود بنفسه أن تطبق أحكام العدالة بالشقي بن ملجم وفق ما تقره الشريعة وليس وفق ما تقره العصبيات ، فقد أوصى الإمام الحسن (ع) بالاعتناء بقاتله وعدم تعذيبه أو الضغط عليه من قبل أي رجل من صحابة أمير المؤمنين أو الهاشميين أبناء عمومته الذين غذت فيهم طريقة الاغتيال البشعة نزعة الانتقام فقد أوصى أمير المؤمنين بذلك قائلاً

لا ألفينكم تحوضون بعدي بدماء المسلمين تقولون قتل أمير المؤمنين ألا لا يقتلن بي إلا قاتلي ، أنظروا إن أنا مت ، فاضربوه ضربة بضربة وإياكم والمثلى بالرجل فقد سمعت رسول الله يقول

" إياكم والمثلى ولو بالكلب العقور "




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-08-2009, 04:24 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام



http://alqaffela.jeeran.com/أنت%20الصراط%20المستقيم.jpg



تهدمت والله أركان الهدى

كلما قلبني الهم سأشكو ياعلي
حينما يهزمني الدمع سأبكي ياعلي
في قيامي في قعودي سأنادي
ياعلي في جهادي وكفاحي أنت درعي
ياعلي وإذا مانالني الضعف بدربي
سأنادي ياعليا ياعليا ‎)‎عظم الله اجركم)

تهدمت والله أركان الهدى

انا المولود في الكعبتي
انا المقتول بعد سجدتي
فلا تنسوا مصابي ياشيعتي

تهدمت والله أركان الهدى

ياضربة هزة قلوب الشيعة
فأدمية الإسلام والشريعة

تهدمت والله أركان الهدى

البسي يا مهجتي ثوب السواد فعلي الكرار قد
آن الحداد ضربة هدت أساقيف العماد
أطفئوا بالحقد أنوار الرشاد مأجورين
بمصابنا في أمير المؤمنين عليه السلام

تهدمت والله أركان الهدى

بقلوب شجية
ودموع دامية
وصرخة أيتام علوية
نعزيكم باستشهاد داحي الباب علي
قد قتلوا الصلاة في محرابها
يا قاتليه وهو في محرابه ـ
عظم أجرك بمصاب أمير المؤمنين

تهدمت والله أركان الهدى

يا شهادة مولانا علي
هزت قلوب الشيعة
وأفجع الإسلام والشريعة
مأجورين يا شيعة

تهدمت والله أركان الهدى

فقد الكون أميرا
وله تبكي السماء
وعليه العين تدمع
بالنياح والبكاء
نلطم الصدر بحزنا
ونجدد الــــولاء
يالثارات عليا
نعم خير الامراء

تهدمت والله أركان الهدى

سيدي منذ كنت طفلا بك قلبي قد شغف
يتمنى بك وصلا لمنارات النجف
كلما صاحو عليا لب قلبي قدرجف
مأجورين

تهدمت والله أركان الهدى

يا شهر الله بالرحمة اتيتنا
وفي ضيافة الرحمان جعلتنا
فرحنابقدومك وحزن بختامك
حزن لفراقك مع سيد أئمتنا

تهدمت والله أركان الهدى

افنيت عمري في هواك تكرما
كيف الدواء وقد اصيب المقتل
تتبادل الدنيا وحبك يا علي لا يفنى ولا يتبدل
اذاأشتد شوقي زرت قبرك باكيا أنوح واشكو
لاأراك مجاوبي فياساكن الرمضاء
علمتني البكاء وذكرك أنساني
جميع مصائبي فاِنكنت عني في التراب
مغيبافماكنت عن قلبي الحزين بغائب
(مأجورين)

تهدمت والله أركان الهدى

إلبسي يا مهجتي ثوب السواد فعلي الكرار قد
آن الحداد ضربة هدت أساقيف العماد
أطفئوا بالحقد أنوار الرشاد مأجورين
عظم الله أجورنا وأجوركم

تهدمت والله أركان الهدى

السلام عليك يامن ولد في بيت الله
وخر شهيدا في بيت الله
نعزيكم بذكرى استشهاد أمير المؤمنين

تهدمت والله أركان الهدى

سيدي منذ كنت طفلا
بك قلبي قد شغف
يتمنى بك وصلا
لمنارات النجف
كلما صاحو عليا
لب قلبي قدرجف
مأجورين

تهدمت والله أركان الهدى

بكى المحراب لفقد الامام
وضجت الشيعه حزناً على خبر الاثام
تهدمت والله أركان الهدى
وانفصمت العروة الوثقى
قتل ابن عم المصطفى
قتل علي المرتضى

تهدمت والله أركان الهدى

هوى حيدر يكفيني
لتغسيلي وتكفيني
"هواه قبل تكويني فكيف النار تكويني؟!!
وحب المرتضى شرعي
وحب المرتضى ديني
عظم الله اجورناواجوركم

تهدمت والله أركان الهدى

الله يختار نفوساً
لا يأخذ الموت شموساً
فما سمعنا ولا عهدنا
تغيب شمس في المحراب
ياعلي ياولي
مأجورين

تهدمت والله أركان الهدى




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

الولي الصادق
09-08-2009, 05:25 PM
http://daralaujam.com/upload/pic/1429/09/daralaujam_38771199.gif

نعزي صاحب العصر والزمان عجل الله فرجه الشريف
وعظم الله أجورنا وأجوركم في مصاب مولانا أمير المؤمنين
علي بن أبي طالب عليه السلام

نور الهداية
09-08-2009, 06:42 PM
نعزي صاحب العصر والزمان (عج)والأمة الإسلامية جمعاء في مصاب سيدنا ومولانا أمير المؤمنين علي عليه السلام
عظم الله أجورنا وأجوركم

Bent Alhuda
09-08-2009, 06:45 PM
عظم الله أجورنا وأجوركم بمصاب المولى أبي الحسن سلام الله عليه

نور زينب
09-10-2009, 07:23 AM
..عظم الله أجورنا وأجوركم باستشهاد أمير المؤمنين..
.. وسيد الوصيين علي بن أبي طالب عليه السلام..
(خليفة الله )


وفي المناقب عن علي بن الحسن عن علي الرضا عن أبيه عن أمير المؤمنين علي عليهم التحية والسلام قال : إن رسول الله ص خطبنا فقال : أيها الناس إنه قد أقبل إليكم شهر الله بالبركة والرحمة وامغفرة وذكر فضل شهر رمضان ثم بكى , فقلت : يارسول الله مايبكيك ؟
فقال ص : ياعلي أبكي لما يستحل منك في هذا الشهر , كأني بك وأنت تريد أن تصلي وقد إنبعث أشقى الأولين والآخرين شقيق عاقر ناقة صالح يضربك ضربة على رأسك فيخضب بها لحيتك
فقلت : يارسول الله ! وذلك في سلامة من ديني ؟
فقال ص : في سلامة من دينك
قلت : هذا من مواطن البشرى والشكر , ثم قال ص : ياعلي من قتلك فقد قتلني ومن أبغضك فقد أبغضني ومن سبك فقد سبني لأنك مني كنفسي , روحك روحي وطينتك من طينتي وإن الله تبارك وتعالى خلقني وخلقك من نوره وإصطفاني وإصطفاك فإختارني للنبوة وإختارك للإمامة , فمن أنكر إمامتك فقد أنكر نبوتي , ياعلي أنت وصيي ووارثي وأبو ولدي وزوج إبنتي أمرك أمري ونهيك نهيي , أقسم بالله الذي بعثني بالنبوة وجعلني خير البرية إنك لحجة الله على خلقه وأمينه على سره وخليفة الله على عباده

انوار ولائية
09-10-2009, 08:02 AM
ارفع اسمى آيات التعازي الى مولاي صاحب العصر والزمان عليه السلام
والى المراجع العظام والى شيعة امير المؤمنين
بذكرى استشهاد إمام الانس والجن الكرار حيدرة الاسلام اسد الله الغالب وقائد الغر المحجلين ابي الحسن علي بن ابي طالب


عظم الله اجوركم

عبد العظيم
09-10-2009, 10:09 PM
عظم الله اجورنا واجوركم باستشهاد أمير المؤمنين عليه السلام

أنوار الزهراء
09-12-2009, 01:37 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام



يا عليّ !.. من قتلك فقد قتلني


http://www.3sl3.com/up/upfiles/VvN65203.jpg

عن أميرالمؤمنين (عليه السلام) في خطبة النبي (صلى الله عليه وآله) في فضل شهر رمضان

فقال (عليه السلام) : فقمتُ فقلتُ : يا رسول الله ما أفضل الأعمال في هذا الشهر ؟

فقال (صلى الله عليه وآله) : يا أبا الحسن !.. أفضل الأعمال في هذا الشهر : الورع عن محارم الله عز وجل

ثم بكى ، فقلت : يارسول الله ما يبكيك ؟.. فقال : يا عليّ !.. أبكي لما يُستحل منك في هذا الشهر

كأنّي بك وأنت تصلي لربك وقد انبعث أشقى الأولين والآخرين - شقيق عاقر ناقة ثمود - فضربك ضربةً على قرْنك فخضّب منها لحيتك . قال أميرالمؤمنين (عليه السلام) : فقلت : يا رسول الله !.. وذلك في سلامة من ديني ؟
فقال (صلى الله عليه وآله) : في سلامة من دينك ، ثم قال (صلى الله عليه وآله) : يا عليّ !.. من قتلك فقد قتلني

ومن أبغضك فقد أبغضني ، ومن سبّك فقد سبّني ، لأنك مني كنفسي ، روحك من روحي وطينتك من طينتي ، إن الله تبارك وتعالى خلقني وإياك واصطفاني وإياك ، واختارني للنبوة واختارك للإمامة ، فمن أنكر إمامتك فقد أنكر
نبوتي. يا عليّ !.. أنت وصيي وأبو ولدي ، وزوج ابنتي ، وخليفتي على أمّتي في حياتي وبعد موتي ، أمرُك أمري

ونهيك نهيي ، أقسم بالذي بعثني بالنبوة وجعلني خيرالبرية !.. إنك لحجة الله على خلقه ، وأمينه على سرّه ، وخليفته على عباده


بحار الانوار




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-12-2009, 01:39 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://awamsun.com/cards/images/ecards/fullsize/img_0a2a5c56imamali.jpg


قتلوا الصلاةَ في محرابها

منذ أن بزغ نور الإسلام على الناس، وبُعث المصطفى الأكرم صلّى الله عليه وآله بالرسالة الخاتمة... كان الإمام عليّ عليه السّلام قرين الحقّ، بل صار هو الحقّ، ميزاناً يُعرف به الناس... وتلك كلمة رسول الله صلّى الله عليه وآله ثبّتتها الأقلام والقراطيس منذ ذلك اليوم: «عليٌّ مع الحقّ، والحقّ مع عليّ.»

