منتديات نور العترة  

العودة   منتديات نور العترة > قسم المنتديات الإسلامية > منتدى أهل البيت (ع) > قسم المناسبات الإسلامية
التعليمات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-20-2007, 07:43 AM   #1
يتيمة الرضا
عضوة شرف
 
الصورة الرمزية يتيمة الرضا





 

يتيمة الرضا is a jewel in the roughيتيمة الرضا is a jewel in the roughيتيمة الرضا is a jewel in the rough

 

ذكرى استشهاد السيدة رقية بنت الإمام الحسين(ع)-5 صفر



السلام عليكم و رحمة الله و بركاته



في أول أيام صفر يصادف دخول السبايا و الأرامل و الأيتام إلى الشام حيث وضعهم يزيد في خربة و خطب كل من الإمام زين العابدين و السيدة زينب و السيدة أم كلثوم عليهم السلام خطبة هزت مجلس يزيد اللعين و بعد أن أسكنهم في خربة استشهدت سيدتنا رقية عليها السلام و هي تموت شوقا لرؤية سيد الشهداء عليه السلام


فعظم الله لكم الأجر بهذا الممصاب








**سلام على آل يس**



السلام على فاطمة الصغرى المكناة برقية
يتيمة الرضا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-22-2007, 06:16 PM   #2
عشق الولاية
عضوة شرف
 
الصورة الرمزية عشق الولاية





 

عشق الولاية will become famous soon enough

 

رد: استشهاد السيدة رقية عليها السلام و دخول الشام

اللهم صلِّ على محمد وآل محمد

نعزي الأمة الإسلامية بوفاة هذه السيدة الطاهرة العفيفة ...
رزقنا الله في الدنيا زيارتها ..

جزاك الله ألف خير عزيزتي يتيمة الرضا..

http://al-mahdi.org/waves_detail_listen_499_1.html
تحياتي







عشق الولاية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-17-2008, 01:07 PM   #3
مريومة
نوري جديد
 
الصورة الرمزية مريومة





 

مريومة will become famous soon enough

 

رقية بنت الإمام الحسين ( عليهما السلام )

اسمها ونسبها : السيّدة رقية بنت الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب ( عليهم السلام ) .


أُمّها : السيّدة أُم إسحاق بن طلحة .


ولادتها : ولدت السيّدة رقية ( عليها السلام ) عام 57 هـ أو 58 هـ بالمدينة المنوّرة .


كانت مع السبايا : حضرت السيّدة رقية ( عليها السلام ) واقعة كربلاء ، وهي بنت ثلاث سنوات ، ورأت بأُمّ عينيها الفاجعة الكبرى والمأساة العظمى ، لما حلّ بأبيها الإمام الحسين ( عليه السلام ) وأهل بيته وأصحابه من القتل ، ثمّ أُخذت أسيرة مع أُسارى أهل البيت ( عليهم السلام ) إلى الكوفة ، ومن ثَمّ إلى الشام .

وفي الشام أمر اللعين يزيد أن تسكن الأُسارى في خربة من خربات الشام ، وفي ليلة من الليالي قامت السيّدة رقية فزعة من نومها وقالت : أين أبي الحسين ؟ فإنّي رأيته الساعة في المنام مضطرباً شديداً ، فلمّا سمعن النساء بكين وبكى معهن سائر الأطفال ، وارتفع العويل والبكاء .

فانتبه يزيد ( لعنه الله ) من نومه وقال : ما الخبر ؟ فأخبروه بالواقعة ، فأمر أن يذهبوا إليها برأس أبيها ، فجاءوا بالرأس الشريف إليها مغطّى بمنديل ، فوضع بين يديها ، فلمّا كشفت الغطاء رأت الرأس الشريف نادت : ( يا أبتاه مَن الذي خضّبك بدمائك ؟ يا أبتاه مَن الذي قطع وريدك ؟ يا أبتاه مَن الذي أيتمني على صغر سنّي ؟ يا أبتاه مَن بقي بعدك نرجوه ؟ يا أبتاه مَن لليتيمة حتّى تكبر ) ؟

ثمّ إنّها وضعت فمها على فمه الشريف ، وبكت بكاءً شديداً حتّى غشي عليها ، فلمّا حرّكوها وجدوها قد فارقت روحها الحياة ، فعلى البكاء والنحيب ، واستجدّوا العزاء ، فلم ير ذلك اليوم إلاّ باك وباكية .