وينزل قوله تعالى:

آلم* أحسِبَ الناسُ أن يُترَكوا أن يقولوا آمنّا وهم لا يُفتَنون؟!

فيقول أمير المؤمنين عليه السّلام: «علمتُ أنّ الفتنة لا تنزل بنا ورسولُ الله صلّى الله عليه وآله بين أظهُرنا، فقلت: يا رسول الله، ما هذه الفتنة التي أخبرك الله تعالى بها ؟ فقال: يا عليّ، إنّ أُمّتي سيُفتَنون من بعدي، فقلت: يا رسول الله، أوَ ليس قلتَ لي يوم أُحد: أبشِرْ فإنّ الشهادة من ورائك ؟! فقال لي: إنّ ذلك لكذلك، فكيف صبرك إذن ؟ فقلت يا رسول الله ليس هذا من مواطن الصبر، ولكن من مواطن البشرى والشكر»


أجل.. وكلّما بانَ سموّ عليّ بن أبي طالب صلوات الله عليه زاد حقد مناوئيه عليه، حتّى بدأ الباطل جادّاً يتحيّن فرصة الاغتيال، لأنّ عليّاً سلام الله عليه هو الحقّ يتجلّى، وهنا وجد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم أن يخبر منبئاً، وأن يُنبئ مخبراً.. أنّ عليّاً عليه السّلام هو الرجل المظلوم، وهو الضحيّة لحسد الحاسدين وكيد الكائدين، إذ هو قربان الإسلام وفداؤه، وأنّ قاتليه هم زعماء النفاق ورؤوس الجاهليّة الأُولى. فقالها صلّى الله عليه وآله كلمات دَوّت وكشفت كلّ أقنعة الدجل، وثبّتت الحقائق أعلاماً عالية ورايات

• «إنّ الأُمّة ستغدر بك من بعدي، وأنت تعيش على ملّتي، تُقتَل على سُنّتي،.. وإنّ هذا سيُخضَب من هذا

• سأل أصحابه يوماً: «مَن أشقى ثمود؟ قالوا: عاقر الناقة، قال: فمن أشقى هذه الأُمّة ؟ قالوا: الله ورسوله أعلم، قال: قاتلك يا عليّ »

• «إنّك مستخَلف ومقتول، وإنّ هذه مخضوبة من هذه ـ يعني لحية من هامته »

• وروت عائشة: رأيت النبيَّ التزم عليّاً وقبّله وهو يقول: «بأبي الوحيدَ الشهيد


وتمرّ السنوات، حتّى يقف النبيّ الأعظم صلّى الله عليه وآله وسلّم أمام حشود المسلمين يَخطبهم قُبيل حلول شهر رمضان المبارك، مذكِّراً بفضائل هذا الشهر الكريم

«أيّها الناس؛ إنّه قد أقبل إليكم شهر الله بالبركة والرحمة والمغفرة...»

حتّى إذا بلغ مقاماً قام أمير المؤمنين عليه السّلام يسأله: يا رسول الله، ما أفضل الأعمال في هذا الشهر؟

فيجيبه صلّى الله عليه وآله: «يا أبا الحسن؛ أفضل الأعمال في هذا الشهر الورعُ عن محارم الله

وهنا يبكي رسول الله صلّى الله عليه وآله بكاءً شديداً، فيسأله الإمام عليّ عليه السّلام: يا رسول الله ما يبكيك ؟

فيجيبه: «يا عليّ، أبكي لما يُستحلّ منك في هذا الشهر، كأنّي بك وأنت تريد أن تصلّي، وقد انبعث أشقى الأوّلين والأخِرين شقيق عاقر ناقةِ صالح، يضربك ضربة على رأسك فيخضب بها لحيتك»

فيسأل عليه السّلام وهو همّه: يا رسول الله، وذلك في سلامة من دِيني؟
فيأتيه الجواب مفصَّلاً بصوت حزين يصل إلى مسامع المسلمين: «في سلامة من دينك.. يا عليّ، من قتلك فقد قتلني، ومَن أبغضك فقد أبغضني، ومن سبّك فقد سبّني؛ لأنّك منّي كنَفْسي. روحك من روحي، وطينتك من طينتي، وإنّ الله تبارك وتعالى خلقني وخلقك من نوره، واصطفاني واصطفاك، فاختارني للنبوّة، واختارك للإمامة »

ويرحل رسول الله صلّى الله عليه وآله، فيشيب حزناً عليه وعلى ابنته أميرُ المؤمنين عليه السّلام، فلا يختضب بالحنّاء، يكره ذلك لأمرين خاصّين

الأوّل ـ عِظَم الفاجعة بفقد الحبيبيَن: المصطفى والبتول عليهما الصلاة والسّلام، فلابدّ أن تبقى آثارُ فقدهما في الرأس والوجه

والثاني ـ انتظار القدر المعلوم، والإخبار الحقّ، وقد قال عليه السّلام: ممّا أسرّ إليّ رسول الله صلّى الله عليه وآله: لتُخضبنّ هذه من هذا ـ وأشار إلى لحيته، ورأسه

وقال سعيد بن المسيّب: رأيت عليّاً على المنبر وهو يقول: لتُخضبنّ هذه من هذه ـ وأشار بيده إلى لحيته وجبهته ـ، فما يَحبِسُ أشقاها ؟! قال سعيد: فقلت: لقد ادّعى عليٌّ علمَ الغيب، فلما قُتل علمتُ أنه قد كان عُهد إليه

إنّه عليه السّلام موعود، كان ينتظر القَدَر الإلهيّ برضى وتسليم، وهو عليه السّلام يعرف علم المنايا والبلايا، فيخرج إلى مسجده، فإذا نزل إلى رحبة الدار صاحت الإوزّ في وجهه ورفرفت، وكأنهنّ يرثينه أو يلتمسنه المكوث، فيقول: لا إله إلاّ الله، صوائح تتبعها نوائح. فإذا تعلّق البابُ بمئزره فحلّه، أخذه وشدّه وقال يحدّث نفسه


ُشددْ حيازيمك للــ موتِ فإنّ الموت لاقيكا

لا تجـزعْ من الموت إذا حـلّ بنـاديـــكا

فإذا تقدّم للشهادة قال: «اللهمّ بارك لنا في الموت، اللهمّ بارك لي في لقائك.»
فإذا هبط السيف الآثم هاوياً على رأسه الساجد لربّه صاح: «فزتُ وربِّ الكعبة..» حينها هتف جبرئيل بين السماء والأرض: «تَهدّمت واللهِ أركانُ الهدى.. وانفصمت واللهِ العروةُ الوثقى، قُتل ابنُ عمّ المصطفى، قُتل الوصيّ المجتبى، قُتل عليٌّ المرتضى، قُتل واللهِ سيّد الأوصياء، قتله أشقى الأشقياء»

رُزْءٌ به الـديـنُ قد هُـدّت قـوائـمُهُ وفـي السَّـما نُـصـبت حزناً مآتمُـهُ

ومادت الأرضُ شَجْواً والسَّما انفطرت وآسـودّ مـنقـلِباً في الـكونِ عـالَمُهُ

يا ليـلةَ القَدْر، جـلّت فيـكِ فاجـعةٌ أوهَت قوى الدينِ فانـهارت دعائـمُهُ

قضى عليٌّ بمحراب الصلاة ببيت الله وهـو مُـصـلّي الفـرضِ قائـمُـهُ

أفديه قد عـاش بيـن النـاس مُغترِباً ومات وهـو كتـومُ الغيـظِ كـاظِمُهُ

قل لليتيمِ: مضى مَـن كـان يُطـعمُهُ فمَـن بـه بعـده تهْنا مـطاعِـمُـهُ

قل للـوفود آذهبي للأهـل خائـبـةً فقد مضى الجودُ وآنجابـت غـمائمُهُ




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-12-2009, 01:43 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام



http://www.shiaali.com/vb/TAFAGR-2009/33.jpg



سيرة الإمام علي عليه السلام



لوحات صادقة وصفحات مشرقة ترسم صوراً حية لشخصية الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام) الرجل الأول الذي حمل دعوة الإسلام ودافع عنها وبذل في سبيلها أعلى التضحيات واعزها , ودفاعه عن نصرة الإسلام الخالدة ونصرته للرسول محمد(ص)



نسبه ونشأته:

ينتسب الإمام علي بن ابي طالب (ع) الى (آل هاشم) وهي أسرة كريمة من اشراف العرب ذات حسب ونسب ميزها التاريخ العربي بالنبل والشجاعة والمروءة والقيادة فهو (علي بن ابي طالب بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف). وامه فاطمة بنت اسد بن هاشم بن عبد مناف وقد اختارت له اسم حيدرة على اسم ابيها الا ابوه غير اسمه فسماه علياً وبهذا الاسم عرف واشتهر

وفي بيت الوحي والنبوة ترعرع الامام علي (ع) وربى نفسه في مدرسة الاسلام الخالدة اذ لم يكن يفتح عينيه على الحياة حتى كانت الرسالة الاسلامية مطروحة بين يديه فذهب يستوعب معانيها واهدافها فقد كان الامام (ع) من اوائل المسلمين الذين امنوا بالدعوة الاسلامية وصدقوها وهي لاتزال في مهدها


شخصيته.