وفاتها : توفّيت السيّدة رقية ( عليها السلام ) في الخامس من صفر 61 هـ بمدينة دمشق ، ودفنت بقرب المسجد الأموي ، وقبرها معروف يزار .


أقوال الشعراء فيها : نذكر منهم ما يلي :
1ـ قال الشاعر سيف بن عميرة النخعي الكوفي ـ من أصحاب الإمام الصادق والكاظم ( عليهما السلام ) ـ :

وعبدكم سيف بن عميرة لعبد عبيد حيدر قنبر

وسكينة عنها السكينة فارقتnotnotnotnot لما ابتديت بفرقة وتغيّر ورقية رقّ الحسود لضعفها notnotnotnot وغدا ليعذرها الذي لم يعذر

ولأُم كلثوم يجد جديدها notnotnotnot لئم عقيب دموعها لم يكرر

لم أنسها سكينة ورقية notnotnotnot يبكينه بتحسّر وتزفّر
2ـ قال الشاعر السيّد مصطفى جمال الدين ـ مكتوبة بماء الذهب على ضريحها ـ :

في الشام في مثوى يزيد مرقد notnotnotnot ينبيك كيف دم الشهادة يخلد

رقدت به بنت الحسين فأصبحت notnotnotnot حتّى حجارة ركنه تتوقّد

هيّا استفيقي يا دمشق وايقظي notnotnotnot وغدا على وضر القمامة يرقد

واريه كيف تربّعت في عرشه notnotnotnot تلك الدماء يضوع منها المشهد

سيظل ذكرك يا رقية عبرة notnotnotnot للظالمين مدى الزمان يخلد 3ـ قال الشاعر السيّد سلمان هادي آل طعمة :

ضريحك اكليل من الزهر مورق notnotnotnot به العشق من كل الجوانب محدّق

ملائكة الرحمن تهبط حوله notnotnotnot تسبّح في أرجائه وتحلّق

شممت به عطر الربى متضوعاً notnotnotnot كأنّ الصبا من روضة الخلد يعبق

إليه غدا الملهوف مختلج الرؤى notnotnotnot وعيناه بالدمع الهتون ترقرق

كريمة سبط المصطفى ما أجلّها notnotnotnot لها ينحني المجد الأثيل ويخفق

يتيمة أرض الشام ألف تحية notnotnotnot إليك وقلبي بالمودّة ينطق
زيارتها : ( السلام عليك يا أبا عبد الله يا حسينُ بن علي يا ابن رسول الله ، السلام عليك يا حجّة الله وابن حجّته ، أشهد أنّك عبد الله وأمينه ، بلّغت ناصحاً وأدّيت أميناً ، وقلت صادقاً وقتلت صدّيقاً ، فمضيت شهيداً على يقين لم تؤثر عمىً على هدى ، ولم تمل من حق إلى باطل ، ولم تجب إلاّ الله وحده .

السلام عليكِ يا ابنة الحسين الشهيد الذبيح العطشان ، المرمّل بالدماء ، السلام عليك يا مهضومة ، السلام عليك يا مظلومة ، السلام عليك يا محزونة ، تنادي يا أبتاه مَن الذي خضّبك بدمائك ، يا أبتاه من الذي قطع وريدك ، يا أبتاه من الذي أيتمني على صغر سنّي ، يا أبتاه من لليتيمة حتّى تكبر .

لقد عظمت رزيّتكم وجلّت مصيبتكم ، عظُمت وجلّت في السماء والأرض ، فإنا لله وإنا إليه راجعون ، ولا حول ولا قوّة إلاّ بالله العلي العظيم ، جعلنا الله معكم في مستقرّ رحمته ، والسلام عليكم ساداتي وموالي جميعاً ورحمة الله وبركاته ) .



عظم الله اجورنا واجوركم باستشهادهاـــــــــ




--------------------------------------------------------------------------------

( السلام عليك يا أبا عبد الله يا حسينُ بن علي يا ابن رسول الله ، السلام عليك يا حجّة الله وابن حجّته ، أشهد أنّك عبد الله وأمينه ، بلّغت ناصحاً وأدّيت أميناً ، وقلت صادقاً وقتلت صدّيقاً ، فمضيت شهيداً على يقين لم تؤثر عمىً على هدى ، ولم تمل من حق إلى باطل ، ولم تجب إلاّ الله وحده .