من اجمل ماقرأت واطلعت في وصف شخصية امير المؤمنين حينما قال ضرار بن ضمرة الكناني وهو يصف الامام علي بن ابي طالب حينما قال

(كان والله بعيد المدى... شديد القوى يقول فصلاً... ويحكم عدلاً.... يتفجر العلم من جوانبه وتنطق الحكمة من نواحيه .... يستوحش من الدنيا وزهرتها ويأنس بالليل ووحشته ....... كان عزيز الدمعة طويل الفكرة يعجبه من اللباس ماخشن ومن الطعام ماجشب وكان فينا كأحدنا يدنينا اذا اتيناه ... ويجيبنا اذا سألناه .... ونحن والله مع تقريبه ايانا وقربه منا لانكاد نكلمه هيبةً له بعظم اهل الدين وبقرب المساكين . لايطمع القوي في باطنه ولاييأس الضعيف من عدله)


وقال فيه الناشئ الصغير



علي الدر والذهب المصفى

وباقي الناس كلهم تراب

اذا لم تبر من اعدا علي

فما لك في محبته ثواب

اذا نادت صوارمه نفوساً

فليس لها سوى نعم جواب

فبين سنانه والدرع سلم

وبين البيض والبيض اصطحاب

هو البكاء في المحراب ليلاً

هو الضحاك اذا جد الضراب


سيرته

في سيرة الامام علي (ع ) نلتقي مع اصدق وانبل صور الانسانية الانسان الكبير القوي العادل الذي انصرف عن مغريات الحياة وصغاره واخلص الفكر والروح والعقيدة والجهاد في سبيل الله.


شجاعته وبطولته

مواقف الامام في الشجاعة معروفة فقد كان مبيته على فراش النبي محمد (ص) ليلة الهجرة رغم علمه بما بيته المشركون من نية قتل الرسول محمد (ص) وعدم مبالاته للموت ذلك دليل على اسمى معاني الشجاعة والبطولة.

ايمانه

ولد الامام علي (ع) في داخل الكعبة المشرفة بمكة وتربى بأحضان رسول الله (ص) فتح عينيه على الاسلام منذ صغره فشرب العقيدة الاسلامية منذ صباه وكانت رسالة الاسلام تسري في دمه وانعكست انعكاساً صادقاً في كل اقواله واعماله الخالدة وكما قال امير المؤمنين (ع) " ماعبدتك خوفاً من نارك او طمعاً في جنتك بل وجدتك اهلاً للعبادة فعبدتك " وقول اخر له (ع) قال : (والله لو اعطيت الاقاليم السبع بما تحت افلاكها على ان اعصي الله في نملة أجلبها جلب شعيرة مافعلت )

فكان الامام في عبادته مثالاً للمسلم التقي الخاشع المتعبد الذي لايصرفه لهو الحياة ولذاتها من الانكباب على العبادة انكباباً شديداً وكان احسن الاسلام فقهاً وعلماً


عدله

كان الامام خلال خلافته مثالاً للحاكم العادل ولايحكم الا بالحكمة والعدل والمساواة ورعاية الضعفاء . كان صارماً بالحق صلباً فيه صلابة الشجعان الاقوياء التي التي تعمر قلوبهم التقوى وخشية الله مع شيء من الرحمة التي تلامس قلوب المؤمنين الاتقياء


انسانيته

الامام علي بن ابي طالب (ع) انساناً تمثلث فيه كل معاني الانسانية في ذاته كأقوى ماتكون عليه الانسانية حين تتركز العفة بالنفس والاخلاق والشفافية العالية في التسامح . وهذه الانسانية والشفافية العالية تجدها مع الفقراء والضعفاء والمساكين


قالوا في الامام علي (ع)

حينما نظر ابو بكر الصديق (رض) الى الامام علي (ع) وقال : من سره ان بنظر الى اقرب الناس الى رسول الله (ص) واجودهم منزلة واعظمهم عند الله عناء واعظمهم عليه فلينظر الى هذا واشار الى علي بن ابي طالب (ع).



قال عمر بن عبد العزيز

ازهد الناس في الدنيا علي


قال عمر بن الخطاب

سمعت رسول الله (ص) يقول لعلي ثلاث خصال وددت لو ان لي واحدة منهن اوتي صهراً مثلي ولم اوتي مثله واوتي زوجة صديقة مثل ابنتي ولم ار مثلها واوتي الحسن والحسين من صلبه ولم اوتي من صلبي مثله

قال عمر بن الخطاب

سمعت رسول الله (ص) قال وهو يضرب على منكب علي (ع) : ياعلي انت اول المؤمنين ايماناً واول المسلمين اسلاماً وانت مني بمنزله هرون من موسى

السلام عليك ياأبا الحسنين ولعن الله من قتلك


نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-12-2009, 01:45 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://www.wlidk.net/upfiles/5Z741212.jpg


علي خير البشر


قال رسول الله صلى الله عليه و آله: علي خير البشر فمن ابى فقد كفر

بعض المصادر:1- ينابيع الموده للقندوزي 2- تاريخ مدينة دمشق لإبن عساكر 3- تاريخ بغداد للخطيب البغدادي 4-الموضوعات لإبن جوزي 5- سير اعلام النبلاء للذهبي 6- ميزان الإعتدال للذهبي 7-لسان الميزان لإبن حجر 8- كشف الضنون للحاجي خليفه

قال رسول الله صلى الله عليه و آله:ذكر علي عباده.( البدايه و النهايه لابن كثيرج7 - ينابيع الموده للقندوزي ج2 -تاريخ دمشق لإبن عساكر ج 42)

قال رسول صلى الله عليه و آله:انا مدينة العلم و علي بابها فمن اراد العلم و الحكمه فايأتها من بابها. (الجمع الجوامع للسيوطي- تهذيب الآثار لإبن جرير الطبري-المستدرك للحاكم النيسابوري-النقد الصحيح للفيروز آبادي-كنز العمال للمتقي-ابن عساكر الدمشقي في تاريخه الكبير- ابن حجر العسقلاني في تهذيب التهذيب-مسند احمد ابن حنبل- ابن حجر المكي في الصواعق المحرقه و...)

قال ابوبكر:اقيلوني اقيلوني, فلست بخيركم و علي فيكم
قال عمر بن الخطاب في اكثر من سبعين مورد:لولا علي لهلك عمر و قال:لا أبقاني الله لمعضلة ليس لها ابو الحسن

بعض المصادر-(ابن حجر العسقلاني في تهذيب التهذيب - ابن حجر العسقلاني في الإصابه - جلال الدين السيوطي في تاريخ الخلفاء - العلامه القوشجي في شرح التجريد - ابن ابي الحديد في شرح النهج - ابن الأثير في اسد الغابه - ابن حجر المكي في الصواعق - الشبلنجي في نور الأبصار- احمد بن حنبل في المسند و الفضائل و...)

{انما وليكم الله و رسوله و الذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة و يؤتون الزكاة و هم راكعون}(المائده55)

اجمع المسلمون أن هذه الآيه بقول رسول الله نزلت في علي عليه السلام و قد ذكر ذلك(الفخر الرازي في التفسير الكبير، ابو اسحاق الثعلبي في كشف البيان، جار الله الزمخشري في الكشاف، الطبري في تفسيره، ابن سعدون القرطبي في تفسيره، القاضي البيضاوي في تفسيره انوار التنزيل، جلال الدين السيوطي في الدر المنثور، القاضي الشوكاني في فتح الغدير، النسائي في صحيحه، القندوزي في ينابيع الموده، ابن عساكر في تاريخه و...)

عن زاذان بن عمر قال سمعت علياً في الرحبه و هو ينشد الناس من شهد رسول الله (ص) يوم الغدير خم و هو يقول ما قال فقام ثلاثة عشر رجلاً فشهدوا انهم سمعوا الرسول(ص) و هو يقول من كنت مولاه فعلي مولاه.(مسند احمد ج1)


الا تدل كل هذه الروايات و الآيه الكريمه على وجوب اتباع علي(ع)؟

عظم الله اجر مولانا صاحب العصر و الزمان عجل الله تعالى فرجه و عظم الله اجر شيعته بمصابهم بإمامهم الصديق الأول و الفاروق الأكبر علي بن ابي طالب عليه السلام



نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-12-2009, 01:48 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام



http://www.islamicdesigning.net/images/21ramadan1424.jpg



قصة قبر الإمام علي ( عليه السلام )


جاء في شرح نهج البلاغة لابن أبي الحديد : لما قُتل الإمام علي ( عليه السلام ) قصد بنوه أن يخفوا قبرَه بوصية منه ، خوفاً من بني أميّة والمنافقين والخوارج أن يُحْدِثوا في قبره حدثاً

فأوهموا الناس في موضع قبره تلك الليلة - ليلة دفنه ( عليه السلام ) - إيهامات مختلفة

فشدّوا على جملٍ تابوتاً موثقاً بالحبال ، يفوح منه روائح الكافور وأخرجوه من الكوفة في سواد الليل بصحبة ثقاتهم ، يوهمون أنهم يحملونه إلى المدينة فيدفنونه عند فاطمة ( عليها السلام )

وأخرجوا بغْلاً وعليه جنازة مغَطَّاة ، يوهمون أنهم يدفنونه بالحيرة ، وحفروا حفائر عدَّة ، منها في رحبة مسجد الكوفة

مغَطَّاة ، يوهمون أنهم يدفنونه بالحيرة ، وحفروا حفائر عدَّة ، منها في رحبة مسجد الكوفة

ومنها برحبة قصر الإمارة ، ومنها في حجرة في دور آل جعدة بن هبيرة المخزومي ، ومنها في أصل دار عبد الله بن يزيد القسري ، بحذاء باب الورَّاقين ، مما يلي قبلة المسجد

ومنها في الكناسة - محلَّة بالكوفة - ومنها في الثويَّة - موضع قريب من الكوفة - فعمي على الناس موضع قبره

ولم يعلم دفنه على الحقيقة إلا بَنُوه والخواص المخلصون من أصحابه ، فإنهم خرجوا بالإمام ( عليه السلام ) وقت السَحَر ، في الليلة الحادية والعشرين من شهر رمضان ، فدفنوا الإمام ( عليه السلام ) في مدينة النجف الأشرف ، بالموقع المعروف بالغري

وذلك بوصاية منه ( عليه السلام ) إليهم في ذلك ، وعهد كان عهد به إليهم ، وعمي موضع قبره على الناس