السلام عليكِ يا ابنة الحسين الشهيد الذبيح العطشان ، المرمّل بالدماء ، السلام عليك يا مهضومة ، السلام عليك يا مظلومة ، السلام عليك يا محزونة ، تنادي يا أبتاه مَن الذي خضّبك بدمائك ، يا أبتاه من الذي قطع وريدك ، يا أبتاه من الذي أيتمني على صغر سنّي ، يا أبتاه من لليتيمة حتّى تكبر .

لقد عظمت رزيّتكم وجلّت مصيبتكم ، عظُمت وجلّت في السماء والأرض ، فإنا لله وإنا إليه راجعون ، ولا حول ولا قوّة إلاّ بالله العلي العظيم ، جعلنا الله معكم في مستقرّ رحمته ، والسلام عليكم ساداتي وموالي جميعاً ورحمة الله وبركاته ) .
1ـ أُنظر : السيّدة رقية بنت الإمام الحسين : 9 .
__________________







مريومة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-17-2008, 04:49 PM   #4
الولي الصادق
مراقب خاص
 
الصورة الرمزية الولي الصادق





 

الولي الصادق has a spectacular aura aboutالولي الصادق has a spectacular aura aboutالولي الصادق has a spectacular aura about

 

رد: قية بنت الإمام الحسين ( عليهما السلام )

شكرا للاخت الفاضلة مريومة على نقل الموضوع المميز عن سيدتنا رقية عليها السلام
لسلام عليكِ يا ابنة الحسين الشهيد الذبيح العطشان ، المرمّل بالدماء ، السلام عليك يا مهضومة ، السلام عليك يا مظلومة ، السلام عليك يا محزونة ، تنادي يا أبتاه مَن الذي خضّبك بدمائك ، يا أبتاه من الذي قطع وريدك ، يا أبتاه من الذي أيتمني على صغر سنّي ، يا أبتاه من لليتيمة حتّى تكبر .

لقد عظمت رزيّتكم وجلّت مصيبتكم ، عظُمت وجلّت في السماء والأرض ، فإنا لله وإنا إليه راجعون ، ولا حول ولا قوّة إلاّ بالله العلي العظيم ، جعلنا الله معكم في مستقرّ رحمته ، والسلام عليكم ساداتي وموالي جميعاً ورحمة الله وبركاته








زورونا في موقعنا (الجواهر القدسية)
http://sadq.kalamfikalam.com/index.h...66f5cff54171ef
الولي الصادق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-18-2008, 08:40 AM   #5
أنوار الزهراء
عضو متميز
 
الصورة الرمزية أنوار الزهراء




 

أنوار الزهراء has a spectacular aura aboutأنوار الزهراء has a spectacular aura aboutأنوار الزهراء has a spectacular aura about

شعارات التميز 

 

رد: ذكرى استشهاد السيدة رقية بنت الإمام الحسين(ع)-5 صفر




اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



السلام عليكِ يا مولاتي يا رقية يوم ولدتِ ويوم استشهدتِ ويوم ترجعين

بيوم المحشر لتكشفي للعالم عن مصابكِ الأليم

لعن من آذاكِ وقتلكِ وسلط سياط الظلم عليكِ

ومن ظلمكِ وظلم أبيكِ الطاهر (ع) وأيتمكِ وأنتِ صغيرة

حتى صرعكِ وأنتِ تحتضني رأس أبيكِ الشريف

لأنكِ لم تتحملي أن ترين بحالته فضيعة

وجهه القمري مخسوف ولحيته مخضبة بالدماء

:،: يتيمة الرضا :،:

بوركت الأيادي التي سطرت لنا ذكرى هذه الفاجعة

التي أجشهت لها عيون الفاطميات مع المولى العليل (ع)

وتحيرت مولاتنا الحوراء في مصابها الأليم (ع)



عظم الله لنا و لكم الأجر



نسألكم الدعاء








أنوار الزهراء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-23-2008, 06:22 AM   #6
Dr.Esraa
عضوة شرف
 
الصورة الرمزية Dr.Esraa





 

Dr.Esraa has a spectacular aura aboutDr.Esraa has a spectacular aura about

 

رد: ذكرى استشهاد السيدة رقية بنت الإمام الحسين(ع)-5 صفر

عظم الله اجوركم في هذا المصاب الجلل ...