أما الشيعة فمتَّفقون خَلَفاً عن سَلَف ، نقلاً عن أئمتهم أبناء الإمام علي ( عليه وعليهم السلام ) ، أنه قد دُفِن في الغري ، في الموضع المعروف الآن في مدينة النجف الأشرف ، ووافَقَهُم المحققون من علماء سائر المسلمين ، والأخبار فيه متواترة

أما قول أبو نعيم الإصبهاني : إن الذي على النجف إنما هو قبر المغيرة بن شعبة ، فغير صحيح ، لأن المغيرة بن شعبة لم يُعرف له قبر ، وقيل أنه مات بالشام

وهكذا لم يزل قبره ( عليه السلام ) مخفيّاً ، لا يعرفه غير أبنائه والخُلَّص من شعيته ( عليه السلام )

حتى دلَّ عليه الإمام جعفر الصادق ( عليه السلام ) أيام الدولة العباسية ، حينما زاره عند وروده إلى أبي جعفر المنصور وهو في الحيرة ، فعرفته الشيعة ، واستأنفوا إذ ذاك زيارته

وكان قبل ذلك قد جاء أيضاً الإمام علي بن الحسين بن أمير المؤمنين ( عليهم السلام ) من الحجاز إلى العراق ، مع خادم له لزيارته ، فزاره ( عليه السلام ) ثم رجع



من اقوال الامام علي عليه السلام



النفسُ تبكي على الدنيا وقد علمت

أن السعادة فيها ترك ما فيها

لا دارٌ للمرءِ بعد الموت يسكُنهـا

إلا التي كانَ قبل الموتِ بانيها

فإن بناها بخير طاب مسكنُـه

وإن بناها بشر خاب بانيها





نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-12-2009, 01:50 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://up4.m5zn.com/9bjndthcm6y53q1w0kvpz47xgs82rf/2009/9/8/05/amsvlt2yt.jpg


حقائق تفرّدَ بها أمير المؤمنين علي (عليه السلام)

1 - علي هو الوحيد الذي سبقَه إلى الإيمان رسول الله الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلم) وكل مَنْ جاء َ بعده فسيبقى علي (عليه الصلاة والسلام) سابقه

2 - علي هو الوحيد الذي كانَ دائماً (قائد قوات رسول الله الأكرم) صلى الله عليه وآله وسلم في كل غزوة من غزوات النبـي الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلّم )

3 - علي هو الوحيد الذي فدى رسول الله الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلم) ليلة الهجرة

4 - علي هو الوحيد الذي هاجر مع عياله (الفواطم) علانية ً في وضح النهار جهرة ً أمام المشركين

5 - علي هو الوحيد الذي قامَ بتبليغ سورة التوبة (براءة )

6 - علي هو الوحيد الذي قتلَ بسيفه قادة المشركين الثلاثة يوم بدر (شيبة وعتبة والوليد )

7 - علي هو الوحيد الذي كان نصف قتلى المشركين في يوم بدر بسيفه حيث كان مجموع القتلى (70قتيل) من المشركين منهم (35 قتيل) بسيف علي (عليه الصلاة والسلام) و (35 قتيل) بسيوف باقي المسلمين ومعهم الملائكة (3000) عليه الصلاة والسلام

8 - علي هو الوحيد الذي قتلَ قادة المشركين في يوم أُحُدْ الواحد بعد الآخـر وكانوا (تسعة من بنـي عبد الدار )

9 - علي هو الوحيد الذي نادى جبرئيل (عليه الصلاة والسلام) بإسـمه المبارك ((لا فتـى إلاّ عليّْ ولا سيفَ إلاّ ذو الفقار ))

10 - علي هو الوحيد الذي برز من بين كل المسلمين يوم الخندق لعمرو بن عبد ود العامري (فارس يَلْيَلْ) المعروف

11 - علي هو الوحيد الذي مَثَّلَ الإيمان كله بشهادة رسول الله الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلم) في وقت خروجه لعمرو في الخندق

12 - علي هو الوحيد الذي قاتل وكان لوحده سبب إنكسار جيوش المشركين (وليس جيشاً واحداً) يوم الخندق

13 - علي هو الوحيد الذي إستطاع فتح خيـبر بعد فشل الشيخين

14 - علي هو الوحيد الذي إستطاع قلع باب خيـبر

15 - علي هو الوحيد الذي إستطاع قتل مرحب الخيبري فارس اليهود المعروف وبطلها المعروف

16 - علي هو الوحيد الذي كانت خِلافَتُهُ موافقة لنظرية الشيعة (النص) ولنظرية السُنَّة (الشورى) حيث أنه إجتمع له النص من رسول الله الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلّم) وكذلك الشورى من المسلمين جميعاً في تنصيبه خليفة بعد مقتل عثمان بن عفان الأموي

17 - علي هو الوحيد الذي كانت بيعته نستطيع تسمي تها (ديمقراطية) و (إنتخاب) أو (إستفتاء شعبـي حُـر ) حيث أنه لم يرضَ (عليه الصلاة والسلام) بغير البيعة العلنية في (مسجد رسول الله الأكرم) صلى الله عليه
وآله وسلم

18 - علي هو الوحيد الذي تَوَلّى تغسيل وتكفين رسول الله الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلّم )

19 - علي هو الوحيد الذي قَبِلَهُ رسول الله الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلم) زوجاً لحبيبته الصديقة الكبرى فاطمة الزهراء (عليها الصلاة والسلام) سيدة نساء العالمين من الأولين والآخرين روحي فداء تراب نعليها
.
20 - علي هو الوحيد الذي إتَّخَذَهُ رسول الله الأكرم (صلّى الله عليه وآله وسلّم) أخاً من دون كل الصحابة في المؤاخاة بين المهاجرين والأنصار

21 - علي هو الوحيد مِنْ بين كل الصحابة الذي بين أيدينا كتاب من تأليفه وهو كتاب (نهج البلاغة )

22 - علي هو الوحيد الذي سألهُ الصحابة عن أمور الدين ولم يسألْ أحداً

23 - علي هو الوحيد الذي جاء مدحه في القرآن الكريم بأكثر من ثلاثمائة آية قرآنية (حسب تعبير عبد الله بن عباس ) و في زهاء (700 آية قرء انية) بحسب مصادر إخواننا أهل السُّنَّـة

24 - علي هو الوحيد مِنْ بين الصحابة الذي يُطلق عليه لقب (الإمام )

25 - علي هو الوحيد الذي وُلِدَ في المسجد وأستشهدَ في مسجد

26 - علي هو الوحيد الذي شاعَ عنه تلقيبه بلقب (كَرَّمَ الله وجهه )

27 - علي هو الوحيد من بين كل الصحابة الذي نادى (سَلونـي قبلَ أنْ تفقدونـي )

28 - علي هو الوحيد الذي كانت رجالات قريش ترى الهزيمة مِنْ أمامه ليستْ عاراً على المهزوم

29 - علي هو الوحيد الذي إذا ذَكَرَ الرجلُ إسـمهُ وهو واضعٌ يده على جهة اليمين من بطن زوجته الحامل في شهرها الرابع وهما مستقبلين القبلة وقال الرجل ((اللهمَّ إنّي أسـميتهُ علياً _ أو يقول _ محمّداً)) فيكون المولود ذكراً بإذنِ الله تعالى إكرماً له ولإبن عمه (عليهما وآلهما الصلاة والسلام) ولكم التجربة واذكروني

30 - علي هو الوحيد الذي قال عنه القرآن الكريم بأنَّهُ نفس محمّد (صلّى الله عليهما وآلهما وسلّم )

31 - علي هو الوحيد الذي أولاده سادة شباب أهل الجنّة (عليهم الصلاة والسلام )

32 - علي هو الوحيد الذي بقيَ بابهُ مفتوحاً إل ى فِناء ِ المسجد النبوي المطَهّر من بين كل المسلمين

33 - علي هو الوحيد الذي دُعيَ ليأكل من الطائر المشوي الذي جاء بهِ جبرئيل (عليه الصلاة والسلام) من طعام الجنة إلى رسول الله الأكرم (صلّى الله عليه وآله وسلّم )

34 - علي هو الوحيد الذي كان وصيَّ رسول الله الأكرم (صلّى الله عليه وآله وسلّم )

35 - علي هو الوحيد الذي أصبح باب مدينة العلم

36 - علي هو الوحيد الذي أصبح باب مدينة الحكمة

37 - علي هو الوحيد الذي أعلنَ الله سبحانه وتعالى ولايته وسلطانه على المسلمين

38 - علي هو الوحيد الذي أصبح حبُّهُ هو الحد الفاصل بين الإيمان و النفاق

39 - علي هو الوحيد الذي غدا مِنْ رسول الله الأكرم (صلّى الله عليه وآلهِ وسلّم) شبيه هارون من موسى (عليهما الصلاة والسلام )

40 - علي هو الوحيد الذي كان يرى رسول الله الأكرم (صلّى الله عليه وآله وسلم) في أثناء تَعَبُّدِهِ في غار (حِراء )

41 - علي هو الوحيد الذي رَبّاهُ رسول الله الأكرم (صلّى الله عليه وآله وسلّم )

42 - علي هو الوحيد الذي تَصَدَّقَ ليلاً ونهاراً سِرَّاً وعلانية ً بنص القرآن الكريم

43 - علي هو الوحيد الذي نزلت سورة قرآنية ٌ كاملة تمدحه هو وأهله وهي سورة ((هل أتى على الإنسان حينٌ من الدهر ))

44 - علي هو الوحيد الذي سَنَّ الفصاحة للعرب ووضعَ قواعِدَ لغة الضاد

45 - علي هو الوحيد الذي إستطاع أنْ يلقي خطبة ً خالية ً من النقاط

46 - علي هو الوحيد الذي إستطاع أنْ يلقي خطبة ً خالية ًمن حرف الألف

47 - علي هو الوحيد الذي صار قسيم الجنة والنار

48 - علي هو الوحيد الذي عُقِدَ قِرانهُ على الزهراء ِ (عليه ما الصلاة والسلام) في السماء ِ قبلَ الأرض