اشارككم العزاء بهذا العمل المتواضع

و هل هناك عين لا تدمع ليتيمة أبي عبد الله ... تلك الطفلة ذات الثلاث سنوات ... تلك الطفلة التي لم تحتمل رؤية الخد التريب ... لم تحتمل رؤية الشيب الخضيب ... لم تحتمل رؤية الجسد السليب ... ففارقت الحياة و هي تحتضن ذلك الرأس المرمل بالدماء ...من بكته معها ملائكة السماء







Dr.Esraa غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-21-2010, 06:56 AM   #7
زينبية
عضو شرف
 
الصورة الرمزية زينبية




 

زينبية has a spectacular aura aboutزينبية has a spectacular aura aboutزينبية has a spectacular aura about

 

زيارة السيدة رقية في ذكرى إستشهادها5 صفر

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليك يا سيدتنا رقيه
عليك تحيه والسلام و رحمه الله و بركاته
السلام عليك يا بنت امير المومنين علي ابن ابي طالب
السلام عليك يا بنت فاطمه الزهراء سيده نساء العالمين
السلام عليك يا بنت خديجه الكبري ام المومنين و المومنات
السلام عليك يا بنت ولي الله
السلام عليك يا اخت ولي الله
السلام عليك يا بنت الحسين الشهيد
السلام عليك ايتها الصديقه الشهيده
السلام عليك ايتها الرضيه المرضيه
السلام عليك ايتها التقيه النقيه
السلام عليك ايتها الزكيه الفاضله
السلام عليك ايتها المظلومه البهيه
صلي الله عليك و علي روحك و بدنك
فجعل الله منزلك و ماواك في الجنه
مع ابائلك و اجدادك الطيبين الطاهرين المعصومين
السلام عليكم بما صبرتم فنعم عقبي الدار
و علي الملائكه الحافين حول حرمك الشريف
و رحمه الله و بركاته و صلي الله علي سيدنا
محمد وآله الطيبين الطاهرين برحمتك يا ارحم الراحمين .

السلام عليك يا أبا عبد الله
يا حسينُ بن علي يا ابن رسول الله،
السلام عليك يا حجة الله وابن حجته،
أشهد أنك عبد الله وأمينه بلّغت ناصحاً
وأدّيت أميناً وقلت صادقاً وقتلت صديقاً
فمضيت شهيداً على يقين
لم تؤثر عمىً على هدى
ولم تمل من حق إلى باطل
ولم تجب إلا الله وحده،
السلام عليكِ يا ابنة الحسين الشهيد
الذبيح العطشان المرمّل بالدماء،
السلام عليك يا مهضومة،
السلام عليك يا مظلومة،
السلام عليك يا محزونة فتنادي
يا أبتاه من الذي خضّبك بدمائك،
يا أبتاه من الذي قطع وريدك،
يا أبتاه من الذي أيتمني على صغر سني،
يا أبتاه من لليتيمة حتى تكبر،
لقد عظمت رزيّتكم وُجلت مصيبتكم،
عظُمت وُجلت في السماء والأرض،
فإنا لله وإنا إليه راجعون
ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم،
جعلنا الله معكم في مستقر رحمته،
والسلام عليكم ساداتي وموالي جميعاً
ورحمة الله وبركاته..






اللهُمَّ الْعَنْ أوّلَ ظالِم ظَلَمَ
حَقَّ مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد ،
وَآخِرَ تَابِع لَهُ عَلَى ذلِكَ ،
اللهُمَّ الْعَنِ العِصابَةَ الَّتِي جاهَدَتِ
الْحُسَيْنَ عَلَيْهِ السَّلام
وَشايَعَتْ وَبايَعَتْ وَتابَعَتْ عَلَى قَتْلِهِ.
اللهُمَّ الْعَنْهم جَميعاً ..
اللهمَّ خُصَّ أنْتَ أوّلَ ظالم بِاللّعْنِ مِنِّي ،
وَابْدَأْ بِهِ أوّلاً ، ثُمَّ الثَّانِي ،
وَالثَّالِثَ وَالرَّابِع ،
اللهُمَّ الْعَنْ يزِيَدَ خامِساً ،
وَالْعَنْ عُبَيْدَ اللهِ بْنَ زِيَاد
وَابْنَ مَرْجانَةَ
وَعُمَرَ بْنَ سَعْد وَشِمْراً وَآلَ أبي سُفْيانَ
وَآلَ زِيَاد وآلَ مَرْوانَ إلَى يَوْمِ القِيامَةِ ..




اسمها ونسبها :
السيّدة رقية بنت الإمام الحسين
بن علي بن أبي طالب ( عليهم السلام ) .


أُمّها :
السيّدة أُم إسحاق بن طلحة .


ولادتها :
ولدت السيّدة رقية ( عليها السلام )
عام 57 هـ أو 58 هـ بالمدينة المنوّرة .