49 - علي هو الوحيد الذي بحبهِ يُعْرَفْ إبن الحَلال مِنْ إبنِ الحرام

50 - علي هو الوحيد الذي صمدَ لــ ((كبش الكتيبة)) طلحة ابن أبي طلحة العبدري وقتله يوم أحد

51 - علي هو الوحيد الذي رقى على صدر (عمرو بن عبد ود العامري) بشهادة الأخير

52 - علي هو الوحيد الذي يعطي جوازات المرور للجنة

53 - علي هو الوحيد الذي يذود أعداء ه عن حوض ا لكوثر يوم القيامة ويسقي محبيه

54 - علي هو الوحيد الذي يحضر مع الرسول الأكرم وفاطمة والحسن والحسين (عليهم الصلاة والسلام) عند قبض أرواح الناس (مؤمنين أو كفرة )

55-علي هو الوحيد اللي زكا بخاتمه اثناء الصلاه




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-12-2009, 01:53 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://awamsun.com/cards/images/ecards/fullsize/img_0a2a5c56imamali.jpg



من بطولات الامام علي (ع)

أن المشركين حضروا بدرا مصرين على القتال ، مستظهرين فيه بكثرة الأموال ، والعدد والعدة والرجال ، والمسلمون إذ ذاك نفر قليل عددهم هناك ، حضرته طوائف منهم بغير اختيار، وشهدته على الكره منها له والاضطرار، فتحدتهم قريش بالبراز ودعتهم إلى المصافة والنزال ، واقترحت في اللقاء منهم الأكفاء ، وتطاولت الأنصار لمبارزتهم فمنعهم النبي صلى الله عليه وآله من ذلك ، وقال لهم : «إن القوم دعوا الأكفاء منهم» ثم أمر عليا أمير المؤمنين عليه السلام بالبروز إليهم ، ودعا حمزة بن عبد المطلب وعبيدة بن الحارث - رضي الله عنهما- أن يبرزا معه. فلما اصطفوا لهم لم يثبتهم القوم ، لأنهم كانوا قد تغفروا فسألوهم : من أنتم ،فانتسبوا لهم ، فقالوا : أكفاء كرام . ونشبت الحرب بينهم ، وبارز الوليد أمير المؤمنين عليه السلام فلم يلبثه حتى قتله ، وبارز عتبة حمزة - رضي الله عنه - فقتله حمزة ، وبارز شيبة عبيدة ـ رحمه الله - فاختلفت بينهما ضربتان ، قطعت إحداهما فخذ عبيدة، فاستنقذه أمير المؤمنين عليه السلام بضربة بدر بها شيبة فقتله ، وشركه في ذلك حمزة- رضوان الله عليه - فكان قتل هؤلاء الثلاثة أول وهن لحق المشركين ، وذل دخل عليهم ، ورهبة اعتراهم بها الرعب من المسلمين ، وظهر بذلك أمارات نصر المسلمين . ثم بارز أمير المؤمنين عليه السلام العاص بن سعيد بن العاص ، بعد أن أحجم عنه من سواه فلم يلبثه أن قتله . وبرز إليه حنظلة ابن أبي سفيان فقتله ، وبرز بعده طعيمة بن عدي فقتله ، وقتل بعده نوفل بن خويلد - وكان من شياطين قريش - ولم يزل عليه السلام يقتل واحدا منهم بعد واحد، حتى أتى على شطر المقتولين منهم ، وكانوا سبعين قتيلا تولى كافة من حضر بدرا من المؤمنين مع ثلاثة آلاف من الملائكة المسومين قتل الشطر منهم ، وتولى أمير المؤمنين قتل الشطر الآخر وحده ، بمعونة اللة له وتوفيقه وتاييده ونصره ، وكان الفتح له بذلك وعلى يديه ، وختم الأمر بمناولة النبي صلى الله عليه وآله كفا من الحصى ، فرمى بها في وجوههم وقال : «شاهت الوجوه» فلم يبق أحد منهم إلا ولى الدبر لذلك منهزمأ، وكفى الله المؤمنين القتال بامير المؤمنين عليه السلام وشركائه في نصرة الدين من خاصة (آل الرسول ) - عليه وآله السلام - ومن أيدهم به من الملائكة الكرام عليهم التحية والسلام كما قال الله عز وجل

وكفى الله المؤمنين القتال وكان ألله قويا عزيزا




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-12-2009, 01:54 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://www.maash.com/vb/imgcache/12220.imgcache.imgcache



السلام على ابي الائمة وخليل النبّوة والمخصوص بالاخّوة
السلام على يعسوب الدين والايمان وكلمة الرحمن
السلام على ميزان الاعمال ومُقلّب الاحوال وسيف ذي الجلال
وساقي السلسبيل الزلال
السلام على الصراط الواضح والنجم اللائح والامام الناصح والزناد القادح
ورحمة الله وبركاته ومغفرته ورضوانه

واعلياه واماماه واشهيداه وا مظلوماه
يا سيف الطبر والينه ,,جرح المرتضى ماذينه
يا سيف استمع صرختنه,,جا ليش طبرت عزتنه
هامة حيدرة هامتنه,,ورامي المرتضى رامينه
واعلياه واماماه واشهيداه وا مظلوماه


بقلوب مفجوعة واعين تفيض بالدمع لرجح واستشهاد امير الخلق اجمعين
علي ابن ابي طالب(ع)نرفع ايات العزاء الى حضرة الرسول الاكرم محمدصلى الله عليه واله والى ابنته البتول الزهراء(ع)والى اهل بيت النبّوة كافةوالى قائم العصر والزمان المهدي المنتظر(عج) والعلماء الاعلام والمسلمين
الموالين الناصرين لاهل البيت


نسأل الله بحق هذا المصاب العظيم الذي تزلزلت له السموات والارضين ان يثبثّنا على الولاية وان يكفنا ما اهمنّا من امور الدنيا والاخرة وان يعطنا سؤلنا بمحمد واله الطاهرين


ولا حول ولا قوة الا بالله العليّ العظيم



نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-12-2009, 01:56 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام



http://www.almanaar.net/alhoreateam/Ashqa/ramadan/wuzu[1].png


من أقوال الإمام علي أبن أبي طالب عليه السلام

العلم خير من المال

لأن المال يحرسه و العلم يحرسك

والمال تفنيه النفقة و العلم يزكو على الإنفاق

والعلم حاكم و المال محكوم عليه

مات خازنو المال وهم أحياء

و العلماء باقون مابقي الدهر

أعبائهم مفقودة و آثارهم في القلب موجودة


و من أقواله عليه السلام


إن النعمة موصولة بالشكر

والشكر متعلق بالمزيد

و لن ينقطع المزيد من الله حتى ينقطع الشكر من العبد !!

يروى عن علي ابن أبي طالب عليه السلام قال

والذي وسع سمعه الأصوات

ما من أحد أدخل على قلب فقير سروراً

إلا خلق الله له من هذا السرور لطفاً

فإذا أنزلت به نائبة جرى إليها لطف الله

كالماء في انحداره حتى يطردها عنه !

سُئل علي أبن أبي طالب عليه السلام

كم صديق لك ..؟ قال لا أدري الآن !

لأن الدنيا مُقبلة عليّ

والناس كلهم أصدقائي

وإنما أعرف ذلك إذا أدبرت عنيّ

فخير الأصدقاء من أقبل إذا أدبر الزمان عنك !!


وقال عليه السلام

من حاسب نفسه ربح

ومن غفل عنها خسر

ومن نظر في العواقب نجا

ومن أطاع هواه ضل

ومن لم يحلم ندم

ومن صبر غنم

ومن خاف رحم

ومن أعتبر أبصر

ومن أبصر فهم

ومن فهم علم !!


و قال عليه السلام

اعلم إن لكل فضيلة رأسا و لكل أدب ينبوعاً

ورأس الفضائل و ينبوع الأدب هو العقل

الذي جعله الله تعالي للدين أصلاً و للدنيا عمادا

فأوجب التكليف بكماله

و جعل الدنيا مدبرة بأحكامه

و ألف به بين خلقه

مع اختلاف همهم و مآدبهم !!


و قال عليه السلام

من ينصب نفسه للناس إماماً

فليبدأ بتعليم نفسه قبل تعليم غيره

و ليكن تأديبه بسيرته قبل تأديبه بلسانه !!

و قال عليه السلام

من ملك نفسه عن أربعة خصال

حرم الله لحمه على النار

من ملك نفسه عند الرغبة .. والرهبة .. والشهوة .. والغضب !

و قال عليه السلام

راحة الجسم في قلة الطعام

وراحة النفس في قلة آلاثآم

وراحة القلب في قلة الاهتمام

وراحة اللسان في قلة الكلام !!


و قال عليه السلام

خير الدنيا والآخرة في خمس خصال

غني النفس

وكف الأذى

وكسب الحلال

و لباس التقوى

و الثقة بالله على كل حال !!



ربنا إن ذنوبنا في الورى كثرت

وليس لنا عملاً في الآخرة ينجينا

و جئناك بالتوحيد يصبحه

حب النبي وآله و هذا القدر يكفينا !!



نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-12-2009, 01:57 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام


http://www.vipxvip.org/up/uploads/e7cefdb412.jpg




اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا وَلِيَّ عِصْمَةِ الدّينِ، وَيا سَيِّدَ السّاداتِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا صاحِبَ الْمُعْجِزاتِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا مَنْ نَزَلَتْ في فَضْلِهِ سُورَةُ الْعادِياتِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا مَنْ كُتِبَ اسْمُهُ فِي السَّماءِ عَلَى السُّرادِقاتِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا مُظْهِرَ الْعَجائِبِ وَالاْياتِ اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا اَميرَ الْغَزَواتِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا مُخْبِراً بِما غَبَرَ و بِما هُوَ آت، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا مُخاطِبَ ذِئْبِ الْفَلَواتِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا خاتِمَ الْحَصى وَمُبَيِّنَ الْمُشْكِلاتِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا مَنْ عَجِبَتْ مِنْ حَمَلاتِهِ فِي الْوَغا مَلائِكَةُ السَّماواتِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا مَنْ ناجَى الرَّسُولَ فَقَدَّمَ بَيْنَ يَدَيْ نَجْوهُ الصَّدَقاتِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا والِدَ الاَْئِمَّةِ الْبَرَرَةِ السّاداتِ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ، السَّلامُ عَلَيْكَ يا تالِيَ الْمَبْعُوثِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا وارِثَ عِلْمِ خَيْرِ مَوْرُوث وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-12-2009, 01:58 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام



http://4.shia4up.net/images/55qqq.gif


السلام على اسد الله الغالب

السلام على قطب سماء المناقب

السلام على سفينة النجاة لكل راكب

السلام على الفتى الهمام

السلام على الفارس الصمصام

السلام على الإمام

السلام على ابن عم الرسول

السلام على زوج البتول

عظم الله لك الأجر يا رسول الله

في وفاة ابن عمك و نفسك و وصيك

عظم الله لك الأجر يا أبا صالح


بـنفسي ومالي ثم أهلي وأسرتي فـداءً لمن أضحى قتيل ابن ملجم

عليٌ رقى فوق الخلائق في الوغى فـهُدَّت لـه أركـان بيت المحرَّم

عـليٌ أمـير المؤمنين ومن بكت لـمقتله الـبطحا واكـناف زمزم

ونـاحت عليه الخلقُ إذ فُجعت به حـنينا كـثكلى نـوحُها بـترنم

يومين إله المحراب خالي بويه اشكثر وحشه الليالي

تـفت الصخر ونة الوالي عسى لا گرب يومك يغالي

بويه اعلل اطفالك بالمواعيد وگلـهم ذخرنه بلكن ايعيد

وانته الفجيده اهنا يهل حيدر

فيا أسفي على المولى التقيِّ أبي الأطهار حيدرة الزكيِّ




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

أنوار الزهراء
09-12-2009, 01:59 PM
http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام




http://www.jannatalhusain.info/2009//uploads/images/JannatAlhusain-b7182d4f63.gif



فقد الكون أميرا

وله تبكي السماء

وعليه العين تدمع

بالنياح والبكاء

نلطم الصدر بحزنا

ونجدد للــــولاء

يالثارات عليا

نعم خير الامراء



http://abadih45.jeeran.com/عظم%20الله%20اجورنا.gif


بمصاب مولى الموحدين و يعسوب الدين

الامام على ابن ابي طالب عليه السلام

و لعن الله الذين خذلوه والمنافقين الملتفين حوله

الذين قال فيهم عليه السلام يا اشباه الرجال وما انتم برجال

فلو كان للامام على عليه السلام رجال مخلصين اشداء

متشيعيين له على حق لما تمكن ابن ملجم عليه لعائن الله من قتله




نسألكم الدعاء



http://alqaffela.jeeran.com/post-17-1099123768.gif

زينبية
08-20-2011, 04:58 PM
http://www.saham1.net/vb/uploaded/1170_1252410858.gifhttp://www.saham1.net/vb/uploaded/1170_1252410858.gif
إنا لله وإنا إليه راجعون لا حول ولا قوة إلا بالله العلي (http://www.imshiaa.com/) العظيم صلى الله وسلم علي (http://www.imshiaa.com/)ك يا سيدي ويا مولاي يا رسول الله (http://www.imshiaa.com/) صلى الله وسلم علي (http://www.imshiaa.com/)ك يا حبيب الله ،السلام علي (http://www.imshiaa.com/)ك يا أمير المؤمنين ووالد السبطين الحسن (http://www.imshiaa.com/) والحسين (http://www.imshiaa.com/) ،السلام علي (http://www.imshiaa.com/)ك يا وليد الكعبة وشهيد المحراب ،عظم الله لكم الأجر سادتي وموالي يا آل محمد (http://www.imshiaa.com/) عظم الله لك الأجر يا مولايhttp://www.saham1.net/vb/uploaded/1170_1252410858.gif يا صاحب الزمان
http://www.saham1.net/vb/uploaded/1170_1252410858.gifhttp://www.saham1.net/vb/uploaded/1170_1252410858.gif
تكسرت التكسرت العبرات وانحت الضلوع وجرت أنهار الدموع لفقد الأب الحنون .. ماذا عسانا أن نقول : غير اللعن على خبيث الأصل ذو القلب الجحود.. آآآآآآآآآه لألم قلبي مذا جرى في محراب أبي..؟آآآآآآآآآه لألم قلبي مذا جرى في محراب أبي..؟هكذا سمعنا النواعي وكأنها قلب أصيب برصاصة السم القتيل فأجرى من مقلتنا الدمع الغزير..فكيف نعيد العيد من غير مصلٍ قد أقام للدين أسواراً ليس لها أي تعديد...فالسلام على صوت الحق وكاشف الكربات..السلام على ملجأ اليتامى والنساء الثاكلات..
السلام على مظهر الدين ومن ردت له الشمس ثلاث مرات..السلام على شهيد المحراب ..السلام على قالع الباب..السلام على أبي زينب أم المصاب..ورحمة الله وبركاته.عظم الله أجورنا وأجوركم وأحسن (http://www.imshiaa.com/) الله لكم العزاء..
في استشهاد الإمام علي (http://www.imshiaa.com/) ابن أبي طالب (ع).
وأخص بالعزاء الإمام الغائب المهدي (http://www.imshiaa.com/) المنتظر (http://www.imshiaa.com/) عجل الله فرجه الشريف.
وأعزي الرسول الأعظم والزهراء والأئمة المعصومون سلام الله علي (http://www.imshiaa.com/)هم أجمعين
من هذا اليوم إلى يوم الدين.
مع اول ليلة من ليالي القدرالشريفه لاتنسون احيائها با الاعمال والدعاء
رزقنا الله واياكم ثواب هذه الليله
ولاتنسونا من الدعاء
http://www.saham1.net/vb/uploaded/1170_1252410858.gifhttp://www.saham1.net/vb/uploaded/1170_1252410858.gif

حيدر عراق
08-07-2012, 01:53 PM
وُلِد في داخل الكعبة مجدٌ قتلوه في مسجد الكوفة

حيدر محمد الوائلي

لحاجة في نفسه قضاها...
في نفسٍ ألهمها الله فجورها وتقواها...
تمسك بفجورها وترك تقواها بكل سهولة...
اهٍ من نفسٍ ما أوقحها...
فصار من دنيا الفاجرين أشقاها...
وفي التاسع عشر من رمضان فعلها، فما راعها ولا وعاها...
كانت ضربة من الخلف على رأس مجدٍ شرّف التاريخ والحضارة...
فما كان لمجرمٍ شرف النظر لنور وجه علي...

في التاسع عشر من رمضان ضربك الشقي من الخلف على رأسك، فشق المجرم رأساً لم تسجد لصنمٍ قط، قد كرّم الله وجهه...
ومن الخلف أتت ضربة لتنهي حياة مجدٍ شرف التاريخ والحضارة وتعلن ولادته من جديد أن أكتب يا تاريخ ويا ضمير الإنسان ويا ذكرى الزمان وأحكي وأروي حكايات وروايات وقصص رجلٍ تشرف به التاريخ والضمير الإنساني وذكرى الزمان...

من الخلف أتت طعنة على رأس عليٍ بعدما فر من وجهه فحول الرجال وأسود القتال وأبطال الحروب فصيّر الفحول أمامه جثث هامدة، والأسود قططاً هاربة والأبطال ظهوراً للفرار مهرولة...

ومنهم من قاد جيشاً فبرز له علي فهرب، فيبدي عورته وسط حشود الجيش لأنه لم يستطع الهروب حتى، لعلمه أن علي مؤمن عزيز نفسٍ لا ينظر لعورة أحد...

لم تستطع تلك الوجوه لنور وجه علي حجاب، ولبطش سيفه درع، فكانت ضربة واحدة في يوم الخندق يوم بلغت القلوب الحناجر وظنوا بالله الظنونا ويصفهم الله بسورة الأحزاب وصفاً دقيقاً مهماً فيومها كان الامتحان وفيه يكرم المرء أو يُهان...!!
فكان علي لها شاهراً سيفه ضارباً إبن ودٍ ضربة وصفها الرسول محمد (ص) أنها تعدل عبادة الثقلين (الأنس والجن)...!!
ولك أن تحسب ببقية مئات الضربات عبادة أجيال وأجيال كان علي فيها حامل لواها وليث حماها وفارس وغاها، حتى بُني للأسلام أساسه وعلا...

قتلك أشقى الناس في شهر الصيام يا أمير المؤمنين علي، فراح خير الأنام بسيف أرذلهم، في شهر الصيام...
وأنا أحبك في الله يا علي، فحبك إيمانٌ وبغضك نفاق، وعلي مع الحق والحق مع علي يدور معه حيثما دار...

أحببت فيه حبه للإنسان، ويحب لأخيه ما يحب لنفسه ويحب الفقراء ويحبونه، ويتصرف كأبسط الناس وهو في أعلى هرم السلطة، لأن السلطة عنده وظيفة وتكليف ينزهها الشخص ويعظمّها فليست السلطة من جعلته عظيماً.

قيل أن علياً مرّ في أحد الأيام كما هي عادته في تفقد أمور الرعية بنفسه (لا سكرتيره ولا موظف صغير يفعل ما يحلو له بمزاجه)، فصادف أن مر قرب بيت فيه أطفال يبكون ويصرخون، فطرق الباب، فإذا بها امرأة وحولها أطفالها يبكون...!!
قال لها: مم بكاء الأطفال...؟!
ردت: قُتل أبوهم في أحد حروب الإسلام مع علي، وهؤلاء أيتامه يبكون من الجوع...!!
فثار أمير المؤمنين علي وأنتفض راكضاً كما كان يركض شاهراً سيفه بالحق لجلب الطعام وتحضيره للطبخ إليهم، كيف هناك أيتام جائعين وأرملة حزينة في دولة الأمام علي...؟!
ولمّا أكمل إحضار المواد اللازمة للطعام قال لها: أتطبخين وأنا أسلي الأطفال، أم أنا أطبخ وأنت تسليهم...؟!
فتحرجت المرأة من الطلبين فرفضتهما...!! ولكن الأمام عليّ أصر...!!
فقالت له: أنت تسلي الأطفال بينما أنا أعد الطعام...
تصورت المسكينة أن في ذلك حطاً من مقام علي وتنزيلاً من شأنه وهو أمير المؤمنين أن يطبخ...!!
ولم تعرف أن الأمام علي لا يكترث لتلك البهارج بتاتاً...!! (ليس كمثل الكثير من قيادات اليوم وسياسييهم وقادة المجتمع ورجال دين ممن يستنكفون من كل شيء، حتى من تنفيذ واجباتهم الوظيفية التي يتقاضون عليها رواتب تترواح بين الكبيرة والخيالية)
فبينما هي تعد الطعام فأرادت أن تعرف سر سكوت الأطفال وهدوئهم قرب الأمام علي...؟!
وصُعِقت حين رأت علي بن أبي طالب أمير المؤمنين يمشي على يديه ورجليه كمشية الخروف ليضحك الأطفال ويسليهم...!!