.وفاتها :
توفّيت السيّدة رقية ( عليها السلام )
في الخامس من صفر 61 هـ
بمدينة دمشق ،
ودفنت بقرب المسجد الأموي ،

فكانت سلام الله عليها مع السبايا :

حضرت السيّدة رقيه (عليها السلام )
واقعة كربلاء ،
وهي بنت ثلاث سنوات ،
ورأت بأُمّ عينيها الفاجعة الكبرى
والمأساة العظمى ،
لما حلّ بأبيها الإمام الحسين ( عليه السلام )

وأهل بيته وأصحابه من القتل ،

ثمّ أُخذت أسيرة مع أُسارى أهل البيت
( عليهم السلام )
إلى الكوفة ،ومن ثَمّ إلى الشام .

وأثناء مسير قافلة السبايا
بعد أن غابت الشمس ,
توقفت القافلة قليلاً ,
وحين أرادوا اكمال المسير وجدوا الرمح
الذي كان عليه رأس
الإمام الحسين (عليه السلام)
ثابتا في الأرض لا يتحرك ..
رغم محاولات حامله أن يحركه
أو ينتزعه فلم يستطع ..
فاستعان بمن كان معه فلم يفلحوا .
فلجأوا للإمام السجاد (عليه السلام)
سائلين فأمرعمته السيدة زينب (عليها السلام) بتفقد الأطفال,
وتتأكد من عدم فقدان أحدهم
فأخذت السيدة زينب تتفقدهم
واحداً واحداً فاكتشفت فقدان الطفلة ( رقية ) .


فأخبرت الإمام زين العابدين علي السجاد
(عليه السلام) بذلك ,
فأخبر الإمام السجاد (عليه السلام)
الجنود أن الرأس

لن يتحرك قبل العثور على الطفلة ..
وحين بحثوا عنها ولم يجدوها ..
أشار عليهم الإمام أن يبحثوا في الجهة
التي ينظر إليها الرأس الشريف ,,
وحين توجهوا وجدوا الطفلة نائمة
تحت فيء نخلة بعد أن أتعبها السير المتواصل ,
فجاءها أحد الجنود و أيقظها برفسةٍ
من رجله ثم ضربها بسوطه ,
وبعد أن عاد بها احتضنتها
السيدة زينب (عليها السلام)
ومسحت دموعها ,
وعند ذلك تحرك الرمح من مكانه .




وفي الشام أمر اللعين يزيد
أن تسكن الأُسارى في خربة
من خربات الشام ،
وفي ليلة من الليالي قامت
السيّدة رقية فزعة من نومها
وقالت : أين أبي الحسين ؟
فإنّي رأيته الساعة في المنام مضطرباً شديداً ،
فلمّا سمعن النساء بكين
وبكى معهن سائر الأطفال ،
وارتفع العويل والبكاء .
فانتبه يزيد ( لعنه الله )
من نومه وقال : ما الخبر ؟
فأخبروه بالواقعة ،
فأمر أن يذهبوا إليها برأس أبيها ،
فجاءوا بالرأس الشريف إليها
مغطّى بمنديل ،
فوضع بين يديها ،
فلمّا كشفت الغطاء رأت الرأس الشريف
نادت :
( يا أبتاه مَن الذي خضّبك بدمائك ؟
يا أبتاه مَن الذي قطع وريدك ؟
يا أبتاه مَن الذي أيتمني على صغر سنّي ؟
يا أبتاه مَن بقي بعدك نرجوه ؟
يا أبتاه مَن لليتيمة حتّى تكبر
يا ابتاه من للعيون الباكيات
يا ابتاه من للضائعات الغريبات
يا ابتاه من للشعور المنشورات
يا ابتاه من بعدك واخيبتاه
من بعدك وا غربتاه,
ليتني كنت لك الفداء ,
يا ابتاه ليتني كنت قبل هذا اليوم عمياء ,
يا ابتاه ليتني توسدت التراب
ولم ارشيبك مخضبا بالدماء..)

ثم وضعت فمها على فم ابيها الشهيد المظلوم
وبكت حتى غشي عليها ..

فقال الامام زين العابدين ( عليه السلام):

عمه زينب ارفعي اليتيمه من على راس والدي
فانها فارقت الحياااه ..







من كلمات صاحب الأمر عليه السلام ... (فليعمل كل امرئ منكم بما يقرب به من محبتنا ، ويتجنب ما يُدنيه من كراهيتنا وسخطنا.).