أحببت في عليٍ حرصه على الناس عموماً، جميعاً (لا تفريقاً ولا تمييزاً) ففي أحد المرات وجد عليٌ شحاذاً فأمتعض وغضب لرؤيته وثار قائلاً (ما هذا)...؟!
وأخذه وصرف له استحقاقه من بيت مال المسلمين...!!
والمُلاحَظ أن علياً لم يقل (من هذا)...!!
فهو لم يقبل وجود شحاذاً وهو حاكم، وقيل أن هذا الشحاذ كان على غير دين الإسلام (مسيحياً أو يهودياً)...!!

أراك في يوم من أيام الكوفة تتفقد الرعية كعادتك، فتراه شحاذاً يشحذ فترتعد فرائصك وتهتز، وأنت الذي لم تهتز عند مواجهة أبطال العرب وأرديتهم صرعى أمامك...
أراك تهتز يا علي لأنك رأيت شحاذاً يشحذ وعلي حاكم...!!
تأمر له بالعطاء الفوري ولم تسأل من هو، لتعلم لاحقاً أن الشحاذ كان على غير دين الإسلام (مسيحياً ربما أو يهودياً) سكن بـ(سلام تام) بجوار مسلمي الكوفة فلم يغير ذلك بالأمر شيئاً ولم يعر له علياً أدنى اهتمام، فعلي يعامل الإنسان على أنه إنسان كرمه الله أولاً وأخيراً، وهو القائل (ع): (الناس صنفان: أما أخ في الدين أو نظير في الخلق)...

مر شيخ كبير مكفوف (أعمى) يسأل طالباً, فقال أمير المؤمنين: ما هذا...؟!
(لا حظوا مرة ثانية قال: ما هذا...!!)
قالوا: يا أمير المؤمنين نصراني...!!
فقال أمير المؤمنين: استعملتموه حتى إذا كبر وعجز منعتموه...!! أنفقوا عليه من بيت المال.
هذا هو نظام التقاعد الذي يعمل به العالم الحديث في القرن العشرين، قد سبقهم علي إليه قبل مئات السنين...!!

تعال ها هنا في يومنا يا علي لترى الجوع والفقر والتمييز بالعطاء والمناصب، وعائلات وأحزاب تحكم وتبطش وتظلم وتسرق بالناس على قفا من يشيل...!!

تعال لترى البعض يحقد ويصيبه شيء في قلبه لدى معرفته أن فلاناً من طائفة ليس كطائفته في الدين الواحد، فأصبح الدين مدعاة للكراهية والأهانة أكثر من الحب والأحترام...
دين طائفة اليوم لا دين الله، ويعبدون الطائفة لا يعبدون الله...
ولك أن تقيس ببقية الأديان...

سُئل أمير المؤمنين: يا علي هل استشرت أباك عندما آمنت بمحمد...؟!
أجاب: وهل استشار الله أبي حينما خلقني...؟!
كان هذا جواب علي وهو صبي صغير...!!
هذا دين الفكر والتفكر وليس كمثل دين اليوم الذي يورّث وراثة عن الآباء والأجداد كما يورّث الشكل والدار والعقار...

دخل عقيل بن أبي طالب على أخيه علي (ع) يوم كان الخليفة الرابع، وكان عقيل أعمى ويطمع بزيادة في راتبه ومستحقاته من بيت مال المسلمين والذي هو اليوم في أرقى الأنظمة يُسمى (الضمان الاجتماعي) فكان في دولة علي هذا الضمان قبل ألف وأربعمائة سنة من الزمان...!!
فقال الأمام علي لأخيه عقيل: لو كنت تحتاج لِلباس فسأعطيك من استحقاقي الخاص ولا أزيدك فلساً ليس بحق لك.
فقال عقيل لأخيه أمير المؤمنين علي: يا علي إني بحاجة...!!
فقال له الأمام علي مؤدباً: خذ بيدي وأذهب بي إلى سوق الصرافين لأسرق لك...!!
فقال له عقيل: لم أقل لك ذلك...!!
فقال له علي: وما فرق أن أسرق من بيت المال (الميزانية، عوائد النفط، مميزات حكومية لموظفين كبار على حساب بقية الموظفين، مخصصات كبيرة لمسؤولين وسياسيين على حساب بقية الشعب، مميزات لأحزاب سياسية على حساب الميزانية، نفقات لسفرات وولائم المسؤولين الكرماء جداً ليس بأموالهم الخاصة بل بأموال الشعب، موظف يتقاضى راتباً ولا يؤدي وظيفته بالشكل الصحيح) أو أسرق من سوق الصرافين...؟!

لم يقتنع عقيل وألح على الأمام علي (ع)، فأراد الأمام علي أن يهذبه بأكثر مما تهذب العامة من الناس، فأحمى حديدة وطلب من عقيل الأعمى أن يمد يده، فمدها، فوضع الأمام علي الحديدة الحامية بيده فأن لها عقيل وصرخ متألماً، فقال له الأمام علي:
(يا عقيل أتئن من حديدة أحماها إنسانها للعبه، وتجرني الى نار سجرها جبارها لغضبه، أتئن من أذى ولا أئن من لظى)...!!

هذا هو الأمام علي من ألهم كاتب مسيحي معاصر هو (جورج جرداق) أن يكتب فيه سِفراً رائعاً بكتاب طبعوه بمجلد كبير ومن ثم بخمسة أجزاء عنوانه (الأمام علي صوت العدالة الإنسانية) يقع جميع أجزاءه الخمسة في (1379) صفحة في طبعته الأولى كأجزاء لسنة 2003...!!
وكتب فيه مسيحي معاصر آخر هو (راجي أنور هيفا) كتاباً عنوانه (الأمام علي في الفكر المسيحي المعاصر) يقع في (750) صفحة في طبعته الأولى لسنة 2007...!!

وغيرهم كثير من مسلمين وغير مسلمين، متدينين وعلمانيين، عرب وأجانب ممن تأثروا بفكر الأمام علي وشخصيته وسيرته المعطاء والتي لو غطت (فكره، قضاؤه، دولته، سياسته، تعامله مع الناس، حربه، سلمه، سيرته، حكمته، أقواله، خطبه، عبادته، زهده، عدله، إنصافه، و...الخ) لاحتاجت لتغطيتها مكتبات من المؤلفات...!!

الأمام علي (ع) في أيام حكومته كان يراقب مسؤوليه على المدن ويبعث لهم بالنصائح والتوجيهات، وهذا ليس بمعجزة ولا مستحيل لكي يتذرع ويحتج من رفع إسم علي بكلامه وإدعى حبه والاقتداء به وفور تسنم مسؤولية أو إدارة تراه يلقي تلك الحكم والمواعظ في الدرج قرب مبالغ الرشوة وملفات المحاصصة والمحسوبية والفساد والتقاعس والأهمال واللامسؤولية في الحكم...!!

يقول الأمام علي (ع) في إحدى رسالاته لأبن حنيف وهو عامله على البصرة حيث تمت دعوته من قبل أغنياء من البصرة مجاملة له، فلما وصل خبر تلك الدعوة لم يقبلها الأمام علي حيث فهم منها دعوة تزلف وقربى، فلماذا يدعى الحاكم دون بقية الناس، ولو لم يكن حاكماً هل تتم دعوته...؟!
فهذه مقتطفات من تلك الرسالة الخالدة الواردة في (شرح نهج البلاغة للشيخ الأمام محمد عبده خطبة رقم "283"):
"أما بعد يبن حنيف... فقد بَلَغَني (تصوروا أن الأمام من كثرة سؤاله ومراقبته يقول بَلَغَني) أن رجلاً من فتية أهل البصرة دعاك الى مأدبة فأسرعت اليها، تستطاب لك الألوان وتُنقَل إليك الجفان وما ظننت أنك تُجيب إلى طعام قومٍ عائلهم(أي فقيرهم) مَجفوّ(أي مطرود) وغَنيهم مَدعوِّ، فأنظر الى ما تقضمه من هذا المَقظم(أي الفكين) فما إشتبه عليك عِلمه فإلفظه(أي إتركه) وما أيقنت منه فنل منه...
أأقنع من نفسي أن يُقال: "هذا أمير المؤمنين" ولا أشاركهم في مكارة الدهر أو أكون أُسوة لهم في جُشوبة(أي خشونة) العيش، فما خُلِقتُ ليشغلني أكل الطيبات، كالبهيمة المربوطة، همها عَلَفها، أو المُرسلة(أي الغير مربوطة) شُغلُها تقممها(أي أكلها للقمامة) تكترش(أي تملأ كرشها) من أعلافها وتلهو عمَّا يُراد بها..."

الملاحظ أن الأمام علي (ع) يقول: (أأقنع من نفسي أن يُقال "هذا أمير المؤمنين" ولا أشاركهم في مكارة الدهر أو أكون أُسوة لهم في جُشوبة (أي خشونة) العيش...الخ )...
فهو يقول أنه لا يقنع بأن يقال له أمير المؤمنين (رئيس، رئيس وزارء، وزير، محافظ، مدير عام، مدير دائرة، مدير فرع، موظف مسؤول) بوجود أناس جياع أو يعيشون حياة صعبة وقاسية ولا يساعدهم عليها، أو مواطنين يعانون من المراجعات في دوائر الدولة أو عدم قضاء حقوق الشعب وتوفير الخدمات له أو التمييز بالمعاملة بين المراجعين في دوائر الدولة أو تصرف بعض الموظفين المهين للمراجعين في مؤسسات الدولة...
فالأمام علي يقول على الأقل أنه يشاركهم بمكاره العيش وصعوبته فيصبرون لدى رؤيتهم إياه يفعل ذلك...

لم يذكر الأمام أأقنع أن يقال "هذا أمير المؤمنين" بوجود مفاسد أخلاقية مثلاً، لأن الأمام علي (ع) يعتقد بأن مداراة الناس، وقضاء حوائجهم، ومتابعة أحوالهم هي الغاية الكبرى للحاكم العادل وللمسؤولين العادلين جميعاً...

لم يقل الأمام علي (ع): (أأقنع أن من نفسي أن يقال "هذا أمير المؤمنين"...الخ) رغم حروبه الثلاث التي خاضها ضد عشرات الآلاف فسح حروبه التي خاضها أيام حكومته...
حرب الناكثين (في الجمل) الذي نكثوا البيعة وخرجوا عليه، أو في حربه القاسطين (في صفين) الذي ظلموا الناس وسرقوا حقوقهم، أو في حربه المارقين (في النهروان) وهم المنافقين الذين يمرقون من الدين كمرق السهم...
وهؤلاء جميعاً خرجوا ضد حكومة الأمام علي (ع) فهو أمير المؤمنين رغم كثرة الأعداء...

لم يقل الأمام علي (ع): (أأقنع أن من نفسي أن يقال "هذا أمير المؤمنين"...الخ) رغم وجود مفاسد أخلاقية كشرب الخمر أو الزنا أو السرقة...الخ، فهو أمير المؤمنين ولو أرتكب بعض الناس هذه المفاسد...

ولكنه لا يقبل أن يقال له أمير المؤمنين ولعل في –وعلى نص قوله– (بالحجاز أو اليمامة من لا طمع له في القرص (أي لصعوبة حصوله على قرص الخبز فأنه لا يطمع بأكثر منه) ولا عهد له بالشبع أو أبيت مبطاناً (أي شبعاناً) وحولي بطونٌ غرى (أي جائعة) وأكباد حرّى (أي عطشانة)...!!
قال ذاك وكان عاصمة حكمه (ع) مدينة الكوفة وسط العراق...!!

أحببت فيه حبه للعمل والمثابرة وعدم الاتكال على الآخرين ويأكل خبزه من عرق جبينه فالعمل عبادة وكانت أحب الأعمال لعليٍ الزراعة وغرس الأشجار وإحياء الأراضي البور وإحداث القنوات...
يزرع ليحصد، وهو الذي ملأ التاريخ زرعاً لم ينقطع ثماره لا في الماضي ولا الحاضر ولا المستقبل فثمار علي وحكمته وسيرته لا يذبل ثمارها ولا يفسد بل يبقى طرياَ نَظِراً رغم تقادم السنوات ما دامت القلوب التي تحويها بيضاء طاهرة لا سوداء عفنة، فالقلوب أوعية، ولينظر كل وعاء بما فيه وما يحويه ومن يمليه وأي وعاء هو بالأصل وكيف صار...!!

يا علي مالي أراك وحيداً صابراً (وصبرك يلهمنا الصبر) لم يترك لك الحق لا صاحباً ولا صديق، وتمشي بطريق الحق وحيداً حتى إستوحشته لقلة سالكيه...
أراك يحاربك الأصحاب ويشنوا عليك الهجوم فلم تتردد في محاربتهم رغم حزنك على حالهم والى ما صاروا إليه...
هم مع الحق مادام الحق يدر عليه ربحاً وشهوة ومناصب، ولما طردهم ذات الحق من مناصبهم وحرمهم من شهواتهم أصبح الحق باطلاً، والمعروف منكراً...
وكم من أمثالهم ها هنا اليوم يحكمون ويديرون مؤسسات الدولة، ومعهم سياسيون ورجال دين وجموع غفيرة من الناس مغفلين وهمج رعاع ينعقون مع كل ناعق...

أحببت في الأمام علي عدم رضاه بمنصبه وقناعته فيه إلا أن يحقق للناس عدل ورفاهية وعيش كريم، فقيل أنه دخل عليه ابن عباس في ذي قار جنوب العراق لدى توجهه لصد الخارجين عليه من الحجاز الى العراق حيث حين حاربوه لعدالته، وكان علياً يخصف بنعل له بالية...!!
فقال الأمام علي لصاحبه ابن عباس: (ما قيمة هذا النعل)...؟!
فرد ابن عباس: (انه نعل بالية –لا تساوي شيئاً-)...!!
فرد عليه الأمام علي: (هي –النعل- خيرٌ لي مما يحاربونني عليه –السلطة- إلا أن أُقيم حقاً أو أدفع باطلاً)...!!

في الأمام علي صفات كثيرة جداً، ألفوا فيها المؤلفات وكتبوا فيها الكتابات وكان كثيراً منها صفات بشرية أخلاقية وليست إعجازية ويمكننا الاقتداء بها نحن معاشر من نقول إننا نحبه...!!
فليس من المستحيل أن نبقى على الحق وأن نكون صادقين، فعلي كان صادقاً ويمكننا أن نبقى على الصدق إن أردنا وناضلنا وأصررنا...
وليس من المستحيل أن نكون أوفياء، فعلي كان وفياً ويمكننا أن نبقى على الوفاء إن أردنا وناضلنا وأصررنا...
وليس من المستحيل أن نكون مدافعين عن حقوق الناس والمظلومين ونحقق مطالبهم المشروعة ويكون همنا قضاء حوائج الناس، فعلي كان مدافعاً عنهم ويمكننا أن نبقى على الدفاع عن المظلومين وأن نحق الحقوق إن أردنا وناضلنا وأصررنا...
وليس من المستحيل أن نكون متسامحين وكاتمي الغيظ وأن نكون محبوبين وصابرين، فعلي كان متسامحاً، حليماً، محبوباً، وصابراً...
وليس من المستحيل أن نكون ثائرين ضد الظالمين، فعلي كان ثائراً ضد الظلم، إن أردنا وناضلنا وأصررنا...

نقتدي برسول الله وأهل بيته الكرام وأصحابه المنتجبين فهم قدوة للعالم أجمع، والقدوة إنما صارت قدوة فلكي يتبعها الناس ويقتدون بها، لا أن يقولوا من نحن لنكون مثلهم...!!
فهم ليسوا مثلنا في النبوة والإمامة والصحبة والمقام والكرامة وغيرها من المقامات ولكن هنالك أخلاقيات تمسكوا بها من الممكن التمسك بها أيضاً مع فارق المستوى بيننا وبينهم...
يقول الله مخاطباً الناس من على لسان الرسول: (قل إنما أنا بشر مثلكم يوحى إلي أنما إلهكم إله واحد فمن كان يرجو لقاء ربه فليعمل عملا صلحا ولا يشرك بعبادة ربه أحدا) (آية 110/سورة الكهف)...
ولقد تعجب بعض الجهلة ممن يريد نبياً خارقاً لا نبياً كالناس ومن الناس وللناس، حيث يصف تعجبهم وجهلهم الله بكتابه العزيز:(وقالوا مال هذا الرسول يأكل الطعام ويمشي في الأسواق لولا أنزل إليه ملك فيكون معه نذيرا * أو يلقى إليه كنز أو تكون له جنة يأكل منها وقال الظالمون إن تتبعون إلا رجلا مسحورا * انظر كيف ضربوا لك الأمثال فضلوا فلا يستطيعون سبيلا) (آية 7-9/سورة الفرقان)...
لا ينطق النبي عن الهوى، وحتى في صفاته الإنسانية وتصرفاته، فكلها وحي يوحى إليه (ص)، ولذلك هو أسوة حسنة للناس أجمعين...

السلام عليك يا علي يوم وُلدت في بطن الكعبة ولم يكن قبلك وليداً فيها...!!
والسلام عليك يوم عشت في كنف ورعاية رسول الله ولم يكن أحداً قبلك عنده في مقامك هذا...!!
والسلام عليك يوم استشهدت في خير شهور الله (شهر رمضان)، بخير الأماكن عند الله في المسجد (مسجد الكوفة) بخير بقعة في المسجد (محراب صلاة) بخير الأوقات عند الله (وقت صلاة الفجر) حيث جعله الله على المؤمنين كتاباً مشهودا...
ولم يكن قبلك من أحدٍ جمع ظروف الزمان والمكان والحال تلك لينال الشهادة...!!

ما عساي أن أختم فيك يا علي مقالي سوى السماح والعذر والاعتذار، فمثلك لا يكتب فيه ولا يؤبنه ويصفه مثلي...
وما عساي إلا أن أختم متواضعاً مضطرباً بأبياتٍ هي الأخرى متواضعة قالها الشاعر (عبد الرحمن صالح العشماوي الغامدي) نُشِرت في موقع جريدة الجزيرة السعودية وهي من روائع الشعر المعاصر الذي قيل في أمير المؤمنين علي (ع) وهي قصيدة طويلة بعنوان (رسالة: إلى علي بن أبي طالب سلام الله عليه)، وفيما يلي ستة أبياتٍ منتقاة منها:

هذي خيولُكَ ما يزالُ أَصيلُها ... يُحيي المشاعرَ رَكْضُها وصهيلُها
تمشي على قدمَيْكَ مِشْيَة فارسٍ ... لمْ يَثْنِهِ وَعْرُ الطريقِ وطُولُها
آخاكَ في الإسلامِ أفضلُ مُرْسَلٍ ... نعمَ الأُخُوَّةُ لا يُرامُ مَثيلُها
مِنْ أينَ أبدأُ -يا عليُّ- حكايتي ... إني لأخشى أنْ تطولَ فصولُها
قد تخذلُ الأفكارُ طالبَ وُدِّها ... ويخونُ ورقاءَ الغصونِ هَديلُها
مَن أنتَ؟ قالَ المجدُ لي مُتَعَجِّباً ... هذا (أبو السِّبْطَيْنِ) كيفَ تقولُها؟!