وصايا في زمن الغيبة لصاحب الأمر (عليه السلام)-ج10
زينبية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-21-2010, 07:43 AM   #8
نور الهداية
عضوة شرف
 
الصورة الرمزية نور الهداية




 

نور الهداية is a name known to allنور الهداية is a name known to allنور الهداية is a name known to allنور الهداية is a name known to allنور الهداية is a name known to allنور الهداية is a name known to all

 

رد: زيارة السيدة رقية في ذكرى إستشهادها

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليك يا سيدتنا رقيه
عليك تحيه والسلام و رحمه الله و بركاته
السلام عليك يا بنت امير المومنين علي ابن ابي طالب
السلام عليك يا بنت فاطمه الزهراء سيده نساء العالمين
السلام عليك يا بنت خديجه الكبري ام المومنين و المومنات
السلام عليك يا بنت ولي الله
السلام عليك يا اخت ولي الله
السلام عليك يا بنت الحسين الشهيد
السلام عليك ايتها الصديقه الشهيده
السلام عليك ايتها الرضيه المرضيه
السلام عليك ايتها التقيه النقيه
السلام عليك ايتها الزكيه الفاضله
السلام عليك ايتها المظلومه البهيه
صلي الله عليك و علي روحك و بدنك
فجعل الله منزلك و ماواك في الجنه
مع ابائلك و اجدادك الطيبين الطاهرين المعصومين
السلام عليكم بما صبرتم فنعم عقبي الدار
و علي الملائكه الحافين حول حرمك الشريف
و رحمه الله و بركاته و صلي الله علي سيدنا
محمد وآله الطيبين الطاهرين برحمتك يا ارحم الراحمين .


السلام عليك يا أبا عبد الله
يا حسينُ بن علي يا ابن رسول الله،
السلام عليك يا حجة الله وابن حجته،
أشهد أنك عبد الله وأمينه بلّغت ناصحاً
وأدّيت أميناً وقلت صادقاً وقتلت صديقاً
فمضيت شهيداً على يقين
لم تؤثر عمىً على هدى
ولم تمل من حق إلى باطل
ولم تجب إلا الله وحده،
السلام عليكِ يا ابنة الحسين الشهيد
الذبيح العطشان المرمّل بالدماء،
السلام عليك يا مهضومة،
السلام عليك يا مظلومة،
السلام عليك يا محزونة فتنادي
يا أبتاه من الذي خضّبك بدمائك،
يا أبتاه من الذي قطع وريدك،
يا أبتاه من الذي أيتمني على صغر سني،
يا أبتاه من لليتيمة حتى تكبر،
لقد عظمت رزيّتكم وُجلت مصيبتكم،
عظُمت وُجلت في السماء والأرض،
فإنا لله وإنا إليه راجعون
ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم،
جعلنا الله معكم في مستقر رحمته،
والسلام عليكم ساداتي وموالي جميعاً
ورحمة الله وبركاته..


اللهُمَّ الْعَنْ أوّلَ ظالِم ظَلَمَ

حَقَّ مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد ،
وَآخِرَ تَابِع لَهُ عَلَى ذلِكَ ،
اللهُمَّ الْعَنِ العِصابَةَ الَّتِي جاهَدَتِ
الْحُسَيْنَ عَلَيْهِ السَّلام
وَشايَعَتْ وَبايَعَتْ وَتابَعَتْ عَلَى قَتْلِهِ.
اللهُمَّ الْعَنْهم جَميعاً ..
اللهمَّ خُصَّ أنْتَ أوّلَ ظالم بِاللّعْنِ مِنِّي ،
وَابْدَأْ بِهِ أوّلاً ، ثُمَّ الثَّانِي ،
وَالثَّالِثَ وَالرَّابِع ،
اللهُمَّ الْعَنْ يزِيَدَ خامِساً ،
وَالْعَنْ عُبَيْدَ اللهِ بْنَ زِيَاد
وَابْنَ مَرْجانَةَ
وَعُمَرَ بْنَ سَعْد وَشِمْراً وَآلَ أبي سُفْيانَ
وَآلَ زِيَاد وآلَ مَرْوانَ إلَى يَوْمِ القِيامَةِ ..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــ
اخيتي الفاضلة زينبية
بوركتي وجزيتي خيراً
عظم الله لكم الاجر









آخر تعديل بواسطة نور الهداية ، 01-21-2010 الساعة 07:49 AM.
نور الهداية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن »01:07 PM.


 
Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd